الأخبار
أخبار سياسية
السعودية : «التأمينات الاجتماعية»: تحويل العمالة إلى سجلات صاحب العمل الجديد في اليوم الأول من نقل الكفالة



05-13-2013 04:03 AM

في خطوة من شأنها إنجاح برنامج «نطاقات» وتشجيع الشركات على الخروج من النطاق «الأحمر»، اتخذت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية أمس، خطوة جديدة تتعلق بتحويل العمالة المسجلة بنظام التأمينات الاجتماعية عند نقل خدماتها لصاحب عمل آخر، إلى سجلات مرجع العمل الجديد في اليوم الأول من نقل الكفالة.

وعلمت «الشرق الأوسط» أمس، أن المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، ستعمل خلال الفترة المقبلة على التعاون مع وزارة العمل في البلاد في دراسة ملف معدلات أجور السعوديين المسجلة في المؤسسة، على أن تقوم الجهات التفتيشية لدى الوزارة بالتحقق من مدى صحة هذه الأرقام.

وأكد سليمان القويز محافظ المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية أمس، أن تاريخ دخول العامل غير السعودي للمملكة المستقدم للعمل أو تاريخ نقل خدمته لصاحب عمل آخر سيكون هو تاريخ تسجيله بنظام التأمينات الاجتماعية (فرع الأخطار المهنية)، حيث سيظهر مباشرة في سجل المنشأة ابتداء من أول الشهر الذي دخل فيه للمملكة أو نقلت فيه خدماته. وأهاب القويز، بجميع أصحاب العمل سرعة استكمال إجراءات تسجيل العامل وذلك بتحديد الأجر الخاضع للاشتراك عن طريق موقع المؤسسة الإلكتروني خلال مهلة لا تتجاوز 15 يوما الأولى من الشهر التالي لتاريخ دخول العامل أو نقل خدماته كحد أقصى، تفاديا لاحتساب غرامات عليهم. وذكر القويز أنه سيتم استبعاد المشترك غير السعودي آليا من قبل المؤسسة عند المغادرة النهائية للمملكة، أو نقل خدماته لصاحب عمل آخر أو إبلاغ الجهة المختصة عن الهروب، أو وفاته.

وبين محافظ المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية أن تسجيل الأجر الصحيح للمشتركين في التأمينات الاجتماعية من سعوديين وغير سعوديين، يخدم مصلحة المشترك ويحفظ حقوقه وأسرته، مضيفا، احتساب المعاشات والتعويضات والبدلات يكون على أساس الأجر المسجل للمشترك لدى المؤسسة، ففرع الأخطار المهنية يشتمل على منافع كثيرة يستفيد منها كل من صاحب العمل والمشترك على حد سواء ويهدف لحماية ورعاية وتأهيل المشتركين الذين يتعرضون لإصابات عمل، وتتحمل المؤسسة عن صاحب العمل الأعباء المالية في حال تعرض أحد العاملين لديه لإصابة عمل.

وتابع القويز حديثه قائلا: «المشترك يحصل على المنافع فور تسجيله لدى المؤسسة في حال إصابات العمل أو أثناء انتقاله من مقر سكنه إلى العمل أو العكس أو أثناء التنقلات التي يكلفه بها صاحب العمل أو التعرض للأمراض المهنية الناتجة عن العمل، ومن تلك المنافع العلاج الطبي الشامل وصرف معاشات تصل إلى 100 في المائة من الأجر المسجل لدى المؤسسة، كما أنه المشترك وأسرته يستفيدان من منافع فرع الأخطار المهنية من أول يوم للاشتراك وبمقدار يتناسب طرديا مع أجورهم المسجلة لديها».

وأشار القويز إلى أن بعض أصحاب المنشآت بالقطاع الخاص بسبب ضعف الوعي لدى بعض المشتركين بحقوقهم التأمينية يقومون بتسجيلهم بأجور متدنية تقل عن أجورهم الحقيقية بهدف تقليل نسبة الاشتراكات التي يدفعونها، مبينا أن ذلك يعتبر مخالفة للنظام وإجحافا من صاحب العمل بحقوق العاملين لديه ويضر بمصلحة المشتركين.

الشرق الاوسط


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2726


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة