الأخبار
أخبار إقليمية
ابراهيم محمود: الفرصة مازالت متاحة للوصول الى اتفاق سياسي بين كافة القوى السياسية
ابراهيم محمود: الفرصة مازالت متاحة للوصول الى اتفاق سياسي بين كافة القوى السياسية


05-01-2016 11:51 PM
(سونا) - اكد مساعد رئيس الجمهورية المهندس ابراهيم محمود حرص الدولة على المضي قدما في تحقيق السلام والاستقرار الدائم بالبلاد .
وقال لدى مخاطبته اليوم بقاعة الصداقة ممثلا لرئيس الجمهورية احتفال حزب التحرير والعدالة بالذكرى السنوية الأولى لتأسيسه إن الفرصة مازالت متاحة للوصول الى اتفاق سياسي بين كافة القوى السياسية دون احتراب او دمار " واضاف " ان الشعب السوداني اصبح اكثر وعيا وادراكا بعد انتشار التعليم بكافة مراحله ويريد حكما ديمقراطيا وامنا واستقرارا، مستنكرا استغلال الطلاب في القضايا السياسية والاجندة الخاصة .
ولفت الى أن خارطة الطريق التي قدمها الاتحاد الافريقي ودعمها المجتمع الدولي هي الطريق الصحيح والواضح الذي يؤدي الي وقف حقيقي لاطلاق النار، مشيرا الى أن الحوار الوطني هو الطريق الامثل لتحقيق التوافق السياسي، مؤكد أن الدولة لن ترهن ارادة الشعب لمجموعة لا تريد الحوار وستمضي به الى أن يحقق غايته .
وامتدح محمود النجاح الكبير الذي حققه حزب التحرير والعدالة عبر الدعوة للممارسة السياسية السلمية وفعاليته في الحوار الوطني والاستفتاء الاداري وكافة القضايا الوطنية .
وقال بحر ادريس ابو قردة رئيس الحزب إن انخراط الحزب في العملية السياسية واحرازه نجاحا كبيرا في الانتخابات السابقة رغم حداثة تجربته يؤكد ايمانه بالعمل السياسي السلمي مشيرا الي الدور الفاعل الذي لعبه الحزب في استفتتاء دارفور الاداري ودعمه لخيار الولايات عبر مبادرته بتكوين تحالف خيار الولايات .
ودعا رئيس حزب التحرير والعدالة الى التمسك بخارطة الطريق التي قدمها الاتحاد الافريقي لحل قضية المنطقتين ودارفور، مشددا على اهمية تنفيذ ما تبقى من بنود اتفاقية سلام دارفور وسلام الشرق والاسراع في المشروعات التنموية والالتفات الى قضية معاش الناس والمضي قدما في اصلاح الدولة .
وامتدح جهود دولة قطر في توقيع اتفاق الدوحة لسلام دارفور والتزامها بدعم ورعاية الاتفاق حتى يصل الى غاياته بجانب جهود الرئيس التشادي ادريس دبي في هذا الصدد .


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 3091

التعليقات
#1455002 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-03-2016 04:27 PM
استجداء رخيص ذهب اوانه يا ابراهيم محمود !!


#1454833 [شهنور]
0.00/5 (0 صوت)

05-03-2016 01:00 PM
الزول ده بيتكلم كانو سيد البلد لو بالجد كان سودانى كان عمل شنو؟؟؟


#1454106 [الحقيقة المرة .]
0.00/5 (0 صوت)

05-02-2016 08:31 AM
عليكم لعنة الله والناس اجمعين يا حكومة ، لمتى يظل السودان من فشل لفشل انهيار اقتصادي مستمر سببه السياسات العقيمة لما تسمى بحكومة السودان ،

كفاية تخدير للشعب يا من بيدكم القرار البلهاء، اعملوا حكومة قومية تؤدي لاستقرار البلد وأهله ، انظروا لاهلنا بالجنوب كيف وصلوا لحكومة قومية ستؤدي باستقرار الجنوب انتم من الذي يمنع يا حكومة من الجلوس مع المعارضة بكل اطيافها واجراء حكومة قومية تخرج البلد وأهله من الخراب والفساد والفقر والانهيار الاقتصادي ولرفع الحصار المضروب على البلد لمتى يا ناس تخدير الشعب وكلام كله بندق في بحر من كل المسئولين بالدولة وعلى راسهم الرئيس كلام الطير في الباقير لمتى يصل البلد لسلام دائم ووقف الحروب التي هلكت البلاد والعباد لمتى؟

اليس منكم رجل رشيد وما اظن ان البلد بها رجل رشيد ؟


#1454096 [soho]
1.00/5 (1 صوت)

05-02-2016 08:12 AM
أظن كريكاتير عبيد الذي في أعلي الخبر أبلغ تعليق علي الخبر
يا إبراهيم حواركم ده لو كان عن النيل كان نشف زمااااان
الثورة مستمرة فنحن لا نعرف الخوف


#1454057 [عبد الرحيم]
1.00/5 (1 صوت)

05-02-2016 07:07 AM
قال (مستنكرا استغلال الطلاب في القضايا السياسية والاجندة الخاصة)

اختشى على عرضك ؟ يا منافق
هل اتحاد الطلاب السودانيين بتاع النيل الذي سجد للبشير تابع للأحزاب ؟
هل الرباطة التابعين للمؤتمر الوطني بالجامعات هم تابعين للأحزاب
من الذي يستغل طلاب المؤتمر الوطني بالجامعات مع الوعد بالتوظيف؟
من الذي يستغل طلاب من يسمون انفسهم بالحركة الاسلامية مع الوعد بالتوظيف ؟؟

من الذي يخاطب الطلاب كل عام ؟؟؟

اختشوا يا منافقين يا طلاب السلطة ؟؟؟


#1454055 [كشيب]
1.00/5 (1 صوت)

05-02-2016 06:58 AM
توزعوا الفرص علي كيفكم !!!!
مره تقفلوا ومره تفتحوا! !!
وما في جايب ليكم خبر! !!
ما سألتم نفسكم ليه؟ ؟؟؟
الأطفال عارفين !!!
عنادكم ونفاقكم وكذبكم علي أنفسكم هو سبب تدمير البلاد وهروب الشباب والجاي أعظم
انا لله وانا اليه راجعون


#1454047 [Fatmon]
1.00/5 (1 صوت)

05-02-2016 05:50 AM
Game over



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة