الأخبار
أخبار السودان
أوضاع السودانيين في السعودية قبل انتهاء مهلة الملك عبد الله «الحلقة «الخامسة »



طالبن بالتفاتة الدولة ..«حريم » «المراحيم» أين الوجهة القادمة ؟!
05-15-2013 11:16 AM

تعيش مجموعة من السودانيات في السعودية أوضاعا استثنائية ،حيث فضلت مجموعة من النساء اللائي رحل عنهن الزوج البقاء في ديار الغربة ، لعدة أسباب من وجهة نظرهن ، ومن بينهن من اصبحت تعمل في مجالات محددوة لكفالة صغارها ، ومنهن من تنتظر مساعدة الاهل والاقارب ، واصحاب الخير ، فيما تزوج فريق ثالث من « حريم المراحيم» بزوج جديد في الغربة ، واصبحن يتعايشن مع هذا الواقع ،حتى صدرت القرارات السعودية بتوفيق الأوضاع ، والا فالسجن والغرامة ثم الإبعاد..
من خلال سلسلة صفحة «مع المهاجر» نستعرض واقع نساء «المراحيم» لمعرفة الوجهة القادمة.. والدور الرسمي المنتظر من الدولة في ظل مطالباتهن بضرورة ان توليهن الدولة اهتماما حتى يعبرن الى بر الأمان .
قالت «أم خالد» : توفى زوجي قبل خمس سنوات ، وقد كانت حقوقه المالية «قليلة» تم صرفها على الابناء وهم ثلاث بنات وولد في عمر المدارس ، وقد انتهت الاقامة النظامية ، مما اضطر الصغار للبقاء بالمنزل ، حتى اشار الينا قريب للأسرة بان نذهب بهم الى احدى المدارس السودانية ، وبالفعل تم قبولهم برسوم « مخفضة».
واضافت : اصبحت أعمل في مجال بيع «الملايات والثياب السودانية» ،حيث اتعامل مع احد المحال التجارية ، بحيث أخذ البضاعة وبعد بيعها ارد له ثمنها، بضمان قريب الاسرة «ابن خالي» ، واقوم بتوزيع هذه البضاعة على السودانيات خاصة عند تجمعهن نهاية الاسبوع بالحدائق العامة ، ومن خلال ذلك اصرف على صغاري واسدد ثمن الايجار.
وبينت انها لم تعد الى السودان عقب وفاة زوجها ، لانها لا تملك منزلا ، كما ان اسرتها فقيرة لا تستطيع ان تأويها كما هو حال أسرة زوجها ، رغم نداءاتهم المتكررة بضرورة العودة.
واشارت الى انها اصبحت بعد القرارات الاخيرة ، امام طريق من اتجاه واحد وهو العودة ، لذلك ستذهب الى السفارة السودانية لتضع امامها مشكلتها حتى تتمكن من تدبير امر عودتها الى السودان قبل انتهاء المهلة .
بعد مسيرة كفاح طويلة ومعاناة فائقة تعرضت لها «ح . ع» بعد وفاة زوجها « م . ط» الذي ترك لها 6 من الاطفال ثلاث من البنات وثلاثة من الاولاد في اعمار تتراوح ما بين 3 سنوات الى 10 سنوات ، وبعد وفاة الزوج اصطدمت وجها لوجه مع قسوة وصعوبة واقع الحياة ،و بعد انتهاء فترة اوراقهم الثبوتية لم يستطع اولادها مواصلة الدراسة فخرجوا للشارع ، ولم يقصر معارفها واقرباؤها في مساعدتها ولكن كحال كل المساعدة مؤقتة ومنقطعة بحكم ان لكل واحد ظروفه التي يعيشها ولما وجدوا انفسهم سوف يقصرون معها نصحوها بحمل اولادها والذهاب للسودان ، ولكن كان لهذه الزوجة تدبير آخر ورؤية تختلف عن رؤية كل من حولها..قالت : لم أستجب لنداء أهلي بالسفر للسودان خشية من ضياع ابنائها اذا لم تتصرف سريعاً لانقاذهم من براثن العوز والحاجة .
وتضيف : عكفت دون تردد على صنع الكسرة وبيعها، فما لبثت أن اصبحت معروفة في معظم احياء الرياض وسط السودانيين بإتقان عمل الكسرة السودانية واكتسبت شهرة واسعة ودرت علي رزقا واسعا اعانني على انقاذ اولادي، واستقرت احوالهم ونقلت كفالتهم على احد اولادها الذي لم يبلغ السن القانونية وادخلت البقية المدارس فانتظموا في الدراسة.
وبينت ان اثنتين من بناتها زوجتهما زيجات كانت حديث مجتمع السودانيين من حولها .
وعبرت عن مخاوفها من بدء تنفيذ الإجراءات الجديدة ، خاصة ان الابن ليس لديه عمل محدد، في حين أصبح أصحاب الشركات والمؤسسات يخافون نقل الكفالات حتى لا تدخلهم النطاق الاحمر.
وطالبت الحكومة السودانية أن يكون لها دور لمجابهة أوضاع كثير من اللائي رحل ازواجهن ، ولايملكن ما يمكنهن من العودة الى السودان لبداية حياة جديدة.
أما سعاد فقد تزوجت بمجرد انتهاء فترة العدة وتقول عن ذلك : نعم تزوجت من صديق زوجي وهو متزوج وله ابناء وبنات ولكنه مقتدر ماليا ، ونحن نعيش الان مع ابني وبنتي في شقة منفصلة ، وتم نقل الكفالة عليه ، ولم نشعر باي مشكلة ، الا بعد ظهور الاجراءات الجديدة لان زوجي لديه ورشة صيانة سيارات وكان يدفع شهريا للكفيل مبلغ 3 آلاف ريال ، ويطالبه الان بدفع عشرة آلاف ريال ان اراد الاستمرار ، مما اضطره لعرضها للبيع ، ومن ثم التوجه الى السودان.
وعبرت من مخاوفها من ان المشاكل تنتظرها في السودان ، لاصرار الزوج على ان تسكن مع ضرتها ان ارادت الاستمرار معه ، مع ان زوجته الاولى شرسة ، ولن تقبل بالعيش معها.
وتوكد «أم لوي» انها رفضت الزواج بعد وفاة زوجها بذبحة صدرية ، وان وجودها في السعودية تعتبره تضحية من اجل «صغارها» بنت وثلاثة اولاد .. تقول : اسكن في غرفة واحدة وصالة بسطح احدى العمائر ، واعتمد على «عواسة الكسرة» وتسليمها الى محل مطعم سوداني ، وبهذه الصنعة اسدد ايجار السكن البالغ 7 آلاف ريال ، ومقابلة احتياجات صغاري .
واوضحت ان شقيقها الاصغر يسكن معها ، ويساعدها على مجابهة الظروف ، واضافت : ان الاجراءات الاخيرة جعلتنا في وضع لا نحسد عليه خاصة بعد التشديد بان لا توجد استثناءات.
وذكرت بانها مستعدة الى العودة الى السودان والسكن مع العائلة التي تمتلك بيتا كبيرة بريف أم درمان .
واوضحت « م، ص» ان زوجها توفى قبل 4 سنوات وترك لها ابن عمره الان 6 سنوات ، وتروي قصتها : بعد وفاة زوجي أصبحت اعمل في مجال «الحناء» وهي تحقق لي دخلا يمكنني من سداد ايجار الشقة ، والعيش دون الحاجة الى أي جهة ، واسكن في ذات الشقة وجميع الجيران من اقاربي ..ولم اعد الى السودان بعد وفاته نظرا لوفاة أمي وأبي بينما اخي الاكبر متزوج وله أسرة كبيرة ولي شقيقتان متزوجتان ايضا ، ويسكن في منزل الاسرة ، لذلك فضلت ان اعمل حتى ادخر مبلغا يعينني عند الاستقرار بالسودان.
واضافت: ابني لم استطع ارساله للمدرسة لأننا طوال هذه السنوات ليس لدينا اقامة نظامية بعد وفاة الزوج .. الان بدأت فعليا في الترتيب بهدف السفر الى السودان.
وناشدت جهاز شئون السودانيين العاملين بالخارج والسفارة السودانية بالرياض لتقديم الدعم والعون خاصة ان مغادرتنا لم يكن معدا لها من قبل.
« نواصل»

الصحافة






تعليقات 24 | إهداء 1 | زيارات 8087

التعليقات
#666977 [هباش]
0.00/5 (0 صوت)

05-16-2013 03:33 PM
الظلم مر ولكن القانون لايحمى المغفلين ربنا يفك كربك ياااااخ 31سنه خلاص ارجع بلدك ما ضرورى القروش اخر الخدمه اها اخير ليك البهدله دى هسع مافى زول يقتنع انك زوول نضيف وانت عارف اهلك السودانين غير الشماته ما عندهم شغله


#666345 [الحلاوي]
0.00/5 (0 صوت)

05-16-2013 04:04 AM
والله شي مؤسف بجد رحماك يارب علي الضعفاء


#666295 [ابو محمد]
5.00/5 (1 صوت)

05-15-2013 11:42 PM
" حسبي الله ونعم الوكيل " توقيف سوداني 4 سنوات دون حكم شرعي
كشف الناشط في مجال حقوق الإنسان مخلف بن دهام الشمري لـ "سبق" عن تفاصيل قضية مقيم سوداني مسجون بالدمام منذ 4 سنوات دون حكم شرعي بسبب دعوى أقامتها ضده مؤسسة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر.
وقال الشمري الذي يترافع عنه: إن موكله عمل لدى الجريدة بكل أمانة وإخلاص لمدة 31 عاماً متواصلة بمهنة "عامل" وعندما قرر العودة لبلاده وطالب بحقوقه أجبره بعض الموظفين بالقوة لتوقيع ورقة تفيد بأنه زور مستندات واستخدمها بقصد الاختلاس، وتم تسليمه للجهات الأمنية، وأوقف بتاريخ 4/ 12/ 1430هـ وحقق معه وأحيل للمحكمة الإدارية بديوان المظالم بالدمام وصدر الحكم رقم 94/ د/ ج/ 12 لعام 1431هـ ببراءته من تهمة التزوير وعدم إدانته في القضية.
وأضاف "الشمري"أن "الجزيرة لجأت عبر محاميها لإقامة قضية ثانية أمام المحكمة العامة بالرياض، مستخدمة الاتهامات الأولى التي برئ منها، وتم جلب موكلي مقيداً بالسلاسل إلى الرياض وأودع سجن الملز وبعد 8 أشهر لم يقتنع القاضي بالقضية".
وعلى مسؤولية "الشمري" يقول: إنه تمت مساومة موكلي بسجن الملز على توقيع إقرار بالتنازل عن كامل حقوقه وعدم المطالبة بالتعويض وتأمين تذكرة سفر لبلاده السودان، ولكنه رفض.
واستكمل الناشط الحقوقي كلامه قائلاً: "إن الجريدة رفعت قضية ثالثة بالمستندات المقدمة لديوان المظالم، أمام المحكمة العامة بالدمام وأعيد موكلي مقيداً بالسلاسل إلى سجن الدمام ولا يزال يصارع الهموم والمرض وتشردت أسرته، دون مبرر، وهذا ظلم وقع عليه".
وأضاف الشمري أنه تقدم لمكتب العمل بالدمام وفتحت الجلسات، مطالباً برواتب موكله كاملة فترة بقائه بالسجن وحقوق خدماته لدى مؤسسة الجزيرة لمدة 34 عاماً حتى تاريخ تقديم الدعوى، والبالغة 337050 ريالاً، ونقل كفالته بعد أن أثبت لمكتب العمل التعسف والظلم الواقع عليه وتم إخطار وزير العمل بالمخالفة الجسيمة. وحضر محامي" الجزيرة"وأحد الموظفين اليوم الجلسة وتم الاتفاق على مهلة للصلح إلى يوم الأربعاء بعد غد وإلا ستحال إلى لجنة الفصل بالخلافات بالدمام.
وقال الشمري: لن أكتفي بذلك بل سوف أتقدم بدعوى ضد هيئة التحقيق والادعاء العام التي احتجزت موكلي 42 شهراً دون وجه حق ودون حكم شرعي.
وأوضح أنه طلب من القاضي بمحكمة الدمام العامة إطلاق سراح موكله بالكفالة "فبقاؤه طول هذه الفترة ألحق الضرر به وشرد أسرته كما أن بقاءه مخالف لنظام الإجراءات الجزائية. وسوف ينظر طلبي في جلسة يوم الثلاثاء 18 رجب الحالي بالمحكمة العامة بالدمام، لدى القاضي الدكتور محمد الودعان


#666247 [د عبده السوداني]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 10:21 PM
وطني و ان شغلت بالخلد عنه نازعتني اليه في الخلد نفسي!!! لاتقنطوا من رحمة الله العزيز الجبار القادر المقتدر و سيبونا من قصة البشير و زمرته الفاسدة انهم انشاء الله ذاهبون الدوام فقط للحي القيوم. انا شخصيا لم اكن احلم بالحضور للمملكة والان راتبي يفوق ال20 مليون جنيه سوداني شهريا لم اصدق في البداية ولكن تاقلمت مع هذا الوضع وظللت ومازلت احمد و اشكر الله علي هذه النعمة الكبيرة التي لم اتخيلها يوما و لكن انني علي استعداد لترك هذه المزاية في اي لحظة رغم اني وجدت اناس لهم مايقارب ال 30 عاما و لايفكرون في العودة. والله في قرارة نفسي ازدريهم جدا قبل استغرابي منهم اعتقد هم ضعيفي الايمان رغم هرولتهم للجامع مع كل آذان. ختوا الرحمان في قلوبكم و اتوكلوا علي الحي الدائم واحزموا الحقائب فالمستقبل محجوب عن ناظرينا يعلمه الواحد الاحد.


#666209 [طه]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 09:08 PM
سلاااااااام
قصص مؤلمه وهذا قيد من فيض اتمني من وزارة الشئون الاجتماعية وديوان الزكاة بالتنسيق مع السفارة والوزارة النظر لهذة الماسي بعين الرحمه والاعتبار لانهم اهلنا مهما بعدو سودانيين ويا ريت لو الروابط والجمعيات عملت احصاء ودراسات لاحوال الاسر المثل هؤلاء ومدهم علي الاقل بالنصائح لكي يشعرو بان هنالك من يهتم بهم .اتخيلو معاي اسر بها اطفال وبنات وهم في هذة المحنة بالجد كارثه حقيقيه ("مثل المؤمنين في توادهم وتراحـمـهــــــم وتعاطفهم، مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحـمى"


#666200 [سامي ودالعمدة]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 08:43 PM
والله ليسالن عمر البشير عن كل هذا والله ليسالن من الذين ماتو ولم يصلح لهم الطرق والذين ماتو ولم يوصل لهم الزكاة التي تؤخذ بالقوة وعن الذين قتلو من غير ذنب وعن الاطفال الذين يتضورون جوعا في كل اصقاع السودان وعن وعن وعن وهو هاني ونايم في قصره مع الحسناء في كافوري اللهم هل بلغت اللهم فأشهد


#666185 [جركان فاضى]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 08:08 PM
من المؤسف له ان السفارات السودانية فى الخارج لاتعرف مرضاها فى المستشفيات ولاتزور من هو على فراش الموت -فسفارات لاترعى مرضاها كيف ترعى اصحاءها؟


#666136 [عنكباوي]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 06:33 PM
من خرج من دارو قل مقدارو
أنصح الأرامل بالعودة للوطن
الغربة مرة ومؤلة


ردود على عنكباوي
European Union [zohair] 05-16-2013 05:51 AM
وامريكا دي وين في حي البوستة امدرمان ؟


#666063 [um ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 04:57 PM
اللهم اجعل لهن من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا . اخوتى هذه محنه مهمه تضاف لمحن السودانيين . اعرف كذا اسره بهذا الوضع ربنا يعينهم واحده فقط من الاسر اتخذت القرار بعد انقضاء العده مباشره ورجعت السودان . اما البقيه فرفضوا الرجوع للسودان منهن التى تزوجت ولكن هذه حالات بسيطه . البقيه فضلن الاقامه فى المملكه وكلمة الحق من خلال الذين اعرفهم جزى الله اهل الخير من السعوديين ما مقصرين معهم من ماكل واحيانا مصاريف وحتى ايجار الشقه يدفعونه لهم . المشكله الاساسيه اغلب الجنسيات الاخرى مجرد وفاة الزوج الزوجه بعد انقضاء عدتها ترجع بلدها الا فى حالة السودانيين فاللائى اعرفهن منهن من مات والديها وليس لها اخوه فى السودان . ومنهن من ترى ان الخير من ناحية اعاشه وسكن تجده فى المملكه . ومنهن من ترى ان الحياه سهله فى المملكه وان اطفالها افضل لهم ان يعيشوا فى المملكه لان الحياه صعبه فى السودان وهى لا تستطيع تربيتهم فى ظل صعوبة الوضع هناك . لدى جارتى فى العماره باكستانيه زوجها توفى قبل عشره ايام . ربنا يرحمه ويغفر له صدمه احد وهو يقطع الشارع وهو يعمل فى وزارة المياه وبالرغم من ان القائمين على امر وزارته قامو باللازم فى كل شيىء من مراسم دفنه الى اقامة العزاء سالتها عن مصيرهاهى واولادها قالت لى بعد انقضاء عدتها مباشره سوف تذهب باكستان . فيا اخوتى ارى ان الارامل السودانيات محقات فى جلوسهن بعض الشيىء لما يجدنه من مساعدات ولما من سوء فى وضع بلدنا . اللهم سهل لهن امورهن واتمنى ان تصدر المملكه قرار استثنائى للارامل وايتامهن


#666038 [من خلق الله]
5.00/5 (1 صوت)

05-15-2013 04:40 PM
السلام عليكم : يا جماعه حقو نفهم الحاصل: المشروع الصهيوني ضد الاسلام متوسع لم يشمل السودان فقط وقد وصل حتي بلاد الحرمين مهبط الاسلام ودول الخليج ولو نظرنا لمشروع استيطان الوظائف والاموال نشم فيه رائحه الرأسماليه والصهيونية بحيث تقلص الفؤائد علي فئه معينه دون النظر للمجتمع المحيط وهذا عكس تعايم الاسلام التي تبين الي ان الناس سواسيه كاسنان المشط. والنتيجة من هذه السياسات هي اثارة البغض والغل بين المسلمين واري ان الاخطر من هذا الذين هم اسلامهم هش ويقعون في ايدي اعداء الاسلام قد يشككونهم في اسلامهم واكيد سافرت وسوف تسافر مجموعات كبيرة من المقيمين الي دول الكفر حيث فارق التعامل .المهم ربنا يستر ويحفظ اسلامنا وهذا ما جاش بخاطري ومن باب من راي منكم منكرا فليغيرة....الخ


#666017 [سمارا]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 04:21 PM
والله زرفت الدموع لسماع هذة الاخبار
نسأل الله ان ييسرا مور اخواتنا الفي الغربة
وجد نحن بيقنا مجهجهين ما بين البشير والكفيل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!
الله يكون في عوننا


#666013 [Amin]
3.00/5 (1 صوت)

05-15-2013 04:18 PM
لا بد من تغيير قوانين الهجرة والاقامة والمواطنة في دول الخليج

ليس من العدل ولا الأخلاق - وبعد أن أصبحت هذه الدول تستقطب العاملين من دول الجوار والعالم -
أن يكون التعامل بهذا الاسلوب الانتفاعي المحض .

لا يمكن بعد أن يفني المرء شبابه ولعشرات السنين ثم يجد نفسه ( ده كان لقاها ) مشردا ، مطاردا هو وعياله
ليس له قديم يعود اليه ولا حاضر يستند عليه ولا مستقبل يرجى

هل من المعقول أن تولد وتنشأ وتكبر في بلد ساهم أهلك في اعماره وله امكانيات هائلة ثم تظل
هائما ، حائرا ، مطاردا ، ملاحقا ، مفلسا .

والنساء ... حضرن مع أزواجهن الذين رحلوا وتركوا لهن أطفال يحتاجون لرعاية ،، أكثير على الدولة أن ترعاهم .. وقد فقدوا واليهم في خدمتها ؟؟؟؟؟؟؟

الغرب أرحم منا كثيرا في هذه الناحية

حان الوقت لتعديل هذا الوضع ..ليس إحسانا ،،،لكنه الواجب

لن أتكلم عن ألدين فقد أصبح طقوس توءدى مثل صلاة الجمعة ، وسياسة ،،وخطب،، وحروب

وبعد ده كل واحد يسوي دينه براه والبعرفه هو .. وبلاش تبعية


#666006 [Fato]
5.00/5 (1 صوت)

05-15-2013 04:11 PM
أين جهاز شئون المغتربين ووزيره وكبار حراميته؟ هذه القضايا حلها بيد شئون المغتربين فكل سودانيه توفى زوجها ولها أطفال وبدل البهدلة والسمعة السيئة يأتى دور شئون المغتربين بأرجاعهم للوطن عزيزين مكرمين مع أعانة شهرية لكل أسرة حسب تعدادهاداخل الوطن لأن زوجها المتوفى قام بواجبه فى دفع الضرائب ومشاركة الوطن فى كل كبيرة وصغيرة وكان سخيا ويدفع وحتى أن لم يكن يدفع شىء فأخوته السودانيين قد قاموا بواجبهم نحو الوطن وجاء دور الوطن فى حماية هذه الأسر وهذا حق والحق لا يعلى عليه.أرجو من الأخوة المعلقين التركيز على أن يكون شئون المغتربين هو المسئول الأول والأخير فى مثل هذه المواضيع وخصوصا السيد/كرار التهامى المتابع للراكوبة وهذه فرصة بالضغط عليه لمعالجة أوضاع الأسر السودانية.


ردود على Fato
United States [ود الحاجة] 05-15-2013 07:32 PM
كرار التهامى و الجهاز الذي يديره من المطففين الذين اذا اكتالوا على الناس يستوفون و اذا كالوهم او وزنوهم يخسرون
فالجهاز جرئ في تحصيل الجبايات و لكن شديد البخل في تقديم الخدمات

United States [عنبر عمر الطيب] 05-15-2013 05:22 PM
والله انا اول من يؤيدك فى كل كلمة ذكرتها وبارك الله فى عقلك وتفكيرك وارجو ثم ارجو دون اللجوء الى اساليب التشفى والسب الذى لا فائدة فيه بل نركز على كثرة التشدد والمطالبة القوية والسريعة والمؤلمة فى نفس الوقت ان نطالب الدكتور / كرار ان يترك المكتب ويأتى بقدر المستطاع الى تلك الاسر والوقوف الى جانبها وحللة المشاكل والاتصال بوزارة الشئون الاجتماعية بالسودان ومقابلتها لهذه الاسر وتقديم المساعدة وارجو من الوزيرة ان تقابلهم بمطار الخرطوم على الاقل تحسسهم بان هناك دولة تقدر رعاياها. والله الكلام عن هذا الموضوع كثير جدا لكن المساحة لا تسمح اكثر من هذا ...


#665961 [الطريفي زول النصيحة]
3.00/5 (3 صوت)

05-15-2013 03:24 PM
نجد الدول الغربية تمنح جنسيتها للاجنبي تقديرا لما قدمه للبلد بينما نجد دول اسلاميه تطرد من ساهموا في بناءها دون مراعاة لظروفهم و احوالهم اي اسلام هذا؟ الم يسمعوا باحاديث المصطفى صلى الله عليه و سلم التي جميعها تحض الى العون و التعاون بين المسلمين و مساعدة بعضهم اليس السعودية تحكم بالشريعة هل هذه الشريعة فقط في العقوبات والتنكيل و الزي و اللبس ام انها تمثل حياة كاملة تراعي العدل و المساواة و الانصاف و تقديم العون. كان الله في عونكن .


ردود على الطريفي زول النصيحة
United States [عنبر عمر الطيب] 05-15-2013 05:33 PM
والله يا خوى لو كان هذا حصل فى السودان كنا حنكون اكعب من كده ولا مجال للخوض اكثر من كده والمملكة كتر خيرها ماسكانا اكتر من بلدنا ولها الحق فى توظيف شبابها وضبط المقيمين لكثرة المشاكل وتلجيم افواه شبابها العواطليه حتى لا تكون العواقب تصل الى ما لا تحمد عقباهاوكل دولة لها الحق فى اى قرار وهنا اسجل صوت شكر للملك عبدالله وحكومته [ان قدروا ظروف المقيمين واعطائهم فرصة لتصحيح اوضاعهم وجزاهم الله خيرا والله وقفوا معانا فى كل كوارث البلد ونحن الجالية الوحيدة المحترمة فى نظر السعوديين . اما المقيمون بالطرق الصحيحة فهم لا يدخلون فى هذا القرار .


#665917 [Amin]
5.00/5 (2 صوت)

05-15-2013 02:12 PM
لا بد من تغيير قوانين الهجرة والاقامة والمواطنة في دول الخليج
ليس من العدل ولا الأخلق - وبعد أن أصبحت هذه الدول تستقطب العاملين من دول الجوار والعالم -
أن يكون التعامل بهذا الاسلوب الانتفاعي المحض .

لا يمكن بعد أن يفني المرء شبابه ولعشرات السنين ثم يجد نفسه ( ده كان لقاها ) مشردا ، مطاردا هو وعياله
ليس له قديم يعود اليه ولا حاضر يستند عليه ولا مستقبل يرجى

هل من المعقول أن تولد وتنشأ وتكبر في بلد ساهم أهلك في اعماره وله امكانيات هائلة ثم تظل
هائما ، حائرا ، مطاردا ، ملاحقا ، مفلسا .

والنساء ... حضرن مع أزواجهن الذين رحلوا وتركوا لهم أطفال يحتاجون لرعاية ،، أكثير على الدولة أن ترعاهم .. وقد فقدوا واليهم في خدمتها ؟؟؟؟؟؟؟

الغرب أرحم منا كثيرا في هذه الناحية

حان الوقت لتعديل هذا الوضع ..ليس أحسانا ،،،لكنه الواجب



لكن أتكلم عن ألدين فقد أصبح طقوس توءدى مثل صلاة الجمعة ، وسياسة ،،وخطب،، وحروب....
(وبعد ده كل واحد يسوي دينه براه والبعرفه هو .. وبلاش تبعية).


ردود على Amin
United States [عباس] 05-15-2013 05:41 PM
ليس العيب فى الدين ولكن العيب فينا نحن بهذه الافعال نسئ لديننا ولنبينا محمد صلى الله عليه وسلم الذى حضنا على حب بعضنا وان هذا الحب هو سبب دخول الجنه كما فى الحديث ( والذى نفسى بيده لاتدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتى تحابوا الا ادلكم على شئ انفعلتموه تحاببتم افشوا السلام بينكم ) اين السلام واين المحبة التى امرنا بها رسولنا الكريم لاتجدها لافى الافراد ولافى الدول الله يرحم لذلك اقول لك
ان ديننا ليس فيه عيب ولكن العيب فينا نحن .


#665912 [د محمد ابراهيم]
5.00/5 (3 صوت)

05-15-2013 02:09 PM
انا في جدة بجد قضايا الارامل مؤلمة جدا واطلب من اخوتى المقتدرين الزواج بهن و كفالة ابنائنا الايتام و اجره عظيم و لكى لا يتعرضن للابتزاز من قبل ضعاف النفوس . و المرأة السودانية هنا في السعودية معروفة بكبريائها و عفافها مهما كانت الظروف. و حقيقة الآن افكر في البحث عن ارملة للزواج بها بشرط ان يكون لها اولاد لا ضمهم لأبنائي الاربعة و اكفلهم مع امهم وامسح دموعهم.
اتمنى من ابناء السودان البررة التفكير في ذلك فالزواج من بنت الوطن و كفالة الايتام و تربيتهم افضل من زواج الاجنبيات التي همهن جمع المال؟ ومن هنا و اتمنى ان تتبنى صحيفة الراكوبة هذا الطرح و تقوم به كونها صحيفة المغتربين المحببة لان هنالك حالات تدمى القلب.


ردود على د محمد ابراهيم
United States [ود الحاجة] 05-15-2013 07:35 PM
طالما ان الامر حلال فلا باس به للراغبين و الراغبات

United States [محمد احمد] 05-15-2013 03:55 PM
البطن الجابتك والله ما بتندم...

United States [ود شندي] 05-15-2013 03:38 PM
أنا معك يا دكتور كل من يستطيع التعدد عليه أن يبحث عن الأرامل والأيتام وأجره على الله وكذلك سيج مايبحث عنه من المتعة إن شاء الله وأنا كان لقيت واحده مناسبة ولها أطفال ماعندي مانع

[سراج الدين الفحل] 05-15-2013 03:34 PM
يادكتور محمد ابراهيم يبدو انك مازلت مراهقا رغم انك دكتور كنا نتمني ان تقترح اقتراح يليق بالدكتره حقك .... السودانيات المضطرات للعيش في السعوديه يادك لسن علي استعداد لزيادة معاناتهن
الانسانيه باقتراحك الخايب دا.


#665888 [ود تلودي]
4.50/5 (2 صوت)

05-15-2013 01:40 PM
اللهم فرج عنهم

والدولة لن تقدم لهم حزاء بل في انتظارهم للحصول علي الجبايات


#665873 [واحد من الناس]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 01:20 PM
ربنا يعين الجميع والواحد ما عارف الخير وين كرشة شنو ودبشة شنو انت يا ابو كرشه انت عرس بنات اهلك يعني اسرتكم اذا كان عندك اسره ما فيها ارامل او مطلقات ايه الجهل والتخلف ده


#665872 [الحوت]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 01:20 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل والله كنت شايل هموم الدنيا فوق راسي ولمن قريت الكلام ده حمدت الله
انشاء الله ربنا يلطف بيهم وبينا وبكل المسلمين


#665867 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 01:11 PM
والله للأسف دي ظاهرة منتشرة بصورة كبيرة في المملكة , وكتير من الحريم الارامل موجودات بدون عائل ولا أخ كبير وجد ظاهرة مخذية ومشينة للسمعة وأستغرب جدا أين الرجال ؟؟؟ أين أولياء هولاء الحريم حينما يتوفى الزوج وأين أخوانها وأين أخوان زوجها المرحوم ولماذا يتركونها لوحدها في بلد أجنبي مع اطفال , وكم من المآسي في بلاد المغترب وأعتقد ان هذا موضوع مهم للغاية ولكن كل الناس تغض الطرف عنه وفي إعتقادي ان النساء اللآئي يتوفى أزواجهن بلدهم ووطنهم أولى بهن وماف داعي للبهدلة والقيل والقال ولو سلمت من القيل كفاها خزي بان الجيران يقول ليك دي سودانية قاعدة لحالها من غير راجل ... وياخي ربنا الموجود هنا موجود في كمان في بلدك ومسقط راسك وماف زول بموت من الجوع في السودان ومعروف السودانين ربايين يتامى .
نسأل الله أن يسترنا دنيا وآخرة .


#665858 [Kudu]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 01:00 PM
يفترض بالسفير ان يتزوج منهن مثني او اكثر كونه سفير البشير


#665841 [المحسى]
5.00/5 (1 صوت)

05-15-2013 12:30 PM
والله الله يعينكم بوجود الزوج الامور صعبة وكيف من غير الزوج


#665828 [Dr. Faisal]
4.00/5 (2 صوت)

05-15-2013 12:10 PM
هي قصص أليمة دون شك ولكنها مدعاة للتأمل.. نعم تدعونا للتأمل في أكثر من زاوية واتجاه لعل أبرزها وأهمَّها ما الذي يُجبر أولئك العزيزات والـ(حُرَّات) لكل هذه الصعاب؟ أليس هو الأصعب؟ أين أولي الأمر من هذا؟ ثم فلننظر إلى ما يتيحه أولي الأمر للسعوديين وغيرهم من أراضي البلد وتسهيلاتهم المهينة التي فاقت كل التصورات وبلغت حدوداً غير مسبوقة تنتهي بالشكوى لرئيس الجمهورية في حال تأخر إجراءاتهم الاستثمارية بما يفوق الشهر!! بينما أسر بأكملها لا تجد عطفاً او استثناءً من الجانب السعودي! نحن لا نلوم السعودية أبداً فيما فعلت وما ستفعله فمن حقها رعاية مصالحها وةمصالح مواطنيها وهو نفس الحق المباح لنا فماذا لا تكون هناك مفاهمات وفقاً لهذا الميزان والمعيار!
أين الدولة من هذا التفكير الذي يحفظ مصالح الجميع؟ أراضينا وتركناها لهم حباً وكرامة ودون أي مقابل، وكذلك ما تجود به هذه الأراضي .. فهل يستكثرون علينا بقاء أهلنا هناك الذين لم يطالبوهم بأي شيئ وإنما يعتمدون على أنفسهم (أي أهلنا) في المأكل والمشرب والمعيشة؟! هذا أمر غير مقبول
وعلى حكومتنا أن تتحرك وتصل لتفاهمات استثنائية مع السعوديين وإن لم يستجيبوا فلا بأس، نعاملهم بالمثل ونمنح أراضينا لمن يحترمنا ويبادلنا المنافع ويبقى الاحترام بين السودان والسعودية دون فوائد حصرية لأحد الطرفين..!
هكذا الكرامة وهكذا هي لغة المصالح يا سادة


ردود على Dr. Faisal
United States [mohammad saad] 05-15-2013 08:18 PM
مفي زول حيصدقكم!!!!!!!!!

[ناديه فضل المولي ادريس] 05-15-2013 03:30 PM
يادكتور فيصل كلامك عين العقل لكن لكي يتحقق ذلك أقصد التفاهمات الاستثنائيه مع السعوديين يتطلب الأمر أن يكون رئيسنا اولا محترم ولاأدرى ان كنت تعلم مايطقه المسؤولين والمواطنين السعوديين عليه من مسميات ونعوت يندى لها الجبين وثانيا ان تكون حكومتنا محترمه وبالتالي تكون سفارتنا وسفيرنا في الرياض محترمين ولادليل علي عدم احترام السعوديين لرئيسنا وحكومتنا وسفيرنا وسفارتنا ابلغ من رفضهم وتشكيكهم للأجراءات الطبيه التي تقوم بها الجهات الطبيه (معمل استاك مثالا) في الخرطوم التي تطلبها السلطات السعوديه للمهاجرين الجدد للسعوديه وتصر علي اجراء نفس الاختبارات والتحاليل في السعوديه
ومع ذلك لم نسمع ان اانتفض الرئيس او وزير الصحه او السفير واحتج واعترض لدى السلطات السعوديه حتي اكتشفنا أنه لا يجرؤ ايا منهم في الخرطوم علي ذلك .
يادكتور فيصل السعوديين يعلمون جيدا ان الشعب السوداني شعب عزيز ويعلمون في نفس الوقت ان رئيسنا وحكومتنا أتفه من التفاهه وصدقني لايجرؤ الرئيس او السفير من حتي مجرد الايماء للسعوديين بخصوص مايتعرض له السودانيين من مشاكل بخصوص القوانين السعوديه الجديده ناهيك عن التفاهمات الاستثنائيه التي تقترحها.


#665808 [شيخ الدهابة]
3.13/5 (4 صوت)

05-15-2013 11:45 AM
يا جماعة نسوان المراحيم ديل بدل ما يقعدن يجاسفن بالطريقة دي أحسن يجننا هنا نحن الدهابة طبعا ما عندنا شهادات نحن ناس عيشة الملاواة والمعافرة في الدهب في الكماين و علي الطلاق ما بنلاوز تب البترضى بينا ندبل بيها ونجاسف ليها حق الكرشة والدرشة


ردود على شيخ الدهابة
United States [ود شندي] 05-15-2013 03:40 PM
ما قصرت



خدمات المحتوى


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة