الأخبار
أخبار إقليمية
بعد 27 عام من الكارثة : هل ندم علي عثمان (المهمش) علي انقلابه؟!!
بعد 27 عام من الكارثة : هل ندم علي عثمان (المهمش) علي انقلابه؟!!


07-03-2016 03:48 AM
بكري الصائغ

١-
***- اسم علي عثمان في العنوان اعلاه لم ياتي عبثآ، فهو المقصود بالمقال ، علي اعتبار انه صاحب فكرة الانقلاب علي الوضع الديمقراطي عام ١٩٨٩ وخطط له واشرف علي التنفيذ خطوة بخطوة حتي لحظة اذاعة البيان الاول، كل هذا قام به رغم انه كان وقتها عضو بارز في البرلمان، ومن داخل البرلمان أُنتخب رئيساً للجنة الشئون القانونية في العام ١٩٨٥، ولكنه سعي مع اخرين اسلاميين الي الاطاحة بحكم الصادق المهدي واقامة نظام عسكري جديد.

٢-
***- ***- اسم علي عثمان اليوم بعد سبعة وعشرين عام من انقلابه، لم يعد اسمآ كما في الماضي له بريق وهاج ، لم يعد صاحب الشخصية المهابة التي كانت علي رأسها علم من نار، وعنده الشنة والرنة داخل الحركة الاسلامية السودانية والجبهة الاسلامية والمؤتمر الوطني، لقد انزوي الان بعيدآ عن مسرح السياسة، واعتزلها جملة وتفصيلا -بحسب ما ذكره في تصريح مثير-، واكد في تصريح نشر بالصحف المحلية في بداية هذا العام الحالي ٢٠١٦، انه قد ( اعتزل السياسة وتفرغ لل"سياسة الحقيقية" التي تمثلت في التفرغ لمعاناة المواطنين)!!

٣-
***- ***- من منا في السودان وخارجه ولا يعرف قصة ابعاد علي عثمان عن السياسة بالقوة ، وكيف انها ما كانت عملية (ابتعاد) تمت عن قناعته الذاتية، او جاءت برغبة صادقة من تلقاء نفسه في ترك السياسة التي عاصرها منذ ان دخل جامعة الخرطوم في سنوات السبعينات، انما كان (اقـصاء قسـري) جاءه من (فوق)، وان يترك كل عمل له صلة بالسياسة، وعليه ان يعتبر هذا (الابتعاد القسـري) بمثابة (استراحة محارب) بلا عودة!!...سمع علي عثمان الكلام، وقام بتنفيذه بدقة شديدة، لانه ادري الناس بخبث ومكر من هو (فوق)!!

٤-
***- مرت قبل يومين الذكري السابعة والعشرين علي انقلاب علي عثمان، واذا ما فتحنا دفتر (حساب الربح والخسارة) وما كسبه او ربحه صاحب الانقلاب خلال هذه السنوات الطوال، نجد ان علي عثمان هو اكبر الخاسرين من بين كل الذين شاركوا في الانقلاب سواء كانوا من العسكر او اعضاء الجبهة التسلامية ، وخرج من مولود الانقلاب بعد ان خسر سمعته وتاريخه القديم قبل الانقلاب مخلفآ وراءه سودان مقسوم تحت (البند العاشر).. و٣٠٠ الف قتيل..و٢٤ الف جندي اممي يحرسون اهل دارفور وابيي من غدر أهل السلطة!! ..

٥-
***- خرج علي عثمان دون ان يعتذر للشعب ودون ان يقر بخطأ ارتكبه كان اشبه بخطأ هتلر الذي دمر بلده وشعبه الالماني.

٦-
***- في رواية قديمة صدرت من الدكتور علي الحاج في شهر فبراير٢٠١٠، اكد فيها ان الذين خططوا لانقلاب ٣٠ يونيو ١٩٨٩، كانوا هم: الدكتور حسن الترابي، الامين العام للجبهة الاسلامية، يسن عمر الامام، نائب الامين العام السابق، علي عثمان محمد طه، نائب الامين العام، عبدالله حسن أحمد، الدكتور علي الحاج، ابراهيم السنوسي، الدكتور علي الجاز.

٧-
***- بعض من كبار الاسلاميين الذين خططوا لهذا الانقلاب، اعربوا عن ندمهم الشديد علي وقوعه، وقدموا اعتذار للشعب، ونشرت الصحف المحلية اعتذارهم الذي جاء بعد انقلاب البشير علي حسن الترابي عام ١٩٩٩!!

٨-
***- في احد حلقات شاهد علي العصر مع الراحل الدكتور حسن الترابي التي بثتها قناة (الجزيرة) في شهر أبريل الماضي، كشفت بعض المصادر لجريدة (الرأي) القطرية عن اسرار واعترافات جديدة . وفيها لأول مرة في التاريخ يعترف الدكتور الترابي للشعب السوداني في مشاركته في إنقلاب العسكر عام 1989م. كما قرر تحمل بعض المسؤولية للأحداث الدموية التي تلت هذا الإنقلاب في بداية التسعينات. وفي احد الحلقات قال:( ليتني خرجت من السلطة ولم اشاركهم في ذالك الجرم ولكن حاولت ان اصلح الوضع). وفي أحد حلقاته قال بأنه عندما شعر بأن نسبة من الشعب السوداني بدأت تضيق بهم المعيشة والصعوبة في رزق العيش في منتصف التسعينات قرر ان يرحل هو واسرته من بيتهم في حي (المنشية) العريق وان يعيشوا مع بقية الشعب في الأحياء النائية ليعيشوا محنتهم. ولأول مرة في التاريخ قال الترابي:
( اعتذر للشعب السوداني وارجوا مسامحتهم ان كنت أخطأت في حقهم. ولو رجع الزمان لما شاركت في هذا الحكم).

٩-
***- ينقل الكاتب المغربي، عبد السلام طويل، رئيس تحرير مجلة (الإحياء) وأستاذ زائر بكلية الحقوق، جامعة محمد الخامس، بعض ما دار في لقائه مع وفد من الباحثين والمفكرين بالمفكر السوداني الراحل د. حسن الترابي، لأول وآخر مرة قبل حوالي عشرة أيام من وفاته. وكتب يقول: (وقف الدكتور حسن مليا على الانقلاب الذي دبره بتعاون مع الفريق البشير، ومع أنه حاول أن يفسر لنا دوافع هذا الاختيار، إلا أنه تحمل مسؤوليته التاريخية والأدبية كاملة، وهو يوجه نقدا ذاتيا صريحا ولاذعا لدوره في هذه التجربة، رغم كل النوايا الوطنية الإصلاحية التي كانت تحركه، بحيث كان يبدو ضمن السياق السياسي السوداني وقتها أن التغيير الديمقراطي لا يمكن أن يتحقق إلا من خلال الانقلاب..الدولة الان عندنا لم تلجأ إلى الحوار إلا حينما ضعفت، فأيقنت أنها لن تتمكن من إعادة بعض الحيوية إلى أوصالها المترهلة إلا بهذا الحوار، لكن مع ذلك، إذا ما عبرت عن حسن نيتها في تحقيق إصلاح ديمقراطي حقيقي فسوف نكون في الموعد).

١٠-
قال عمر يسن الامام في تحقيق صحفي:
(-السودان "شلت عليه الفاتحة"..بكل أمانة يعتبر السودان مات فلا حدود جغرافية كما كانت ولا نسيجه الإجتماعي كما كان فاثيوبيا ذهبت بالفشقة ومصر بحلايب وحتى مياه النيل المصريون لا يرضون بنسبة السودان فيها ولا أن يسقى منها مشروع سندس الزراعي. السودان تناقص من أطرافه فولاية الجزيرة بدأ أهلها ينتظمون فى كيان ويطالبون بحقوقهم، وأنظر لما يحدث فى شمال السودان وفى جنوبه وغربه).
وقال ايضآ:
( فى السودان السلطة كانت فى يد الجبهة الاسلامية مائة بالمائة وسلمتها للعدو والقيم المرفوعة كلها والشعارات أنهارت ودفنت ولم يعد هنالك شعار واحد منفذ منذ قيام الثورة مثل "ناكل مما نزرع ونلبس مما نصنع" حيث لا توجد زراعة ولا صناعة ولا تجارة. وأريد من الصحفيين وللاسف كلهم ليس لديهم احتكاك مع الجمهور بما فى ذلك الصحيفة التى أنا مسؤول عنها إذا دخلوا السوق لوجدوا التجار "قاعدين ساكت" وقد كثرت ديونهم ودخلوا إلى السجن بسبب ذلك والتجارة الآن أمتلكتها الحكومة عبر شركاتها الخاصة واليوم الذى تنهار فيه الحكومة ستنكشف عورات كثيرة. أعتقد أن تجربة السودان جعلت المواطن العادي لديه ظن سيئ فى شعار الإسلام ولا عشم له حوله، والمعاملة سيئة حتى مع أخوان الحركة الإسلامية بإذلالهم وسجنهم وقتلهم مما جعل بعضهم يذهب لدارفور ليقاتل ضد الحكومة).

١١-
قال الدكتور علي الحاج:
(نظام الخرطوم اكثر دموية واكثر اهانة للدين من نظام حسني مبارك وبني علي والقذافي، وان الحركات الاسلامية التي حضرت مؤتمر الحركة الاسلامية الحكومية في الخرطوم من تونس ومصر وليبيا، لم تتحدث عن انتهاكات النظام لحقوق الانسان السوداني والجرائم التى ارتكبه النظام فى دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق وفصلة للجنوب باسم الاسلام. هذة الحركات الاسلامية بحضورها لهذا المؤتمر ارتكبت خطأ سياسيا استراتيجيا يستوجب منها المراجعة والاعتذار).

١٢-
واخيرآ:
***- لماذا رفض علي عثمان محمد طه الاعتذار للشعب عن خطأ الانقلاب، كما اعتذر الترابي ويسن عمر؟!!، ولماذا الاصرار علي السكوت والصمت علي ما جري خلال ال٢٧ عام الماضية؟!!..وما الذي استفاده من الانقلاب الذي قلل مكانته وشوهت سمعته؟!!

***- الاغرب من سكوت علي عثمان، ذلك التبرير القبيح الذي صدر من الدكتور غازي صلاح الدين قبل ثلاثة اعوام وامتنع عن الإعتذار للشعب السوداني عن ٢٤ عاماً السابقة قائلاً:( إن الاعتذار لايجدي نفعاً..عندما تطرح القضية سنقدم شهاداتنا ودفوعاتنا )!!

١٣-
***- كم هو مسكين علي عثمان الذي لم يحتفل بعيد انقلابه السابع والعشرين وهو صاحب المولد!!، مثله مثل عمر البشير الذي هرب متعمدآ الي السعودية حتي لا يتذكر الانقلاب!!

بكري الصائغ
[email protected]


تعليقات 31 | إهداء 0 | زيارات 32020

التعليقات
#1484057 [ود العقيدة، ضابط أمن سابق]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 12:49 PM
شكراً أستاذ بكري الصايغ علي المقال الجميل ولدي بعض الأسئله أدناه أود لو أبصرتنا فيها برأيك السديد
الترابي ومن معه دبروا إنقلاب الإنقاذ المشئوم. وهو القائل إنهم دبروا الإنقلاب بناءً علي خطة خداع إستراتيجية كان أساسها الأمتن تكتيك " إذهب إلي القصر رئيساً وسأذهب إلي السجن حبيساً". يعني الترابي كذب وتوخي الكذب ماكراً حتي حاق به مكره السيئ فأصبح طريداً من قبل طلابه وأعضاء حركته...
السؤال الرئيس يا أخونا بكري الصايغ، وأرجو أن تفيدنا فيه بقدراتك التحليلة والتوثيقية هو: ما أدرانا أن كل ما ذكره الترابي في حلقات شاهد علي العصر صحيح مائة بالمائة؟
ثم أسئله فرعية: إلا يحتمل أن الترابي مدفوعاً بالغبن من تلاميذه، قد أراد توريطهم في مسائل كثيرة مثل كلامه عن محاولة إغتيال الرئيس المصري وتنصله من أي مسئولية وإلقائه للتبعات علي عواتق علي عثمان ونافع وغيرهم، رغم معرفتنا التامة بأنهم من أخبث العناصر التي لا تتورع عن الإتيان بكل قبيح في سبيل تحقيق مصالحها؟
كيف يمكن أن نتحقق بصورة علمية من صحة كل أحاديث الترابي في هذه الحلقات والتي بدى فيها راغباً ومصراً بوضوح في أن يستأثر بالكسب لنفسه في أنشطة الحركة الإسلاميه، بإنكاره لأهمية وفعالية شخصيات محورية مثل البشير، علي عثمان، والجاز خاصة في إنقلاب الإنقاذ؟ ثم ماذا عن جنوحه لتحميل الآخرين مسئولية الأخطاء حين يبدو التقصير والجرم وسوء الطوية واضحين؟
أرجو تناول أسئلتي ببعض التفصيل إن أمكن ولك الشكر وكل عام وأنتم بخير


ردود على ود العقيدة، ضابط أمن سابق
[بكري الصائغ] 07-04-2016 11:21 PM
أخوي الحبوب،
ود العقيدة، ضابط أمن سابق،

(أ)-
تحية طيبة وكل عام وانتم بخير،

(ب)-
***- الاسئلة التي شاركت بها تحتاج اولآ الي مراجعة مواقف الترابي السابقة وتصرفاته وتصريحاته وفتاويه، بحكم انه- من وجهه نظري- رجل ضلالي ولا يقول الا
شي في صالحه!!،

(ج)-
***- كلام الترابي في الحلقة الاخيرة، لا شي جديد فيه علي الاطلاق !!، من طالع الملفات المصرية حول محاولة اغتيال مبارك، يجد ان المصريين الذين تم اعتقالهم في اديس ابابا وسلموا الي السلطات الامنية في مصر قالوا كل شي ولم يخفوا شي في التحقيقات التي استمرت معهم لمدة عامين..

(د)-
***- الشي الوحيد الجديد في حديث الترابي، قصة المليون دولار التي اخذها علي عثمان بدون اذن!!

(هـ)-
***- بالمناسبة، المذيع احمد منصور في قناة "الجزيرة" يعرف الكثير عن الحادث، لكنه كان يجاري الترابي في الكلام، وهو يعرف ان كلام الترابي قديم ولا جديد فيه!!

(و)-
***- لا اثق في المحطة الفضائية (الجزيرة)، ولا اثق في صدق برامجها ، ومتاكد تمامآ ان جهات سودانية تدخلت لحذف معلومات عن البشير في حلقات الترابي.


#1483939 [Truth]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 03:41 AM
و الان بعد اتضاح ان على عثمان هو زعيم ال كابونى السودانية و هو من خطط و دبر و مول عملية اعتيال حسنى فهل نرى محاكمة دولية او مطالبة بمحاكمة اثيوبيا او مصرية او سو يطول سكوت المجتمع الدولى على دموية هؤلاء


ردود على Truth
[بكري الصائغ] 07-04-2016 04:38 AM
أخوي الحبوب،

[Truth - تـروث،
(أ)-
اسعد الله تعالي صباحكم وجعله ملي بالمسرات،

(ب)-
الان بعد ان كشفت محطة "الجزيرة" كل خفايا واسرار محاولة اغتيال الرئيس المصري السابق مبارك، وعلي لسان شاهد من اهل النظام، اصبح موقف مصر من قضية حلايب قوي ومتين، ولا اعتقد ان البشير سيتجرأ مستقبلآ ويطالب بحلايب حماية منه لعلي عثمان ونافع!!، او بمعني اخر، ان البشير سيتخلي عن حلايب لمصر مقابل ان تسكت القاهرة عن محاولة الاغتيال ولا تصعد المشكلة!!


#1483920 [نبيل مهدي]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 02:02 AM
الي من هو في مقام الوالد ،تحياتي
هؤلاء القوم لايعرفون اسلوب الاعتزار ولا الاستقالات ،بل هم منافقون كما وصفهم القراءن الكريم (لو يجدون ملجا او مغارات اومدخلا لولوا الية وهم يجمحون ).


ردود على نبيل مهدي
[بكري الصائغ] 07-04-2016 04:27 AM
أخوي الحبوب،
نبيل مهدي،

تحية الود، والاعزاز بقدومك السعيد،

لو كانوا اهل السلطة في النظام الحاكم عندهم الهيبة واحترام الذات وتقدير المسؤولية، لا اعلنوا من تلقاء انفسهم الاستقالة وتسليم السلطة لحكومة انتقالية بعد ان اصبح الحال في غاية السوء بسبب سياساتهم الرعناء، ولكن حب البقاء في السلطة الغي من ذاكرتهم معني الاعتذار او الاستقالة. وهي ليست بالظاهرة الجديدة بل نجدها في اغلب دول العالم الثالث.


#1483918 [نبيل مهدي]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 01:55 AM
الي من هو في مقام الوالد ،تحياتي
هؤلاء القوم لايعرفون اسلوب الاعتزار ولا الاستقالات ،بل هم منافقون كما وصفهم القراءن الكريم (لو وجدوا ملجا اومغارات او مدخلا لولوا الية وهم يجمحون ).


#1483914 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 01:19 AM
للتـوثيق:
١-
الترابي في شاهد على العصر يكشف بالتفاصيل
أسراراً مذهلة عن محاولة إغتيال حسني مبارك
*****************************

المصدر: -"الراكوبة"-
-07-04-2016 12:41 AM-
يركز زعيم ومؤسس الحركة الإسلامية في السودان الدكتور الراحل حسن الترابي في الحلقة الثانية عشرة على محاولة اغتيال الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك عام 1995 في أديسا أبابا.
تقديم: أحمد منصور

٢-
الرابـط:
******
http://www.alrakoba.net/news-action-show-id-239513.htm


#1483877 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2016 11:55 PM
بثت صحيفة (الراكوبة) اليوم الاحد ٣ يوليو ٢٠١٦، موضوع عن العميد/ يوسف عبد الفتاح (رامبو)، وجاء تعليق حول الموضوع من احد القراء هو المهندس/ سلمان إسماعيل بخيت على، وكتب ردآ علي تصريحات يوسف عبد الفتاح:

( ...طيب يارامبو هاك دى جديدة: قبل مغرب هذا اليوم الأحد 28 رمضان كنت اتابع برنامج احمد منصور من قناة الجزيرة مع شيخكم الترابى، تخيل الرجل قالها بالفم المليان ان على عثمان محمد طه نائبه فى تلك الفترة وبمساعدة نافع على نافع ونائبيه فى جهاز الأمن هم من اشرفوا على عملية محاولة اغتيال حسنى مبارك وكمان قال كلام خطير انه 3 ممن أشتركوا فى العملية عادوا احياء للسودان وعلى عثمان هو من امر بتصفيتهم!!.. طيب يا الترابى ما دام انت عارف العملية ليه ما بلغت حسنى مبارك عشان مايسافر لأثيوبيا؟!!).


#1483870 [بكري الصائغ]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2016 11:27 PM
اشياء من ذاكرة الصـحف
**************
١-
يعترف صاحب جريدة (السوداني) محجوب عروة بأنه غاضب للغاية من علي عثمان محمد طه، وإنه لم يمضِ متدثرا بسلطان مقته بين جوانحه بل صدع في وجه الرجل عندما لاقاه كفاحا قائلا: "أنت ظالم.. ظلمت الناس". ويفاخر عروة بأنه ذو سبق بالحركة الإسلامية وليس من (الطلقاء) واتهم شيوخ الإسلاميين الثلاثة علي عثمان ونافع والجاز باختطاف التنظيم ثم لا يخفي غبطته من اقصائهم من دست الحكم، الذي رأى أنه تأخر طويلاً ويمضي ليقول بأن الثلاثة ضيقوا عليه الخناق وحاولوا تأديبه- حسب قوله- لأنه خرج عن طوعهم. ولا يستثني عروة زعيم الإصلاحيين غازي صلاح الدين، من شواظ اللهب الحارقة ويدمغ الرجل بأن جاء متأخرا لرفع راية الإصلاح.

٢-
تحقيق صحفي اجراه عطاف عبد الوهاب من جريدة
(التيار) مع محجوب عروة صاحب جريدة (السوداني):

(أ)-
هناك من يقول إنك موهوم
بكره علي عثمان محمد طه لك؟!!
**********************
محجوب عروة:
ليست قضية (وهم)، أنا خلافي كان مع مراكز القوى والحرس القديم. علي عثمان ونافع وعوض الجاز. أنا مبسوط جدا لأنهم (شالوهم) وأبعدوهم من مواقعهم، وكان من المفترض أن يذهبوا (من بدري)، أنا كنت ضد السوبر تنظيم، هؤلاء اختطفوا التنظيم، ليست لدىَّ خلافات شخصية. علي عثمان نسيبي، ابني خالد متزوج من أهله.

(ب)-
انت تعتقد أنه قصدك في أشياء،
إجبارك على بيع الرأي العام والسوداني؟!!
*************************
محجوب عروة:
هؤلاء استغلوني هم يريدون موظفين ليعملوا معهم، يريدون من الصحفيين أن يكونوا موظفي علاقات عامة، لا يريدون صحفيين احرار يقولوا رأيهم ويشاركوا.

(ج)-
هل طلبوا منك أن تكون في خطهم؟!!
********************
محجوب عروة:
بلغتني رسائل بذلك، لقد طلبوا مثل هذا الأمر.

(د)-
الإنقاذ أعطتك تعويضات كبيرة..
ثماني عشرة قطعة؟!!
**************
محجوب عروة:
هذا التعويضات كانت اقل من خسارتي.. ورضيت بهذا لأنها حق أولادي، وبعت الأراضي لتسديد الديون، كان رأي علي عثمان ونافع والجاز أن يؤدبوا محجوب عروة.

(هـ)-
ولماذا يؤدبوك؟!!
************
محجوب عروة:
لأنني خرجت من طوعهم، كنت اختلف مع توجههم في طرح آرائي، لم اكن ملتزما بالقرار التنظيمي، منذ المؤتمرات الأولى كانوا يريدون حزبا واحدا في النظام السياسي وأنا كنت ضد ذلك، كنت اريد وفاقا وطنيا، كنت اريد الحريات. أنا أول من اتصلت بالهندي لكن الجماعة كانوا رافضين هذا الأمر تماما، خطهم العام كان ضد الأحزاب، علاقتي مع علي عثمان كانت أسرية لكن الآن انقطعت ليس لدىَّ به أي علاقة لا شخصية ولا أسرية، أنا وجدته بالصُدفة في عزاء وقلت له في وجهه أنت ظالم لقد ظلمت البشر. قلت هذا الأمر أمام كل الناس وأنا زعلان منه جدا.

(و)-
وماذا قال لك؟!!
*********
محجوب عروة:
وهل يستطيع أن يقول شيئا، سكت ولم يقل شيئا.

(ز)-
كيف ظلم محجوب؟!!
**************
محجوب عروة:
ظلمت في كل التقييمات سواء في السودان الدولية أو السوداني أو الرأي العام. هناك أناس كانوا معارضين للإنقاذ من أول يوم، ورغم ذلك أعطتهم الإنقاذ أموالا طائلة بمجرد أن دخلوا إليها، حتى آخر شئ صحيفة السوداني. اوقفوا مني الإعلانات والاشتراكات. ثم قالوا لجمال الوالي تعال اشتريها، بعد أن قاموا بتحريض البنك ضدي حتى يضغط علىَّ واضطر إلى بيعها وهذا ما حدث، ولو لم ابع السوداني لظللت في السجن، انظر إلى المفارقة، قرنق كان يحارب الإنقاذ وأصبح نائبا أول.

(ح)-
من فعل ذلك بك؟!!
************
محجوب عروة:
علي عثمان ونافع وعوض الجاز وآخرين.

(ط)-
لكنهم الآن خارج إطار الحكم؟!!
******************
محجوب عروة:
هذا تحقيقا للدعاء اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرجنا منهم سالمين.


#1483861 [محمد المهتدي]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2016 11:02 PM
مقال جميل جدا استاذ بكري الصائغ .. لكن التعليقات عديمة جدوي وبايخه جدا.. ونشكر الراكوبه العملت ليكم اهميه


ردود على محمد المهتدي
[بكري الصائغ] 07-04-2016 04:18 AM
أخوي الحبوب،
محمد المهتدي،

صباحك نور وافراح باذن الله تعالي،

مشكور علي الزيارة، وكل عام وانتم بخير.


#1483850 [R]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2016 10:34 PM
Dear Bakri,

Greetings,
Please check your email.
Thanks


#1483823 [khalid osman]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2016 08:59 PM
الترابي في برنامج شاهد علي العصر التي اذيعت الليلة اعترف بان علي عثمان اضافة الي جهاز الامن هم وراء محاولة اغتيال الرئيس السابق حسني مبارك.....هل نتوقع ردا منه علي واورد في هذه الافادة؟؟؟


ردود على khalid osman
[بكري الصائغ] 07-03-2016 11:01 PM
أخوي الحبوب،

Khalid Osman -خالد عثمان،
(أ)-
الف تحية وسلام حار ممزوج بالشكر علي قدومك الكريم،

(ب)-
صراحة يا حبيب، لم اطالع حلقة اليوم الاحد ٣ يوليو ٢٠١٦، وفوجئت بالمعلومة التي شاركت بها، وان (برنامج شاهد علي العصر التي اذيعت الليلة اعترف بان علي عثمان اضافة الي جهاز الامن هم وراء محاولة اغتيال الرئيس السابق حسني مبارك)،
***- هل هي محض صدفة ان تبث هذه الحلقة بالذات -وتحديدآ اليوم - عن محاولة اغتيال حسني، وعلي عثمان يحتفل بالعيد ال٢٧ علي انقلابه؟!!..ام تم بث الحلقة لتعكير مزاجه؟!!


#1483780 [هميم]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2016 06:23 PM
قضى علي عثمان 27 سنة يخلق معاناة الناس برفع الدعم عن المحروقات، زيادة أسعار كل شيء، مصادرة أراض الناس بحجة عدم استصلاحها، التمكين للفاشلين من هؤلاء المتأسلمين وتطفيش الكفاءات في بلاد الله الواسعة، والقائمة تطول، فمن اين سيجد هذا الفاسد 27 سنة أخرى لرفع المعاناة عن الناس كما يزعم؟ هل أقسم لكم أن هذا الرجل لو أعاده نظام البشير الفاسد إلى حظيرتهم لاستمر في نفس ما ظل يفعله للسبعة وعشرين سنة الماضية!


ردود على هميم
[بكري الصائغ] 07-03-2016 10:53 PM
أخوي الحبوب،
هميم،
(أ)-
الف مرحبا بك وبحضورك الميمون،

(ب)-
عندما نجح انقلاب ٣٠ يونيو قبل ٢٧ عامآ، كان علي عثمان علي قناعة واعتقاد راسخ بانه حتمآ سيكون رئيس البلاد بلا منازع، وان لا احد يعترض علي تعيينه بحكم انه هو مخطط الانقلاب وفي نفس الوقت هو نائب الترابي في الجبهة الاسلامية، ومن جهة ثالثة، ان كل ضباط الانقلاب يعرفونه بحكم احتكاكه معهم قبل الانقلاب.

(ج)-
***- لكن جاءت الرياح بما لاتشتهي السفن، فقد قاموا ضباط الانقلاب بتعيين العميد عمر البشير رئيسآ علي البلاد، وسبقوا بذلك ترشيح الجبهة الاسلامية التي فوجئت بالتعيين،

(د)-
- يقال والعهدة علي الراوي وقتها-، ان اللواء الزبير محمد صالح هو الذي اقترح تعيين البشير ورفض ان يتولي اي (مدني) رئاسة البلاد، وقال لضباطه:(الانقلاب ده بتاعنا، وما بنديه لاي زول بره مننا)، في اشارة منه انه يرفض تعيين حسن الترابي ليكون رئيسآ!!..سكت الترابي علي التعيين وامر اعضاء حزبه عدم الاحتكاك مع العسكر!!..بعد توالت الاحداث الكبيرة ووجد علي عثمان نفسه في نهاية الصف!!


#1483771 [كندمر]
5.00/5 (11 صوت)

07-03-2016 05:52 PM
تحية ..الندم ومراجعة النفس..او كما يسمى أحيانا بالنفد الذاتى ..يأتى من الانسان السوى وذو الضمير.وليس هذا السلوك من شيم وممارسات الهؤلاء..إن لم تشخ ذاكرتى المعنى بالمقال زملاؤه فى الجامعة يعتبرونه.(بولتكال مانياك)..معتوه سياسة..كان لايمارس اى نشاط اجتماعى ..كورة سينما ..نشاط..فقط اجتماعات اتحاد بالكرفيتة والتكشيرة التى تمرن عليها بحديقة الحيوانات..بعضهم يتندر على مشرف الطلاب لعدم علاجه من الشيزوفرانية السياسية..التى تجسدت برغبته فى ترك بصمات سياسية انتهت بفصل الجنوب.وامتهان التعذيب والإغتيالات.والمثل يقول ( البعشوم له يوم)..اللهم اشفى السودان من أمثاله وأتباعة..الذين يلقبونه بشيخ.(سيشخ) بعشوم السياسة واتباعه وجميع من أتو بنظام الظلم والظلام وسدنتهم. تحت ظل المشانق ..فى فجر الصبح الآتى..وإن غدا لناظره قريب.فجر يطل على السودان الديمقراطى تبنيه أجزاب غير طائفية أوعنصرية أومتاسلمين ويحييد العسكر..نحن رفاق الشهداء ..الصابرون نحن..المبشرون نحن...


ردود على كندمر
[بكري الصائغ] 07-03-2016 10:34 PM
أخوي الحبوب،
كندمر،
(أ)-
تحية طيبة،

(ب)-
***- كل اعضاء المؤتمر الوطني- بلا استثناء- ومعهم قادة انقلاب يونيو الضباط القدامي، واعضاء الحركة الاسلامية لزموا الصمت ولم يعلقوا علي الانقلاب بعد ٢٧ عامآ من وقوعه!!..

***- حتي الصحف المحلية امتنعت عن التعليق!!..
***- اما عن نواب المجلس، فما احد منهم تطرق لمناسبة الذكري!!
***- قامت الحكومات في الاعوام الماضية بصرف ملايين الجنيهات علي احتفالات كلها بذخ علي حساب الخزينة، وفي هذا العام الحالي دون باقي الاعوام السابقة، خلت العاصمة تمامآ من اي نوع من الاحتفالات!!


#1483743 [Alkarazy]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2016 05:00 PM
يالمهمش كيف نسايرو؟شفل اونطه ؟علي انتحر علشان الشعب يسامحك غير كده بفتح الله


ردود على Alkarazy
[بكري الصائغ] 07-03-2016 10:11 PM
أخوي الحبوب،
Alkarazy - الكارازو،
(أ)-
مساكم الله تعالي بالعافية،

(ب)-
لا احد في تنظيم الانقاذ يقوم بقتل نفسه وينتحر!! دائمآ شعارهم البقاء بقدر الامكان في السلطة، ومتي تخلت عنهم السلطة يعيشون في ظلها!!، في اليابان فقط نجد ظاهرة انتحار السياسيين بعد ظهورهم فضائحهم، وهؤلاء يفضلون الموت علي الحياة في ظل نقمة الناس وكراهيتهم.

***- اما في السودان، فالسياسي الفاسد يتمتع باحترام حزبه وكلما فسد ترقي الي اعلي!!


#1483607 [توفيق الصديق عمر]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 11:59 AM
حياك الله يا رجل
ولكن هل في يوم من الايام وفي كتاباتك الكثيرة سالت او خضت في خضم مسالة
لماذا لا يريد الانقاذيون او كما يحلو لهم ان يسمو انفسهم الاسلاميين ) وليس المسلمون كباقي خلف الله من المسلمين كاملي الدسم لحما وشحما)
ان يشاركهم احد في حكم البلاد؟
لا ادري ماذا سوف يكون تحليلك او اجاباتك علي السؤال المهم والذي هو بيت القصيد بالمحتصر المفيد
ولكن اجاباتي انا علي سؤالي ( لاحظ باسال وبجاوب)
سنة 89 اتيح للشيكان فرصة ان يطلع في الكفر ويلعب بي سفنجة
فكانت النتيجة ان تغلب عليه شياطين اعتي منه في شيطنتهم واعلنوا نهاية المباراة والدورة الرياضية بكاملها الي حين اخطار اخر ربما ياتي لاحقا بعد ان يمنوا انفسهم بالمن والسلوي ويذيقو الناس ما ذاق الوتد علي راسة
وتدارس خريجو مدارس الماسونية المر بينهم وتوصلو الي النتيجة الاتية
واحد انو يلفي اسم الوطن والدولة من قاموسهم حتي لا يسسب لهم اهل الوجة اي وجع راس
اثين انهم جاؤوا وليكن ذلد معلوما للكل من اجل اشباع كل رغباتهم المكبوته وما حرموا منه من الملذات والمطايب بما في ذلك واوله اشباع الر غبات الجنسية
ثلاثة طالما انو الفرصة اتيحت لهم الفرصة وساعة الحظ لا تعوض مرة اخري فليعملوا علي مبادئ ان المال السيب مالهم ومافيش حاجة اسمها بيت المال ومال المسلمين والكلام دا لانو اساسا همو الاسلاميين وليسو المسلمين وطالما انو حبكة الشيطان هذه مشت علي المخاليق الذين يقطنون هذه القعة المساة السودان فخلاص
رابعا وهذا هو الاهم ان يحذروا كل الحذر ان يشركوا معهم ايا من هذه المخاليق العواليق معهم لان النتيجة وباختصار شديد ان ورق التوت التي تغطي عوراتهم سوف تنكشف وحا يمشوا امفكو وسوف يعلم القاصي والداني انهم لا دين لهم ولا اخلاق وخلق ولا قيم ولا الم يتخلق ابليس كبيرهم الذي علمهم كلو حاجة الم يتخلق بكل الخلق والاشكال حتي استكاع ان يخوج ابونا ادم من الجنة؟
والي الان فهم قد منوا انفسهم وذويهم والجيوش من كل النواع والاشكال والمسميات التي خلقوها او صنعوها لحراسة ملك الشيطان بالمن والسلوي ومش بي دا وبس كبعا من المستحيل ان ان تخبرنا بنوك العالم كان في ماليزيا كان في دبي كان في الصين كان في واق الواق بما يدخره الزبائن لديها من مال وثروات واذا كان ذلك متاح ما كان حا يكونو مطمئنين قدر الاطمئنان دا وزيدة عليهم التبجح وقلة الادب الفلهمة العورا وشيل البطارية في القمرا
الخامسة وبعدين بكري يتم الناقصات انو يهمسوا لبعضهم البعض في جلساتهم وخصوصياتهم انو يا ارواح بدون اجساد ويا اجساد بدون ارواح اعلمةا ان النهمة لم تنتهي بعد لانو في كثير من دول العالم ما مرينا عليها بالقرعة الي الان وفي امكانيات هائلة انو فرعتنا في كثير من الجولات لن ترجع فاضية فاصبرو وصابرو
وخلو الملعب الفارغ لي امين حسن عمر ونافع علي نافع و الحاج ساطور وابراهيم محمود يرموا للمخاليق دي شوية كلمات فارغات وتهيج الدنيا ويلهوا الناس عن التركيز في المفيد وفي الفترة بتاعة انشغال هذه المخاليق ب حكاية الردود عليهم نكون نحن عملنا حاجة وا اصلو الرزق تلاقيط وكدا


ردود على توفيق الصديق عمر
[بكري الصائغ] 07-03-2016 09:09 PM
أخوي الحـبوب،
توفيق الصديق عمر،
(أ)-
اطيب ايآت التحايا الممزوجة بالشكر علي زيارتك الكريمة،

(ب)-
وصلتني رسالة من صديق عزيز يقيم في لندن يسأل فيها، ان كان شيخ علي عثمان مازال عضوآ في المؤتمر الوطني حتي بعد ان اعلن عن اعتزاله السياسة؟!!...ولماذا انقطعت اخبار الدكتور علي الحاج بعد ان رجع للخرطوم للعزاء في الراحل الترابي؟!!

(ج)-
حسب علمي والله اعلم، ان علي عثمان مازال عضوآ في الحزب، فهو لا يريد ان يقطع (شعرة معاوية) ما بينه والحزب، ومن جهة اخري حتي يأمن شرهم!!

***- اما بالنسبة للمليونير علي الحاج، فان الحياة في السودان ليست في مستواه الراقي، ويريد ان يقضي باقي عمره في المانيا حيث كل شي متوفر، ولا توجد صفوف عيش وبنزين وانبيب غاز!!، هو والدكتور مصطفي اسماعيل وعلي كرتي، ودعوا حياة الفقر، خرجوا رابحين من الانقلاب!!


#1483600 [@12@]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 11:37 AM
ابوي الله ادي العافيه كلما شكوت له من حد يكيد لي ويحفر لي في حفره يقول لي (خليو لفه لفه من الحبل حول رقبتو)هؤلاء بدات لفات الحبال تودي مفعولها رويدا رويدا
سوف يرحلون ويتركون تاريخ قاتم السواد ولعنات ودعوات مظاليم تلاحقهم دنيا واخري


ردود على @12@
[بكري الصائغ] 07-03-2016 08:40 PM
أختي الحبوبة،
أخوي الحـبوب،
(أ)-
#1483600 [@12@ -

أجمل التحايا لشخصك الكريم،

(ب)-
اشهر جملة قالها علي عثمان خلال السبعة وعشرين عامآ الماضية هي:
(Shoot to Kill)، جملة لن ينساها احد وستظل عالقة في اذهان الملايين، تمامآ بنفس القدر الذي ما نسي فيها الناس التصريح الذي اطلقه وزير الاعلام النازي غوبلز، وقال:(عندما اسمع كلمة ثقافة تحسست مسدسي).


#1483581 [المتجهجه الأممى]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 10:46 AM
( ولأول مرة في التاريخ قال الترابي:
( اعتذر للشعب السوداني وارجوا مسامحتهم ان كنت أخطأت في حقهم. ولو رجع الزمان لما شاركت في هذا الحكم).
ونرد عليه .. بعد إيه بعد إيه .. إعتذارك ما بيفيدك والعملتو كان بإيدك كان بإيدك ..
ونسال الله العلى القدير وبحق هذا الشهر الكريم وبحق كل من تأذى من هذه العصابة أن ينتقم منهم جميعاً (الأحياء منهم والأموات ).. فرداً فرداً..
إنه سميع مجيب الدعوات ..


ردود على المتجهجه الأممى
[بكري الصائغ] 07-03-2016 08:31 PM
أخوي الحـبوب،
المتجهجه الأممى،

(أ)-
تحية الود، والاعزاز بقدومك السعيد،

(ب)-
من غرائب الامور ومهازل حكم الانقاذ، ان البشير سافر الي جوبا للاعتذار عن بذاءته وسبه (الحركة الشعبية) ووصفها ب(الحشرة)، ولم يعتذر لبني وطنه حتي الان عن تصريحه وشتمه للشعب ب (شذاذ الافاق)!!


#1483578 [فوزي]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 10:38 AM
عزيزي الصائغ
متعك الله بالصحه والعافيه
رغم ان الترابي نشر بعض الاسرار الغير مضره له ولجماعته وحركته وجيرها لصالحه ولكن لم يرد احد علي الشيخ الهالك لمادا ...


ردود على فوزي
[بكري الصائغ] 07-03-2016 08:24 PM
أخوي الحـبوب،
فوزي،
(أ)-
مساكم الله تعالي بالعافية التامة،

(ب)-
بثت محطة (الجزيرة) القطرية من قبل حلقات مع الصادق المهدي ، ثم من بعده حسن الترابي، وهي حلقات لا تختلف كثيرآ في شكلها ومضمونها عن الحلقة التلفزيونية التي استضافت فيها نفس المحطة القطرية الدكتور ربيع عبدالعاطي ، وصرح فيها ان مستوي دخل الفرد في السودان ١٨٠٠ دولار!!...

***- حلقات تلفزيونية سخر منها الشعب كثيرآ، لان فيها الغريب المثير من المعلومات المغلوطة، وفيها ايضآ حب الظهور!!


#1483574 [حموري]
5.00/5 (2 صوت)

07-03-2016 10:31 AM
نامل من صحافتنا الورقيه ان تتجه للتوثيق واستنطاق صناع الاحداث والمشاركين بدل اللقاءات مع اعشار المطربين والمطربات
ونتمني ان ينشا موقع الكتروني لينشط بحوارات قبل ان يختطف الموت البعض وتموت اسرار ويزور البعض الوقائع
نامل ان يري موقع الكتروني النور


ردود على حموري
[بكري الصائغ] 07-03-2016 08:08 PM
أخوي الحـبوب،
حموري،

(أ)-
اجمل التحايا لشخصك الكريم،

(ب)-
اقتراحك جميل يا حبيب، ومنذ اكثر من ٢١ عامآ ظللت انادي واكتب وانشر في الصحف والمواقع السودانية عن اهمية توثيق الاحداث السودانية ، لكن مع الاسف لم يجد التوثيق اي اهتمام!!، السودان هو الدولة الوحيدة في العالم لا تعرف التوثيق ولا تهتم به، بل حتي (دار الوثائق المركزية) في الخرطوم الذي تحتوي رفوفه علي نحو مليار وثيقة يعاني من الاهمال والتهميش.

(ج)-
***- بمناسبة التوثيق:
بهدوء شديد وبلا ضوضاء ، بل وحتي بلا مجرد مقالة او سطر واحد في اي صحيفة محلية، مرت بلامس ٢ يوليو ٢٠١٦ الذكري ال٤٠ عامآ علي "حركة ٢ يوليو ١٩٧٦" الشهيرة، المعروفة باسم (حركة المرتزقة)، التي راح ضحيتها نحو ٣ ألف قتيل سوداني واجنبي اغلبهم ابرياء من اثيوبيا واريتريا .


#1483572 [مغبون]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 10:27 AM
أستاذنا بكري الصائغ
رمضان كريم وجعلك الله من عتقاء هذا الشهر ... بخصوص علي عثمان أتفق معك تماماان الرجل يعيش اسوأ أيامه فقد تغدي بهم البشير قبل ان يتعشوا به ونبهنا يوما الي ذلك في احد ردودنا اليك وهم مجموعه !!!!!
ليس علي عثمان وحده النادم فهنالك الكثيرون حوله وتقريبا كلهم من قبيله واحده يعضون اصابع الندم الآن ويتحينون الفرصه للأنقضاض علي البشير وبكري ونافع
أحضار قوات الدعم السريع وتبعيتها الي رئاسة الجمهوريههي من ضمن الترتيبات حتي تمنع مكرهم وتخويفهم
القادم اسوأ فالمتربصين كثر والنادمون كثر واؤكد لك ان هنالك شي قادم اكبر وستسال دماء كثيره وبعدها سوف ينصلح الحال
ساقول وادعو اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واجعل مكر كل من مكر بهذا الشعب الطيب مردودا له في نحره


ردود على مغبون
[بكري الصائغ] 07-03-2016 09:51 PM
أخوي الحبوب،
رزم،

الف مرحبا بك وبقدومك الكريم،

مشكور علي التعقيب.

[بكري الصائغ] 07-03-2016 07:50 PM
أخوي الحـبوب،
مغبون،
(أ)-
الف تحية طيبة وفوقها الف شكر اخري علي الزيارة الكريمة،

(ب)-
***-خبر جديد بثته (الراكوبة) قبل قليل، جاء فيه ان
(والي الخرطوم السابق الدكتور عبدالرحمن الخضر قد صرح بان أن الحركة الإسلامية ما تزال تحاسب من خلال مؤسساتها، خاصة منسوبيها الذين تقلدوا مناصب في الشأن العام وأنه تعرض للاستيضاح من قبلها في عدد من القضايا)!!

***- هل نفهم من هذا الخبر، ان (الحركة الاسلامية السودانية) ايضآ عندها محاكم خاصة بها مثل (حزب المؤتمر الوطني)؟!!، حتي وقت قريب كان الحزب الحاكم هو الذي يقوم بمحاكمة اعضاء الحزب المتهمين في جرائم، ولم نسمع باي محكمة تابعة للحركة الاسلامية!!

(ج)-
***- وبهذه المناسبة نسأل:
(هل تعرض علي عثمان لمحاكمة امام محكمة الحزب الحاكم، او امام محكمة الحركة الاسلامية بتهمة بيع هيئة الموانئ البحرية لشركة اماراتية في دبي دون ان يستشير المجلس الوطني او اي جهة حكومية؟!!..

[رزم] 07-03-2016 04:36 PM
علي عثمان اكثر جبنا من يدخل في اسالة دماء مع غرمائه القدامي لكنه اهل للمكر الخبيث


#1483566 [الحق]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 09:46 AM
اني اشتم فيك روائح الكيزان اسوأملة حاكمة منذ بدأ البشرية. هذه العصابة من كبيرها إلى صغيرها فئة متسلطة ومتجبرة أهلكت شعباً كامل دون أن يرمش لها جفن وأخذت تأكل من فتات هلاكه دون تغزز حتى ، فلا نحتاج أن نعرف من الذي اعتذر أو لم يعتذر ولاتاب أم لم يتب ولا هذا ذكي وذاك غبي ومن يعطي لنفسه مجرد مساحة للتفكير في هؤلاء العصابة بطريقتك هذه وتصنيفهم سيكون خصماً عليك ففعائلهم لاتحتاج لحصيف ليعرفها لان ظلمهم وخرابهم تألم منه كل مواطن وضاع وطن بحاله فلا تقل لنا ذاك خطط وهذا حكم وهم نفذوا نحن نحتاج فقط للتخلص من هذا الكابوس طويل الاجل فأتجه ذلك الاتجاه.


ردود على الحق
[بكري الصائغ] 07-03-2016 09:52 PM
أخوي الحبوب،
أرسطو
الف مرحبا بك وبقدومك الكريم،
مشكور علي التعقيب والمشاركة.

European Union [أرسطو] 07-03-2016 08:51 PM
يالحق - قولك الحق ..

[بكري الصائغ] 07-03-2016 07:27 PM
أخوي الحـبوب،
الحق،
(أ)-
مساكم الله تعالي بالعافية،

(ب)-
بعد ٢٧ عامآ من الانقلاب، ظهرآ اخيرآ المدعو (رامبو) السوداني بعد طول غياب، وراح يعتذر عن اشتراكه في الانقلاب اللفاشي الذي ادمي الجميع في البلاد، وما كان يظن ان الحال المزري سيصل الي هذا الحد الذي نحن فيه الان. جاء اليوم وبمناسبة الذي ال٢٧ عام علي الانقلاب ليعلن عن استياءه وغضبه من الأوضاع التي وصلت اليها البلاد.

***- ومن ضمن ما قاله العميد (معاش) يوسف عبدالفتاح في اخر تحقيق صحفي بثته اليوم الاحد ٣ يوليو ٢٠١٦ صحيفة (الراكوبة):

ﺍﺧﻔﻘﺖ الانقاذ ﻓﻲ أشياءﺀ ﻭﻃﻮﺭﺕ أﺧﺮﻯ، ﻭﻟﻜﻦ للأﺳﻒ ﺍﻟﺸﺪﻳﺪ ﻟﻢ أﻛﻦ ﺍﺗﻮﻗﻊ أن ﻳﻌﺎﻧﻲ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻦ ﺑﻌﺪ ‏ (27‏) ﻋﺎماً ﻣﻦ ﻣﺠﺌﻲ ﺍﻻﻧﻘﺎﺫ، ﻓﺎﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻓﺸﻠﺖ ﻓﻲ ﻗﻔﺔ ﺍﻟﻤﻼﺡ ﻭﺍﺳﺘﻐﺮﺏ أﻥ ﺗﻠﺠﺄ ﻟﺒﺮﻧﺎﻣﺞ ﺧﻤﺎﺳﻲ ﻭﻣﺎ أﺩﺭﺍﻙ .. ﺍﻳﻌﻘﻞ ﻭﺿﻊ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﺧﻤﺎﺳﻲ ﺑﻌﺪ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺪﺓ، ﻭﻛﺬﻟﻚ ﻓﺼﻞ ﺍﻟﺠﻨﻮﺏ ﻛﺎﻥ ﻣﻦ أكبر اخفاقات الإنقاذ.
- نعم مازلت ﻧﺎﺩماً علي ﻤﺸﺎﺭﻛتي ﻓﻲ ﺍﻧﻘﻼﺏ (89) ﻭﻗﻠﺘﻬﺎ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ، ﻭﻫﺬﺍ ﻟﻴﺲ ﺑﺴﺒﺐ إﺑﻌﺎﺩﻱ أﻭﻣﺤﺎﺭﺑﺘﻲ ﻭﺣﺮﻣﺎﻧﻲ ﻭﻣﻨﻌﻲ ﻣﻦ ﺩﺧﻮﻝ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﻭﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﻮﺯراءﺀ، ﻭﻟﻜﻦ ﺑﺴﺒﺐ ﺍﻟﻮﺍﻗﻊ ﻭﻟﻢ أﻛﻦ ﻳﻮﻣﺎً ﺍﺗﻮﻗﻊ أﻥ ﻳﻨﻔﺼﻞ ﺍﻟﺠﻨﻮﺏ ﻓﻲ ﻋﻬﺪﻧﺎ أﻭ ﻳﺠﻮﻉ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﺼﻮﺭﺓ.

(ج)-
***- اتوقع خلال الايام ظهور شخصيات انقاذية قديمة، ستنفض عن نفسها غبار الزمن علي امل ان تجد شي من بقايا (كعكة) السلطة!!


#1483560 [ود المهدي]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 09:26 AM
دي موسيقى جديدة الكيزان كل مرة ياتوا ويشغلوا الشعب بمسيقى انهم على خلاف مع بعض رغم انهم على العكس على ذلك سرا ، تعرفون موسيقى المفاصلة التي كانت مع المرحوم الترابي ونظام حكم البشير وتدخل كثير من العلماء داخل وخارج السودان لدرء تلك المفاصلة التي دامت سنوات وشغلت الرأي الداخلي خاصة وأصبحت حديث كل متحدث سياسي او غيره ولكن سرا كانوا مع بعض فهؤلاء الكيزان شرزمة غريبة ونبته لا تشبه اهل السودان البيتة ، فهذه المرة تحدث تلك المفاصلة اليوم ومن بين اهل الكيزان الشرزمة التي دمرت السودان ونهبت خيراته وحديث الناس اليوم اصبح مفاصلة عثمان طه مع النظام رغم انه هو من مهندسي هذا الحكم الفاسد اهله وهو له ضلع كبير في فصل جنوب السودان عن الشمال لانه رضى باتفاقية ظالمة وهاضمة للسودان وحقوق شعبه وهو مسئول من ذلك امام الله ومما حصل للشعب السودان من جراء تلك الاتفاقية الظالمة .

زد على ذلك الشعب السوداني اصبح يعرف ألا عيب الكيزان الذين دمروا الوطن وجعلوا اهله اذهله وكل مرة يطلع لناس واط منهم بانه ضدهم مع العلم انه رضع من ثدي النظام حتى شبع واشبع اهله وقبيلته كلها واصبح من اثرياء الوطن فمن اين له ولكل كوز بما يملكه من أموال يا عثمان
جاي بعد 27 سنة تقول الكيزان ظالمين ديل الظلم نفسه يمشي بي برجليه لكن الموت ات لكم فردا فردا فاصبر .


ردود على ود المهدي
[بكري الصائغ] 07-03-2016 02:12 PM
أخوي الحبوب،
ود المهدي،
(ب)-
الف مرحبا بك وبزيارتك السعيدة،

(ب)-
اجرت جريدة (السوداني) حوار صحفي مع علي عثمان محمد طه في يوم ٢٦ يونيو ٢٠١٦، وكامن بين الاسئلة هذا السؤال:
*تبث على قناة الجزيرة لقاءات شاهد على العصر مع الشيخ حسن الترابي رحمه الله، وهناك معلومات كثيرة متعلقة بشخصك، لكنك تميل إلى الصمت في الغالب ولا تسجل إفادات من وجهة نظرك؟!!

الاجابة:
******
ربما هو عيب فيّ أني لا أهتم كثيراً بالتدوين الكتابي. منهجي هو التواصل العفوي والتلقائي مع الأجيال وإفادتهم بما يمكن أن يُحدِث حلاً لإشكالٍ لهم من معلومات وحقائق حول بعض المواقف، أكثر من أن أميل إلى تحرير مادة كاملة.

(ج)-
علي عثمان ابتعد عن نقد حلقات الترابي في محطة (الجزيرة) لانه يعرف ان الاعضاء زملاء الترابي في حزب المؤتمر الشعبي لن يتركوه في حاله حتي ان كتب شي ايجابي عن الترابي، فهم لم ينسوا ان علي عثمان انقلب علي شيخه واعتقله وسجنه في شهر ديسمبر ١٩٩٩.


#1483555 [jungle s, lion]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 09:10 AM
التحيه لياسين عمر الامام لانه شجاع و ذكر بانه لن يستطيع ان يدعو الناس او ابنء اسرته للانضمام الى مسيرة السوء الاعتذار شيمة الشحعان و الترابى لم يكن يوماً يتصف بالشجاعهخ و كذلك على عثمان و كلاهما يحقد على الشعب السودانى لا سياب يعرفانها و الا ما سبب تدمير المؤسسات الاقتصاديه و المشاريع المرويه و حدائق الحيوان التاريخ يعيد نفسه فى ثوب قشيب كما اختلف الرفاق صناع انقلاب مايو مع نميرى هاشم العطا و رفاقه كذلك على عثمان يخطط لانقلاب كى يستعيد حقه المسلوب رقم تدهور حالته الصحيه و اقترابه من حافة القبر و هو يكره غازى لانه ينافسه بالاخلاق الكريمه و عفة اليد و اللسان و لكن على عثمان يسعى الى حتفه بظلفه و لن يقتله المرض الاسود و انما سوف يقتله المكر السى الى مزبلة التاريخ ايها الاوغاد


ردود على jungle s, lion
[بكري الصائغ] 07-03-2016 01:48 PM
أخوي الحبوب،
Jungle S, Lion - جونقلي س، ليون،
(أ)-
تحياتي ومودتي الطيبة،

(ب)-
احترم بشدة - عملآ بحرية الرأي المكفولة للجميع- تعليقك وكتبت فيه:
(لتحيه لياسين عمر الامام لانه شجاع و ذكر بانه لن يستطيع ان يدعو الناس او ابنء اسرته للانضمام الى مسيرة السوء الاعتذار شيمة الشحعان )!!
***- لكن يا حبيب لا تنسي ان ياسين كان واحد من الذين خططوا لانقلاب اطاح بالوضع الديمقراطي عام ١٩٨٩. هو لم يعتذر حبآ في الشعب، انما نكاية في زملاءه الاسلاميين الذي تعمدوا بعد نجاح الانقلاب ابعاده من اي منصب سياسي في النظام الحاكم، كان غرض ياسين ان يحرج أهل السلطة بهذا الاعتذار (الفشنك)!!،

(ج)-
***- لو كان ياسين قد حصل علي منصب سياسي كبير في القصر او باحدي المؤسسات الدستورية الهامة، لما اعتذر ولا حتي تذكر مامعني كلمة اعتذار!!، اصدقاء وزملاء ياسين انفردوا بالغنائم وتركوه بلا حصة من المال المنهوب.....فمات في حسرة وألم!!


#1483551 [الداندورمي.]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 09:08 AM
معا ,,,لكنس الكيزان
معا ,,,لكنس الضباع
التي نهشت الوطن وهو حي
معا ,,,لازالتهم غير ماسوف عليهم.


ردود على الداندورمي.
[بكري الصائغ] 07-03-2016 01:29 PM
أخوي الحبوب،
الداندورمي،

(أ)-
الف تحية وسلام حار لشخصك الكريم،

(ب)-
ظاهرة غريبة لم تحدث من قبل، وهي ظاهرة -الاهمال المتعمد هذا العام للاحتفال بالذكري السابعة والعشرين علي انقلاب الجبهة الاسلامية-!!
***- سكت البشير عن المناسبة وسافر الي السعوديةجج
***- لم يصدر اي بيان من حزب المؤتمر الوطني!!
***- امر غريب للغاية، ان "الجبهة الاسلامية" صاحبة الانقلاب لم تحتفل بانقلابها!!
***- مناسبة نسيها ابراهيم السنوسي الذي كان عضوآ في جماعة التخطيط للانقلاب!!
***- ايضآ صمت علي الحاج وتعمد نسيان الانقلاب المصيبة!!


#1483541 [دكوه]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 08:10 AM
300 الف قتيل تحت سنع وبصر هؤلاء
200 قتيل في ايام معدودات لمحتجين
تقسيم وطن
تفريط في حدود
تفريط في سياده 25 الف جندي اجنبي
افقار شعب وتشريده
و...و...و
من فيهم قدم استقاله
من فيهم ندم
من فيهم اعتدر صادق او كادبا
حتي من اقيل يريد العوده


ردود على دكوه
[بكري الصائغ] 07-03-2016 01:07 PM
أخوي الحبوب،
دكوه،
(أ)-
مرحبا والف شكر علي تعليقك الجميل،

(ب)-
جملة جميلة جاءت في تعليقك، وكتبت:
(حتي من اقيل يريد العوده)!!
***- نعم يا حبيب، كل (المرافيد) المؤتمر الوطني القدامي منهم والجدد يريدون العودة مجددآ الي السياسة والانضمام -باي طريقة- للحزب الحاكم، بل بعضهم استاجر صحفيين كتبوا عنهم و(كسروا تلج)!!

(ج-
***- في الاونة الاخيرة، طالعنا في الصحف المحلية عودة شخصيات كانت عندها الوزن السياسي واختفت وطواها النسيان وخرجت من ذاكرة الملايين، وفجأة ظهرت صورهم واخبارهم في الصفحات الاولي، وراحوا يمجدون الحزب وان السودان بفضله تقدم وتطور!! كل هذا المديح فقط من اجل العودة!!

(د)-
***- استغربت ان علي عثمان بعد ان قرر اعتزال السياسة نهائيآ، وجدت له تصريح سياسي خطير صدر منه قبل ايام قليلة خلال حفل افطار، تصريح اقام الدنيا عليه، لكن هناك من فهم مغزي التصريح ورغبة علي عثمان في العودة!!


#1483535 [منقار قرنق]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 07:10 AM
الاستاذ/ بكري؛ لا ادري هل الشعب المصري اكثر حسا وحدثا من الشعب السوداني بان يصحح مسار ثورة اخططفها إسلاميون مصر وسعو للتمكين وفرض اجندتهم علي المصرين بالرغم من انهم استخدمو صناديق الديمقراطية للوصول للسلطة؟ لماذا لم يثور السودانين علي هولا النفر منذ ان عرفو هوية الانقلاب؟


ردود على منقار قرنق
[بكري الصائغ] 07-03-2016 12:38 PM
أخوي الحبوب،
منقار قرنق،
(أ)-
تحية طيبة، والف مرحبا بقدومك الكريم،

(ب)-
وصلتني رسالة من صديق عزيز يقيم في موسكو، وكتب:
(...كل سنة وانت طيب يا عمي بكري، اذا كان علي عثمان قرر ترك السياسة والرحيل من ساحتها وفضل الانزواء بعيدآ عن مشاغل السياسة واوجاعها، مالك رجعت لنا سيرته الشؤم؟!!، يا أخي خليه في حاله المحزن خصوصآ انه هذه الايام مهمش وما قادر حتي يحتفل بعيد انقلابه!!، وبعدين شنو حكاية الاعتذار دي؟!! حتي لو اعتذر، منو حيقبل اعتذاره؟!! ).

(ب)-
***- ارجع الي سؤالك يا حبيب، واعرفك ان القوات المسلحة المصرية تختلف في طبيعتها عن القوات المسلحة في السودان، القوات المصرية مؤسسة عسكرية (قومية) التكوين، اما السودانية فقد الغت (قوميتها) بشكل كامل واصبح جهاز عسكري تابع ١٠٠% لحزب سياسي، يخدم الحزب اولآ قبل الوطن والشعب، وينفذ سياسة يرسمها الحزب الحاكم،

***- ولو كانت القوات المسلحة في السودان مثل المصرية لما وصل الحال الي ما نحن عليه الان، الشعب المصري لم يجد القمع من القوات المسلحة مثلما عندنا، ولو كان الجيش علي الحياد لما تاخرت الانتفاضة في السودان. لذلك ظلت القوي الديمقراطية تناشد ضباط وجنود القوات المسلحة ان ينحازوا الي الشعب.


#1483534 [التلب]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 06:49 AM
بل وهل تخلى على عثمان عن إنقلابه ؟؟ والله وفى اعتقادى أرى أن إجابة هذا السؤال مهمة جدا .. ﻷنى اعتقد أن أصحاب اﻻنقلاب الحقيقيين هم اسعد الناس وأنهم ( فى السليم ) طالما أن الشعب السودانى صار يفرق دم جريمة اﻹنقلاب بعيدا عنهم !! ويزب عنهم كل المأساه ليرميها او يلصقها على آخرين كل جرمهم أنهم قد وجدوا قصعة وتكالبوا عليها كما تتكالب الضباع على الفريسه ..!!
وللإجابه على السؤال ( وهل تخلى على عثمان عن إنقلابه ؟؟) لابد إن نلجأ الى تفكيك اﻹنقلاب الى عناصره اﻷوليه .. ونسأل من قام به ؟؟ نجد تنظيم اﻷخوان المسلمين مهما كان اسمه ﻻيهم .. المهم هم من قاموا بالاعداد والتنفيذ لذلك اﻹنقلاب وتسييره ( والمحافظه عليه ) نعم والمحافظه عليه .. ثم أيضا نسأل وأين دور العسكر الذين نفذوا ذلك اﻹنقلاب ؟؟ وبرغم أن هنالك شك كبير فى دورهم كمنفذين ولكن لنعتبر جدﻻ أن لهم يدا فى التنفيذ .. فأين هم ؟؟ نعم أين مجلس قيادة الثورة ؟؟ وهل هم اﻵن يعيشون واﻷمن يحرسهم وسكرتارتهم وكل مايلزم للتأمين كما يعيش على عثمان أو نافع أو الجاز او كل أصحاب المطبخ من قادة اﻹخوان المسلمين ؟؟ اﻹجابه قطعا ﻻ ..!!
ثم من هم قادة الجيش واﻷجهزه اﻷمنيه المختلفه سواء كانت أجهزة معروفة او اﻷجهزة السريه التابعة لتنظيم اﻹخوان المسلمين !!
هذا النظام تديره حلقات امنيه وسياسيه ( سريعه وبعضها علنى ) تابعة لتنظيم اﻹخوان المسلمين ولها إرتباطات محكمه بدوائر عالميه تتبع للتنظيم العالمى للإخوان المسلمين تنظيم هرمه مأخوذ من ( المافيا ) وإذا فتشنا عن قادة التنظيم هنا ﻻبد ألا نستبعد ( القاده الأول )
أما مانراه فاﻷشياء ليست هى اﻷشياء ..!!
شكرا لك استاذ بكرى الصائغ فهى محاولة منى لقراءة مختلفه بعض الشئ ﻷنى قد أكون متلمسا لمدى تآمر حسن الترابى وتنظيمه .. ! فهناك حهة مم ( عقائديه ) تدير اﻷمر واستبعد تماما الخلاف بينها وإلا انهار البنيان عليهم جميعا .. والمصائب يجمعن المصابين !!


ردود على التلب
[بكري الصائغ] 07-03-2016 12:15 PM
أخوي الحبوب،
التلب،
(أ)-
تحية الود، والاعزاز بقدومك السعيد، مشكور علي المحاضرة القيمة والتحليل الواعي. توقفت عن فقرة جاءت في المقال، وكتبت.
(فهناك جهة مم "عقائديه" تدير اﻷمر واستبعد تماما الخلاف بينها وإلا انهار البنيان عليهم جميعا .. والمصائب يجمعن المصابين!!).

(ب)-
تعقيبي علي هذه الفقرة كالاتي:
١-
(المجلس الاربعيني) العقائدي هو الذي يدير كل سياسات البلاد، وهذا شي لا يختلف حوله اثنان.
٢-
هذا المجلس لا يتساهل اطلاقآ في انزال اقصي العقوبات لمن يحيد عن اهدافه، سبق من قبل ان عاقب المجلس حسن الترابي، وصلاح الدين العتباني، ومحمد الامين الخليفة بالطرد النهائي من المجلس. لكن رغم ابتعادهم الا انهم يحافظون علي اسراره، ولا يعملون علي تقويصه، لانه متي ما انهار فان المصيبة ستلحقهم جميعآ- او كما كتبت انت- " وإلا انهار البنيان عليهم جميعا ".

(ج)-
بالفعل كما كتبت: هذا (المجلس الاربعيني) تديره حلقات امنيه وسياسيه (سريعه وبعضها علنى) تابعة لتنظيم اﻹخوان المسلمين ولها إرتباطات محكمه بدوائر عالميه تتبع للتنظيم العالمى للإخوان المسلمين تنظيم هرمه مأخوذ من ( المافيا).
***- زد علي ذلك، ان (المجلس الاربعيني) رفض حل نفسه بعد ان استلمت (الجبهة الاسلامية) السلطة عام ١٩٨٩ وظل ممسكآ بالسلطة حتي اليوم ، بل (المجلس الاربعيني) هو الذي قام بحل (المجلس العسكري العالي لثورة الانقاذ)، وانقلب علي الترابي، وابعد نافع وعلي عثمان وقوش من مناصبهم. وخطط تقسيم السودان.


#1483533 [عدو الكيزان وتنابلة السلطان]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 06:09 AM
يا بكري الصائغ، تابعت حلقات برنامج شاهد على العصر مع الترابي، ولم أسمعه حتى الحلقة الحادية عشر يقدم اي اعتذار عما قام به هو وتلاميذه من جرائم في حق الشعب السوداني.حتى ان كل المنتمين لما يسمى بال (إسلاميين ) لم اسمع اي منهم يعترف بفشل تجربتهم الكارثية في حكم السودان، وآخرهم حديث حسن مكي المنشور في الصحف. هؤلاء لايملكون فضيلة الإعتراف، والرجوع إلى الحق.هم لا يرون غير انفسهم، ولا يعترفوا بالآخرين.


ردود على عدو الكيزان وتنابلة السلطان
[بكري الصائغ] 07-03-2016 11:51 AM
أخوي الحبوب،
عدو الكيزان وتنابلة السلطان،
(أ)-
الف مرحبا بك وبحضورك الميمون،

(ب)-
شي من تاريخه:
كل هذا كان حصاد علي عثمان محمد طه للسودان،
فهل من حصاد أسوأ من هذا؟!!
*****************
المصدر: صحيفة "الراكوبة"
-12-08-2013-
د. هاشم حسين بابكر
----------------
***- تناول الأوساط السياسية وشبكات الأخبار العنكبوتية نبأ استقالة علي عثمان محمد طه وباهتمام فاق الاهتمام بالتعديل الوزاري والذي يقال عنه إنه جذري!!وأعتقد أن هذه الضجة والاهتمام بالاستقالة في غير مكانها؛ فالدولة لا تقوم على أشخاص بل على مبادئ ومنهج وقوانين ومؤسسية، فالشخص مهما طالت إقامته فإنه على آلة حدباء محمول!!
ولا أعتقد أن علي عثمان قدم للسودان ما يستوجب كل هذه الضجة؛ فالرجل الأقل التصاقاً بالجماهير والأقل مخاطبة لها، بل إن الأمور كانت ولا تزال تُدار بواسطته من وراء حجاب، فالرجل لم يكن يمتلك الكاريزما التي تجذب الناس إليه!!

***- وبما أن الشيء بالشيء يُذكر، أضرب مثالاً بالجنرال ديجول الرئيس الفرنسي السابق والذي قاد المقاومة الفرنسية من وراء الحدود لمقاومة الاحتلال النازي حتى تم تحرير فرنسا!! الشعب الفرنسي مجَّد ديجول أيما تمجيد وحتى اليوم إن ذكرت في فرنسا كلمة «لُو جنرال» فإن المعنى هو ديجول. ديجول كان من أكثر الرؤساء شعبية حتى خارج فرنسا، الرجل في أوج عظمته هذه قدم استقالته من رئاسة الجمهورية!!
لم تشهد فرنسا تغييراً يُذكر في سياستها بل لم تنل استقالة ديجول مثقال ذرة من الاهتمام الذي نالته استقالة علي عثمان مع الفارق الشاسع بين ما قدم كل منهما لبلده!! أفذاذ حكموا فرنسا بعد ديجول منهم بومبيدو ومتران على سبيل المثال لا الحصر كانوا من تلاميذ ديجول فمن يا ترى من يشار إليه ويقال إنه تلميذ علي عثمان!!

***- أعتقد أن عصر القادة الأفذاذ ذوي الكاريزما قد انتهى، فما عادت الدول تبنى على أشخاص والتاريخ يقول إن الدول التي تبنى على أشخاص دول زائلة رغم عظم من انشأها كالإسكندر الأكبر وفرعون وكسرى وقيصر، وقد كان آخرهم هتلر الذي أدخل العالم في حرب ما زال يعاني من ويلاتها حتى اليوم!! وما بنيت دولة على شخص مهما كانت مكانته وقد نوَّه القرآن الكريم وحذّر المسلمين قبل ممات سيد خلق الله عليه الصلاة والسلام «وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل أفئن مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم»

***- ماذا قدم علي عثمان للسودان؟! أقولها وبالفم المليان لا شيء!! وإذا كان يعتبر أن مجرد توقيعه لنيفاشا هو أجلَّ ما قدم للسودان فإن الأحداث أثبتت بعد ذلك إنما توقيع نيفاشا كان البداية لتفكيك السودان، ويدعي من يدعي أن الاتفاقية جلبت السلام، لكن واقع الحال أثبت أن ما وقعه إنما كان لتوسيع الحرب وتدويلها!!

***- علي عثمان المحامي والقانوني يوقع على منح الجنوب تقرير المصير في حين أن ذلك مخالف للقانون الدولي الذي يقول في إحدى مواده إن تقرير المصير يمنح للأمم ذات اللغة والثقافة المشتركة!! هل ينطبق هذا على ما وقعه علي عثمان؟! وقد وافق في اتفاقية نيفاشا على سحب الجيش السوداني رمز السيادة من أرض الجنوب فهل بقي بعد هذا رجاء وأمل في الوحدة؟. بهذا أعطت الاتفاقية استقلال الجنوب قبل ست سنوات من إعلانه. إقليم بيافرا والذي طالب بالاستقلال من نيجيريا، والتي رفضت استقلال الإقليم ووقف كل العالم وإفريقيا مساندة لنجيريا حتى قهرت التمرد! لماذا وقفت إفريقيا مساندة لنيجيريا؟!

***- الإجابة بسيطة حتى لا تقوم حركات مشابهة في إفريقيا وما أكثرها إن قبلت بمثل هذه الانقسامات!!!. واليوم وبعد توقيع نيفاشا ظهرت حركات مشابهة في مالي والنيجر وإفريقيا الوسطى والقائمة تطول، وقد عجبت لبعض أقلام النفاق وهي تكتب مطالبة منح علي عثمان جائزة نوبل للسلام ورغم أن اتفاقية نيفاشا كثيرة الشبه في أوجه عدة خاصة في القوانين التي أشرف عليها خبراء من جنوب إفريقيا، فقد دافعت اتفاقية جنوب إفريقيا ظاهرياً عن السود لكنها في ذات الوقت حافظت على حقوق البيض وثرواتهم التي اغتصبوها من السود الذين بقوا على حالهم!!

***- أما نيفاشا فقد دافعت عن الجنوب واتهمت الشمال بكل ما هو قبيح وأخذت منه وأعطت للجنوب، وخلفت ألغاماً وفخاخاً ما فتئت تنفجر، وكلما ظن الناس أنهم قضوا على فتنة إلا واندلعت أخرى ألعن منها!!

***- كل هذا كان حصاد علي عثمان للسودان، فهل من حصاد أسوأ من هذا أعتقد أن هذه الاستقالة قد تأخرت خمسة وعشرين عاماً بالتمام والكمال!!.


#1483531 [ود احمد]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 05:26 AM
الاعتذار لا يفيد وكما جاء في اغنية وردي
اعتذارك مابفيدك ودموعك ما بتعيدك
العملتو كان بايدك مالي دخل فيه
ضيعوك ودروك واستغلو الطيبة في شخصك وباسم العواطف خدعوك
نعم هؤلاء الانجاس لا بد ان يجاكموا على كل الجرايم التي تمت وهم استغلوا سماحة وطيب الشعب السوداني انه شعب عظيم لكنه لم يجد حاكما عادلا انهم مجموعة من الانتهازيين واللصوص والفاقد التعليمي والتربوي
فالمتعلمين منهم طلوا لصوص اذكياء
لكن لابد من المحاسبة وهؤلاء قدموا اسوأ نموزج للاسلام


ردود على ود احمد
[بكري الصائغ] 07-03-2016 11:32 AM
أخوي الحبوب،
ود احمد،
(أ)-
تحية طيبة ممزوجة بالشكر علي الزيارة الكريمة،

(ب)-
ردآ علي تعليقك وكتبت:(نعم هؤلاء الانجاس لا بد ان يجاكموا على كل الجرايم التي تمت)..
ارجو ان تكون قد لاحظت ان الموت قد خطف ارواح شخصيات كثيرة بارزة من الذين قاموا بالانقلاب، وماتوا في حوادث اليمة، اذكر منهم علي سبيل المثال: اللواء الزبير محمد صالح، العقيد ابراهيم شمس الدين، الدكتور مجذوب الخليفة، العـقيـد بيــويـو كـوان. اللواء دومنيك كاسيانو.

***- ولا ننسي ايضآ وفاة الترابي ويسن عمر الامام، قد يكون من حظهم انهم ماتوا قبل ان تلحقهم المحاكمات وانتقام الشعب.


#1483526 [انس]
5.00/5 (3 صوت)

07-03-2016 04:39 AM
يسعدنى انى فى تاريخ بينا وبين الجارة الجنوبية وهو 30يونيو طبعا انا مش هقارن بين ايجابيات رئسيكم من كلام التقرير العنوان بيان 30يونيو ثورة مصرية نزل شوراع مصر40مليون مر عليها ثلاث سنوات وسنتين من حكم السيسى كشف حساب حفر قناة السويس مليون ونص وحده سكانية تم بناء 700الف وحده وجارى تنفيذ الباقى اضافة 18000 الف ميجا وات منهم شركة سيمنز بتنفذ اكبر محطات فى العالم تم تنفيذ نصفهم وجارى تنفيذ الباقى بناء العاصمة الادارية تليق باسم مصر زراعه اربعة مليون فدان فى صحراء وتم تنفيذ مليون ونص عمل شبكة طرق قومية بطول 8الف كيلو عرف اسم مصر عالميا وفوزها بمقعد غير دائم فى الامم المتحده استضافتها لاكبر موتمرات اقتصادية منهم الموتمر المصرى والكوميسا وموتمرات اخره اكبر دعم مالى من دول الخليج بدون ذهاب اى جندى ليمن القضاء على طوابير الخبز والسلع التمنية والاهم من كل دا الشعب الاغلبية الكبرى بتحب الرائيس وراضية على الاقل ومتفالين خير.ويقولك انقلاب لو نفرض دا انقلاب بزمتك مش احسن من انقلاب الاسلامين الفاشلين انشاءلله هتقوم ثورة عندكم بس بزكرى مرور 30سنة على حكمو عندكم يبقا 30سنة ويوم 30يونيو شكرا لرئسينا واتمنى من شعبكم يتنفض بسرعه على بدل القرف الى معيشهلكم


ردود على انس
[بكري الصائغ] 07-03-2016 05:55 AM
أخوي الحبوب من جمهورية مصر العربية،
انس،
الف شكر علي قدومك الكريم، وكل عام وانتم بـخير،

واشكرك ايضآ علي زيارتك الكريمة والمشاركة بالتعليق في صحيفة "الراكوبة"، ومن كل قلبي اتمني للشعب المصري التقدم والازدهار.


#1483521 [عادل زكريا]
3.00/5 (2 صوت)

07-03-2016 04:10 AM
من اين جئت بمعلومة ان على عثمان هو المخطط و المشرف على التنفيذ للانقلاب ؟
تابعت حلقات الترابى لم اتذكر انه قال : ( اعتذر للشعب السوداني وارجوا مسامحتهم ان كنت أخطأت في حقهم. ولو رجع الزمان لما شاركت في هذا الحكم). رجاء رقم الحلقة.
عموما اعتذر او لم يفعل ، و سواء اعتذر الكالح على عثمان او لم يعتذر ، فلسنا اضينة ، ولا الدماء التى انهمرت ستعود


ردود على عادل زكريا
[بكري الصائغ] 07-03-2016 05:45 AM
أخوي الحبوب،
عادل زكريا،
(أ)-
الف مرحبا بك وبحضورك السعيد،

(ب)-
حامشي معاك ياحبيب خطوة خطوة للرد علي تعليقك الكريم.

اولآ:
للاجابة علي سؤالك:(من اين جئت بمعلومة ان على عثمان هو المخطط و المشرف على التنفيذ للانقلاب؟)..

***- ارجو ان تراجع المقال بدقة، وستجد ان الدكتور علي الحاج هو الذي قال هذه المعلومة!!.. وهاك المزيد من الاجابة:

(ج)-
علي الحاج في حوار فوق العادة اجراه عبد الوهاب همت،
ونشر بموقع (سودانايل) -17-02-2010-
سؤال:
*****
من هم ال (6) أشخاص الذين كلفهم الامين العام دكتور الترابي لتنفيذ قرار هيئة الشورى الخاص بالاستيلاء على السلطه؟!!
الاجابة:
******
الهيئة كانت قد كلفت الامين العام د. الترابي ليختار معاونيه على أن يقوم هو بتنوير الهيئه كل ثلاثة أشهر حول التطورات الامنيه والسياسيه , وقد وضح لنا بعد فترة أن وقائع اجتماعات مجلس الشورى كانت تتسرب من داخل المجلس نفسه , وحسب القسم الذي أديناه في هيئة الشورى أنه لايجب على أي شخص التحدث عن أي أمر من الامور الخاصه بمجلس الشورى خارج نطاق المجلس مهما كانت الظروف. وجاء قرار أن تكون الامور في يد الامين العام والذي لايلزمه بتنوير هيئة الشورى بكل شيء, لكنه يتناقش معهم في القضايا التي يراها تستحق النقاش. وربما كان هناك كما هائلا من الاخوان لم يكونوا على دراية بأمر الانقلاب لانه كان يقتضي الكثير من السريه.

سـؤال:
*****
عودة للسؤال من هم ال(6) أعضاء الذين اختارهم الامين العام الدكتور حسن الترابي وكيف وقع الاختيار عليهم؟
الاجابة:
****
يسن عمر الامام نائب الامين العام السابق وكان ملما بالكثير من الامور وعلي عثمان محمد طه نائب الامين العام وعبدالله حسن أحمد كان مسئولا عن الجوانب الامنيه والعسكريه في فترة ما وعلي الحاج محمد لان عبدالله حسن احمد كان قد سافر الى نيجيريا وعلي الحاج كان قد سافر الى دارفور كوزير وأصبح ابراهيم السنوسي مسئولا وبعد ابراهيم السنوسي جاء عوض الجاز. واختيار الامين العام لهؤلاء الناس لانه كانت لديهم صلة بالاجراءات الامنيه الجاريه في ذلك الزمان ولم يكن في مقدوره اختيار شخص لاعلاقة له بذلك.

***- وبهذا الاختيار استطاع الامين العام الاحتفاظ بسرية الامر وأهميته .
سؤال:
******
· في تلك الفترة قام السيد علي عثمان محمد طه بزيارة بعض الوحدات العسكريه في العاصمة أو الاقاليم وكان يخاطب القادة العسكريين هل كان ذلك جزء من الاعداد للانقلاب هل كان ذلك تمويها بشكل اخر؟
الاجابة:
*****
أبدا كان ذلك جزء من الاعداد للجيش وليس تمويها ومنذ موكب أمان السودان لتثبيت القوات المسلحه وقد تبرع اعضاء الجبهة الاسلاميه بعرباتهم لصالح المجهود الحربي وعلي عثمان سافر في اطار التعبئه للجيش وليس للتمويه.

سؤال:
****
الاستاذه بدرية سليمان مستشار الرئيس للشئون القانونية فجرت قنبلة حينما ادعت بانها خططت لقيام انقلاب في صالح الانقاذ السؤال هو اين انقلاب الاستاذة بدرية سليمان من كل هذه الانقلابات والخطط وهل نسقتم معها او اوكلتم لها تنفيذ اي عمل انقلابي؟

الذي اعلمه ان بدرية ليست جزء من الحركة الاسلامية وهناك كلام نشره الاستاذ امام محمد امام في جريدة السوداني عن هذا الانقلاب وقد استطلع اراء كل من دكتور الترابي ودكتور حسن مكي وابراهيم السنوسي وشخصي وكلهم جاءت افاداتهم بانه لا صلة لهم بانقلاب بدرية وهذا الكلام لاول مره اسمعه من بدرية وهي لم تكن على اي صلة بنا لننسق معها في اي امر كان وباختصار فان بدرية سليمان ليست ذات صلة لا من قريب ولا من بعيد عن اي خطة للتمويه او لتنفيذ الانقلاب وهي لم تكن محسوبة على الحركة الاسلامية واهل الحركة الاسلامية يعرفون بعضهم البعض بشكل جيد.

(د)-
ثانيآ: حول استفسارك وكتبت( حلقات الترابى لم اتذكر انه قال: "اعتذر للشعب السوداني وارجوا مسامحتهم ان كنت أخطأت في حقهم. ولو رجع الزمان لما شاركت في هذا الحكم"). رجاء رقم الحلقة.

***- ارجو ان تراجع المقالة اعلاه مرة اخري، وستجد ان مصدر المعلومة عن اعتذار الترابي قد ورد في جريدة (الرأي) القطرية. وقام موقع: (Sudan.Net Discussion Board - SDB - منتدى سودان.نت).

(هـ)-
***- مصادر موثوقة اكدت، ان اجزاء كثيرة من كلام حسن الترابي قد حذفت من الحلقات التي بثتها محطة (الجزيرة).


#1483520 [سوبرمان]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2016 04:07 AM
ليس لهم من حل سوى التمسك بالسلطة والجنجويد إلى آخر حد لأنهم يعلمون أن المشانق ستكون فى إنتظارهم يوم يسقطون وقد قالوا ذلك وستتحقق نبؤة الأستاذ محمود محمد طه فيهم بإذن الله.


ردود على سوبرمان
[بكري الصائغ] 07-03-2016 05:03 AM
أخوي الحبوب،
سوبرمان،
(أ)-
صباحكم خير وافراح باذن الله تعالي، مشكور علي القدوم والمشاركة،

(ب)-
***- رغم ان علي عثمان (ظاهريآ) خلد للهدوء المؤقت، وقال بصريح العبارة انه قد طلق السياسة وابتعد عنها نهائيآ وتفرغ لمؤسسته التي خصصها لرعاية المعوقين ، -الا انني شخصيآ- وبحكم اطلاعي علي تاريخ علي عثمان ومتابعتي لتصرفاته منذ اعوام السبعينات وكيف يفكر؟،...لا اعتقد انه سيستسلم للامر الواقع، ويجلس في مقاعد المتفرجين مع الطيب (سيخة) وصلاح (دولار) و(رامبو). علي عثمان رجل النظام القوي الذي اطاح بحسن الترابي وابعد الدكتور صلاح الدين العتباني من مباحثات السلام عام ٢٠٠٥ لن يهدأ حتي يعود للواجهة من جديد، ليس بمنصب وزير او مستشار...وكل لبيب بالاشارة يفهم!!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
8.69/10 (6 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة