الأخبار
أخبار إقليمية
الصادق المهدي : أنا جاهز للعوده.. الحكومة لا دخل لها بهذه العودة، هي تفعل ما تشاء، ونحن نفعل ما نشاء،
الصادق المهدي :  أنا جاهز للعوده.. الحكومة لا دخل لها بهذه العودة، هي تفعل ما تشاء، ونحن نفعل ما نشاء،


وقف إطلاق النار إجباري في الفترة القادمة لقدوم فصل الخريف
06-29-2016 10:40 PM
أجرى الحوار - بهاء عيسى

أعلنتم من إثيوبيا عن عودة قريبة إلى السودان ماهي طبيعة هذه المهمة ؟
بعد إعلان نداء السودان كان علينا أن نلتزم بميثاق وطني لبناء الوطن، وعلينا أن نلتزم بإقامة هيكل
لقيادة عمل النداء، وأيضاً حسم قضية خارطة الطريق، ولذلك كان التأخير في الخارج والآن أصبحت
جاهزاً للعودة، ولكن هذه العودة سترتبط بقرار من أجهزة الحزب ومن حلفائنا .

هل تلقيتم ضمانات من الداخل أو من الحكومة السودانية لهذه العودة ؟
الحكومة لا دخل لها بهذه العودة، هي تفعل ما تشاء، ونحن نفعل ما نشاء، ولا نطلب ضماناً من الحكومة في أي شيء. وربما إذا حصل دخول للسودان نتيجة للحوار الذي سينتقل للداخل في مرحلة ما، نطالب لكل القوى السياسية في الخارج أن تكون هنالك ما يسمى بإجراءات بناء الثقة.

رئيس الجمهورية أعلن وقف لإطلاق النار لأربعة أشهر أشادت به الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوربية وأفريقيا ما رأيكم في هذا الإعلان ؟
سيكون وقف إطلاق النار إجباري في الفترة القادمة لقدوم فصل الخريف ويصعب فيه التحركات العسكرية،
والجبهة الثورية كانت قد أعلنت وقف لإطلاق النار من جانب واحد . على العموم وقف إطلاق النار مرحب به ولكن يجب أن يرتبط بحل سياسي واتفاق يضمن استدامة وقف إطلاق النار . ونحن نطالب بآلية لمراقبة تنفيذ ما اتفق عليه .

ماهي أهم النقاط في لقائكم بالوسيط الأفريقي ثامبو أمبيكي ؟
دعاني ثامبو أمبيكي وسألني لماذا لم توقعوا على خارطة الطريق، وأن خارطة الطريق حققت جزءاً كبيراً من أهدافكم، وكان ردي: إننا نقدر لكم كآلية أفريقية دوركم في خارطة الطريق وأغلب أهدافنا في خارطة الطريق، ولكن أنا اعتقد أنكم استعجلتم وكان ذلك سبباً في عدم التوافق في وقت التوقيع . والآن هنالك مسائل محتاجة لإزالة ما ذكرناه لك من عيوب، وأهمها أن هذا الحوار الذي سينم على خارطة الطريق ليس امتداداً للحوار الداخلي. وثانياً الحوار الخارجي يجب أن يكون جامعاً ويحضره كل الذين لم يحضروا الحوار الداخلي . وثالثاً قبل الدخول للحوار كفالة إجراءات بناء الثقة من حريات وإطلاق سراح المعتقلين . وأخيراً الإجراءات المتعلقة بالحوار يجب أن تكون برئاسة متفق عليها .وقال لي أمبيكي إنه سيدرس هذا الكلام مع أعضاء الآلية .

هناك ضغوطاً خارجية كبيرة على قوى نداء السودان ؟
نعم، نحن نهتم بالبعد الخارجي، وقد التقينا في أديس بالمبعوث الأمريكي والبريطاني، وأيضاً كان سؤالهم لماذا لم توقعوا على خارطة الطريق فقلنا لهم: نعم التوقيع وارد، ولكن يجب إزالة العيوب، وقد رفعنا مذكرة تفاهم في هذا الشأن لثامبو أمبيكي وهو بدوره رفعها لحكومة السودان . وفي رأيي أن حكومة السودان يجب أن توافق أن مانطلبه ستناقش داخل الحوار وعند ذلك نحن سنوقع على خارطة الطريق واعتقد أن ذلك قريب.

هل خارطة الطريق هي المخرج من الأزمة السياسية في البلاد ؟
إذا التزمت الأطراف كلها بما جاء في خارطة الطريق وتم التنفيذ سوف تخرج البلاد من حالة المواجهات المسلحة وستضع أساساً لاتفاق مستقبلي خاصة وأن الرأي العام كله -حتى خارج إطار الحوار- تحرك للمطالبة بنظام جديد، أذكر هنا توصيات حوار الوثبة ومذكرة الـ 52 هذه كلها خلقت رأي عام لضرورة وقف الحرب وسلام عادل شامل ونظام سياسي جديد متفق عليه . وأمام كل ذلك إذا حدث تباطؤ يمكن أن تحدث انتفاضة شاملة، وأمام كل ذلك اعتقد أن الأمور ستؤدي إلى اتفاق لوقف الحرب واختيار نظام جديد .

هل تكراركم للحديث عن العودة لأسباب مايحدث داخل الحزب من خلافات ؟
حزب الأمة أكثر وضوحاً في الفكر وبرنامج واضح، وقيادته كلها منتخبة والآن حزب الأمة أكثر حزب في السودان عافية . ولذا لا يقلقني أن هناك مشاكل مثل البعض الذين اختلفوا في الإجراءات التنظيمية، جماعة مع التيار العام مادبو وجماعة مع إبراهيم الأمين هؤلاء يمثلون قيادات محترمة واختلفوا في أشكال تنظيمية، ولكن منذ عام عيَّنا لجنة بقيادة برمة، وقد استطاعت اللجنة أن تناقش كل الخلافات وقدمت لي توصيات قبلتها، وأؤكد أن هؤلاء قد التزموا بأخلاق الخلاف فلم ينضموا لأحزاب أخرى أو يكونوا أجنحة للحزب. وقد حدث توافق تام الحمد لله.

التحرك السياسي والاجتماعي للسيد مبارك الفاضل هل يقلقكم ؟
السيد مبارك يلعب خارج الملعب. وهو لديه نهج يضع نفسه مخلب قط للآخرين، وذلك مع المؤتمر الوطني عام 2002 وللحركة الشعبية، والآن مع المؤتمر الوطني مرة أخرى وكل ذلك تدبير في التدمير، ولكن بالعكس يبيِّن أن موقف حزب الأمة متماسك .

ابتعادكم عن مركز القرار هذه المدة الطويلة هل له تأثير ؟
أنا لست بعيداً عما يحدث في السودان والسودان فينا لسنا فيه، نحن لا نعيش فيه جغرافيا هو يعيش فينا وجدانياً . وتلاحظ أن ثلث أهل السودان أو ربعه خارج السودان . وأؤكد أن أجهزة صنع القرار متصلة معي . ورغم ذلك أنا متعود على هذا البعد في فترات كثيرة .

التيار


تعليقات 34 | إهداء 0 | زيارات 13212

التعليقات
#1483042 [الممغوس]
0.00/5 (0 صوت)

07-01-2016 02:57 PM
انت وبنتك ضيعتو الحزب اتلميتوا مع ناس قرعتي راحت يالسيدم الصادق خليك صادق وسيبك من خيارات المراهقة اما هي مرض
ة كل زول جاري ورا مصا لحه انت خا يف من ميارك الفاضل خليك واضح و صريح مبارك الفاضل بد يسبب ليك قلق ادوا فرصة للشباب كفاية


#1483021 [Ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

07-01-2016 01:48 PM
لو رجعت ما تحكم تاني عاين بعيونك بس عيش عزيز مكرم احسن ليك


#1482915 [الداندورمي.]
0.00/5 (0 صوت)

07-01-2016 06:50 AM
الله اكبر ولله الحمد
البلد بلدنا ونحنا ,,,اسياده
وهلم ,,,جرا
ده ,,,كلامكم وانتم في الحكومه
الحكومه تفعل ما,,,تشاء ونحنا نفعل ما,,,نشاء.
طيب جاي تعمل شنو?


#1482859 [مصطفى الحربي]
0.00/5 (0 صوت)

07-01-2016 01:04 AM
خليك حايم الله لاعادك ولاعاد امثالك


#1482857 [مصباح]
0.00/5 (0 صوت)

07-01-2016 01:01 AM
أذية بس وخازوق غايتو


#1482819 [سوداني ومحب للسودان]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 11:18 PM
الله لا جاب باقيكم ، كلكم حرامية وتماسيح مصيتوا البلد مص وشربتوا دم المواطن هل اكتفيتم ام لكم المزيد لا احزاب ولا إنقاذ كلكم خرابيط الحل تجمع شبابي قوي يزيل النظام والمعارضات وسيتولى على عرش الرئآسة من العاصمة حتى الولايات غير كذا مافي حل انا قادم 😠😠😡😡


#1482818 [Freedom fighter]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 11:11 PM
بلادكم أمام امرين اثنين أحلاهما مر: إما الخضوع لوصاية دولية أو التشظي الصومالي. الصادق ليس لديه رؤية سياسية ولا برنامج سياسي ولن يكون هناك جديد في عودته وسيظل عاشقا لكرسي رئاسة الوزارة طول عمره، فهو رجل الستينيات والسبعينيات والثمانينيات والتسعينيات والألفية الثالثة بقرونهاالعشرة!!!


#1482814 [المستعرب الخلوى]
5.00/5 (2 صوت)

06-30-2016 11:03 PM
فخامة الإمام .. شكر الله سعيكم ..واتمنى ان تبقى حيث انت فابناؤك الجهابذة يقومون بالواجب واكثبر من اللازم .. خد وقتك خارج السودان حيث لا كهرباء تقطع ولا موية بتقطع ..ودمتم ..


#1482793 [كاسـترو عـبدالحـمـيـد]
5.00/5 (1 صوت)

06-30-2016 09:39 PM
منو القال ليك تعال . خليك بره احسن وماتزيد علينا هموم ومشاكل اكثر من اللى فينا. ما كفاية علينا عمر البشير كمان انت عايز تجى تزيد علينا همومنا. نحن ما صدقنا ارتحنا من الترابى كمان انت جاى تقرفنا تانى . الله يرضى عليك خليك بره احسن وهذه اكبر خدمة تؤديها للبلاد . لكن اذا انت مصر انك تحضر , نحن موافقين لكن على شرط وهو انك أول شئ تعمله انك تأمر أولادك اللى مشغلهم عند البشير , يتركوا مناصبهم وينضموا الى الشعب . ثانيا : وحد حزبك اللى انقسم الى خمسة احزاب . انت مفتكر الناس فى رؤسها قنابير. خلاص انتهت عليكم . الله لا عادك مرة اخرى للبلاد ببركة هذا الشهر المعظم .


#1482777 [AAA]
4.50/5 (2 صوت)

06-30-2016 08:45 PM
ليس تثبيطا للهمم..ولكن من واقع "الدبرسة" التي نعيشهاأقول لقوى المعارضة المدنية والمسلحة ان سعيكم مشكور.. فلا أرى بصيص نور أو أمل في النفق المظلم الذي أدخلنا فيه هذا النظام..الا الرهان على الشعب.. فهو الآلية الوحيدة لإجراء التغيير المنشود..وهو صاحب الكلمة الاولى والاخيرة..
* ان النصر صبر ساعة..وكنتم أقرب اليه...ولكن !!!!!


#1482765 [abushihab]
5.00/5 (1 صوت)

06-30-2016 08:09 PM
(السودان فينا ولسنا فيه, لا نعيش فيه جغرافيا هو يعيش فينا وجدانيا) ها قد عاد السندكالي.


#1482754 [المشتهى السخينه]
5.00/5 (1 صوت)

06-30-2016 07:23 PM
السيد الزعيم العظيم الامام الصادق . نحيطكم علما ان شرهات وعطايا وهدايا ومنح امير المؤمنين الرئيس الدائم بمناسبة العيد السعيد تنتهى بنهاية يوم العمل يوم الاثنين 3 يوليو . وسيغلق شباك الصرف بقصر البشير ( الجمهورى سابقا ) عليه يرجى الحضور قبل الموعد ودمتم فى خدمة صاحب الجلاله .


#1482726 [دكتور أبراهيم عبدالله جناح]
5.00/5 (2 صوت)

06-30-2016 05:32 PM
يأخى إن شاء الله ماتجى وهو الداير جيتك منو ؟؟؟ كرهتونا ياناس المهدى ,, الولد في الحكومه والأب في المعارضه ,, بس عوازين اللغف بس ,قوم شوف ليك عيد ميلاد وريحنا,, اللهم إنى صائم


#1482669 [د. الفاتح]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 02:49 PM
السعيد من اتعظ بغيره والشقى طبعا لا يتعظ ابدا ,من امثالنا السودانيه الشائعه

الماعندو كبير يشترى ليهم كبير ،لأن الكبير اكثر خبرة وعقلانية من الصغار

الطائشين الذين يتسببون فى ازهاق الأرواح ودمار البلاد بأفعالهم الصبيانيه

الغير منضبطه وليس لهم خطط وبدائل لأحداث تغيير شامل لمنظومة حكم جثمت على نفس

العباد والبلاد لمدة شارفت ثلث قرن ،ثم هناك المنظومة الدولية التى تتحكم فى

اللعبه السياسيه الأمميه ،لذلك يتحرك الأمام الصادق حسب ما ذكرنا من نقاط اعلاه .


ردود على د. الفاتح
[Fatmon] 06-30-2016 06:38 PM
لم أجد تعليق أجمل من مقال الاستاذ علي جمال حسن


إذا حدثت ثورة جديدة في مصر وتم إجراء إنتخابات، فليس من المتوقع أن يعود الإخوان للحكم عبر صناديق الاقتراع مرة أخرى برغم أنهم أصحاب حق لكن الجماهير لن تجدد أو تعوض لهم ما فقدوه، لأن تجربتهم القصيرة التي انتهت بانقلاب عسكري لم تكن تجربة ناضجة ومبشرة ومحفزة للمصريين لمنحها أصواتهم مرة أخرى ..
هذا هو الوعي الذي يمكن أن يكتسبه كل مجتمع من خلال تجاربه، وتكتسبه كذلك القوى السياسية من خلال مراجعة وتقييم تجاربها التي لم تنجح والاستفادة من تلك المراجعات في تطوير التجربة ..
لكننا في السودان وبسبب الطائفية السياسية والدوائر المغلقة وضياع (كاتالوج) الديمقراطية وإرادة تطوير التجربة وتقييمها تكررت تجاربنا الديمقراطية الفاشلة بنفس شخوصها وبرامجها وماكينتها القديمة، لأنها لم تكن تحرص حتى على تحديث وتطوير برامجها وخطابها ورجالها وأفكارها ولا تجد قيادات تلك الكتل الطائفية نفسها مضطرة لبذل جهد لإرضاء الجماهير التي تنساق خلفها بانتماء أعمى لا يتبدل، وبالتالي لم تشعر تلك الكيانات ولم تشعر قياداتها بحرج من العودة للحكم في كل مرة بنفس هيئة و(موديل)، الحكم الذي طبقوه في الخمسينيات والستينيات والثمانينيات وبنفس طريقة التفكير والهيئة والتي غادروا عليها مسرح السلطة قبل سنوات طويلة..
يعتبرون أن الانقلابات عليهم هي مجرد فاصل إعلاني طال زمنه أو قصر أو عاصفة ترابية ليست لهم أية مسؤولية في حدوثها بل هم أبطال الصبر ومستحقو العاطفة الجماهيرية ومهما طال الزمن فإنهم سيعودون بعد هدوء الجو ودون أية احتمالات أخرى .
حالهم حال تلميذ يجلس لأداء امتحان مكشوف ولا يحتاج لأي مذاكرة أو اطلاع على الدروس التي سيحصل فيها حتماً على الدرجة الكاملة بدون أي جهد أو اجتهاد .
لذلك عندما اندلعت انتفاضة أبريل اندلعت بوقود جماهيري مطلبي مائة بالمائة وليس نتيجة عمل حزبي منظم من القوى الحديثة والأحزاب غير التقليدية، أما تلك الأحزاب التقليدية فقد أيقظها الشعب من نومها وسلمها مفاتيح الحكم في تجربة قصيرة بائسة وضعيفة فقيرة في تصوراتها للحفاظ حتى على الديمقراطية وسيادة الدولة بل الحفاظ على السلطة نفسها فلم يخرج بينهم عاقل ينبههم لخطورة حل جهاز أمن السودان وترك البلد (بلا جهاز أمن) بسبب تراكمات نفسية.. ولم يخرج بينهم عاقل ينبههم لخطورة إضعاف القوات المسلحة وإهمالها وجعلها عرضة للهزائم .
الآن طالت سنوات الإنقاذ وقاربت الثلاثين وقد تزيد وتزيد، مهما تحدث الصادق عن انتفاضة وشيكة لأنه لا يزال ينتظر تلك الانتفاضة بقلم (بق) أخضر، وبندقية حليفة وعدوة له في نفس الوقت .
التهديد بالانتفاضة في مخيلة الجماهير الآن هو خطاب يتعاطونه لتقصير ساعات الصيام وأداء مراسم مطالعة الأخبار، أو مثل الكاميرا الخفية وبرامج (المقالب) الرمضانية الطريفة أو المملة التي تقدمها بعض الفضائيات هذه الأيام .
شوكة كرامة
لا تنازل عن حلايب وشلاتين

اليوم التالي


#1482581 [مها]
4.88/5 (6 صوت)

06-30-2016 11:59 AM
إلى هذا الحد المُزرى اصبحت المعارضة ضعيفة و منبطحة و مفلِسة تبحث عن مخرج لها و لنظام مجرم قاتل منبوذ من شعبه و من دول العالم ؟؟

إذا كنتم غير قادرين على مقارعة هذا النظام الضعيف المتهالك فماذا إذاً تصدرتم المشهد و أخذتم تتحدثون بإسم الشعب ؟ و أنتم غير مؤهلين لقيادة إسترجاع حقوق شعب يناضل لأجل حريته و حقوقه المغتصبة ؟

و حسبنا الله ونعم الوكيل . هذا الشعب الأبى له رب كريم قادر لإسترداد حقوقه من كل من ظلمه وعذبه و قتله و شرده و نهب أمواله . إنه أوكل أمره للذى لا تضيع عنده الودائع .

ببركة هذا الشهر الكريم و نحن فى العشر الأواخر ليس لدينا سوى الإبتهال للمولى عز وجل ان يأخذ لنا كل حقوقنا من هذا النظام المجرم و من مسئولية ومن تواطآ معهم و من ساندهم بالجهر و بالسر وكل من والآه ,
الله ارنا فيهم عجائب قدرتك وعظمتكـ وعظيم سلطانك ,
اللهم أنت الحق وقولك حق وفعلك حق ولا ترضى غير الحق .. نسألك بعزتك وجلالك أن تكن سيفا على رقاب من إغتصبوا السودان وأهلكوا موارده وأرهقوا عبادك من السودانيين ,

اللهم زلزل الأرض تحت أقدامهم وكن على رقابهم سيفاً قاطعاً وأحرمهم ولا تعطيهم وعذبهم في الدنيا قبل الآخرة هم ومن والاهم ومن نافق وداهن ومن تاجر بدين الإسلام ومن شايعهم من أي ملة أو طائفة أنت القوي العزيز وليس فوق قوتك قوة وليس فوق عزتك عزيز .
اللهم نشكوهم اليك وندعوهم عليك ونوكل امرنا فيهم عليك .. ياحق يا ناصر الحق بالحق ..
آميييييين , آميييييين , آميييييين يا رب العالمين .


#1482568 [فري]
4.50/5 (2 صوت)

06-30-2016 11:33 AM
الصادق المهدي : أنا جاهز للعوده.. الخ
-----------
الكلام موجه للحكومة : يا حكومة أنا جاهز للعودة هل أنتي جاهزة للدفع والتعويضات ومتأخراتها؟


#1482562 [ممكون]
5.00/5 (1 صوت)

06-30-2016 11:25 AM
جيت ماجيت زول شغال بيك ما في الشعب في حالة حداد عام بمناسبه 30يونيو ذلك اليوم المشؤم 27 سنه والشعب السوداني في سجن كبير وكلاب الانقاذ تنهش في جسد هذاء الشعب وانت تقول انا جاي راجع انشاءالله يرجع فيك دعاء هذاء الشعب المغلوب


#1482546 [مهدي إسماعيل مهدي]
5.00/5 (2 صوت)

06-30-2016 11:02 AM
(حزب الأمة أكثر وضوحاً في الفكر وبرنامج واضح، وقيادته كلها منتخبة والآن حزب الأمة أكثر حزب في السودان عافية) .

مثل هذا الكلام الذي يُجافي الحقيقة هو السبب في عد ثقة الشعب بكم.

(السيد مبارك يلعب خارج الملعب. وهو لديه نهج يضع نفسه مخلب قط للآخرين، وذلك مع المؤتمر الوطني عام 2002 وللحركة الشعبية، والآن مع المؤتمر الوطني مرة أخرى وكل ذلك تدبير في التدمير، ولكن بالعكس يبيِّن أن موقف حزب الأمة متماسك) .

ومثل هذه الإساءات وشخصنة القضايا العامة أفقدتكم سلفاً أي مصداقية .

لقد كنت في يوم ما عضوا في المكتب السياسي للإتحاد الإشتراكي، وفي عهد الإنقاذ وقعت إتفاق حيبوتي وجنيف القاهرة وهلمجرا، وإبنكم مساعد لرئيس الجمهورية وتتفوضون الآن مع النظام الحاكم وتلبون دعواته الرسمية في جنوب إفريقيا وغيرها؟؟
فهل حلال لك أن تفعل ما تشاء وحرام على الآخرين؟!


#1482543 [alrikaby]
5.00/5 (2 صوت)

06-30-2016 10:57 AM
انشاء الله قطر يخمكم كلكم وانت سبب البلاوي الحاصله الان في السودان ولسه عندك امل تحكم السودان انتوا يا عواجيز القيامه الموت ده مابتطروه ياخي استحوا علي دمكم الشعب السوداني ده عزبتوه عزاب انت والترابي والميرغني وناس المؤتمر الوطني انشاء الله ربنا يريحنا منكم ببركة هذه الايام المباركات وبجاه سيد الخلق صلي الله عليه وسلم


#1482529 [العوض محمد نميري]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 10:28 AM
يتضح من كلام السيد الصادق المهدي أن الأمور ربما تسير الى الأفضل ويتحقق اجماع السودانيين كما تحقق من قبل في استقلال السودان واعلانه من داخل البرلمان وخضع المستعمر لذلك الاجماع غير المسبوق.
لماذا لانتفق ونطرح حظ النفس بعيدا ونفكلا بعقلانية ونضرب المثل للعالم بأن أهل السودان مهما اختلفوا سيتوحدون ولن يكون هنالك غالب وغلوب كلنا منتصرين باذن الله تعالىز
اختلف حديث السيد الصادق هذه المرة عن احاديث سابقة كانت رد فعل لأحاديث مماثلة سواء من الحاكمين أو من بعض الأحزاب السياسية التي تناصبه العداء السياسي.
أبتهل الى المولى عزّ وزجل في هذه الأيام الطيبة - العشرة الأخيرة من أفضل الشهور - أن يجمع السودانيون على كلمة سواء وما ذلك ببعيد.


ردود على العوض محمد نميري
[abushihab] 06-30-2016 08:20 PM
لا يوجد وجه شبه بين ما حدث عام1955م ومايحدث الآن.!!!!!!!!!!!!


#1482528 [تاج الدين حنفي]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 10:27 AM
اناشد السيد الامام بكل قوة الا يعود الي السودان الا بعد ان تكون الرؤى واضحة تماما . لان الكيزان او قل المؤتمر الوطني لا امان لهم ولم يتبقى في السودان غيرك لقيادة المسيرة .. دعك من خطرفات بعض المخرفين الذين لا هم لهم الا الاساءات التي تعودن عليها من زمن بعيد وعهدناك لا تتعامل معها . ولكن كل الذي نرجوه هو ارجاء العودة حتى تبين الامور ..


#1482526 [Ghazy]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 10:26 AM
المشكله الآن ليست المؤتمر السجمى المشكله اصبحت الدول الغربيه التى اتت بالنظام وتصر على استمراره وها قد رايتم كمية الضغوط الهائله على المعارضه من امريكا وبريطانيا والاتحاد الاروبى على المعارضه للتوقع على خارطة الطريق التى تضمن استمرار نظام عملاء الاستعمار لان اى نظام بديل لن ينفذ مطالبهم وقد سبق ان اسقطوا الحكومه الديمقراطيه لان رئيس الوزراء رفض استمرار عمليات ترحيل الفلاشا وارسلوا له انذار عبر سفير احدى الدول العربيه يحذره انهم سيسقطوا حكومته ان لم ينفذ ما يطلبونه منه فرد عليه نحن بلد مستقل ولا احد يستطيع ان يفرض علينا قرارا فكان الانقلاب الذى يسعون جاهدين لبقائه واستمراره فى التسلط على رقاب السودانيين وكان الله فى عون المعارضه فهى تواجه قضايا جسيمه من اجل السودان وشعبه ولكن الشعب غافل تماما عما يدور حوله كما ديك المسلميه


#1482516 [سننتصر علي الكيزان الخونة اكلي قوت الغلابة]
5.00/5 (1 صوت)

06-30-2016 09:54 AM
مافي داعي للعودة يااخي - خليك مرتاح في مكانك واولادك هنا بطالبو الحكومة باي تعويضات لم تسدد بعد ..


#1482514 [مجنووووووون]
5.00/5 (1 صوت)

06-30-2016 09:49 AM
ترجع ليه خليك فى مكانك بعزة الله نحن ماصدقنا اتخلصنا من اثنين انت والترابى وباقى لينا واحد الله يقدرنى عليه ويمشى كمان يلحقكم ونقفل الملف ده نهائى


#1482480 [محمدوردي محمدالامين]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 08:21 AM
فضيلة الامام سيادة السيد الصادق المهدي
العود احمد
عد وعين الله ترعاك
يالصادق المصدوق
كل افاعيلك تشبه اباك
من سالف الزمان
حزمنا امرنا
فايدناك وبايعناك


#1482478 [مصباح]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 08:17 AM
جرّ باقي قادة المعارضة الكسيحسين لما يسمى بخارطة الطريق،في النهاية هم سيوقعوا وسيعود هو في انتظار الحافز من النظام ، لكن النظام جشع جشع فلا أظن أن النظام سيعطيه رئاسة الوزارة مهما فعل ، هؤلاء غدروا حتى بإخوتهم وباعوهم بلا ثمن .
آفات السودان هم العسكر والمتأسلمين المهوسين ومثلث الصادق الترابي الميرغني ومن ينحدر منهم ومحاسيبهم .كل آل المهدي المعاصرين ليس فيهم اى خير للسودان ولا لأهله .


#1482435 [Sebit]
5.00/5 (2 صوت)

06-30-2016 05:16 AM
His going back to his master to beg for more money from his master and last time when his master in SA he said oh please don't arrest him now he still don't know what his doing but wasting Sudanese people time for his own seek


Conservative owyeeee


#1482428 [الكاشف]
5.00/5 (3 صوت)

06-30-2016 05:03 AM
الحكومة لا دخل لها بهذه العودة، هي تفعل ما تشاء، ونحن نفعل ما نشاء؟؟؟؟؟ حزب الاستقلال يستقل بعد 50 سنة خدمة ثانوي ،


#1482379 [صادميم]
4.50/5 (2 صوت)

06-30-2016 01:54 AM
شنو حكاية الحكومة تفعل ما تشاء و نحن نفعل ما نشاء استغفر الله العظيم انتوا نسيتوا الله ولا شنو؟


#1482369 [الحاقد]
4.25/5 (4 صوت)

06-30-2016 01:33 AM
حسبنا الله ونعم الوكيل, هذا النظام ارتكب ابشع الجرائم في حق الشعب والوطن وافسد ودمر حياتنا ونهب ثروات البلاد لصالح متنفذيه ومنسوبيه وهنالك الكثير من الفظائع التي لم يكشف عنها بعد, لذلك لا يمكن أن يقبل هذا النظام باي حوار يقود لتفكيكه او سحب البساط من تحت اقدامه لان بقاءه مسيطراً على السلطة هو الضمان الوحيد لعدم مساءلتهم ومحاسبتهم, وعليه لا توجد جدوي من اي حوار مع النظام.
لماذا المعارضة بهذا الضعف ولا تتحمل الضغوط حكومية كانت او خارجية لان من الناحية الاخلاقية والقانونية لايمكن مسامحة النظام على ما ارتكب من فظائع غير مسبوقة في تاريخ البشرية والا تحول الظلم الي غبن والغبن الي حقد والحقد الي انتقام.


#1482354 [ALIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII]
4.25/5 (5 صوت)

06-30-2016 12:47 AM
لانتوسم فيك خيرا ابدا سواء عدت ام لم تعد انت وابن عمك والترابي والميرغني اكبر مواسير ومصائب حلت بالسودان


ردود على ALIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII
[سوداني] 06-30-2016 06:52 AM
الدنيا رمضان ما تعمم الاساء وأين أدب الاختلاف


#1482351 [ودباتع]
3.00/5 (2 صوت)

06-30-2016 12:40 AM
تسلم ايدك ياحمامة السلام ( سير ونحن خلفك للتعمير )


#1482348 [احمد الفاتح]
5.00/5 (6 صوت)

06-30-2016 12:24 AM
و هل تم إطلاق سراح المعتقلين ؟؟
و هل تم إطلاق الحريات ؟؟
و هل تم تعيين رئيس متفق عليها لقيادة الحوار المرتقب ؟؟

يعلم الجميع يا سيادة الإمام بأن أيٍ من الاسئلة أعلاه قد تحقق , إذن فلماذا تريدون تضييع قضية مواطنى السودن و تمييعها لكى يخرج هذا النظام المجرم منتصراً على الرغم من كل مافعله بالبلدو بمواطنيها ؟؟
أنتم تريدون حل مشاكلكم مع النظام و ليس مشاكل الشعب مع النظام يا سيادة الامام .

هذا النظام المستبد الفاسد قد قالها لكم و فى مناسبات عدة بأنه سوف لن يترك السلطة ولا الثروة , و قالو بأنهم سيحكمون البلاد ل 150 سنة القادمة و سيادتكم تهرولون لتقاسم السلطة معهم بدلاً عن العمل لإزاحتهم سوى ان كان بالعصيان المدنى العام أو بإنتفاضة محمية بالسلاح !!

و لكن فلتعلمو بأن إتفاقكم مع النظام سوف لن يحل مشكلة البلاد و سوف لن تقف الحرب بتوقع الفصائل المسلحة , بل ستقوم غيرها فصائل مسلحة جديدة بمطالب جديدة .


ردود على احمد الفاتح
[AAA] 06-30-2016 05:03 PM
ًWell said, thanks


#1482324 [عبدالرحيم]
1.00/5 (1 صوت)

06-29-2016 11:32 PM
قالو اليتم ما بوصوها على البكاء .. والصادق المهدي لدغ بدل مرة الف مرة من الاخوانيين وهو يعلم تماما انهم (لا يرقبون في مؤمن إلاً ولا ذمة) كما انهم ليس لهم عهد ولا ميثاق وانهم (كل ما عاهدوا عهداً نبذه فريق منهم) وانهم اي الكيزان انهم يتمسكنون من اجل مزيد من التمكين وعندما يتحدثون عن السلام وعن ضرورة وقف الحرب والتنمية فأنها كلمات لا تفارق حناجرهم اذا كانت تبعدهم عن السلطة..

الكيزان او المؤتمر الوطني او الحركة الاسلاميةتريد السلام ولاكنها لا تريد سلاما يبعدها عن السلطة والتمكين والكنز ولا تريد سلاماً يلغي وظيفة واحدة او منصب من المناصب التي استحوذت عليها ولا تريد ان تفكك جمعية طوعية او خيرية قامت بتأسيسها سراء ولا تريد ان يحاسبها احد على خطأ مهما كان حجمه ..

الكيزان يتحدثون عن السلام وغير مستعدين لالقاء السلاح ويعملون من اجل جمع سلاح الاخرين فقط ولكن يرغبون ان تظل اسلحتهم بأيديهم ويرغبون ان تكون ايديهم على الزناد وسجنوهم جاهزة لاستقبال المزيد

يتحدثون مع المعارضة عن السلام المرتقب و(البشريات القادمة) واذا خلوا الى شياطينهم اي جماعتهم (بالداخل والخارج) قالوا انا معكم انما نحن مستهزئون.

هذا حالهم لذلك حفاظا على سلامة الصادق المهدي فإننا نأمل ان يكون الصادق المهدي اكثر حفاظا على سلامته ويقدر الامر تقديراً فإنه يتعامل مع ناس سبق ان جربهم وعرفهم والمؤمن كيس فطن وكما قال عمر ابن الخطاب (لست خباً ولا الخب يخدعني)
يعنى انا ما اهبل ولا يستطيع الشخص الذي يدعي الفهلوة ان يخدعني


ردود على عبدالرحيم
[majour] 07-01-2016 04:09 PM
خايفه يا سارة طيب الحل شنو، يمكن الامام صبروا نفذ، الراجل جرب كل الطرق الحسنة والسلمية، وما طلع بنتيجة، يعني حلال علينا وحرام علي بلابل الدوح، وبعدين دارفور اتحرقت والجنوب انفصل وجبال النوبة والنيل الازرق بيحترق والشرق تحت المجاعة والمرض وبساتين التمر اتحرقت والارض انجرف تحت السدود في الشمال، ثمانية وعشرون طابطا سحلوا سحلا واطفال سبتمبر قنصوا قنصا، واركانجلوا وجرجس ومجدي قتلوا بسبب دولاراتهم، وبيوت الاشباح، و و و و هذا من شتي، ده يا سارة ود المهدي الامام وفي رقبته مسؤالية كبير جدا، اذا تحرك فيعني ذلك هنالك شئ جلل، لا تخافي، الزمي الصبر، فخوفكي مبرر.

[محمدوردي محمدالامين] 06-30-2016 10:21 AM
اخي عبد الرحيم رحمك الرحمن الرحيم وايدك دائما بهذه الاراء السديده

European Union [سارة عبدالله] 06-30-2016 09:50 AM
الأخ عبدالرحيم
حياك الله
وكل عام وانتم بخير
يقول الامام الصادق انه جاهز للعودة وان الحكومة ليس لديها شان فى هذا الخصوص هى تفعل ما تشاء ونحن نفعل ما نشاء ؟
الأخيرة نفعل ما نشاء .اذا اعتقل وهذا وارد من هؤلاء سيكون هناك استعداد لعمل تعبئوي قد يؤدى لسفك أرواح من الأنصار وغيرهم .نسال الامام الصادق تعرض لكثير من الاعتقال من هؤلاء سجن وزنازين ووضع فى زنزانة الإعدام من قبل
وأخيرا بعد كل الجهود اطلق سراحه .هل ما زال الامام يعاملهم بالنيه البيضاء
الان ينتظرون بفارغ الصبر عودته هذا الكرت الأخير فى مد أيامهم اكثر . جربهم.
اعتقال السيد فاروق أبو عيسى وأمين مكى مدنى . هؤلاء أعضاء فى نداء السودان وكيف سيكون مصير الرئيس
من هذه العودة خسائرها ستكون كثيرة . هذه النظم عبود اعدم على حامد البطل ورفاقه الأحرار وشهداء المولد من الأنصار وودنوباوي مايو أعدمت عبدالخالق ومحمود محمد طه والإنقاذ أعدمت 28 ضابط رميا بالرصاص وعبدالرحيم حسين خلاص انتهينا منهم من غير محاكمة .وسبتمبر شباب فقدوا أرواحهم . هؤلاء يحافظون على مزارعهم وبيوتهم وارصدتهم شيدوا لأنفسهم قلاع فى وسط الخرطوم . المادة هى هدفهم . السودان اليوم فى ضنك دارفور النيل الأزرق والخرطوم وتدنى فى الخدمات ومستوى
نقول للإمام الصادق نختلف معك فى كثير من الرؤى ولكن حزب الأمة القومى حزب ما زال صامد
الحل السلمى نرجو التوفيق



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة