الأخبار
الملحق الرياضي
ميسي ينتظر الحكم بعد إنتهاء جلسات الإستماع
ميسي ينتظر الحكم بعد إنتهاء جلسات الإستماع
ميسي ينتظر الحكم بعد إنتهاء جلسات الإستماع


06-03-2016 09:42 PM
كووورة - وكالات
انتهت جلسات محاكمة مهاجم برشلونة ليونيل ميسي ووالده خورخي أوراسيو ميسي في قضية ارتكاب ثلاث جرائم تهرب ضريبي، اليوم في محكمة برشلونة بتقديم التقارير النهائية والاستنتاجات في انتظار صدور الحكم.

ولم يحضر اللاعب الأرجنتيني أو والده جلسة اليوم حيث كان يجب أن يمثلا أمس فقط كما حدث.

وقال محامي ميسي، إنريكي باسيجالوبو، في تصريحات للصحفيين قبل دخوله المحكمة اليوم "سنرى في الحكم ما إذا كانت استراتيجية الهجمة المرتدة قد أتت بثمارها".

وأضاف مازحا "المباراة لم تبدأ بعد. إنها الأحد"، مؤكدا أن الكلمة الوحيدة الآن للقضاء.

وتطالب هيئة الدفاع عن الدولة، التي تدافع عن مصالح الدولة الاسبانية، بسجن نجم الكرة ووالده 22 شهرا للتهرب من سداد ضرائب تقدر بأربعة ملايين و100 ألف يورو مستحقة عن الحقوق الدعائية للاعب في أعوام 2007 و2008 و2009.

وقال محامي الدولة ماريو مازا، في تصريحات نشرتها صحيفة "سبورت" الإسبانية على خلفية القضية: "ميسي يعرف كل شيء".

وأضاف حول والد ميسي خورخي، وقال: "لا يهم ما الذي يفعله، هذه القوانين حتى الطفل بعمر عشر سنوات يعرفها بشكل كامل وجيد".

كما وجه تهمة وكلمات قاسية لميسي، وقال: "لا أريد أن أشبه ليو ميسي بالعصابات، ولكنه يبدو كمدرب في الهيكل الإجرامي".

من ناحيتها، تطالب النيابة بحفظ القضية ضد ميسي وإدانة والده بالسجن 18 شهرا في اتهامات التهرب الضريبي للأعوام الثلاثة حيث تعتبر أن اللاعب لم يكن على علم بالتهرب المرتكب من قبل والده، الذي يعد وكيل أعماله أيضا.

وكانت النيابة قد رفعت الدعوى في بادئ الأمر ضد ميسي ووالده ولكن بعدها طالبت بحفظ القضية بعد أن دفع اللاعب ووالده خمسة ملايين يورو هي قيمة المبلغ الذي تم التهرب منه بالإضافة إلى فوائده.

وأكد والد ميسي أنه يتحمل المسئولية كاملة عن إدارة شئون ابنه المالية، ولكن قاضية التحقيق قررت استمرار اتهام لاعب البرسا وهو قرار أيدته فيما بعد محكمة برشلونة.

وخلال جلسة أمس قال لاعب برشلونة إنه لم يكن يعلم إنه كان شريكا إداريا في شركة (جينبريل) التي أنشئت عام 2007 بأوروجواي لإدارة حقوقه الدعائية، وكذلك بشركتين أخرتين وهما (سايدفلور) ببريطانيا و(توبال) في سويسرا.

وشدد "لا لم أكن أعلم. لم أسأل والدي قط عن قضايا كهذه. كنت أوقع على العقود لأنني كنت أثق في والدي ولأن المحامين كانوا يقولون إنه ينبغي القيام بهذه الأمور بهذا الشكل".


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1130


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة