الأخبار
أخبار السودان
قضية المهندس المعتدى عليه!!
قضية المهندس المعتدى عليه!!


09-17-2016 02:31 PM
عثمان ميرغني

أثارت واقعة ضرب المهندس أحمد أبو القاسم عاصفة كثيفة من الرمال المتحركة.. بدأت على سطح الأسافير بخبر بثه أحد أقربائه.. عن اقتياده من منزله فجر أمس الأول إلى ضاحية (سوبا) جنوبي الخرطوم .. و العثور عليه ملطخاً بدمائه بعد ضربه في مناطق مختلفة من جسمه .. ثم نقله إلى المستشفى ..
إلى هنا ليس في الروايات المنثورة أثيرياً اختلاف ولا إنكار.. لكن رسالة الأسرة الأولى تمددت إلى اتهامات شخصت فيها أسماء ففجرت عاصفة من الآراء المتضادة.. رغم أن مثل هذه القضايا الجنائية تتطلب بعض الصبر لإكمال دورة التحري الحتمية..
القضية تحولت من جنائية إلى سياسية بامتياز.. حكومة ومعارضة.. وفي الحال بدأت الراجمات من معسكري الحكومة والمعارضة تبادل قصفٍ مدفعيٍّ كثيف من الجدال الاثيري المحتدم..
الذي أثار دهشتي في الأمر برمته.. هو الطريقة التي اختار بها أنصار حزب المؤتمر الوطني الردّ على مثيري الادعاءات.. هنا الثغرة التي ظللت أكرر التنبيه إليها..
كتبت أكثر من مرة في هذا العمود.. أنه عندما تنبري المؤسسات السياسية أو الحكومية التنفيذية للرد على دعاوى مثارة ضد أفراد فإنها تضع (السيستم) كله تحت هجير الشك والريبة والهواجس الشعبية.. فالشارع السوداني حساس إلى أعلى درجة لأيّ مساس حكومي بقضايا محلها المسار القانوني.. فإذا ما انبرت جهات رسمية (سياسية أو تنفيذية) للدفاع – من وجهة نظرها- عن قضية جنائية فإنها ،وبدون وعي ، تثير الغبار حول حيدة المؤسسات الرسمية تجاه القضايا العدلية.. بل تقذفها بحجر الشك..
القاعدة التي يجب أن تلتزم بها المؤسسات السياسية – بالتحديد أعنى حزب المؤتمر الوطني- والمؤسسات التنفيذية في الحكومة.. أنها معنية فقط بما يمسّ السياسات أو القرارات الصادرة منها فقط.. أما القضايا ذات البعد الشخصي فالأجدر أن تسحب هذه المؤسسات كرسياً وثيراً تحت ظل شجرة.. وتنتظر مثل غيرها (نتائج التحقيقات) والإجراءات التي حتماً ستباشرها الجهات الرسمية ذات الصلة..
مهما تكن الدعاوى خطيرة.. فطالما هي ذات بعد شخصي فليس من الحكمة أن تنطق أي جهة رسمية ببنت شفة (حتى ولو في قروبات الواتساب).. حتى لا تضع نفسها طرفاً في قضية لا علاقة لها بمؤسسات الدولة أو الحزب.
الحياد الايجابي مهم جداً ليس فقط لسلامة مسار إجراءات المؤسسات العدلية (شرطة نيابة وقضاء) فحسب.. بل لصيانة الشعور الجماهيري وحمايته من أي إحساس بأن ميزان العدالة يتفرس في الملامح والبطاقات قبل أن يتحرى عمله.. وأن (المطففين) الذين ذكروا في القرءان ليسوا هم من يطففون موازين السلع والبضائع فحسب.. بل والأخطر منها القيم والأخلاق والعدالة..
دائماً اعملوا بمبدأ.. ما للدولة للدولة.. وما للأشخاص للأشخاص.. ولا خلط بينهما..

التيار






تعليقات 30 | إهداء 0 | زيارات 40873

التعليقات
#1520652 [مغبون]
5.00/5 (1 صوت)

09-19-2016 06:55 AM
خلينا من خرطقاتك المابتودي ولا بجيب انت دحين ماعندك قضية مشابهة للقضية دي 'عملت فيها شنو? ولا اصحابك ديل مستهدفين المهندسين وانت واحد منهم


#1520651 [الفقير]
0.00/5 (0 صوت)

09-19-2016 06:53 AM
لكل مقام مقال ، و أنت سيد العارفين لأنك مريت بنفس المعبد.

تعلم جيداً عقيدتهم التي تربوا عليها ، و تعلم تعاليم حاخامهم الأكبر حسن البنا! إنهم يطبقون عقيدتهم فينا ، و تعلم أن كلامك هذا للعرض و الإستهلاك المحلي فقط.

أدناه بعض أقوال حسن البنا:


★ استعدوا يا جنود.. خذوا هذه الأمة برفق وصفوا لها الدواء، فإذا الأمة أبت أوثقوا يديها بالقيود، وأثقلوا ظهرها بالحديد، وجرعوها الدواء بالقوة، وإن وجدتم فى جسمها عضوا خبيثا فاقطعوه، استعدوا يا جنود فكثير من أبناء هذه الأمة فى آذانهم وقر وفى عيونهم عمى.!!

★ أمر الله المسلمين أن يجاهدوا فى الله حق جهاده بنشر هذه الدعوة بين الناس بالحجة والبرهان، فإن أبوا فبالسيف والسنان.... والناس إذا ظلموا البرهان واعتسفوا فالحرب أجدى على الدنيا من السلم.!!

★ ولهذا المعنى نفر المسلمون فى أقطار الأرض فمن أسلم فهو أخوهم، ومن رفض الإسلام جالدوه وقاتلوه حتى يظهرهم الله عليه.!!

(بهذا الفكر الزائف شرعوا لأنفسهم أن يمارسوا الظلم و القهر على الشعب)

★ نحن أيها الإخوان ولا فخر صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم، هذه منزلتكم فلا تصغروا أنفسكم فتقيسوها بغيركم، فمن اتبعنا فقد فاز بالسبق، ومن رغب عن دعوتنا فإن الله سيقذف بحقنا على باطله فيدمغه.!!

★ سيقول الناس ما معنى هذا وما أنتم أيها الإخوان؟ إننا لم نفهمكم بعد، فأفهمونا أنفسكم وضعوا لأنفسكم عنواناً نعرفكم به كما تعرف الهيئات بالعناوين، هل أنتم طريقة صوفية؟ أم مؤسسة اجتماعية؟ أم حزب سياسى؟ كونوا واحداً من هذه الأسماء والمسميات لنعرفكم بأسمائكم وصفتكم، فقولوا لهؤلاء المتسائلين: نحن دعوة القرآن الحق الشاملة الجامعة، وطريقة صوفية نقية، وجمعية خيرية، ومؤسسة اجتماعية، وحزب سياسى نظيف، وقد يقولون بعد هذا كله مازلتم غامضين فأجيبوهم: نحن الإسلام.!!

(و هذا أيضاً تزييف خادع ، بإسم الدين ، لذا يمارس كوادر النظام القهر و التعذيب ، إعتقاداً منهم إنه تقرباً إلى الله! أليس هذا عمل إبليس؟)

★ حدود الوطنية ليست بالأرض ولكن بالعقيدة، هم يعتبرونها تخوما أرضية وحدودا جغرافية، أما نحن فكل بقعة فيها مسلم هى وطن عندنا، ولكن دعاة الوطنية لا يعنيهم تلك البقعة الضيقة من الأرض.!!

★ فكان من ذلك أن اتسع أفق الوطن الإسلامى وسما عن حدود الوطنية الجغرافية والوطنية الدموية إلى وطنية المبادئ السامية والعقائد الخالصة الصحيحة.!!

(بهذا الفكر الخادع ، إضافةً لأفكار سيد قطب ، كفروا المجتمع و حاربوا الأوطان)

★ ينبغى أن تقاطع المحاكم الأهلية وكل قضاء غير إسلامى، والأندية والصحف والجماعات والمدارس والهيئات التى تناهض فكرتك.!!

★ ينبغى أن تتخلى عن صلتك بأى هيئة أو جماعة لا يكون الاتصال بها فى مصلحة فكرتك وخاصة إذا أمرت بذلك!!.

(أصل عقيدتهم ، إنهم لا يعترفون بالنظام القضائي ، ناهيك عن إنهم لا يخضِعون كوادرهم لأي محاسبة ، فهم يعتبرون أنفسهم فوق البشر!)

و يتمثل هذا في قول البنا:

★ نحن أيها الإخوان ولا فخر صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم، هذه منزلتكم فلا تصغروا أنفسكم فتقيسوها بغيركم، فمن اتبعنا فقد فاز بالسبق، ومن رغب عن دعوتنا فإن الله سيقذف بحقنا على باطله فيدمغه.

أليس هذا الإفك و الضلال بعينه؟ لقد إحتار إبليس فيهم!!!!!!!!!!


#1520509 [BEDAWI TAGO]
5.00/5 (1 صوت)

09-18-2016 04:53 PM
UNFORTUNATELY, EARLIER WE SUPPORTED YOU CLAIM WHEN YOU HAVE BEEN COERCED AND BEATEN, now what you say is sheer disguise of the the circumstantial supporting evidence of the accused, as though there are impartial institution that can assist in such situation. Innocent question what was the result of and outcome of your incident!


#1520482 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

09-18-2016 03:53 PM
هوي يا عثمان مرغني يعني الزل ده دقه منو وين القانون والنيابة البتكلم فيهن ديل دحين امشي شوف ليك شغله غير الدغمسة الدق دق ما دق حرامية ده شغل امن وقواده فهمت الموضوع


#1520451 [زوول]
0.00/5 (0 صوت)

09-18-2016 02:56 PM
هل البيان الذي بين يديك عليه ختم من الحزب أنت أيضا تسرعت وأردت أن تقحم حزب حر شريف لا يخاف لؤمة لائم في وجه الحق


#1520402 [عثمان أحمد]
1.00/5 (1 صوت)

09-18-2016 01:03 PM
الاستاذ عثمان مرغني كان الاجدر بك ان تأتي لنا بتصريح واحد لجهه حكوميه اصدرت بيان رسمي بالتحديد في هذه الواقعه حتي يكون حديثك مسنود بالبينه اما الحديث علي عواهنه فما اجمل اللغة العربية واغناها بمفرداتها واحرفها ، واحده من امراض السودان التي ظلت تلازمه وبدأت في اندثارها الا القليل والفضل لله ثم ثورة التعليم الانقاذيه البشبريه الا وهي تعود السودانيين اقتحام المهن من غير التخصص فيها ولا حتي قرابه من بعيد نهايك من صلة الرحم معها اخ اخ اخ العلة فينا والحكومة مسكينه.


#1520336 [الحقيقة المره]
0.00/5 (0 صوت)

09-18-2016 09:48 AM
اخونا عثمان ميرغني يحاول تغبيش الحقائق بالتركيز على انها قضية شخصية ولا دخل للحكومة أو المؤتمر الوطني فيها ....ووهو يعلم تمام العلم أن اسلوب العربات بدون لوحات والتعدي والتعذيب الجسدي والنفسي كلها حصريا على الحكومة وحزبها الحاكم
القضية ليست قضية شخصية ..وانما هى قضية منهج يتبعه الحزب الحاكم عبر اجهزته المختلفه ...ولماذا تصمتون وتسكتون على اصرار اجهزة الحزب الحاكم استخدام سيارات بدون لوحات ..واعتقال الاشخاص بدون أمر من النيابة ؟؟؟؟؟


ردود على الحقيقة المره
Sudan [الطريفي] 09-18-2016 11:28 AM
الاخ الحقيقة المرة انما وراء الاكمة ما وراءها. وانما بين السطور كلام كثير . والكلام ليس بهذه البساطة وانما بمبدأ اللي علي راسه بطحة. جات ليك؟


#1520331 [الكردفاني العديييييييييييييييييييييل]
5.00/5 (3 صوت)

09-18-2016 09:38 AM
(( دائماً اعملوا بمبدأ.. ما للدولة للدولة.. وما للأشخاص للأشخاص.. ولا خلط بينهما..))

منذ متى كانت الدولة شيء والاشخاص شيء ....

الم تسمع بقول المأفون الزارعنا..... غير الله يقلعنا .... ؟؟؟

....الراجل ..... يقابلنا في الميدان ...... ؟؟؟؟
..... قبل .... الانقاذ .... كان السودانيون شحاتون .... ؟؟؟

ان الدولة هي الانقاذ ....والانقاذ .... هي الرقاص ... والرقاص هو الكاكي ... والحركة الاسلاموية .... كومبارس ..... والعصابة ..... تجمعها المصالح .... والجهوية .... والعنصرية.... والانتماء القبلي .... هذا هو واقع الدولة الان ...... فلا قانون في دولة الارجاس .... طالبان .... افريقية ...

ومازالت الحكاية سارية .... بدأت بضربك ولزمت المستشفى ... اياما ولم تخرج لنا اسرار من ضربوك ..... ولزمت الصمت المرير ....رغم ان هناك حق عام للمجتمع في قضيتك ..... كما في القضية الحالية ...

والسؤال كم من البؤساء والمظلومين .... والابرياء الذين ..... اصابهم عدوان عصابات الامن .... ؟؟؟؟ ولم تصل قضاياهم حتى كاخبار ..... في الصحف ...


#1520304 [EzzSudan]
0.00/5 (0 صوت)

09-18-2016 08:40 AM
كل ما أريد أن أقول ( منه العوض و عليه العوض ) يرجعني احساسي الصادق بأن الشعب السوداني العظيم سوف يفعلها.(و مهما هم تأخروا لكنهم يأتون).


ردود على EzzSudan
Qatar [sasa] 09-19-2016 07:55 AM
متى يا اخى EzzSudan سنتحرك ونفعلها ؟؟؟ متى ؟؟؟ متى؟؟؟؟ متى ؟؟؟؟ متى ؟؟؟


لا اظن ذلك نحن شعب استمرأ واختار الذل والهوان منذ 27 سنة واشهر ... نعم منه العوض وعليه العوض


#1520263 [ابراهيم مصطفي عثمان]
5.00/5 (1 صوت)

09-18-2016 06:40 AM
فضحت رقبتك يا باشمهندس !!!!


#1520226 [kalia ahmed]
5.00/5 (3 صوت)

09-18-2016 01:46 AM
يا استاذ عثمان كلامك صاح ١٠٠٪ لكن ما ذا نقول للفراعنة رفاق. امسك الذين يعتبرون ان الدولة بكامل مؤسساتها هم !!! بعدين خليك من المجني عليه ذكر فلان ولا فرتكان هل تتفق معي ان على الشرطة والجهات القانونية السعي للقبض على الجاني بغض النظر عن اتهامات وكلام اخوانه !!!! المشكلة بصراحة ان البلد واقعة تحت يد عصابة مافيا خطيرة جدا لا علاقة لها بحزب المؤتمر الوطني الذي هو اساسا ديكور ودرقة تستخدم عند اللزوم ،،،، السودان تتحكم في اقتصاده وامنه وشرطته وكل شئ حفنة لا تزيد عن اصابع اليد الواحدة وانت اول من يعرف ذلك اما حزبكم وتنظيمك دا زمان مات وشبع موت،،،،،، انهم يدفعون الناس دفع للانتقام ويومها لن ينفع جاه او سلطان وعود القذافي خير مثال ،،،، ليس هنالك عاقل ورئيسكم مشغول بالبفكو من الجنائية !!!؛؛؛


ردود على kalia ahmed
Sudan [الفكي] 09-18-2016 08:30 AM
هذا هو ثمرة الموضوع يا كاليا ..


#1520189 [ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2016 10:07 PM
؟


#1520178 [BEWILDERED]
5.00/5 (2 صوت)

09-17-2016 09:15 PM
يا باشمهندس انت مهندس و الذي اوذي مثلك مهندس مثلك. تدعوه ان ينتظر مثلك نتائج تحقيق انت ادرى الناس بانها لن تصل الى شئ، . لو دعوته ان يحمدالله بأن تٌرك حياً او لم تنتهك خصوصياته لكان احسن. فقضاء اخف من قضاء. كلاهما لن يصل التحقيق فيهما الى الجاني. عزيزي عثمان، إن لم تستطع قول الحق و انت صاحب تجربة، فالصمت احسن لك و لنا. قالو ان المثقف في الانظمة الشمولية اما شهيد او عميل ; فلا تكن كلاهما...رجاءا.


#1520177 [الورد]
5.00/5 (1 صوت)

09-17-2016 09:15 PM
القضية تحولت من جنائية إلى سياسية بامتياز.....الذي أثار دهشتي في الأمر برمته.. هو الطريقة التي اختار بها أنصار حزب المؤتمر الوطني الردّ على مثيري الادعاءات.. هنا الثغرة التي ظللت أكرر التنبيه إليها..كتبت أكثر من مرة في هذا العمود.. أنه عندما تنبري المؤسسات السياسية أو الحكومية التنفيذية للرد على دعاوى مثارة ضد أفراد فإنها تضع (السيستم) كله تحت هجير الشك والريبة والهواجس الشعبية.. فالشارع السوداني حساس إلى أعلى درجة لأيّ مساس حكومي بقضايا محلها المسار القانوني..ده كلامك وكنا حارين من رجاء طلعته من الدقه خايب وده تعليق محترم لي كلامك يا عمييييييييييل ومخبر وارزقي ...............--------------------وانت نسيت يوم جلدوك ما اتدقيت دق العيش واهن عرفتا منو الدقاق ولا دقتك مطره


#1520173 [الزهره]
5.00/5 (1 صوت)

09-17-2016 09:01 PM
الله اهديك ياعثمان وين القانون
مافى قانون مافى حكومه بلد وناس قليلين ادب
وكمان جابت ليها مشاغلة نسوان كمان
على بالطلاف لو كنت محل المهندس الا اخد حقى بيدى
بلد مافيها قانون بحاسب الكيزان
ماكنت اتوقع منك عمود بالصوره ابدا لانك تعرضت لما
تعرض له المهندس احمد


ردود على الزهره
Saudi Arabia [المغبون] 09-18-2016 10:14 AM
لانه تعرض لما تعرض له وانو عارف خصمهم واحد لادين له ولا اخلاق ولا رحمة ولايوجد من يحاسبه عشان كده المسكين عامل حسابو وانته يا اخوى قاعد فى الهواء وتضرى فى عيشك ما شفت الشافو عثمان ميرغنى ولو شفتو انته ومن يهاجموه صدقنى فى الركوبة دى ما كنا قرينا ليكم حاجة كتر خيرو برضو .


#1520161 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2016 08:25 PM
حكومة ومعارضة وين؟
ليس بهذا التعميم المضلل, حزب المؤتمر السوداني اتصل به افراد من الاسرة. والمؤتمر الوطني حامي المتهم.


#1520156 [خواجة]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2016 08:10 PM
خليك مع الزمن.


#1520147 [ود الشريف]
4.75/5 (12 صوت)

09-17-2016 07:53 PM
وانت نسيت يوم جلدوك ما اتدقيت دق العيش واهن عرفتا منو الدقاق ولا دقتك مطره


ردود على ود الشريف
Qatar [الكردفاني العديييييييييييييييييييييل] 09-18-2016 09:48 AM
هذا هو الموضوع ..... الراجل تناسى ضربه تماما ....وجاء يتفلسف .... في ضرب مهندس آخر ..... ما كلو فيهو حق عام ....

لميعرف الناس ما حصل .....

ونفس العصابة .... لها نفس الاسلوب .... التصفية بالتدريج .... او التصفية الفورية .... لانهم محترفي اجرام وليس دولة .....

جاي يفتتش .... عن القانون والدولة ؟؟؟؟؟ دا القانون ولى زمان ....


#1520145 [حمد م وسي]
5.00/5 (1 صوت)

09-17-2016 07:52 PM
التيار لم تعد التيار


#1520141 [حسان الحساني]
5.00/5 (3 صوت)

09-17-2016 07:46 PM
سيارة بدون لوحات تجوب الطرقات :
اما سيارة حكومة او البلد ما فيها حكومة
المجني عليه تشاجر مع شخصية نافذة ( مدير مكتب رئيس الجمعورية المدعو / طه عثمان ) يوجود شهود عيان - قبل 5 ساعات من وقوع جريمة الاعتداء --
لماذا لم يتوجه للقضاء بصورة حضارية و يأخذ جقه اذا كان له حق عند المجني عليه ؟ --- لماذا يستغل سلطاته و ممتلكات الدولة و موظفي الدولة ( منسوبي جهاز الامن ) ليعتدي علي مواطن يلزمه الدستور بحمايته ؟
شفتو كيف التردي و الانحطاط الذي وصلت اليه دولة الشريعة و دولة الكيزان و الدولة الرسالية بعد اكتمال مشروعها الحضاري --
قال شريعة قال -- شريعة بتاعة فنيلتك و للا فنيلة ميسي --
قال


#1520134 [Bha]
2.50/5 (2 صوت)

09-17-2016 07:01 PM
اذا تم النشر من قبل الموءتمر السوداني وقال ان الموظف في الدولة ارتكب جريمة هل هذا يعني المساس بالدولة وهل كل موظف من الاسلامين هو الدولة ومؤسساتها على الموظف ان يذهب بنفسه اذا كان بريء ويرفع دعوى أنا ان نصف ذلك عدوان على الدولة فعلى حلايب ماذا نقول


#1520118 [سليمان]
5.00/5 (1 صوت)

09-17-2016 06:21 PM
الاستاذعثمان اكثر العارفين بما آلت اليه جميع مؤسسات الدولة بما فيها العدلية وسبق ان تجرع من نفس الكأس، وبذكائه اثبت بما لا يدع مجال للشك ان عصابة المؤتمر الوطني متورطة في جميع الجرائم التي تنسب اليها


#1520117 [الدنقلاوى]
5.00/5 (2 صوت)

09-17-2016 06:20 PM
ليت قومى يعلمون ويتعلمون قبل فوات الاوان


#1520107 [mustofaaliahmad]
5.00/5 (2 صوت)

09-17-2016 05:53 PM
انت اهبل ياعثمان ايه الكلام دة دولة وقانون مش عارف ايه


#1520072 [مواطن دارفورى]
5.00/5 (5 صوت)

09-17-2016 03:47 PM
هذه عصابة وليست دولة .. فو كانت دولة مؤسسات لما احتاجت لنصيحتك ..


ردود على مواطن دارفورى
Saudi Arabia [د. على] 09-17-2016 07:12 PM
كلامك صحيح وفى الصميم. لخصت العلة بكلمات قليلة. لكن من يسمع ومين بفهم؟؟؟!!!


#1520071 [غازى ادم موسى]
5.00/5 (1 صوت)

09-17-2016 03:46 PM
يكاد المريب ان يقول خذونى


#1520062 [مستغرب]
4.97/5 (8 صوت)

09-17-2016 03:36 PM
عجيب هذا العثمان .. حينما تقرأ عنوان مقالته تتهيأ لقراءة موضوع شيق وواضح ولكن عند البدء فى القراءة يدخلك فى دهابيز لا يمكتك الخروج منها بكثرة الغموض الذى يصاحب الموضوع وكأنه يسلخ فى جلد الجمل وأخيرا تخرج من المولد بدون حمص لا موضوعا فهمته ولا صديقا رديت على تلفونه .. أعوذ بالله على قول شبونه


ردود على مستغرب
Saudi Arabia [أمودينق] 09-17-2016 05:50 PM
أنا برضو حسيت بنفس الإحساس مع تعديل بسيط "وكأنه يسلخ في جلد النمل" ههههههه


#1520056 [زول ساكت]
5.00/5 (2 صوت)

09-17-2016 03:26 PM
الشعب ليس حساس تجاه النظام بل الشعب يكره هؤلاء الذين سطو علي الوطن وأثاروا الفتن وهجروا الأب و الولد و نهبوا حتي الأمل..
عندما تكتب عثمان ميرغني يجب ان تكون و اضحا ليس هناك سيستم في البلد فهي تدار بواسطه عصابات...كل شئ بيد الله


#1520049 [عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!]
4.88/5 (4 صوت)

09-17-2016 03:09 PM
عثمان كلامك ده من اجل المواطن المعتدى عليه ام يا ترى مجرد سماعك للخبر إستدعيت ما زعمتم إنه حدث لك من قبل؟!! بصراحه لابد من تفعيل نظرية (التار ولا العار)والكيزان اجبن خلق الله على الأرض وكان في إمكان آهل من قاموا بقتل أبنائهم وهتكوا عرض بناتهم على مدى ال27عاما الماضيه تكليف عصابه محترفه كما يفعل الكيزان للانتقام من هذه الشرزمه حتى لا يتركوا لهم شرف الموت على فراشهم كما البعير وبالتالي لما كانوا تجراؤا على مثل هذه الأفعال التي لا يقرها دين!! وديننا علمنا العين بالعين والسن بالسن والبادى اظلم وعلينا أن لا ننتظر شرطة ونيابة مدجنه أصلا وقضاة سلطان كى يحاكموا مجرمون جبناء بطبيعتهم!!عجبى ماذا حدث لنا نحن الشعب السودانى إلى هذا الحد صرنا مرعوبين من اجبن خلق الله.. عمليه واحده ستجعلهم قلقين هؤلاء الانجاس حسب شهادة شيخهم 27عام من الحكم ومازالوا متوجسين وفيهم من لا يعرف النوم طريقا لاجفانه تماما كما الدجاج وقالوها بكل وضوح واعربوا عن خوفهم من الموت!!.


ردود على عبدالواحد المستغرب اشد الإستغراب!!
[murtada ballal] 09-17-2016 04:42 PM
EXCELLENT comment,,Mr Abd elwahid,,,hoping fathers,brothers, mothers,relatives, who all got sad and moning time for their innocent victims, should revevnge right now


#1520043 [احمد احمد]
5.00/5 (8 صوت)

09-17-2016 02:58 PM
ارجو بداية أن يسمح لي الأستاذ عثمان بأن استخدم تعبيراً ورد في عموده المقروء مع تطويع التعبير ليصف الحال فأقول أن سيادته " سحب كرسياً وثيراً تحت ظل شجرة الأوهام ..." فافترض أن هنالك " دولة " ، وهو أظنه من أكثر العالمين أنه لا توجد دولة ولا يوجد " حزب" ! هنالك فئة قليلة جدا تخدمها فئة كثيرة من بينها الفئة التي تتحدث باسم " الحزب" فماذا لوكان المتهم من الفئة القليلة الحاكمة ؟!!!!. هذه الأسطر مليئة بتعابير لا اعلم ما إذا كان الأستاذ قد دسها عن عمد ليوهم أهل البلاد بأن هنالك " قانون" و" عدل " و" دولة" حيث قال : (وتنتظر مثل غيرها نتائج التحقيقات والإجراءات التي حتماً ستباشرها الجهات الرسمية ذات الصلة..)!!! ( لسلامة مسار إجراءات المؤسسات العدلية (شرطة نيابة وقضاء) !!!! ( اعملوا بمبدأ.. ما للدولة للدولة.. وما للأشخاص للأشخاص.. ولا خلط بينهما.. هل أنت جاد استاذي عثمان أم غافل ، ولا أظنك كذلك ، أم أنك تستعبطنا لشيْ في نفس يعقوب ؟؟


ردود على احمد احمد
United States [Che Guevara] 09-18-2016 07:30 AM
ينصر دينك زاتووو . 5/5

United Kingdom [Mohamed] 09-17-2016 06:18 PM
الأخ أحمد أحمد أظنك ذكرت الإجابة في خاتمة سطورك بأن عثمان ميرغني يستعبطنا ويستحمرنا لشئ ي نفسه...عثمان ميرغني يكتب عن القضاء والنيابة والعدالة والتحيقات وماعارف أيه وكأن به مسٌ من جن!! وبما أنك مررت بتجربة شبيهة كهذه ولم تشأ أن تعلن ماحدث فيها رغم تعاطف الناس معك والإكتفاء بدغمستها فأنت بالنسبة لي غير مؤهل بالحديث في هذا الموضوووع سلباََ أو إيجاباََ وشكراََ.

Libyan Arab Jamahiriya [الما مستغرب أصلو] 09-17-2016 04:54 PM
إتفاقا مع أحمد محمد واثباتا لمعنى كلامه أقول إن كانت المؤسسات التي يزعم الباشمهنس عثمان ميرغني أنها موجودة وفعالة في الدفاع عن حقوق المظاليم (لأنه طلب أن ينتظر الناس ما ستقوم به نحو هذا الاعتداء الوحشي الجديد) فليقل لنا بصريح العبارة وبعد مرور كل هذا الوقت علي الاعتداء الذي وقع عليه شخصيا في وضح النهار، وبعد مرور قضيته عبر تلك المؤسسات، ماهي الجهة التي فعلت به ما فعلت؟ ولماذا لم يكشف عنها إلي الآن؟



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة