الأخبار
الملحق الرياضي
شبكات التواصل الاجتماعي لميسي: لا ترحل ليو.. أنت الأعظم
شبكات التواصل الاجتماعي لميسي: لا ترحل ليو.. أنت الأعظم
شبكات التواصل الاجتماعي لميسي: لا ترحل ليو.. أنت الأعظم


06-27-2016 11:42 PM
EFE ©
اشتعلت موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم بوسم "لا ترحل ليو"، عقب إعلان نجم كرة القدم ليونيل ميسي اعتزاله اللعب الدولي مع منتخب بلاده الأرجنتيني، عقب الخسارة فجر الإثنين، أمام تشيلي في نهائي كوبا أمريكا المئوية بركلات الترجيح، بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي بدون أهداف.

ويعد النهائي هو الثالث على التوالي الذي يخسره "البرغوث" مع الأرجنتين، والرابع في الإجمالي، ليفشل في قيادتها لأي لقب إلى الآن، رغم أنه سبق وتوج معها بمونديال الشباب وذهبية الأوليمبياد.

وكتب فيدي فرنانديز "لاترحل ليو. مفتاح النجاح هو مواصلة المحاولة رغم السقوط أكثر من مرة. أن تعرف كيف تنهض بعد السقوط، هيا ليو إلى الأمام".

بدوره كتب 'فاكو' بشكل أكثر صراحة: "يقولون إن الشخص لا يدرك قيمة ما يملكه إلا عندما يفتقده، ونحن افتقدنا لأفضل لاعب في العالم".

وأضافت خيمينا ميلانو في تغريدة تحمل نفس الوسم "هذا ليس ذنبك، ولكن لمطالب المشجعين، الذين يفرغون إحباطهم فيكم. أنت كبير، أنت الأعظم".

ووجه مشجع آخر، يحمل اسم مات، رسالة لمهاجم نادي برشلونة الإسباني: "لا تستسلم يا برغوث. استمر في الكفاح كما فعلت دائما".

فيما كتب ماكسي كويلو "انهض يا شقيقي. أنت تشرف البلاد في كل موقف".

وهاجم أحد مواطني الأرجنتين بلاده، قائلا "البلد التي تطلب من لاعب الكرة أكثر مما تطلب من السياسي ستغرق في الفقر".

وانتشرت أيضا أوسام مثل: ابق يا ميسي، وميسي اعتزل، ورسالتي إلى ميسي.

وكتبت فتاة منتمية لمدينة بارانا الأرجنتينية متأثرة "استيقظت صباحا وأنا أفكر في ميسي، وأول شيء قلته لوالتدي "هل اعتزل ميسي؟"، وظللت أبكي في السادسة صباحا".

وأضافت أخرى في تغريدة "كل هذا بسبب الأغبياء الذين يعتقدون أن أفضل لاعب في العالم يعني حسابيا تسجيل الأهداف فقط، لا ترحل يا ميسي".

وبعثت أخرى تدعى نوليا هيبوليتو "أفضل أن أخسر في حضورك عن أن أفقدك أنت. ستخوض نهائيات أخرى وستكون لك".

وخسرت الأرجنتين 2-4 بركلات الترجيح في نهائي كوبا أمريكا المقامة بالولايات المتحدة، وذلك بعد التعادل بدون أهداف، في تكرار لنهائي البطولة العام الماضي في تشيلي والتي فاز بها أيضا اصحاب الأرض.

وقال ميسي عقب اللقاء الذي أهدر فيه ركلة ترجيح بكي عليها كثيرا "بعد التفكير مليا داخل غرف الملابس، اعتقد أن اللحظة قد حانت لإنهاء مسيرتي مع المنتخب. لقد حاربت كثيرا وحاولت".

وأضاف "إنه النهائي الرابع ولم أتمكن من الفوز بأي منها. لقد فعلت ما بوسعي، الأمر يؤلمني أكثر من أي شخص ولكن يبدو أن الأمر لن ينجح. كنت أتمنى إحراز لقب مع المنتخب أكثر من أي شخص ولكن للأسف لم يحدث هذا".

ولم يستطع نجم برشلونة الإسباني أن يهدي المنتخب الأول أي لقب قاري وباتت المباريات النهائية بمثابة العقدة له، بعدما خسر لقب كأس العالم 2014 بالبرازيل أمام ألمانيا، فضلا عن خسارة لقب هذه البطولة في العام الماضي وبالتخصص أمام تشيلي، وكان قد خسر اللقب القاري من قبل في عام 2007 أمام البرازيل.

وكان اللقبان الوحيدان الذي حققهما (البرغوث) مع الأرجنتين مع منتخب الشباب بالفوز ببطولة العالم دون 20 عاما في هولندا عام 2005 فضلا عن الميدالية الذهبية في أوليمبياد بكين عام 2008 مع فريق دون 23 عاما.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2123


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة