الأخبار
أخبار إقليمية
سواح أوربيون يبحثون عن قبيلة مجرية في السودان
سواح أوربيون يبحثون عن قبيلة مجرية في السودان
سواح أوربيون يبحثون عن قبيلة مجرية في السودان


10-12-2016 10:59 AM

خاص – وصل السودان وفد سياحي من بلاد المجر للتعرف على قبيلة الميجراب، التي استقرت وسط النوبيين منذ التركية- حسب الدليل السياحي عياض ابراهيم- الذي قاد الوفد في رحلة استمرت لأكثر من 15 يوماً، زاروا خلالها عدداً من المناطق السياحية والأثرية، وأثناء حديثهم مع الدليل السياحي، ذكروا له معرفتهم المسبقة بالمجيراب، وكيف أنهم أصبحوا جزءاً أصيلاً من المجتمع السوداني.. وأشاروا الى أنهم مازلوا يتحدثون اللغة المجرية رغم مرور مئات السنين على وجودهم في السودان، وحسب عياض الذي تحدث لآخر لحظة: هناك من يتحدث العربية واللغة النوبية، وعند سؤالنا له عن أصل الكلمة(الميجراب) إن كانت تعود الى اللغة النوبية كما أشير من قبل أم لا؟ فقال نفس السؤال طرحه على الوفد الذي أكد أن كلمة مجراب موجودة في اللغة المجرية، وبحسب الدراسات التي تناولت تاريخ الميجراب يشار الى أن القبيلة يعود نسبها الى رجل اسمه ابراهيم، وعددهم الآن يفوق الـ30 أسرة بعضهم يعمل في الزراعة والتجارة، ووضعوا سياجاً متيناً حسم أمر الزواج من قبائل أخرى.

آخر لحظة



تعليقات 15 | إهداء 0 | زيارات 5141

التعليقات
#1665447 [ناجي محمد حسن]
0.00/5 (0 صوت)

07-05-2017 05:48 PM
السلام عليكم ،
أخ محمد ماهذا الحقد الذي تحمله محو ابناء دغيم جنوب قبيلة مجراب ، و اتمني ان تدرس التاريخ جيدا" لتري الاسماء التي حاربت الهجره و غنوا اناشيد و قصائد الحزن لفقدان الكنز الضائع الذي يختفي يوم بعد اخر من سطح الارض و ان تعرف بائعي القضيه و المنفعين و استغرب جدا" بان منطقه دغيم جنوب -مجراب ليس لهم اطيان و اذا رجعت للتاريخ ستجد اضخم و اكبر سواقي لابناء تلك المنطقه و حتي العمده فبل العمده داوؤد كان من تلك المنطقه ، و ما يضحض فكرتك فلا يستقيم غرباء ان يدافعوا عن المكان اكثر من اهلها و كانوا ضد فكرة بيع وطنهم الجديد اكثر من الذين هاجروا فالعقل كل حر و شريف لا يرضي بتبديل وطنه ولو وزنوه ذهبا" ،
فكيف يهاجر اهلها دون مقاومه و يقبضوا المقابل البخس ارضا" و منازل فياتري من صاحب البلد و من دخيل فيها و كلنا احترام لكل ابناء حلفا و النوبه و السودان و المعلومه التي تغيب عنك بأن ابناء المجراب شخوص منفتحين علي كل المجتمع السوداني و تزاوجوا و تصاهروا معهم و الكل يحترمهم لدماثة اخلاقهم و حسن معشرهم ،
لكن استغفر الله بان صاحب هذا المقال مدسوس لكي يأجج مشاعر الكراهيه تجاه ابناء المنطقه الواحده و ابناء السودان فهم اخوان" لنا زاملناهم و جاورناهم و ناسبناهم فنكن لهم كلهم كل تقدير و احترام و اتمني ان يكون مقالك حسن نيه و احسبه كذلك وفقدك لمعلومات و بيانات اكثر دقه لكي لاتظلم قبيله برأي او اجتهاد شخصي ضيق الأفق ....
مع وددتي


#1665194 [وطني]
0.00/5 (0 صوت)

07-05-2017 11:37 AM
محمد حسن فرح
ادرس شويه تاريخ
وتكلم عن اصول الناس
وحقيقه املاكهم
شوف حلفا الجديدة
والاراضي التي يمتلكها المجراب
اسال عن العمدو خليل بيرم
اسال عن على بيك سليمان
اسال عن ال عثمان بشير ال قرناص. علي حسين. ال ابو شنب ال العمدة
هنا لا دعوه لعنصريه
نحن سودانيون
في الاول والاخر
لا داعي لتجهيل الناس


#1532198 [كلها 15 شجرة وعملتوها غابة]
5.00/5 (1 صوت)

10-13-2016 03:40 PM
يا عزيزي انا مجرابي وفي عروقي الدم النوبي السوداني أكثر من ثلاثة اضعاف الدم المجري ،، نحن لم نتزاوج او نتمازج مع النوبيين بل اجدادنا أما نحن نوبة افريقي كاملي الدسم والشعر السبيبي فلفلناهو والالون الابيض سمرناهو وموضوع مجراب تحكمها المصالح فقط (بعثات دراسية) (وبعض الناقصين من اهلنا المجراب يحولون يتعالون بها على الناس ويكسبون بها وضع اجتماعي) مثل عروبة الواهمين من وسط السودان وغربه.

كلهم 15 مجري استقرو وتزوجو من نوبيات والناتج كان 50% مجري و 50% نوبي والجيل الثاني كان 25% مجرى و 75% نوبي والجيل الثالث كان 12.5% مجري و 87.5% سوداني لتداخل قبائل اخرى ونحن ربما نعتبر الجيل الرابع 6.75% مجري و 93.25% سوداني اصيل. نفس الفلم بتاع المستعربين كلها 15 شجرة وعملتوها غابة

قال مجراب قال
قال عرب قال
سوداني وبس


#1532143 [حسن الجزولي]
0.00/5 (0 صوت)

10-13-2016 01:46 PM
* يبدو أن سياسات الانقاذ حول (عنصرة) الدولة السودانية عن طريق تقديم منزلة (القبيلة) عن منزلة (المواطنة) قد أفرزت مثل هذا الذي نقرأ عاليه ،، عنصرية بغيضة وتمترس مريض حول القبيلة وإزراء وإقصاء للآخر الغريب عن (القبيلة) مما يعرض جسد الأمة السودانية لمخاطر جمة في بنية وعيها بسقف (المواطنة وحقوقها) ،، حيث يبدو أن السودانيين موعودون بإصلاحات جمة بعد زوال كابوس نظام الانقاذ الجاثم حالياً حتى يعيدوا العافية لجسد البلاد وتضميد الجراحات التي خلفها هؤلاء الذين يحكمون باسم الاسلام الذي حض على المساواة الكاملة بين المسلمين أياً كانوا( لَّاّ فّرّقِّ بّيّنِّ عَّرًّبيٌّ وّلَّاّ اٍّعجّميّ اٍّلَّاٍّ بّْاّلتقوى).

* في فترة دراستي الجامعية بجمهورية المجر، تعرفت على عدد من طلاب وطالبات (مجراب) كانوا يدرسون معي في مختلف التخصصات الأكاديمية، حيث قدموا للدراسة مستمتعين بالمنح الدراسية السنوية التي تخصصها الحكومة المجرية لأبناء المجراب السودانيين.

* أصل المجراب هم أجدادهم الذين قدموا للسودان ضمن الحملة العسكرية التركية لجيش محمد علي باشا للسودان واستوطنوا المنطقة المأهولة بالنوبيين بكل أجناسهم، حيث كانت وقتها الدولة المجرية تقع ضمن النفوذ التركي الذي استعمر بلاد المجريين لمدة 150 عاماً!.

* لاحقاً إعترفت الدولة المجرية بالمجراب السودانيين بعد أن أثبتت دراسات مكثفة قام بها علماؤهم المختصين بأن مجراب السودان هم جزء أصيل من الشعب المجري وينحدرون من أفخاذه، فاهتمت بهم الدولة المجرية وخصصت لأبنائهم منحاً دراسية سنوية في مختلف التخصصات.

* تعداد الشعب المجري حوالي 15 مليون نسمة، 10 مليون منهم يعيشون داخل الأراضي المجرية و5 مليون يتوزعون على بلاد الله الواسعة متجنسين بمختلف الجنسيات الأخرى ، كل هؤلاء الـ5 مليون تعترف بمواطنتهم الدولة المجرية وتهتم بهم في شتى شؤون حياتهم، وضمن هؤلاء مجراب السودان أيضاً.

* زاملت وعاصرت وصادقت العدين من أولئك المجراب الذين درسوا وسكنوا وأكلوا وشربوا معي ومع بقية الدارسين السودانيين من الطلاب والطالبات، فكانوا نعم الأصدقاء وأولاد وبنات البلد ، وطنيون أقحاح، طيبون مسالمون صائنون للجيرة والعشيرة والترابط الاجتماعي ضمن السودانيين في الغربة، متداخلون معنا ويجمعنا الملح والملاح، ومنفتحون في علاقاتهم مع الآخر سواء معنا نحن السودانيين أو مع المجريين أو بقية الطلاب الأجانب، منفعلون بأفراحنا وأتراحنا لم نحس بأنهم لا فيهم شق ولا طق، لم نلمس أي قسوة أو غلاظة في تعاملهم معنا وبحكم إجتماعياتنا بهم فقد عرفنا فيهم إنفتاحهم على بقية أحناس وشعوب السودان الأخرى فتداخلوا معهم وتزوجوا منهم وتصاهروا مع العديد من قبائلهم، باختصار غير مخل لم نلمس فيهم أياً من تلك الثفات السلبية التي ععدها نفر من المتداخلين أعلاه!.

* من الواضح أن مهاماً جسيمة تنتظر السودانيين بعد إنتهاء مهزلة نظام الانقاذ الحالي، حيث سيقع على عاتقهم واجب وضع مناهج تربوية ووطنية صحيحة للأجيال الجديدة حتى تغسل عن أمخاخهم درن ثقافة البغضاء القبلية الشوفينية المريضة التي حاولت الانقاذ غرسها في عقول أولاد وبنات السودان!.

* رعى الرحمن هذا البلد الطيب وحفظ إنسانه الطيب والأمنيات بأن يسود السلام والمحبة والتسامح بين جميع مكوناته.


#1532020 [صالحين توده]
0.00/5 (0 صوت)

10-13-2016 09:52 AM
نعم المجراب حقيقة ومنهم أسر عريقة وذات حسب ونسب مثل ال قرناص و ال شبكه ومن مشاهير المجراب الدكتور/قرناص مكتشف دوله العونكليب وداء شجرة الدليب والدكتور انور الشيرباتتى استاذ علم الأخلاق السوادنية فى مركز الإسكندرية للدراسات الاستراتيجية و الدكتورة ناريمان عزت أخصائي أمراض الوهم.
وعرف عنهم اى المجراب ضيق الخلق و قلة الصبر والتهكم على الآخرين و كثرة العبث و التكبر و فرتقة حفلات الأعراس وتجمعات البكيات


#1532017 [صالحين شبكة]
0.00/5 (0 صوت)

10-13-2016 09:49 AM
نعم المجراب حقيقة ومنهم أسر عريقة وذات حسب ونسب مثل ال قرناص و ال شبكه ومن مشاهير المجراب الدكتور/قرناص مكتشف دوله العونكليب وداء شجرة الدليب والدكتور انور الشيرباتتى استاذ علم الأخلاق السوادنية فى مركز الإسكندرية للدراسات الاستراتيجية و الدكتورة ناريمان عزت أخصائي أمراض الوهم.
وعرف عنهم اى المجراب ضيق الخلق و قلة الصبر والتهكم على الآخرين و كثرة العبث و التكبر و فرتقة حفلات الأعراس وتجمعات البكيات.


#1531831 [محمد حسن فرح]
5.00/5 (1 صوت)

10-12-2016 08:45 PM
أولا الهجاء الصحيح للاسم مجراب ـ نسبة للمجر الدولة شرق اوربية المعروفة ـ وليس ميجراب. ثانيا هم ليسو قبيلة وانما اسر وهم وفدوا لوادي حلفا في اوائل القرن ال 19 وهم وفدوا زرافات قليلة وليس مجموعة ويظن ان كبيرهم الذي قدم لوادي حلفا كان مطاردا بالقانون فجاء هاربا لائذا بدليل انه اختبأ في جزيرة مهجورة في جنوبي بلدة دقيم، وكان اغلب المجراب ( باللغة النوبية مجرابكي) بهذه الجزيرة حتى هجرة الحلفووين. ثالثا: المجراب ـ غير المرحب حتى في حلفا ـ قد تنوبوا بتزاوجهم مع اهل البلد وفي بعض بعض الملامح الشرق اوربية في لون البشرة وشكل الانف والعيون والشعر ولكن قلما تجد من تجتمع فيه هذه الصفات. رابعا: غالبيهم لم يهاجروا مع الحلفويين الى حلفا الجديدة ليس لوطنيتهم كما يزعمون بل لفقرهم يومئذ فهم كانوا لا يملكون منازل ولا يملكون اراضي ولا اشجار نخيل كسائر الحلفوين وذلك لحداثة عهدهم بوادي حلفا وبتالي لم يكن لهم ما يعوضون عليهم لافي منازل ولا اراضي ولا اشجار مثمر من نخيل وغيره { يعني ما فارقة معم الهجرة لحلفا الجديدة والمقام فاختروا المقام لانه لا يكلفهم شيء} خامسا: يتميز المجرابيون بالمشاكسة والشراسة وافتعال المشاكل والعدوانية ورفض الآخر وهم مكروهون حتى من الحلفويين لهذه الصفات القبيحة.. وربما هذه بسبب الجينات التى يحملونها من جدهم الهارب الى وادي حلفا ... هذا والله اعلم


#1531816 [م محمد الحاج]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2016 07:52 PM
عيونهم لبنية واشكالهم سمحة شديد


#1531813 [ALIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII]
4.50/5 (4 صوت)

10-12-2016 07:44 PM
ووضعوا سياجا متينا عليك الله لا خلاص خليهم يبنوا ليهم سور الصين العظيم غايتو تخلف وعنصرية وقرف يعني الصحفي المغفل فرحان بالكلام ده وكمان بيقول اصبحوا جزء اصيل من المجتمع كيف كده بس ورينا ياصحفي الغفلة يامغفل يانعجة...الصحفيين اصبحوا يتباهون بالعنصريات في زمن الشاويش ويفتخرون بها جهارا عيانا...زوالله العظيم بالفهم العفن الكوشة ده البلد دي عمرها ماحتمشي قدام الان توضح لي لماذا يحكم المعتوه عمر البشير 28 سنة ومازال ان شاء الله يحكم 28 سنة تانية عالم الله لاجاب باقيكم


#1531764 [المجرابي]
5.00/5 (2 صوت)

10-12-2016 05:46 PM
المجراب وليس الميجراب


(وأشاروا الى أنهم مازلوا يتحدثون اللغة المجرية رغم مرور مئات السنين على وجودهم في السودان)الكلام دا كذب

(وضعوا سياجا متينا قال ومعتبرين انفسهم مكون اصيل من المجتمع السوداني)

انا من قبيلة المجراب والكلام دا كذب وافتراء عظيم علينا فقد تمازجنا مع النوبيين والجعليين وتصاهرنا مع كثير من قبائل السودان فلا تحكموا على الناس غيابيا وانتم لم تعرفوه عن قرب

وحسبنا الله ونعم والوكيل


#1531752 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2016 05:07 PM
الجماعة ديل مش اهل السفيرة قرناص و لا انا غلطان صححونى


#1531733 [ام خالد]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2016 04:12 PM
وضعوا سياجا متينا قال ومعتبرين انفسهم مكون اصيل من المجتمع السوداني. نحن برضنا ما بنتشرف بيهم ولا معترفين بيهم كسودانيين بل هم اجانب مستقرين بيننا. عجايب يا دنيا لو في دولة تانية كانوا طردوهم منها بسبب قوة العين وقلة الادب ديل


ردود على ام خالد
Oman [ام خالد] 10-13-2016 01:33 AM
الحكاية ما سوء ظن ديل قاصدين العنصرية بشكل واضح وده ماشي لصالح التنوع العرقي كيف بالضبط، ان ناس يقعدوا في بلدنا وما يندمجوا معانا !!!

United Kingdom [محمد] 10-12-2016 06:05 PM
من الواضح جداً ان الهدف من وضع السياج ، ليس عنصرية بغيضة كما يظن البعض، ولكن المحافظة على نوعية القبيلة وتقاليدها وعاداتها، خشيةاالتلاشي والذوبان في الكيانات القبلية الاخرى ، وهذا امر مهم جداً لهم ولصالح التنوع العرقي في السودان. فعلينا ان نحسن الظن بأنفسنا وبالاخرين ، ونضبط مقالنا وتعليقاتنا حتي لا نسئ للاخرين.


#1531639 [ود كدباس]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2016 01:33 PM
ووضعوا سياجاً متيناً حسم أمر الزواج من قبائل أخرى.)
وجدم ابراهيم ده كان خنثي؟زعط نفسو وجابم ولا كيف؟
ده التعالي الفارغ؟
المجريين ديل اكتر شعب عنصري في اوربا وتعاونو بقوة مع النازيين لابادة اليهود
ومن شابه اباه ما ظلم



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (1 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة