الأخبار
أخبار إقليمية
بسبب "إعلان" يحذّر من بيع جامعة الخرطوم.. مجلس الصحافة يعلق صدور صحيفة (الجريدة) لمدة (3) أيام
بسبب


07-21-2016 11:21 PM
الخرطوم: الجريدة

قرر المجلس القومي للصحافة والمطبوعات تعليق صدور جريدة (الجريدة) لمدة (3) ايام، على ان يتم التنفيذ خلال (48) ساعة من تاريخ استلام القرار الذي تسلمته الصحيفة اليوم الخميس ، فيما قرر مجلس إدارة الصحيفة إستئناف الصدور يوم الإثنين القادم 25 يوليو 2016م ، ويعتذر للقراء عن الإحتجاب القسري، لاسيما وأنه لايستطيع الإستئناف للمحكمة الإدارية باعتبار أن يومي الجمعة والسبت عطلة.
وطبقاً للخطاب الصادر من المجلس فقد اتخذت اللجنة قرارها في الاجتماع الذي انعقد في 19 يوليو الحالي - امس الاول- وفقاً لنص المادة 9/م/33/1/د من قانون الصحافة والمطبوعات الصحفية لسنة 2009م.
وافادت اللجنة ان ادارة الرصد والتقويم الصحفي بالامانة العامة رصدت ضد صحيفة (الجريدة) اعلاناً بالصفحة الاخيرة وردت فيه العبارات الآتية: نؤكد نحن خريجو وطلاب جامعة الخرطوم ان الجامعة صرح علمي وتاريخي وطني واقليمي ليس لاي جهة حق التصرف في مباني جامعة الخرطوم- الجامعة ملك الشعب السوداني العظيم- نحذر المستثمرين والطامعين- المستثمرين العرب والاجانب ان ينأوا عن مباني جامعة الخرطوم ومتعلقاتها والا ستطالهم يد القانون وسنلاحقهم نحن ابناء هذه الجامعة في سبيل المحافظة على جامعة الخرطوم العظيمة.
واشارت اللجنة الى ان رؤية ادارة الرصد تمثلت في ان الاعلان التحذيري سماته غريبة على الصحف السياسية والصحيفة افردت له نصف الصفحة الاخيرة مع انه يتعارض مع ما ورد في قانون الصحافة والمطبوعات الصحفية لسنة 2009م في المواد 26/1/أ/ز ومع البند سابعاً وثامناً من ميثاق الشرف الصحفي، وانه وفقاً لذلك تم استدعاء رئيس التحرير لجلسة يوم الثلاثاء الموافق 19/7/2016م، الساعة الثانية وعشر دقائق، واحضار المستندات التي تثبت الشخصية الاعتبارية للجهات الموقعة على الاعلان ولكنه لم يحضر في الوقت المحدد ولم يقدم المستندات المطلوبة. واوضح الخطاب انه وبناء على ذلك قررت اللجنة الاستمرار في نظر الشكوى استناداً على نص المادة 11/ج من لائحة لجنة الشكاوى وتسوية النزاعات لسنة 2010م، وابان ان اللجنة تداولت حول الاعلان موضوع النشر واتضح لها ان هذا النوع من الاعلانات التحذيرية يستخدم في الصحف السياسية في مجالات مثل الشركات التجارية واسماء الاعمال، وكذلك انه اعلان مختلق غير مؤسس على أي خبر او قرار حكومي مما يعد مخالفة لنص المادة 26/1/أ/ز من قانون الصحافة والمطبوعات لسنة 2009م، والبنود رابعاً وخامساً وسابعاً وثامناً من ميثاق الشرف الصحفي.
ولفت الخطاب الى ان المادة 26/1 تنص على: فضلاً عن أي التزامات اخرى في أي قانون اخر على الصحفي الالتزام بالآتي:-
أ/ ان يتوخى الصدق والنزاهة في اداء مهنته الصحفية، مع التزامه بالمبادئ والقيم التي يتضمنها الدستور والقانون.
ز/ ان يلتزم بقيم السلوك المهني وقواعده المضمنة في ميثاق الشرف الصحفي المعتمد من قبل الاتحاد العام للصحفيين السودانيين.
ونوهت اللجنة الى انه قد جاء في الميثاق البند الرابع العدل في القول والكتابة والنزاهة والدقة والتبين في النقل والتعبير والشفافية في تمليك الحقائق للجماهير، وتدويل المعلومات بين الناس بكل صدق واتزان وقسط استشعاراً للمسؤولية الوطنية العامة، تحريكاً للشورى وتبادل الاخبار والاراء وتحقيقاً لأهداف النهضة الشاملة والتزكية في كل اوجه الحياة للوطن وللانسانية جمعاء.
ونبهت اللجنة الى ان البند السابع من الميثاق تضمن تجنب الاثارة الضارة بمصلحة المجتمع والابتعاد عن نوازع الطمع المادي ومغريات الربح الاقتصادي عند معالجة العمل المهني وادارة المؤسسات الصحفية في التعامل مع الصحافيين العاملين وتحديد حقوقهم وواجباتهم الوظيفية والتقاليد الصحافية الراسخة والامنية في التعامل مع المواد الاعلامية والاعلانات التحريرية.
وابان خطاب اللجنة ان البند الثامن نص على ترسيخ روح الاخاء والتعاون والتناصر والزمالة المهنية في المجتمع الصحفي والنأي عن الهمز واللمز والمهاترات والتجريح الشخصي والتنابز بالالقاب وتجنب المساهمة في زراعة الكراهية بين الناس عامة او بين الصحافيين خاصة.
ورأت اللجنة ان الصحيفة فشلت في ابراز المستندات الدالة على توقيعات الشخصيات الاعتبارية او الطبيعية طالبة الاعلان، ومن خلال هذه النصوص وجدت ان الصحيفة قد عمدت الى عدم توخي الصدق والنزاهة والدقة في النقل واستشعار المسؤولية الوطنية تجاه الاستثمار الداخلي والخارجي حيث لم تطرح مباني جامعة الخرطوم للبيع ولم يؤسس على خبر صحيح او قرار حكومي مما يؤدي الى الاثارة الضارة بمصلحة المجتمع وبث الكراهية بين الناس عامة متمثلة في بيانات الجامعة المختلفة، علماً بأن الكافة يعلمون ما دار في جامعة الخرطوم وما حدث في هذا الشأن دون التثبت والتروي والابتعاد عن نوازع الطمع المادي حيث تم الاعلان في نصف صفحة ومخالفاً لاتباع التقاليد الراسخة والامنية في التعامل مع المواد الاعلامية والاعلانات التحريرية حيث لم يذكر عنوان او رقم للاتصال ولا يوجد توقيع لأفراد يمثلون تلك الجهات، وتساءل الخطاب الصادر من رئيس اللجنة بالانابة عبد الله محمد علي الاردب، وهل هذه الجهات مؤسسات ذات شخصيات اعتبارية، ولو وجدت تلك الجهات هل كان قرار الاعلان صادراً بالطرق المعهودة بموافقة الشخصيات الاعتبارية؟.
واعتبرت اللجنة ان كل ذلك مخالف للميثاق الذي شملته المادة 26/ز من القانون بنصها انه على الصحفي ان يلتزم بقيم السلوك المهني وقواعده المضمنة في ميثاق الشرف الصحفي والمعتمد من قبل الاتحاد العام للصحفيين السودانيين.
واوضحت اللجنة انه من ذلك السرد اتضح لها ان هذا الاعلان يؤدي الى :- الاضرار بمصلحة المجتمع وزراعة الكراهية بين الكيانات المكونة لجامعة الخرطوم، وعدم التبين في النقل وتداول المعلومات بين الناس بكل صدق واتزان وشفافية، وعدم اتباع التقاليد الصحافية الراسخة والامنية في التعامل مع المواد الاعلامية والاعلانات التحريرية، والتحريض باستعداء السلطة الرسمية والتحذير للمستثمرين العرب والاجانب مع عدم مراعاة ما يقوم به هؤلاء من استثمارات ضخمة في الاونة الاخيرة ولا علاقة لهم بالامر من قريب او بعيد، وان الاعلان حذر من طامعين من هم لا أحد يعلمهم.
ونبهت اللجنة الى انها قررت بالاجماع تعليق صدور الصحيفة لمدة (3) ايام وفقاً لنص المادة 33/1/د من قانون الصحافة والمطبوعات الصحفية لسنة 2009م.
الجريدة


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 11229

التعليقات
#1491901 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

07-23-2016 12:09 AM
اذا اردت جس نبض السلطه ، انظر الى رد فعلها
هذا الرد غير المبرر يعزز من شكوك بيع الجامعه
كما ان كلام وزير السياحه كان واضح . والا فانه الاولى بالعقاب لكن لم تتم مسائلته .يمكن قال ليهم خلوها مستوره


#1491869 [خليفة احمد]
3.00/5 (2 صوت)

07-22-2016 08:55 PM
كلام لحظة لو سمحت هو عين العقل وكما قال عبد الناصر ( ما اخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة)...... قوم بني السودان للبندقية فهي الحل الوحيد الذي ما زال بابه مشرع ......،،،،،


#1491853 [Freedom fighter]
4.50/5 (2 صوت)

07-22-2016 07:26 PM
يريدون أن يطفئوا نورها كما أطفأوا منارات خور طقت وحنتوب الجميلة ووادي سيدناحسداً من عند أنفسهم


#1491841 [حموري]
3.00/5 (1 صوت)

07-22-2016 06:38 PM
اعلان اكثر من عادي صادر من طلاب و خريجيين و اساتذة حاليين و سابقين عملوا في جامعة الخرطوم -- و الاعلان مدفوع الاجر --- و ما الغرابة في الموضوع مجموعة من الناس تحاول المحافظة علي ممتلكات عامة تخص كل الشعب السوداني --
و كان الاجدر بالمجلس القومي للصحافة و المطبوعات ان يشيد بالروح الوطنية العالية لاصحاب الاعلان و يشكرهم علي ذلك و يشد من ازرهم ---
اذا كانت هذه الروح سائدة لما بيعت ممتلكات الشعب السوداني بثمن بخس دراهم معدودة للرأسمالية الطفيلية الاسلاموية و اصبحت خرابا ينعق فيه البوم --
نحي الاعلان و نؤيده و هذه دلالة واضحة علي كسر حاجز الحوف و الرهبة و دلالة واضحة علي لتنامي روح الصمود و المقاومة ---
جميع يعلم ان نظام الانقاذ خائف و مرتبك و فقد مقومات البقاء و ايامه اصبحت معدودة و انه سوف يتم اقتلاعه علي حين غرة ---


ردود على حموري
[الكاشف] 07-23-2016 02:13 AM
تحاول المحافظة علي ممتلكات عامة تخص كل الشعب السوداني هههههههههههههه الملك للكيزان والممتلكات للكيزان من يوم صدقته (هي لله) ... هناك مثلا مبهورين به ويقولونه اصدقائي الاسلاميين من ايام الجامعة (إن قبض لا تفك وإن فكيت لاتندم) وعلى الشعب السوداني أن لايندم على ما فات فالدولة اصبحت ملكا لهم


#1491837 [Fatmon]
2.00/5 (1 صوت)

07-22-2016 06:08 PM
أكيد المشتري صاحب العقار الجديد هو
الشاكي
المالك الجديد الفار لعب في عِبه وطالب بقروشه والجماعة طبعاً لحسوها زماااان عشان كده خطوة زي دي بتحججوا بيها انه هم جادين
فخليه نووووم يا حمار لحدي ما تقوم النجيلة


#1491826 [البلوم الشارد]
3.00/5 (2 صوت)

07-22-2016 05:36 PM
للمشككين وللذين يعتقدون ان ذلك ليمكن بيع جامعة الخرطوم العريقة السؤال الوحيد الذي اوجهه لهم وبالدليل القاطع ان يذهب الي جنوب الخرطوم الحي الدبلماسي وحي المعالي بينهم ستجدوا راض كبيرة ومسورة عليها لوحة كبيرة مكتوب عليها جامعة الخرطوم وبعض الكليات بدات المباني السؤال لماذا هذه الاراضي ومامعني لوحة جامعة الخرطوم هل يودون مباني نظيره لجامعة الخرطوم هذا هو الدليل القاطع الارض جاهزه وبعض المباني والكليات شيدت والجامعه بيعت من زماااان لان هنالك من يعيش في غيبوبة مع النظام ويصدق مقولتهم ولكن هذا كله تخدير مؤقت حتي ياتي اليوم المناسب وتسرع المباني التي يعملون فيها وبعدها ستعرفون ان الجامعه مباعه وتم ترحيلها الي الحي الدبلماسي وحي المعالي واتمني من المشككين في بيع الجامعه ان يتحروا ويشوفوا بعض المباني التي قامت واولها كلية الزراعه الهندسية اللي بجوار جامعة الخرطوم علي النيل


ردود على البلوم الشارد
[بت التكلة] 07-23-2016 06:05 AM
كلية الزراعة الهندسية، أجي يا الفنان؟؟؟


#1491753 [ابوفارس]
4.00/5 (1 صوت)

07-22-2016 09:00 AM
أكثر ما اضحكني فيما سطرته لجنة مجلس الصحافة والمطبوعات إستخدامهم لعبارة ( ميثاق الشرف الصحفي ) ؛؛؛


#1491740 [Hozaifa Yassin]
4.00/5 (2 صوت)

07-22-2016 07:54 AM
مجلس الصحافة واجهة اخرى من واجهات الجهاز التنفيذى وهو بذلك خصم فكيف يصبح الخصم خصما وحكما هذا يتنافى مع ابجديات العدالة ثم انه ليس هناك جهة محترمة تتوخى العدالة تتحايل وتحجب عن المحكوم فرصة الإستئناف بالاصرار على تنفيذ الحكم المعيب ايام عطلة المحاكم التى يمكنه الإستئناف لها .ثم ان الاعلان نفسه اعلان تحذيرى عادى ومعمم جدا لم ينتقص من قدر احد وبذلك ليس فيه ما يستدعى كل هذه الجرسة ولكن اصحاب الغرض والامور الملتوية دايما يرتجفون عندما يرون الاضواء بدات تسلط على الاعيبهم .ان اعضاء محلس الصحافة حقروا انفسهم واصبحوا اضحوكة بتبعيتهم الذليلة للجهاز التنفيذى الايحترم هؤلاء الاشخاص انفسهم .كم تبقى من عمرهم ليضيعوه فى اذلال انفسهم باداء هذه الوظيفة السمجة التى لا وجود لها فى الاعراف ولا فى الدول المحترمة .فكل من يتضرر من نشر صحفى عليه ان يلجا للقضاء مباشرة ولاحاجة مطلقا لمجلس الصحافة .هذا المجلس مجرد فايض عمالة وصرف اموال فى مالايفيد ولا ينفع.


#1491728 [محمد فولط ناقص]
2.00/5 (1 صوت)

07-22-2016 06:26 AM
عليكم الله نزلو لنا اسماء اعضاء المجلس دا علي الاقل نعرفهم هم منو


#1491724 [محمد حسن فرح]
3.88/5 (4 صوت)

07-22-2016 06:17 AM
صراحا كنت اشك فيما يثار عن صدقية محاولات بيع جامعة الخرطوم ولكن ايقاف هذه الصحيفة ثلاثة أيام لمجرد اعلان ثم سوق هذا البيان الطويل جدا لتبرير ايقافها يثبت بما لا يدع مجالا للشك أنما يشاع من بيع او محاولات بيع مباني هذه الجامعة العريقة حقيقة واقعة ولا شك ان من يقف وراء هذه العملية المنكرة الشنيعة جهات عالية ونافذة في الحكومة .. إني أدعو خريجي جامعة الخرطوم للاسراع بتأسيس كيان معتبر كإتحاد أو جمعية خريجي جامعة الخرطوم لتطوير وتحديث وترقية هذه الجامعة العريقة ولحفظ وحماية والوقوف امام الطامعين في ممتلكات هذه الجامعة وذلك على وجه السرعة بدعوة عمومية لتأسيس هذا الكيان


#1491674 [زول ساي]
4.45/5 (8 صوت)

07-21-2016 11:41 PM
حتى مجلس الصحافة لا يذكر سبب التعليق للصحف ولو كانت هناك شكوى فلماذا لا يشير إلى الشاكي ويقول مثلا بت المجلس في شكوى الجهة الفلانية ضد الصحيفة الفلانية وقرر تعليق صدور الصحيفة للمدة الفلانية أو إلى الأبد؟


ردود على زول ساي
[لحظة لو سحت] 07-22-2016 08:22 AM
الظلم فات الحد و لما الحد يصل الحد لا بد أن نصل معاهو الحد بالعكاز بالسكين الا الين لا الا الاسترقاق لا
حدثنى صديقى بأنه مل التعليق فى التواصليات لأن القلم ضعيف لذا قرر حمل البندقية

[د. هشام] 07-22-2016 07:42 AM
سؤال وجيه!! من هو الشاكي؟!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
2.25/10 (5 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة