الأخبار
أخبار إقليمية
نعم نستحق سخرية الاعلام المصري
نعم نستحق سخرية الاعلام المصري
نعم نستحق سخرية الاعلام المصري


09-27-2016 11:42 AM
حسن احمد الحسن

أستطيع أن أفهم وربما أن يفهم غيري لماذا تتجاهل وسائل الاعلام السودانية الموجهة من الحكومة سخرية بعض المسؤولين والإعلاميين المصريين في اعلامهم وصحافتهم حول قرار وزارة التجارة السودانية ذلك القرار الخجول الذي أصدرته تجاوبا مع مطالبات جمعية حماية المستهلك والذي نصه "
قرر السودان مؤقتا إيقاف استيراد الخضروات والفواكه والأسماك من مصر بشكل مؤقت لحين اكتمال الفحوصات المعملية والمختبرية لضمان السلامة.
هناك من يقول إن تجاهل ردود الفعل المصرية من قبل الحكومة ربما يأتي لآنها لا تريد أن تعكر صفو الزيارة المرتقبة للرئيس البشير إلى مصر ولا تريد التشويش على ذلك ولو كان الأمر بالطبع على حساب كرامة المواطن السوداني .ولن يتوقف الأمر عند خضروات وفواكه وقد تجاهلت الحكومة الكثير مما يحمله اعلام الأشقاء في مصر بحق وبغير وجه حق .
إلا أن الحكومة كان يمكن أن تكون حريصة على التوضيح إلى الجانب المصري أن من حق السودان ليس حظر السلع التي يشك في سلامتها من الناحية الصحية فحسب وإنما حظرها تماما لحماية المواطن المستهلك دون حرج او اعتذار مثلما تفعل مصر نفسها وغيرها من الدول ، وقد سبق ان اعادت مصر للسودان كثير من سلع الصادر لعدم مطابقتها للمواصفات ولم يحتج السودانيين على ذلك ولم يتهموا المصريين بتدمير وتقويض الاقتصاد السوداني .
إلا ان هذه القضية بقض النظر عن أسبابها وتداعياتها في العديد من الدول الأخرى التي تستورد الخضر والفاكهة من مصر ينبغي ان نتناولها من بعد آخر تماما لأنها كشفت عن خلل أساسي بل وفضيحة كبرى تتحملها الحكومة السودانية وهي استمرار السودان استيراد خضر وفواكه من الخارج وهو الوطن الذي يقدم نفسه كسلة لغذاء العالم ويعلن صباح مساء عن فتح ابوابه للاستثمار الزراعي علما بأن جميع السلع الغذائية التي يستوردها يمكن أن يتم انتاجها في السودان زراعة وتصنيعا دون الحاجة للاستيراد بل وتوظيف العملة الصعبة في استيراد مدخلات زراعية لمزيد من الإنتاج للصادر.
أليس من العيب تداول مثل هذا الخبر في وسائل الاعلام العربية والدولية الذي يكشف عن فضيحة استيراد بلد زراعي مثل السودان الذي يبلغ عدد سكانه حوالي أربعين مليونا فقط لسلع غذائية من مصر التي يبلغ عدد سكانها مائة مليون والتي تعاني من شح الأراضي الزراعية الخصبة والمياه ؟
أليس من العيب أن تبلغ صادرات السودان من المنتجات الزراعية وفقا لتقارير العام الماضي 775 مليون دولار مقارنة مع عائدات صادرات مصر الزراعية من الفواكه والخضروات لنفس العام والتي تبلغ ما بين خمسة إلى سبعة مليار دولار .؟

أليس من العيب أن يستورد السودان البرتقال والعنب واليوسفي والفراولة والاسماك وهي محاصيل يمكن انتاجها في السودان بكثافة ؟
ألا نستحق فعلا سخرية وسائل الاعلام والمواقع المصرية وغيرها
ليس كما يقصدون بأننا " اقل مكانة وقيمة وحرصا من أن نتخذ قرارا مثل هذا في وجه مصر وإن كان يضر بصحة مواطنينا بل لأننا عاجزون فعلا عن إدارة وتعزيز منتجاتنا الزراعية لتلبية احتياجات المستهلك المحلي والخارجي بالمقاييس والمواصفات الدولية وبميزة طبيعة الأرض الغنية والمياه النقية التي حبى الله بها بلادنا لندفع مواطنينا لشراء فواكه وخضروات تروى بمياه الصرف الصحي ؟

[email protected]





تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 7238

التعليقات
#1524925 [almahi]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2016 10:38 AM
الاخ ساهر نعم هناك تبادل تجارى واتفاقيات دوليه ولكن ليس هناك من يستجلب منتجات فضلاتهم مقابل سمسمنا وحلبتنا وكركدينا ومنتجاتنا من اللحوم الحيه والمزبوحه هم ما ماشين عديل نجاملهم ليه واية صاع لماذا نذهب لمصر اصلا ومن هم الموجودون فى مصر ومقيمون فيها معظمهم هل تعرف من هم !!! يمنعونا من دخول مصر نحن نمنعهم من دخول السودان عادىما فيها حاجه لكن نأكل فضلاتهم لا


#1524864 [ليدو]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2016 09:28 AM
والله العظيم أتمنى أن أرى مقاطعة شعبية شاملة لأي منتج مصري فهؤلاء الأنجاس أكلة لحوم الحمير لا ينفع معهم ولا يجدي لإخراس ألسنتهم الزفرة وأفواههم المتعفنة إلا مقاطعة تامة وشاملة لأي منتج يحمل كلمة مصري !!
هؤلاء قوم من الرخص والدناءة والدياثة والإنحطاط لدرجة أستعداد الشخص منهم أن يبيع شرفه وعرضه طائعاً مختاراً مقابل كيلو لحمة ضاني !!! شعب لا يتذوق طعم اللحمة إلا في المواسم والأعياد !!!
ثم لعنة الله على البشير وكل لصوص الكيزان الذين أوصلونا لهكذا مهانة ..


ردود على ليدو
[رحمة ابو علوب] 09-28-2016 04:13 PM
.


#1524841 [الداندورمي .]
5.00/5 (1 صوت)

09-28-2016 08:56 AM
المقاطعه الشعبيه والرسميه الشامله واجب وطني .


#1524703 [طه حسن طه]
5.00/5 (2 صوت)

09-28-2016 01:03 AM
المعاملة بالمثل والا فلتحتملوا الاهانة والاساءة اما موضوع التاشيرة فالعتبي علي بعض السودانييين الذلليين يسمسروا لقاء فتات من المال واما هؤلاء المصاروة فلهم يوم سيوقفوا تكون معاملة الند


#1524603 [صديق الكشيمبو]
5.00/5 (1 صوت)

09-27-2016 07:47 PM
قرأت مذكرات بابكر بدري رحمه الله وكان مما ذكره أن المأمور المصري في مركز رفاعة قال له : إن المصريين لا يكرهون السودانيين ، وإنما يحتقرونهم.. فثارت ثورة الشيخ بابكر رحمه الله، لكن المأمر طلب منه أن يكون ذلك سرا بينهما..
المصريون لا يمكن أن يعاملوننا باحترام.. ونحن لا نريد منهم ذلك ففاقد الشئ لا يعطيه .. هم لجهلهم يحتقرون حتى أنفسهم و "الصايدة" و" النوبة وبدو سيناء خير مثال على تاملهم داخل بلدهم.. ثم إنهم خليط هجين من أمم سالفة متعددة فيهم الخواجة والعربي والأمازيغي والمماليك وهم من شرق أوربا والفاطميين.. اقرأوا تاريخهم وفتشوا في أصولهم لتجدوا أنهم شعب هجين بلا رابط إلا الفهلوة والنصب والاستهبال وتحقير الآخرين..
رجائي لا تشتغلوا بهم ، وتعاونوا على رفعة البلد وتنميتها وتحابوا بينكم ، وكونوا يدا واحدة في سبيل نهضة السودان ، تخطوا كل العراقيل لتكونوا قادة لا تابعين، وروادا لا مقلدين، وأساتذة لا مقلدين والله يحفظ كل سوداني غيور على أرض النيل شعب سنار كما كان يردد خالنا الراحل الشريف عبد الله محمد العلوي رحمه الله


ردود على صديق الكشيمبو
European Union [بابكر مخير] 09-28-2016 11:20 AM
بابكر بدري أضاف؛
تبقى دي مصيبة
وقص عليه قصة المامور المصري الذي وقف محيياً لملازم تاني بيرطاني..
قاصداً انه مصيبتنا أنه المصريين البيحتقروا أنفسهم كمان حقرونا....
إلا أني ارى أن الموضوع إذا نظر له بمنظور أهداء، يفسر على أن المصري القال:
حتى السودان!!
ممكن يكون قاصد أنه ما كان متوقعها من السودان للروابط بين البلدين،،
وهذا يوضح في أنه لم يقل:
حتى السودانيين.... وكان دي فعلاً تفرق.....
ودي وجهة نطر

Sudan [R adi] 09-28-2016 09:37 AM
لك التحية و التقدير عمنا صديق.لن يحترم المصريين السودانيين ابدا.لاننا نهين انفسنا بتقربنا و توددنا اليهم و هم لا يقدرون ذلك.وهبناهم ارضنا وافاموا سدهم العالي و يخزنون مياههم في بحيرة النوبة و هي ارض سودانية فماذا كان الجزاء؟ احتلال حلايب و شلاتين.انه شعب لا يعرف المعروفز


#1524600 [المانجلك]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2016 07:40 PM
من يهن يسهل الهوان عليه
لو اي من المسؤلين عبر تجاه القنصلية المصرية بالخرطوم لعلم لماذا ناكل فضلاتم للهوان والذل في منح التاشيرة لمصر التي تزنزف ملارات الدولارات من السودانيين العابرين والمقيمين والمتاجرين وهي تاشيرة مجانية ولكن للاسف اصبحت تجارة وتمنح بمال كثير ولا حياة لمن تنادي


#1524591 [بشير عمر]
5.00/5 (1 صوت)

09-27-2016 07:13 PM
السوانيون في دول الخليج قاطعوا البضائع المصرية جميعها حتى الكهربائية، وليس فقط الخضروات والفواكه المصرية، وهي مقاطعة أبدية.
السودانيون في السودان فقد الثقة في المصري وفي كل شيء مصري.
لم يتعلم المصريون الأخلاق على مدى قرون طويلة، وما زالوا فراعنة على دين فرعون مصر إلا من رحم الله.


#1524502 [almahi]
5.00/5 (1 صوت)

09-27-2016 04:19 PM
من يهن يسهل الهوان عليه . واذا لم ننحنى لم يستقروا على ظهورنا وبعد داك عاوزيننا ناكل فضلاتهم ونحن صامتون نستاهل ونصف من اين لهؤلاء بالدولار الذى لم نستيطع جلب اجهزة طبية ولا مكائن علاج لنوفر سفر المرضى واولهم الوزراء والنافذين واصحاب الفلوس نستورد برتقال غريبه وفراوله ويا ريت لو برتقال مرض ياناس من منا لا يعلم ان هذه الخضر كلها روث وكيمائيات واسمده وكمان صرف صحى دى كبيره نأكل فضلاتهم ونخرس خالص من الذى جعل هؤلاء يتطاولون علينا سكان المغابر عجوز ترقص عارئة وفتاة تغرق فى الخمر شعب تعرفه الدنيا بالتيه دوما والعهر وكفى يا زبالة


#1524468 [خالد عثمان]
5.00/5 (4 صوت)

09-27-2016 02:59 PM
والله طالما ان هذا المسيخ الدجال ونظامه يحكمون البلد لن تروا خيرا ابدا...
البشير هذا ومنذ ان جئ به الى السلطة هو نذير الشؤم.....


#1524435 [ساهر]
5.00/5 (1 صوت)

09-27-2016 02:07 PM
لا ليس الأمر كذلك! هل يوجد أغنى من أمريكا؟ سعة في الأرض وخصوبة في المرعى وتقنية صناعية وزراعية لا قبل للعالم بها. أمريكا نفسها تستورد منتجات زراعية مصرية.... هذا بالطبع ليس مبرر لدحض حججك التي أوردتها هنا، ولكن المبرر هو أن هناك تعاوناً مشتركاً بين السودان ومصر يتم بموجبه دفع استحقاقات صادرات البلدين نقدياً وعينياً.... لذا فإذا صدرنا لهم بعض المواد مواشي حية ومذبوحة مثلاً فيجب بحسب تلك الاتفاقية دفع جزء من قيمة تلك الصفقة نقدا والجزء الآخر عيناً من قائمة من السلع المحددة من بينها الخضر والفواكه............ في المقابل نحن ندفع لهم قيمة صادراتهم نقداً والباقي عيناً أما قرضاً أو كركدى أو برادة حديد أو أي شيء آخر. ولا يعني استيراد هذه السلع أن السودان محتاج إليها حقيقة ولكن السودان مقيد باتفاقية التبادل التجاري التي ذكرت...............

لو كانت هناك (صدمة) من قرار وزارة الزراعة السودانية بإيقاف الصادرات المصرية مؤقتاً لحين الحصول على النتائج المخبرية بالسودان، فهي أنه بعد هذا القرار مباشرة ظهرت الكوليرا (اسم الدلع الإسهالات المائية) بالسودان، وكان بإمكان مصر رد الصاع صاعين حيث تستطيع ليس إصدار قرار بوقف الصادرات السودانية بل منع المواطنين السودانيين من دخول أراضيها......... عموماً يجب الا نستعجل في قراراتنا، على الرغم من تأكيدي على مبدأ سيادة السودان في أي قرار يتخذه لمصلحة مواطنيه.......


#1524423 [أبو قنبور]
4.75/5 (4 صوت)

09-27-2016 01:46 PM
السوانيون في دول الخليج قاطعوا البضائع المصرية جميعها حتى الكهربائية، وليس فقط الخضروات والفواكه المصرية، وهي مقاطعة أبدية.
السودانيون في السودان فقد الثقة في المصري وفي كل شيء مصري.
لم يتعلم المصريون الأخلاق على مدى قرون طويلة، وما زالوا فراعنة على دين فرعون مصر إلا من رحم الله.


#1524416 [الكردفاني العديييييييييييييييييييييل]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2016 01:40 PM
انها حكوم الارجاس .... يا راجل .... ضاعوا وتاهوا .... ومعهم الوطن ... لانهم ياكلون مما .... من مصارين الشعب ....


#1524414 [يوسف رملي]
5.00/5 (3 صوت)

09-27-2016 01:32 PM
أرض السودان للبيع المخفض ..للمكب الإشعاعي .. للتلوث
مع سبق الإصرار .. لحرق النخيل .. لتدمير التربة .
وليس للاستثمار الوطني ورفع كفاءة الصادر ..
انسان السودان .. للتعذيب والترهيب والتشريد والتهجير
القسري والطوعي .. واطعام الأمراض .. والظلم بالقانون
وليس للتنمية البشرية ..والتعليم المؤسس .. والرعاية
الصحية ..وحرية الإبداع .. وتكافؤ الفرص .. وتداول
الآراء .. وبناء المستقبل ..أرض السودان وانسانها ..
فليذهبوا الي الجحيم .. هذا هو شعار حكم هؤلاء ..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (3 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة