الأخبار
أخبار إقليمية
حتي لا يُلْدَغ الأطباء من جحر المزارعين !!
حتي لا يُلْدَغ الأطباء من جحر المزارعين !!


10-17-2016 12:25 PM
حسن وراق

@ و أخيرا أعلن أطباء السودان رفع إضراب النواب و أطباء الإمتياز رسميا والذي استمر قرابة 8 أيام وذلك ، عقب اجتماعهم في القصر الجمهوري مع نائب رئيس الجمهورية حسبو عبدالرحمن الذي (إلتزم ) في (إتفاقه) مع لجنة الإتحاد بحماية كل الأطباء و الكوادر الصحية و تحسين بيئة العمل بالمستشفيات و زيادة الميزانية المخصصة للنظام الصحي بنسبة 28% و تأهيل كافة المستشفيات الكبيرة بمدن الولايات والاهتمام بالحماية القانونية و بتدريب الاطباء و إلغاء أي عقوبة بحق الأطباء الذين أضربوا مع تحديد سقف زمني لتنفيذ تلك المطالب .
@ أطباء السودان دافعوا بجسارة عن مهنتهم من مختلف توجهاتهم الفكرية و انتماءاتهم الحزبية قدموا درسا للحكومة و بيان بالعمل لكل الفئات و تجمعات العاملين بأن الإضراب حق مشروع ينتزع و لا يمنح لتحقيق المطالب النقابية العادلة. تضامن جميع المواطنين مع الأطباء علي الرغم من تضرر الكثيرين إلا أن العائد حتما لصالح المواطن في جميع المرافق الصحية بالبلاد . عدالة قضية الاطباء جسدتها حركتهم المطلبية التي شهد العالم علي عدالتها لدرجة أن (أخجلت) الحكومة التي حاولت (بكل السبل) المعروفة نسف الاضراب بالتهديد و فتاوي الدفع المقدم الرخيصة وإستغلال بعض الصحف وأقلام الدفع المقدم للتشكيك في الاضراب في محاولات فشلت في شق الصف و لكن انتصر الاطباء و نجح الاضراب ، علّ الحكومة ، تعي الدرس .
@ هنالك تجاوزات كثيرة ، و مستفز لبعض الاطباء الذين مارسوا في حقهم الدستوري في الإضراب عن العمل . اتخذت عدة اشكال من بعض المسئولين عبارة عن الفاظ غير محترمة و(قلة أدب) و تهديد لكسر شوكة المضربين بعضها بلغ درجة من (السخف) والاستهتار و استغلال السلطات كما جاء في بعض الوسائط من قيام أحد المسئولين عن الخدمة الوطنية في محلية الحصاحيصا ذُكر بالاسم ، قام بتهديد اطباء يؤدون الخدمة الوطنية تضامنوا مع زملائهم المضربين بأنه سوف لن يصدر لهم شهادة انتهاء الخدمة اذا ما تضامنوا مع المضربين علاوة علي جهله الفاضح بالمسئولية الجنائية وهو يطلب منهم اجراء عمليات اذا طلب الامر متبجحا بأنه لا يهمه الانسان بقدر اهتمامه بعدم نجاح الاضراب ، مدعيا بأنه اشرف من المهنة التي يقوم بها الاطباء . هذا وحده يكفي لمحاسبته و ابعاده من هذا الموقع الهام و الحساس .
@ مع اعلان نهاية الاضراب بعد تعهدات النائب حسبو عبدالرحمن بتنفيذ كل ما اتفق عليه ، تلوح في الافق ما حدث العام الماضي عند حصاد القمح في احتفال رسمي بقرية العقدة و امام حشد جماهيري ضخم من المزارعين صرح النائب حسبو بأنه وجه البنك الزراعي بإستلام الانتاج من المزارع خلال 72 ساعة وتسليم الارباح في 3 ساعات وبسعر 400 جنيه/ الجوال بالإضافة لتعهده بتسليم 10 تراكتورات (حافز) للمزارعين الذين حققوا اعلي انتاجية ، حديث النائب حسبو كان مجرد كلام والسلام والحقيقة أن ادارة المشروع و البنك الزراعي لم يلتزما بتوجيهات النائب مما نجم عن ذلك تأخير في الاستلام والتسلم وبلغ سعر الجوال 340 جنيه ولم يتسلم المزارعون التراكتورات . علي الاطباء أن لا يصدقوا وعود الحكومة خاصة ما قطعه النائب حسبو الذي تعهد من قبل لمنتجي القمح ولم يتم تنفيذ ما وعد به من التزام .
@ يا أيلا .. أطباء الجزيرة رفعوا الإضراب ، خلاص ابقي راجع !!
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2359

التعليقات
#1533849 [حسب الرسول الامام]
0.00/5 (0 صوت)

10-18-2016 08:12 AM
يعنى مدنو المنصب دا من فهمو السياسى لحل المعضلات ما خاتنو لى جنس الكضب هذا ناس ماعندهم ضمير يترى هل يعلمون عن حلف اليمين القموص وهى يمين على أمر مضى كذباً ، وهي من أكبر الكبائر ، وسميت غموساً لأنها تغمس صاحبها في الإثم ثم في النار ؛ ولا تنعقد ولا كفارة فيها وتجب المبادرة بالتوبة منها انزل الله تعالى ايات تبين عقوبة ذلك فى الاخرةفقال تعالى (ان الذين يشترون بعهد الله وايمانهم ثمنا قليلا اولئك لا خلاق لهم فى الاخرة ولا يكلمهم الله ولا ينظر اليهم يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب اليم )


#1533670 [Ashred]
1.00/5 (12 صوت)

10-17-2016 04:30 PM
الاطباء ادوكم مثل وطريقه لردع الكيزان ..على البقيه ان تنتفض لحقوقها ..الفرق بين الاطباء وباقى الشعب ان الاطباء يعرفون من هم الكيزان فيهم والمندسيين فيهم لان علاقتهم مترابطه ..

اما بقيه الفئات فلا يوجد فيهم نفس الترابط ..والعملاء كثيرون

على المخلصيين والمعافيين من داء التكوزن ..تجميع نفسهم وعمل لجان مركزيه اسوه باللجنه المركزيه لاطباء السودان ..حتى يكونوا اجسام تستطيع ان تناطح الكيزان ..



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
1.01/10 (14 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة