الأخبار
أخبار إقليمية
المرأة بين الهوس الجنسي وشماعة الدين
المرأة بين الهوس الجنسي وشماعة الدين
المرأة بين الهوس الجنسي وشماعة الدين


05-24-2013 07:10 AM
امل هباني

الذهنيات المأزومه تنتج او تفضي الى دولة مأزومة كما يقول صديق عزيز ملخصا الازمة السودانيهً، ومع تنامي تيار السلفية المتشددة ذات الرؤي الانكفائية والمتكلسة والافكار المتحجرة والتي تتعامل بعقلية القرن السابع الميلادي، وليست هذه هي قمة المعضلة بل قمتها ان تصبح هذه العقلية والذهنية هي الموثرة على صناعة القرار واتخاذه،

وعلى الرغم من أن هذه العقلية تعاني تناقضاً غريباً بين إنتاج أفكارها واستهلاكها كسلوك شخصي فهي لا تحرم نفسها وذاتها من التمتع بالمنتوج المادي لذات الحضارات التي تكفرها وتشن عليها حملاتها المسعورة فهي تركب سيارات من تقول أنهم كفرة وتتعالج في مشافيهم ان إصابتها الحمي وفي ذات الأثناء تكفرهم وتطالب البسطاء بحرق سفاراتهم، هذا التيار للأسف أضحى المسيطر علي وسائل الإعلام والاعلى صوتا بل يقال ان جميع قيادات الدولة تعمل له ألف حساب وتطلب وده وتوفر له غطاء الحركة ليبث أفكاره المشوشة والمضطربة وهذا ما ينطبق تماما على شخص مثل دفع الله حسب الرسول الذي مافتيء يمارس تمييزه وقمعه واسفافه تجاه شريحة النساء،

فدفع الله مجاهد يستل سيفه في مواجهة المرأة ويعمل عقله وفكره في ازدراء حقوقها وانسانيتها ومواطنيتها كما لو كان هذا الدين الحنيف اضيق من ثقب ابرة في نظرته للمرأة، واخر تقليعات دفع الله انه يقود حملة هذه الأيام ويطبقها بنفسه ضد صور النساء في إعلانات الشوارع بعد اراءه التي يعف اللسان عن ذكرها، والمجافية للحقائق العلمية والطبية وحتى الدينية وهي أمانة يسأله الله عنها يوم لا ينفع برلمان ولا قرب من السلطة، ففتواه المقرفة بعفونة المرأة غير المختونه تعكس ازمة جنسية ما يعيشها الرجل ويعلقها في رقبة الدين زورا وبهتانا، فعلميا وطبيا المختونة هي التي تعاني الامرين نفسيا وجسديا بامراض مثل كيس الطهارة والالتهابات المتكررة ومضاعفات الولادة وأمراض الكلى وغيرها من مضاعفات الختان، وهنا دفع الله تدفعه بنية الوعي التناسلي التي ترى في المرأة محض جهاز تناسلي أو محض محفز للجهاز التناسلي للرجل،

ودفع الله لا يعي ولا يريد ان يعي ان المرأة كائن إنساني لعبت دوراً مهما في التطور الإنساني وأسهمت في بناء الحضارة الانسانية، بل ان المرأة انتزعت حقوقها في الدول المتحضرة وقاتلت ضد التمييز النوعي والاستعلاء الذكوري، ونحن هنا لا يخيفنا وعيه بل يخيفنا اندياح جهله على كل مفاصل دولتنا الانكفائية، فدفع الله وامثاله هم (علماء ) (السودان) اي انهم الذهنيه التي تنظر لبلد كان يمتد على مساحة مليون ميل فدفع الله يده واصلة لدرجة ان المادة ١٣ في قانون الطفل والتي تجرم ختان الاناث بمختلف الوانه سحبت من القانون وبامر مباشر من الرئيس بسبب حملة دفع الله وامثاله، وشيرين المطربة المصرية الغيت حفلتها قبل اربعة وعشرين ساعة ايضا بسبب حديث دفع الله هذا،

والان هو يسود في وجوه نساء الاعلانات على واجهات محلات التجميل والشوارع حتى اللائي يرتدين الحجاب ولا احد يستطيع ان يقول "بغم" لمولانا بل على العكس بعض اصحاب المحلات والسلع آثروا السلامة وامتنعوا عن وضع صور النساء وهذا ايضا نصر لعقلية وذهنية تيار دفع الله المريض، وان كان يتهم فريق القدم النسائي بانهم السبب لدخول قوات الجبهة الثورية لامروابة فاننا نتهمه هو وامثاله بانهم السبب في ضياع ربع السودان بامراضهم وعاهاتهم النفسية التي نفثو سمومها في جسد وطن عملاق باختلاف وتباين ناسه واهله وكثير منهم لا يعنيهم فتاوى دفع الله وامثاله ولا تلزمهم وهو وأمثاله سبب بلاوي كثيرة محيطه بهذا السودان.

ونحن هنا نقول للسيد دفع الله ان العفانة هي عفانة الفكر والفكر المتعفن ينتج لغه متعفنة وننصح الرجل بمحاولة البحث عن علاج فهذا الشي الذي وصل بالرجل حد مطاردة صور الفتيات في استوديوهات التصوير وطمسها وكأنما يريد ان ينفي المرأة من الوجود هذا الشي يتطلب ان يتطبب الرجل في المشافي النفسية فهذا هوس مرضي مكانه المشافي وليس منابر الإذاعة والتلفزيون وأماكن صناعة واتخاذ القرار في الدولة لان تلك المنابر من المفترض ان تكون لتنوير الشعب وتثقيفه وليس قمعه وإذلاله، وسنظل باقلامنا ومحددات أخلاقنا التي رضعناها من أمهات علمننا تلك القيم السامية سنظل ندافع عن حقوقنا ونتصدى لهذا المد الظلامي لنحافظ علي مكتسبات قاتلت من اجلها نساء السودان من الرعيل الأول أمثال خالده زاهر وفاطمة احمد إبراهيم وغيرهن الكثير اللائي حاربن ان تعود المرأة الى عصر الحريم ولن نعود مجددا الي كهوف الانزواء أو الي خيام التخلف مجرد تابعات نسأل الرجال منعونا أو أعطونا فهذا عهد قد مضي ونجم قد غاب وان أفتى في قضايا النساء أمثال هذا الدفع الله.

صحيفة التغيير الالكترونية


تعليقات 64 | إهداء 0 | زيارات 20395

صفحة 1 من 212>
التعليقات
#676571 [جنابو]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2013 02:35 AM
ياخوانا انا مؤتمر وطنى بس الراجل الاسمو دفع الله بيجيب لى مش غثيان معاهو خنق دا زول داير يظهر كل مايلقى الاضواء خفت ينبل لى نبله
ثم انه عالم درس العلم الشرعى وين ياكررى
واراك ياكررى خلط بين الاباحه والمندوب والواجب كخلطك فى الاجماع فى مسائل العبادات


#676541 [الشعب الفضل]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2013 12:59 AM
في واحد متعلم وعاقل يقوم بتشويه ابنته كما يفعل من يقوم بختان ابنته
والله العظيم دفع الله هذا معتوه وللاسف في واحدين اكثر تخلفا منه مثل الذي يعلق باسم المفتي
تبا لكم ايها المتخلفون المعفنين فكرا وجسدا


#676507 [إبن السودان البار ***]
5.00/5 (1 صوت)

05-26-2013 12:23 AM
نرجوا أن توفد حكومة الأسد النتر وعصابته الإسلامية خالص مجموعة من علماء فقه الحيض والنفاس وعلي رأسهم الشيخ الفقيه الجليل دفع الله الشمام الي جميع الدول العربية وأولها السعودية أهل الكعبة والمدينة ومهبط الوحي لهديهم وتعليمهم أصول دينهم وسنة رسول الله الكريم الذي لم يذكر في سيرته أنه شوه بناته أو كانت نسائه مشوهات حتي يرجعوا الي صوابهم ويقوموا بحملات جزر وتشويه للأعضاء التناسلة لكل أطفالهم الإناث وكذلك كل نسائهم الغلف بنات الغلفة !!! اللاتي فاتهم قطار التشويه مع إمدادهم بعدد كبير من السودانيات الخبيرات في فن الجزر والتشويه والخياطة ومعهم أدواتهم المتخلفة وكذلك مجموعة من الدكاترة المتخلفين المتخصصين في إجراء هذه الجريمة البشعة والغير إنسانية المهينة لكرامة المرأة وإنسانيتها وبذلك سوف يلقون الأجور المجزية في الدنيا بالريالات السعودية وكذلك الأجر العظيم في الآخرة إن شاء الله ؟؟؟ يعني يا دفع الله نساء العالم دا كلهم عفنات الا نسوان السودان ومصر والصومال حيث تنتشر هذه الجريمة البشعة المخالفة لتعاليم القرآن الكريم ومن آياته التي تقول (وخلقنا الإنسان في أحسن تقويم) وتعاليم رسولنا الكريم الذي لعن كل من يغيير خلق الله ؟؟؟ لعلك لم تسمع بالصابون المعطر وأنواعه والعطور البارسية وأسعارها الباهظة يا دفع الله ؟؟؟ يا دفع الله (عذبتنا !!) لو لم تغسل فمك النتن المسيء لحرائرنا كل يوم بالفرشاة والمعجون فأنه سيكون أعفن من أي مكان في جسمك وهو كما يقول الطب أنه أكثر مكان في جسم الإنسان تتكاثر به الجراثيم ؟؟؟ ولعلمك يا دفع الله الشمام المرأة السودانية مشهورة بنظافتها وإستعمالها المكثف للعطور وخلطها وإستعمال عطور فريدة كالخمرة والدلكة والدخان وهلم جرررر؟؟؟ والثورة في الطريق لكنس هؤلاء المعاتيه والمتخلفين معفني الفم والرؤوس ورئيسهم الأسد النتر ورقص لامن فتر وغلبه المشي يا حليله تعب بعد أن قتل ما قتل ودمر بلده وقسمها وشرد ناسها ؟؟؟ والثورة في الطريق ؟؟؟


#676223 [abobatool]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2013 06:06 PM
اثبت العلماء بأن من ينكر الختان فهو جاهل اما كونه واجب ام جائز او الاباحه ومن ناحيه المنظور الطبى اصبح يتبع الغرب وحقوق الطفل وحقوق المراه ليس هم اعلم من الله ورسوله وهذه فلسفه الغرب فى تدمير الافكار وانحطاط المجتمعات المسلمه


ردود على abobatool
European Union [الهارب] 05-25-2013 10:32 PM
الله عليك يا ابو جهل


#676220 [سروال بدون تكة]
5.00/5 (1 صوت)

05-25-2013 06:04 PM
يا اخوانا بالله عليكم تفضونا من سيرة ختان البنات التى لا تنتهى ...انا وغالبية الشعب السودانى فى كرب وعذاب شديد من سوء الحال ( جوع ومسغبة وظلم وتشريد ولجوء فى الدول الاخرى ) ..والحكومة ما هاميها ولا يخطر لها على بال كيف يعيش مواطنيها..!! بل هى تتفنن فى ابتداع ما يزيد المواطن عذاب ومشقة كل يوم ...
لا اعتقد ان ختان الاناث من اركان الاسلام.. . وطالما هو كذلك فلتقطع بظرها من شائت ولتحتفظ ببظرها من ارادت ذلك ..... او حتى تضع طبلة وقفل على الفتحة الخارجية او تعمل صبة من الاسمنت عليه...هل هذه قضية يناقشها البرلمان ؟؟؟؟..طالما هو محل خلاف بين العلماء والائمة ...وفى كل الاحوال ما الذى سنستفيده نحن المعذبين من مثل هذه النقاشات ونحن نعيش المعاناة يوميا..


#675733 [Mutabi3]
5.00/5 (1 صوت)

05-25-2013 10:05 AM
من المؤسف حقا أنه في هذا النقاش عن موضوع الختان انه لم يتحفنا المؤيدون له بتعريف ديني صريح لماهية الختان. النهج العلمي والشرعي ايضا ان نعرف ونحدد ما نتحدث عنه حتي نعرف عن ماذا نتحدث. أقول لكل من اتى بالاحاديث النبوية وغيرها من الأسانيد التي يثبت بها مشروعية وإباحة الختان ،وليس فرضه والزاميته،بدليل إجماع المسلمين عليه في زمن، زمن غير زماننا هذا،إنك لم تأت لنا بالتعريف الشرعي لماهية ختان المرأة وأتساءل أهو ما يسمى عندنا في السودان بالختان الفرعوني أم شيئا آخر ام ما إبتدعه البعض وسموه طهارة سنة.يعلم الجميع ان الإسلام دين سمح ولا يشرع ويقر ما يضر بالإنسان أيا كان ولنا في الرخص التى شرعها الإسلام في الاركان الرئيسية مثالا طيبا ومنها أذكر ما يتعلق بالمرأةو السماح لها بافطر في رمضان بل ترك وعدم أداء الصلاة في أحوال معينة وغيرها فكيف يجمع المسلمون على الختان والذي اثبتت وتثبت الوقائع كل يوم آثاره النفسية والجسدية المريعة على المرأة من معاناة حين القيام به وعند الزواج وعند الولادة وكل يوم عند ممارسة الحق الفطري والشرعي في الجنس. إنها معاناة لا ينكرها إلا مكابر ولا أظن أن هنالك إمرأة مختونة لم تتعرض لواحدةمن تبعات الختان هذه او كلها. إن ختان النساء عندنا في السودان يجرى كعادة أكثر من أنه واجب ديني وللاسف الشديد أن من يقمن بهذا العمل طقوسا وتنفيذا هن النساء أنفسهن ويكفي دليلا على ما أقول ما ذكره أحد المتداخلين بأن بناته تم ختنهن بواسطة جدتهن دون علمه. خلاصة ما أريد قوله، ان الختان الذي نعرفه لا يمكن ان يكون شرعيا بأي حال ما دام له تبعات سالبة تلازم المرأة طوال حياتها والدين لا يمكن ان يدعو للأذى أيا كان وأقول لمن يتحدثون عن الإجماع ان الإجماع مربوط بالظرف المكاني والزماني له وليس له حكم الإطلاق بمعنى ان ما يكون مباحا إجماعا في عصر ما ومكان ما يكون مرتبطا بأسباب وليدة ظرفها.بكل أسف الختان عادة سيئة متأصلة في مجتمعنا السوداني ودول أخرى في محيطنا الجغرافي ولا أظن التشريعات فقط ستحد من ممارستها بقدر ما يفعل نشر الوعي االمجتمعي بمخاطر هذه الممارسة التي تسلب المرأة انوثتها وتشوهها جسديا ونفسيا.

فيما يخص صور النساء في الإعلانات وغيره، أقول للكاتية الفاضلة ان هنالك استغلال سييء للمرأة في صناعة الترويج والإعلان على مستوى العالم وهنالك حملات كثيرة في كل بلاد العالم لمحاربة ذلك. ان أية دعوة في هذا السياق يجب ان تدعمها النساء أنفسهن. اما الدعوة إطلاقا لتحريم تصوير المرأة فهذا سيكون أمرا مضحكا وخارجا عن نطاق العالم الذي نعيشة.

الاستاذة كاتبة المقال، رغم أني اتفق معها في لب موضوعها فيما يختص بالختان ولكني اعيب عليها اسلوب تناولها للموضوع لانها خلططت أمور كثيرة مع بعضها البعض.كنت اريدها ان تتناول الموضوع بموضوعية بعيدا عن مواقفها السياسية والفكرية وللاسف هكذا طرح دائما ما يحيد بنا عن لب الموضوع الذي نعالجه في كتابتنا وطرحنا ويجعل الكثيرين يتركون لب الموضوع ويناقشون قضايا أخرى لا علاقة لها بالموضوع. كما لم يعجبني اسلوبها الإنفعالي الهجومي علي الرأي الآخر بل وصولها لمستوى السب. لماذا لا نترك للآخرين أراءهم ونفندها بأسلوب لا نتعرض فيه لهم بالسباب ووصفهم بأقذع الصفات لأننا لا نتفق معهم ولا تعجبنا أراؤهم.اليس هذا منطق الرأي والرأي الآخر والحرية الذي تدعو له الكاتبة في كتاباتها. الاستاذة الفاضلة صحفية متمرسة ولها مواقف سياسية معروفة وليس بالضرورة ان تسقطها على موضوع مثل هذاعندما نتناوله من ناحية إجتماعية وشرعية.


#675482 [عوف]
5.00/5 (1 صوت)

05-25-2013 12:45 AM
شكرا استاذة امل..يكفي هؤلاء عارا تقسيم الوطن..انهم جهلاء اغبياء لا يستحقون نسمة الهواء التي يستنشقونها...اليس معلمهم هو الشيخ بن باز الثي حرم التصوير وافتي بقتل من يقول ان الارض تدور


#675475 [ابو كريم]
5.00/5 (1 صوت)

05-25-2013 12:29 AM
لاسف معظم السلفين مثل هذا الجهلول المطرف يادفع الله انت حليت مشاكل السودان كلو جاي ماسك في الحطان قوم وياريت لو كان بيتكلم صح


#675435 [المفتي]
1.00/5 (1 صوت)

05-24-2013 11:06 PM
بيان دليل الإجماع في مشروعية ختان الإناث

تُعدّ قضية ختان الإناث من القضايا الدينية الإسلامية التي وقع التلبيس و التدليس فيها في عصرنا هذا ، و جرى إثارتها و تضخيمها و تشويهها ، كما جرى التشكيك في مشروعيتها ، و كثر الجدال و الكلام فيها ، في ديار الإسلام و في غير ديار الإسلام ؛ بسوء قصد من البعض ، و بسوء فهم من البعض الآخر .


و ما كان لهذه القضية أن تُثار أصلاً ؛ لمشروعية ذلك الختان في الإسلام ، و وجود المُبرِرّ و المُسَوّغ الشرعي لفعله ؛ متمثلاً بالنصوص الحديثية الصحيحة الثبوت ، و الإجماع على دلالتها على تلك المشروعية ، مثله في ذلك مثل ختان الذكور .
و هو موضوع هذه الدراسة .


و ما كان لي أن أكتب الآن في مثل تلك القضية البسيطة الأثر - في الوقت الذي تعاني فيه أمة الإسلام من قضايا كبيرة الخطر على وجودها و مصيرها ، مما نشهده الآن في كل مكان - إلاّ لكونها قضية دينية ، تتعلق بحكم مقرر من أحكام الدين ، لا يجوز السكوت على إنكاره ، أو التهاون على إبطاله ، و حظره و تجريمه !
و كذا لاعتباري الانشغال بمثلها من قضايا الأحكام الشرعية الثابتة نوعاً من أنواع الرباط على ثغرٍ من ثغور الإسلام ، و دفاعاً عن شرعه ، و بياناً لأحكامه .


و هناك أدلة دينية معتبرة في مشروعية ختان الإناث في الإسلام ؛ هي السُنة الصحيحة ، و الإجماع المبنيّ عليها . و سيأتي بيانه

و المشروعية : نسبة إلى المشروع ، و هو اسم مفعول من شرَع : أي : سَنّ ؛ ففي " المخصص " لابن سيده : شَرَعَ الدِّينَ : سنَّه .
و في " المحكم والمحيط الأعظم " – لابن سيده أيضاً - : شَرَعَ الدين يَشْرَعُه شَرْعا: سَنَّه. وفي التنزيل: (شَرَعَ لكم مِن الدّينِ ما وَصَّى به نُوحا) . اهـ
و أمرٌ مشروع : مسنون . سَنّه الشرع .
و في " الحدود الأنيقة و التعريفات الدقيقة " للإمام زكريا الأنصاري :
المشروع : ما أظهره الشرع . اهـ

و أقل أحوال المشروعية الجواز و الإباحة .

أولاً : دليل السُنة على مشروعية ختان الإناث


1 – حديث عائشة رضي الله عنها ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا جلس بين شعبها الأربع ، ومَسّ الختانُ الختانَ ، فقد وجب الغسل " .
حديثٌ صحيحٌ أخرجه الإمام مسلم في " صحيحه "

و هو في موجب الغسل عند جماع الزوجيْن ، و المراد : ختان الرجل و ختان المرأة ، و المقصود : موضعهما . أي موضع ختان الرجال و موضع ختان المرأة .
و يلزم من ذكر النبي صلى الله عليه و سلم و تصريحه بهذا الختان و ذاك – و عدم ورود إنكاره لأيّ منهما – إباحته لهما قطعاً و جزماً .
و هذا الحديث جاء مُفسّراً بقول النبي صلى الله عليه و سلم في رواية أخرى ؛ بلفظ : " إذا جاوز الختانُ الختانَ وجب الغسل " .
أخرجه الترمذي و غيره .


2 – و عن أبي هريرة رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " الفطرة خمس - أو خمس من الفطرة - : الختان ، والاستحداد ، وتقليم الأظفار ، ونتف الإبط ، وقص الشارب " . متفقٌ عليه
أخرجه الإمامان البخاري و مسلم في " صحيحيهما " ، و غيرهما .

و لفظ " الختان " هنا : عامٌ . فيدخل فيه ختان الذكور و ختان الإناث ؛ قال الإمام مالك رحمه الله - و هو من كبار أتباع التابعين ( 1 ) ، و إمام دار الهجرة - : ( من الفطرة ختان الرجال و النساء ) .
ذكره الإمام ابن عبد البر في كتابه " التمهيد لما في الموطأ من المعاني و الأسانيد " .

هذا ، و قد انعقد الإجماع على مشروعية ختان الإناث ، و هو إجماعٌ مبنيّ على تلك الأحاديث و نحوها ، و عمل الإجماع هو رفع مرتبة الأدلة من الظنية إلى القطعية ، من حيث الثبوت و الدلالة .


ثانياًً : دليل الإجماع ، و انتفاء الخلاف


الإجماع هو ثالث أدلة الأحكام الشرعية بعد الكتاب و السُنة – كما هو مقرر عند علماء الأصول – و هو " عبارة عن اتفاق جملة أهل الحَل والعَقد من أمة محمد صلى الله عليه و سلم في عصر من الأعصار على حكم واقعة من الوقائع " ؛ كما قال الآمدي ، و أهل الحَل و العَقد هم العلماء المجتهدون .
و إجماع المسلمين من المجتهدين حجة في الشرع ؛ كما قال الإمام الوزير ابن هبيرة الشيباني في كتنابه " اختلاف الأئمة العلماء " .
و ذلك لعصمة أمة الإسلام من الاجتماع على الضلالة ؛ لقول النبيّ صلى الله عليه و سلم : " إن الله أجاركم من ثلاث خلال : أن لا يدعو عليكم نبيكم فتهلكوا جميعا ، وأن لا يظهر أهل الباطل على أهل الحق ، وأن لا تجتمعوا على ضلالة " . رواه أبو داود في " سُننه " .

و قد أخرج الإمام الحاكم - في " المستدرك على الصحيحين " - عدة أحاديث ذكر أنها من حجة العلماء بأن الإجماع حجة ، و منها الحديث الذي رواه عن عبد الرزاق عن إبراهيم بن ميمون العدني - وكان يسمى قريش اليمن ، وكان من العابدين المجتهدين - قال : قلت لأبي جعفر : والله لقد حدثني ابن طاوس ، عن أبيه ، قال : سمعت ابن عباس ، يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « لا يجمع الله أمتي على ضلالة أبدا ، ويد الله على الجماعة » . قال الحاكم : « فإبراهيم بن ميمون العدني هذا قد عدّله عبد الرزاق وأثنى عليه ، وعبد الرزاق إمام أهل اليمن ، وتعديله حجة » . اهـ

و حكى الحاكم إجماع أهل السنة على هذه القاعدة من قواعد الإسلام : قاعدة عدم اجتماع الأمة على ضلالة أبداً .

و قد اجتمعت أمة الإسلام – مُمثّلةً بالمجتهدين من علمائها – على مشروعية و إباحة ختان الإناث .
وقع الاتفاق ، و انعقد الإجماع على مشروعية ختان الإناث ، و صرّح بذلك المتقدمون من العلماء الأعلام .
و العلماء المجتهدون الذين آلت إليهم الإمامة في الفقه و العلم بالأحكام الشرعية – عند أهل السُنة - : الأئمة الأربعة ، و هم : : أبو حنيفة ، ومالك ، والشافعي ، وأحمد ، رضي اللَّهِ عنهم .


أ - و في قضية الختان قال الإمام ابن هبيرة الشيباني ( 2 ) : ( اتفقوا على أن الختان في حق الرجال ، والخفاض في حق الأنثى مشروع ) . اهـ

قاله في ( باب الختان ) من كتابه " اختلاف الأئمة العلماء " ، و قال : رأيت أن أجعل ما أذكره من إجماع مشيرا به إلى إجماع هؤلاء الأربعة ، وما أذكره من خلاف مشيرا به إلى الخلاف بينهم . ( 3 )
و اتفاقهم حجةٌ قاطعة ؛ كما قال ابن قدامة .


ب - و لم يُنقل خلافٌ في تلك المشروعية ، و هو ما صرّح به الإمام ابن رجب الحنبلي ( 4 ) في كتابه " فتح الباري " – و هو غير كتاب الحافظ ابن حجر " - ؛ قال : ( وختان المرأة مشروع ، بغير خلاف ) . اهـ

و انتفاء الخلاف هو معنى و مقتضى الإجماع .
و الإمام ابن رجب نفى وجود ذلك الخلاف ، و هو إمام جليلٌ عالمٌ بما يقول ؛ فكان هذا إجماعاً - و هذا مُغايرٌ لِما لو قال مثلاً : لا أعلم فيه خلافاً ، الذي قد يُنازع في اعتباره إجماعاً ، و هو المقصود بقول الإمام ابن حنبل ( من ادعى الإجماع فهو كاذب ) ( 5 ) - .

و انتفاء الخلاف في مشروعيته جزم به الإمام ابن حزم قبله ( 6 ) في كتابه " مراتب الإجماع " ، حيث أدخل فيه إباحة ختان النساء ، و قال في مقدمته : وإنما ندخل في هذا الكتاب الإجماع التام الذي لا مخالف فيه البتة ، الذي يُعلم كما يُعلم أن الصبح في الأمن والخوف ركعتان ، وأن شهر رمضان هو الذي بين شوال وشعبان ، وأن الذي في المصاحف هو الذي أتى به محمد صلى الله عليه وسلم وأخبر أنه وحي من الله ، و أن في خمس من الإبل شاة ، و نحو ذلك . اهـ


جـ – و في كتاب " مراتب الإجماع " ؛ قال الإمام ابن حزم ( 7 ) : ( واتفقوا أن من ختن ابنه فقد أصاب ، واتفقوا على اباحة الختان للنساء ) . اهـ

و مراده بالاتفاق : اتفاق جميع العلماء ؛ ذكره في مقدمته ، و قال : إنما نعني بقولنا : ( العلماء ) : مَن حُفِظ عنه الفتيا من الصحابة ، والتابعين ، وتابعيهم ، وعلماء الأمصار ، وأئمة أهل الحديث ، ومن تبعهم ، رضي الله عنهم أجمعين . اهـ
و اتفاقهم هذا على إباحة ختان النساء هو من الإجماع الذي سمّاه : " الإجماع اللازم " ؛ كما قال في مقدمة كتابه هذا ( 8 ) .

و قال : وصفة الإجماع هو ما تيّقن أنه لا خلاف فيه بين أحد من علماء الاسلام ، ونعلم ذلك من حيث علمنا الأخبار التي لا يتخالج فيها شك ؛ مثل أن المسلمين خرجوا من الحجاز واليمن ففتحوا العراق وخراسان ومصر والشام ، وأن بني أمية ملكوا دهرا طويلا ، ثم ملك بنو العباس ، وأنه كانت وقعة صفين والحرة ، وسائر ذلك مما يعلم بيقين وضرورة . انتهى

و لأجل هذا العلم بيقين و ضرورة بمواضع الإجماع قال ابن حزم بكفر مخالف الإجماع ، بشرط قيام الحجة عليه بأنه إجماع ، في واقعة من الوقائع . و ختان الإناث من هذا القبيل ، من حيث قيام الحجة .


د – و إضافةً إلى ما تقدم : فقد وقع التصريح بالإجماع على مشروعية ختان الإناث ، و ذلك فيي كتاب " البحر الزخار الجامع لمذاهب علماء الأمصار " للإمام أحمد بن يحيى بن المرتضى ( 9 ) ؛ جاء فيه : ( والختان مشروع إجماعا للرجال والنساء ) . اهـ

* * *

و على كل ما تقدم : فمشروعية و إباحة ختان الإناث ثابتةٌ بالإجماع الصريح المتَيقّن ، الذي لا يتخالج فيه شك ، و لا يداخله ريب ، و لا خلاف فيه ألبَتّة بين أحدٍ من علماء الإسلام .
و بهذا قامت الحجة على كل منكرٍ لختان الإناث ، و يُخشى عليه من الدخول في عموم قول النبي صلى الله عليه و سلم : « من خالف جماعة المسلمين شبرا ، فقد خلع ربقة الإسلام من عنقه » .
رواه الحاكم في " المستدرك على الصحيحين ، عن خالد بن وهبان ، عن أبي ذرٍ ، به ، و قال : « خالد بن وهبان لم يجرح في رواياته ، وهو تابعي معروف ، إلا أن الشيخين لم يخرجاه » . وقد روي هذا المتن ، عن عبد الله بن عمر بإسناد صحيح على شرطهما . أهـ
* * *
و مع هذا الإجماع الصريح على تلك المشروعية و الإباحة خرج صوت المفتي – د . علي جمعة – على ملإٍ من الناس ، و أمام ملايين المشاهدين ؛ ليقول بملء فيه : " ختان الإناث حرام . حرام . حرام " . !
و هو ما تناولته الصحف ؛ فنشرت صحيفة " المصري اليوم " – في عدد25/6/2007 م – خبراً بعنوان :
المفتي: "قلناها مرة واتنين وعشرة ختان الإناث حرام.. حرام ..حرام"
و جاء فيه :
«ممارسة هذه العادة في عصرنا الحالي حرام حرام».. بهذه الكلمات المباشرة أفتي الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية، بعدم شرعية ختان الإناث.
وقال المفتي في اتصال هاتفي مع برنامج «٩٠ دقيقة» علي قناة «المحور» أمس الأول: لقد عقدنا مؤتمرا موسعا ضم نخبة من الأطباء والفقهاء وانتهوا إلي أن هذه العادة «ممنوعة»، والكلمة الأخيرة يرادفها في الشريعة كلمة «حرام».
وأضاف المفتي أن هناك أوساطا ثقافية مختلفة، يجب أن نشرح لها لماذا الختان حرام، مشيراً إلي أن هناك وسطا ثقافيا مخالفا، وآخر رافضاً، وثالثاً، جاهلاً، وجميعهم يحتاج إلي شرح خاص، حتي يدرك أن ما نقوله ليس مخالفا للدين، ولا يتناقض مع ما ورد في الكتب، لأننا علماء ونعرف جيداً الموجود فيها.
وتابع جمعة: إن إيقاع الحياة أصبح سريعا، مما يصعب علينا إقناع كل شخص علي حدة، ولكن إذا أرادوا كلمة واضحة من مفتي مصر، فأنا أقول «إن ختان الإناث حرام» . انتهى كلامه
و إنّا لله ، و إنّا إليه راجعون ؛ كلمة علّمنا القرآن الكريم أن نقولها عند وقوع المصيبة في الدنيا ، و في الدين بالأولى
و لله الأمر من قبل ، و من بعد .
جو بناءً على ما ادعاه المفتي د . جمعة صدر قرار وزاري بحظر ختان الإناث في مصر ، و هو ما نشره الموقع العربي لهيئة الإذاعة البريطانية – يوم 28/6/2007م – بعنوان : منع ختان الإناث نهائيا في مصر ، و نُشر كذلك على الموقع الخاص بوزارة الصحة و السكان – المصرية .
و هذه الأقوال الشاذة ، و هذا القرار الوزاري مخالفان قطعاً للثابت من الإجماع الشرعي المنعقد ، و المبني على الأحاديث الصحيحة التي لا مطعن فيها ، و التي ذكرنا بعضاً منها آنفا ، و القول بتحريم ما أحلّه الله من ختان الإناث – بدلالة ما صَح من أحاديث رسوله صلى الله عليه و سلم ، و بدلالة الإجماع الصريح – هو معارضةٌ لله عزّ و جَلّ في أقواله ، و منازعةٌ له في أحكامه ؛ تعالى الله عن ذلك عُلُوّاً كبيرا .
* * *
و لا وجه – في الشرع – يبيح حظره ؛ بدعوى حق وليّ الأمر في تقييد المباح ، عند الحاجة – كما ادعى الشيخ القرضاوي في بحثه المقدم إلى " مؤتمر العلماء العالمي نحو حظر انتهاك جسد المرأة " - و ذلك لأنه استدلال في غير موضعه ؛ لأن حكم ختان الإناث في الشرع ليس مقتصراً على مُجرّد الإباحة ، بل هو دائرٌ بين الوجوب و السُنيّة ، و ما في معناها ؛ فلا يدخل في القول بجواز التقييد للمباح ؛ لارتفاع حكم ذلك الختان في مرتبته عن مجرد المباح ؛ فلا يدخل الأعلى في موضع تقييد الأدنى . و هو ظاهر .
و الله تعالى أعلم


ردود على المفتي
European Union [الله غالب] 05-25-2013 04:01 PM
حقوق المرأة في حاجة لقانون لا نصوص. التحجر والانغلاق والعصبية التي تجاهر بها هي ما اضر قضايا المرأة وغيرها الكثييييير.
بالله عليك فقط لو كان هنالك مهندس في الماضي في الخمسينيات ولنقل انه افضل مهندس في عصره, ثم جئنا به ليعمل اليوم لما عرف الكثير من عمله.
التقدم والتطور والحداثة لا تعني ترك الجزور, بقدر ما تعني مناقشتها ثم استخلاص محاسنها ومزجها مع الحاضر.

United States [إبن السودان البار ***] 05-25-2013 02:18 PM
نرجوك يا المفتي الهمام الطواف علي كل الدول الإسلامية والعربية وبالأخص السعودية مهبط الوحي لترشدهم سواء السبيل لأنهم لم يلتزموا بتطبيق السنة علي أصولها ويقوموا بجزر الأعضاء التناسلية لبناتهم الصغار وتشويههم مدي الحياة إن لم يلقوا حتفهم ؟؟؟ وسوف تأخذ الأجر بعملك الجليل هذا ؟؟؟ ولن أكون مسؤولاً إذا قبض عليك وتم إيداعك في مصحة عقلية أو محاكمتك وعندها لن ينقذك من سيف آل سعود البتار بن هبيرة الشيباني أو أم عطية ؟؟؟ ويا أمة ضحكت من جهلها الأمم ؟؟؟

United States [ابوشنب] 05-25-2013 09:38 AM
(وأنه كانت وقعة صفين والحرة ، وسائر ذلك مما يعلم بيقين وضرورة . انتهى

و لأجل هذا العلم بيقين و ضرورة بمواضع الإجماع قال ابن حزم بكفر مخالف الإجماع ، بشرط قيام الحجة عليه بأنه إجماع ، في واقعة من الوقائع . و ختان الإناث من هذا القبيل ، من حيث قيام الحجة .)

با سيادة المفتى أنكر الجوينى امام الحرمين صفين والجمل فهل يكون كافرآ با مفتى آخر الزمان ؟. ومنذ متى كان ابن حزم حجة على أحد و هو مجدد المذهب الظاهرى و الخارج على المذاهب الاربعة والتى تحتج بها.

[سم زعاف] 05-25-2013 01:17 AM
المفتي د1 كل مرة فاقعنا بهذا النقل كلما جاء ذكر الختان وقد شكك في صحة هذه الأحاديث عدد من العلماء. ياإبن آدم عايز تختن روح أختن زي ما عايز بس وفر علينا هذا النقل كل مرة وياريت تسمع قطر يخمك مع حسب الله بتاعك دا


#675426 [عاصم]
3.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 10:49 PM
دفع الله حسب الرسول استحق ان اسميه الشيخ التافه اولا لانه لم يجد في السودان غير مهاجمة المرأة اذا اراد ان يتكلم عن الفساد فليأتي للمال الحرام و بكل اشكاله من قمة الهرم في الدولة والله شيخ جبان و انصرافي خليت كل شى و جاي للختان و غيره هل الختان كان سبب الفساد ام ممارسات الدولة في افقار الشعب و وانعدام الامن الاجتماعي وانتشار المخدرات وسط الشباب والحكومة مبسوطه بتدمير الشباب


#675415 [المفتي]
1.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 10:34 PM
بيان دليل الإجماع في مشروعية ختان الإناث

تُعدّ قضية ختان الإناث من القضايا الدينية الإسلامية التي وقع التلبيس و التدليس فيها في عصرنا هذا ، و جرى إثارتها و تضخيمها و تشويهها ، كما جرى التشكيك في مشروعيتها ، و كثر الجدال و الكلام فيها ، في ديار الإسلام و في غير ديار الإسلام ؛ بسوء قصد من البعض ، و بسوء فهم من البعض الآخر .


و ما كان لهذه القضية أن تُثار أصلاً ؛ لمشروعية ذلك الختان في الإسلام ، و وجود المُبرِرّ و المُسَوّغ الشرعي لفعله ؛ متمثلاً بالنصوص الحديثية الصحيحة الثبوت ، و الإجماع على دلالتها على تلك المشروعية ، مثله في ذلك مثل ختان الذكور .
و هو موضوع هذه الدراسة .


و ما كان لي أن أكتب الآن في مثل تلك القضية البسيطة الأثر - في الوقت الذي تعاني فيه أمة الإسلام من قضايا كبيرة الخطر على وجودها و مصيرها ، مما نشهده الآن في كل مكان - إلاّ لكونها قضية دينية ، تتعلق بحكم مقرر من أحكام الدين ، لا يجوز السكوت على إنكاره ، أو التهاون على إبطاله ، و حظره و تجريمه !
و كذا لاعتباري الانشغال بمثلها من قضايا الأحكام الشرعية الثابتة نوعاً من أنواع الرباط على ثغرٍ من ثغور الإسلام ، و دفاعاً عن شرعه ، و بياناً لأحكامه .


و هناك أدلة دينية معتبرة في مشروعية ختان الإناث في الإسلام ؛ هي السُنة الصحيحة ، و الإجماع المبنيّ عليها . و سيأتي بيانه

و المشروعية : نسبة إلى المشروع ، و هو اسم مفعول من شرَع : أي : سَنّ ؛ ففي " المخصص " لابن سيده : شَرَعَ الدِّينَ : سنَّه .
و في " المحكم والمحيط الأعظم " – لابن سيده أيضاً - : شَرَعَ الدين يَشْرَعُه شَرْعا: سَنَّه. وفي التنزيل: (شَرَعَ لكم مِن الدّينِ ما وَصَّى به نُوحا) . اهـ
و أمرٌ مشروع : مسنون . سَنّه الشرع .
و في " الحدود الأنيقة و التعريفات الدقيقة " للإمام زكريا الأنصاري :
المشروع : ما أظهره الشرع . اهـ

و أقل أحوال المشروعية الجواز و الإباحة .

أولاً : دليل السُنة على مشروعية ختان الإناث


1 – حديث عائشة رضي الله عنها ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا جلس بين شعبها الأربع ، ومَسّ الختانُ الختانَ ، فقد وجب الغسل " .
حديثٌ صحيحٌ أخرجه الإمام مسلم في " صحيحه "

و هو في موجب الغسل عند جماع الزوجيْن ، و المراد : ختان الرجل و ختان المرأة ، و المقصود : موضعهما . أي موضع ختان الرجال و موضع ختان المرأة .
و يلزم من ذكر النبي صلى الله عليه و سلم و تصريحه بهذا الختان و ذاك – و عدم ورود إنكاره لأيّ منهما – إباحته لهما قطعاً و جزماً .
و هذا الحديث جاء مُفسّراً بقول النبي صلى الله عليه و سلم في رواية أخرى ؛ بلفظ : " إذا جاوز الختانُ الختانَ وجب الغسل " .
أخرجه الترمذي و غيره .


2 – و عن أبي هريرة رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : " الفطرة خمس - أو خمس من الفطرة - : الختان ، والاستحداد ، وتقليم الأظفار ، ونتف الإبط ، وقص الشارب " . متفقٌ عليه
أخرجه الإمامان البخاري و مسلم في " صحيحيهما " ، و غيرهما .

و لفظ " الختان " هنا : عامٌ . فيدخل فيه ختان الذكور و ختان الإناث ؛ قال الإمام مالك رحمه الله - و هو من كبار أتباع التابعين ( 1 ) ، و إمام دار الهجرة - : ( من الفطرة ختان الرجال و النساء ) .
ذكره الإمام ابن عبد البر في كتابه " التمهيد لما في الموطأ من المعاني و الأسانيد " .

هذا ، و قد انعقد الإجماع على مشروعية ختان الإناث ، و هو إجماعٌ مبنيّ على تلك الأحاديث و نحوها ، و عمل الإجماع هو رفع مرتبة الأدلة من الظنية إلى القطعية ، من حيث الثبوت و الدلالة .


ثانياًً : دليل الإجماع ، و انتفاء الخلاف


الإجماع هو ثالث أدلة الأحكام الشرعية بعد الكتاب و السُنة – كما هو مقرر عند علماء الأصول – و هو " عبارة عن اتفاق جملة أهل الحَل والعَقد من أمة محمد صلى الله عليه و سلم في عصر من الأعصار على حكم واقعة من الوقائع " ؛ كما قال الآمدي ، و أهل الحَل و العَقد هم العلماء المجتهدون .
و إجماع المسلمين من المجتهدين حجة في الشرع ؛ كما قال الإمام الوزير ابن هبيرة الشيباني في كتنابه " اختلاف الأئمة العلماء " .
و ذلك لعصمة أمة الإسلام من الاجتماع على الضلالة ؛ لقول النبيّ صلى الله عليه و سلم : " إن الله أجاركم من ثلاث خلال : أن لا يدعو عليكم نبيكم فتهلكوا جميعا ، وأن لا يظهر أهل الباطل على أهل الحق ، وأن لا تجتمعوا على ضلالة " . رواه أبو داود في " سُننه " .

و قد أخرج الإمام الحاكم - في " المستدرك على الصحيحين " - عدة أحاديث ذكر أنها من حجة العلماء بأن الإجماع حجة ، و منها الحديث الذي رواه عن عبد الرزاق عن إبراهيم بن ميمون العدني - وكان يسمى قريش اليمن ، وكان من العابدين المجتهدين - قال : قلت لأبي جعفر : والله لقد حدثني ابن طاوس ، عن أبيه ، قال : سمعت ابن عباس ، يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « لا يجمع الله أمتي على ضلالة أبدا ، ويد الله على الجماعة » . قال الحاكم : « فإبراهيم بن ميمون العدني هذا قد عدّله عبد الرزاق وأثنى عليه ، وعبد الرزاق إمام أهل اليمن ، وتعديله حجة » . اهـ

و حكى الحاكم إجماع أهل السنة على هذه القاعدة من قواعد الإسلام : قاعدة عدم اجتماع الأمة على ضلالة أبداً .

و قد اجتمعت أمة الإسلام – مُمثّلةً بالمجتهدين من علمائها – على مشروعية و إباحة ختان الإناث .
وقع الاتفاق ، و انعقد الإجماع على مشروعية ختان الإناث ، و صرّح بذلك المتقدمون من العلماء الأعلام .
و العلماء المجتهدون الذين آلت إليهم الإمامة في الفقه و العلم بالأحكام الشرعية – عند أهل السُنة - : الأئمة الأربعة ، و هم : : أبو حنيفة ، ومالك ، والشافعي ، وأحمد ، رضي اللَّهِ عنهم .


أ - و في قضية الختان قال الإمام ابن هبيرة الشيباني ( 2 ) : ( اتفقوا على أن الختان في حق الرجال ، والخفاض في حق الأنثى مشروع ) . اهـ

قاله في ( باب الختان ) من كتابه " اختلاف الأئمة العلماء " ، و قال : رأيت أن أجعل ما أذكره من إجماع مشيرا به إلى إجماع هؤلاء الأربعة ، وما أذكره من خلاف مشيرا به إلى الخلاف بينهم . ( 3 )
و اتفاقهم حجةٌ قاطعة ؛ كما قال ابن قدامة .


ب - و لم يُنقل خلافٌ في تلك المشروعية ، و هو ما صرّح به الإمام ابن رجب الحنبلي ( 4 ) في كتابه " فتح الباري " – و هو غير كتاب الحافظ ابن حجر " - ؛ قال : ( وختان المرأة مشروع ، بغير خلاف ) . اهـ

و انتفاء الخلاف هو معنى و مقتضى الإجماع .
و الإمام ابن رجب نفى وجود ذلك الخلاف ، و هو إمام جليلٌ عالمٌ بما يقول ؛ فكان هذا إجماعاً - و هذا مُغايرٌ لِما لو قال مثلاً : لا أعلم فيه خلافاً ، الذي قد يُنازع في اعتباره إجماعاً ، و هو المقصود بقول الإمام ابن حنبل ( من ادعى الإجماع فهو كاذب ) ( 5 ) - .

و انتفاء الخلاف في مشروعيته جزم به الإمام ابن حزم قبله ( 6 ) في كتابه " مراتب الإجماع " ، حيث أدخل فيه إباحة ختان النساء ، و قال في مقدمته : وإنما ندخل في هذا الكتاب الإجماع التام الذي لا مخالف فيه البتة ، الذي يُعلم كما يُعلم أن الصبح في الأمن والخوف ركعتان ، وأن شهر رمضان هو الذي بين شوال وشعبان ، وأن الذي في المصاحف هو الذي أتى به محمد صلى الله عليه وسلم وأخبر أنه وحي من الله ، و أن في خمس من الإبل شاة ، و نحو ذلك . اهـ


جـ – و في كتاب " مراتب الإجماع " ؛ قال الإمام ابن حزم ( 7 ) : ( واتفقوا أن من ختن ابنه فقد أصاب ، واتفقوا على اباحة الختان للنساء ) . اهـ

و مراده بالاتفاق : اتفاق جميع العلماء ؛ ذكره في مقدمته ، و قال : إنما نعني بقولنا : ( العلماء ) : مَن حُفِظ عنه الفتيا من الصحابة ، والتابعين ، وتابعيهم ، وعلماء الأمصار ، وأئمة أهل الحديث ، ومن تبعهم ، رضي الله عنهم أجمعين . اهـ
و اتفاقهم هذا على إباحة ختان النساء هو من الإجماع الذي سمّاه : " الإجماع اللازم " ؛ كما قال في مقدمة كتابه هذا ( 8 ) .

و قال : وصفة الإجماع هو ما تيّقن أنه لا خلاف فيه بين أحد من علماء الاسلام ، ونعلم ذلك من حيث علمنا الأخبار التي لا يتخالج فيها شك ؛ مثل أن المسلمين خرجوا من الحجاز واليمن ففتحوا العراق وخراسان ومصر والشام ، وأن بني أمية ملكوا دهرا طويلا ، ثم ملك بنو العباس ، وأنه كانت وقعة صفين والحرة ، وسائر ذلك مما يعلم بيقين وضرورة . انتهى

و لأجل هذا العلم بيقين و ضرورة بمواضع الإجماع قال ابن حزم بكفر مخالف الإجماع ، بشرط قيام الحجة عليه بأنه إجماع ، في واقعة من الوقائع . و ختان الإناث من هذا القبيل ، من حيث قيام الحجة .


د – و إضافةً إلى ما تقدم : فقد وقع التصريح بالإجماع على مشروعية ختان الإناث ، و ذلك فيي كتاب " البحر الزخار الجامع لمذاهب علماء الأمصار " للإمام أحمد بن يحيى بن المرتضى ( 9 ) ؛ جاء فيه : ( والختان مشروع إجماعا للرجال والنساء ) . اهـ

* * *

و على كل ما تقدم : فمشروعية و إباحة ختان الإناث ثابتةٌ بالإجماع الصريح المتَيقّن ، الذي لا يتخالج فيه شك ، و لا يداخله ريب ، و لا خلاف فيه ألبَتّة بين أحدٍ من علماء الإسلام .
و بهذا قامت الحجة على كل منكرٍ لختان الإناث ، و يُخشى عليه من الدخول في عموم قول النبي صلى الله عليه و سلم : « من خالف جماعة المسلمين شبرا ، فقد خلع ربقة الإسلام من عنقه » .
رواه الحاكم في " المستدرك على الصحيحين ، عن خالد بن وهبان ، عن أبي ذرٍ ، به ، و قال : « خالد بن وهبان لم يجرح في رواياته ، وهو تابعي معروف ، إلا أن الشيخين لم يخرجاه » . وقد روي هذا المتن ، عن عبد الله بن عمر بإسناد صحيح على شرطهما . أهـ
* * *
و مع هذا الإجماع الصريح على تلك المشروعية و الإباحة خرج صوت المفتي – د . علي جمعة – على ملإٍ من الناس ، و أمام ملايين المشاهدين ؛ ليقول بملء فيه : " ختان الإناث حرام . حرام . حرام " . !
و هو ما تناولته الصحف ؛ فنشرت صحيفة " المصري اليوم " – في عدد25/6/2007 م – خبراً بعنوان :
المفتي: "قلناها مرة واتنين وعشرة ختان الإناث حرام.. حرام ..حرام"
و جاء فيه :
«ممارسة هذه العادة في عصرنا الحالي حرام حرام».. بهذه الكلمات المباشرة أفتي الدكتور علي جمعة، مفتي الديار المصرية، بعدم شرعية ختان الإناث.
وقال المفتي في اتصال هاتفي مع برنامج «٩٠ دقيقة» علي قناة «المحور» أمس الأول: لقد عقدنا مؤتمرا موسعا ضم نخبة من الأطباء والفقهاء وانتهوا إلي أن هذه العادة «ممنوعة»، والكلمة الأخيرة يرادفها في الشريعة كلمة «حرام».
وأضاف المفتي أن هناك أوساطا ثقافية مختلفة، يجب أن نشرح لها لماذا الختان حرام، مشيراً إلي أن هناك وسطا ثقافيا مخالفا، وآخر رافضاً، وثالثاً، جاهلاً، وجميعهم يحتاج إلي شرح خاص، حتي يدرك أن ما نقوله ليس مخالفا للدين، ولا يتناقض مع ما ورد في الكتب، لأننا علماء ونعرف جيداً الموجود فيها.
وتابع جمعة: إن إيقاع الحياة أصبح سريعا، مما يصعب علينا إقناع كل شخص علي حدة، ولكن إذا أرادوا كلمة واضحة من مفتي مصر، فأنا أقول «إن ختان الإناث حرام» . انتهى كلامه
و إنّا لله ، و إنّا إليه راجعون ؛ كلمة علّمنا القرآن الكريم أن نقولها عند وقوع المصيبة في الدنيا ، و في الدين بالأولى
و لله الأمر من قبل ، و من بعد .
جو بناءً على ما ادعاه المفتي د . جمعة صدر قرار وزاري بحظر ختان الإناث في مصر ، و هو ما نشره الموقع العربي لهيئة الإذاعة البريطانية – يوم 28/6/2007م – بعنوان : منع ختان الإناث نهائيا في مصر ، و نُشر كذلك على الموقع الخاص بوزارة الصحة و السكان – المصرية .
و هذه الأقوال الشاذة ، و هذا القرار الوزاري مخالفان قطعاً للثابت من الإجماع الشرعي المنعقد ، و المبني على الأحاديث الصحيحة التي لا مطعن فيها ، و التي ذكرنا بعضاً منها آنفا ، و القول بتحريم ما أحلّه الله من ختان الإناث – بدلالة ما صَح من أحاديث رسوله صلى الله عليه و سلم ، و بدلالة الإجماع الصريح – هو معارضةٌ لله عزّ و جَلّ في أقواله ، و منازعةٌ له في أحكامه ؛ تعالى الله عن ذلك عُلُوّاً كبيرا .
* * *
و لا وجه – في الشرع – يبيح حظره ؛ بدعوى حق وليّ الأمر في تقييد المباح ، عند الحاجة – كما ادعى الشيخ القرضاوي في بحثه المقدم إلى " مؤتمر العلماء العالمي نحو حظر انتهاك جسد المرأة " - و ذلك لأنه استدلال في غير موضعه ؛ لأن حكم ختان الإناث في الشرع ليس مقتصراً على مُجرّد الإباحة ، بل هو دائرٌ بين الوجوب و السُنيّة ، و ما في معناها ؛ فلا يدخل في القول بجواز التقييد للمباح ؛ لارتفاع حكم ذلك الختان في مرتبته عن مجرد المباح ؛ فلا يدخل الأعلى في موضع تقييد الأدنى . و هو ظاهر .
و الله تعالى أعلم


ردود على المفتي
United States [الرد على سم زعاف] 05-25-2013 09:41 AM
ومن من لف لفهم الحبشة النصرانية

European Union [FedUP!!!!!] 05-25-2013 04:24 AM
الله يهديك ...الختان في الأصل مقصود منه تضيق مجري الولاده حتى تتعثر ولاده المرأه .. القصة مذكورة في القرأن وانت تتحجج بأحاديث ضعفها علماء الحديث .

ان اغلب درجات الختان في السودان تعتبر درجة من درجات الختان الفرعوني ولا توجد طريقه علمية لتحديد مدي وعمك البتر , يترك ذلك للقابلة أو الجده أو الأم !!!! ...


سمي الختان الفرعوني بهذا الاسم قيل لأن فرعون موسى لما علم أن أحد أبناء بني إسرائيل سيقتله فكر في طريقة لمنع هذا الأمر فجاءته عجوز بهذه الطريقة وهي خياطة فتحة المهبل وجمع كل القابلات في قصره حتى لا تلد أي امرأة من بني إسرائيل بنفسها بل تضطر للحضور لدى القابلة لتساعدها على الولادة

أن هذا الختان قد عمل لهدف معين في ذلك الزمان ولم يؤدي غرضه لأن إرادة الله غالبة فوضعت أحدي السيدات سيدنا موسى عليه السلام وألقته في البحر ووجدته زوجة فرعون وتربى في منزلهم!
أنتفى الهدف الذي بسببه عمل الختان الفرعوني بعد ظهور سيدنا موسى عليه السلام ولكن لجهل الناس واصلوا فيه إلا يومنا هذا وأظن أن بعضاً من الناس سيواصلون فيه إلي يوم الدين إن لم تتغير المفاهيم الرجعية .

إن الختان يؤلم المرأة منذ طفولتها (يوم الختان ذاته) مروراً بحياتها العادية بعد سن الرشد شهرياً إلي يوم زواجها وأخيراً يوم وضوعها.

[سم زعاف] 05-25-2013 01:21 AM
ويا جناب المفتي إذا كان تعبك في النقل صحيحا لماذا كل الدول التي يعتنق فيبها الإسلام الفعلي لا تختن بناتها باستثناء الدول المتخلفة بما فيها السودان والصومال ومن لف لفهم. وهذا سبب كاف يؤكد خطل نقلك

[إبن السودان البار ***] 05-25-2013 12:39 AM
نرجوك الطواف علي كل الدول الإسلامية والعربية وبالأخص السعودية مهبط الوحي لترشدهم سواء السبيل لأنهم لم يلتزموا بتطبيق السنة علي أصولها ويجزروا الأعضاء التناسلية لبناتهم الصغار وتشويههم مدي الحياة ؟؟؟ وسوف تأخذ الأجر بعملك الجليل هذا ؟؟؟ ولن أكون مسؤولاً إذا قبض عليك وأودعوك في مصحة عقلية ؟؟؟


#675412 [الحوت]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 10:31 PM
بالله حدي يضيع وقته في الكلام عن دفع الله الغبي المتخلف الجاهل الجهلول الذي لا يفقه شيئاً حتي فيما يدعيه من علم بالعلوم الشرعية وأمثال هذا الرجل هم الذين شوهوا الإسلام والإسلام أرقي من أن يفهمه أمثال دفع الله هذا فهو كالإنا ء الفارغ كثير الضجيج ويتحدث في أشياء و مواضيع يصعب علي عقله الصغير أن يستوعبها نسأل الله أن يريحنا منه ومن أمثاله أصحاب العقد النفسية


#675396 [Amin]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2013 10:12 PM
في أفغانستان - وبعد ازاحة المرأة من الحياة العامة - ظهر جنس ثالث من الرجال المعدلين ... لملأ الفراغ ، والغناء ، والرقص ..واقامة المناسبات.

في مصر بدأت تظهر ظاهرة الرجال الراقصون على الواحدة ونص في الكبريهات


يالسودانيين ...يالرجال ...لو قعدتوا تباروا في المهوسيين ،المعقدين ، المشوهين ديل




إلا كان يخلوكم تتغزلوا في بعض


#675380 [مقنع الكاشفات]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 09:49 PM
سلام عليكم ورحمة الله الحمدلله ربي العالمين اولا واخيرا الاخت طالبة علم متعك الله بالصحة والعافية ونفعك الله بعلمك ومشكورة جدا اختي في الله نعم كلامك مليون في المائة صح مافي اي انسان عاقل بتزوج بنت موجودة علي صفحات المجلات والاعلانات وفي الشوارع كمان يا ناس خافو ربكم وتفتوا علي كيفكم وتحللو وتحرموا كمان شئ ثابت ومعروف هذا عادات دخلية علينا من دول الغرب وهذا منافي للشرع وفقنا الله واياكم اخواني واخواتي ابقوا عشرة علي عروضكم والله تعالي اعلم


#675372 [zezona]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 09:41 PM
الزول دا لو مرتو ما مختونه يمكن مناقشته دينيا وعلميا واجتماعيا ولو كانت مختونه المفروض يسأل كيف له بمعرفة الرائحه العفنه؟ وشماها وين؟ ومتي؟ وكيف؟ و دي منوالشماهادي ..... بس انشاء الله يكون صادق!!!!........


#675368 [كرري]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 09:37 PM
سمع حسن البصري رجلا يلعن الحجاج فقال لة يا اخي ان الله عز وجل
عندما يخلو بك يوم القيامة لن يسألك لما لم تلعن الحجاج .انها طامة كبري ان نجعل
الدعاة او نتخذهم سخريا انة لعمري طامة كبري ان يخرج علينا الدهماء
والرويبضاء لبث سمومهم عبر المواقع الاسفيرية كفو عنا ايها الزنادقة
ودعو خلق الله من العلماء والدعاة في شأنهم فهم إن اصابو فمن عند الله
وإن اخطأو فمن عند انفسهم اما ان نلقي دورهم بالكامل ونصفهم بصفات
ركيكة ومنحطة ولا تمثل الا قائلها وهي مردودة علية إن شاء الله
اللهم لا تفتنا في ديننا واشفي مرضانا ومرضي المسلمين


ردود على كرري
United States [ابوشنب] 05-25-2013 10:11 AM
يا كررى ....... لا يمكن أن تطلب من الناس أن يسكتوا على أمثال دفع الله بدعوى أنهم دعاة. بأس الداعى هو انما يدعونا الى النار.

United States [ود الشيريا] 05-25-2013 03:35 AM
يا [كررى] عندي لبك رسالة بسيطة مفادها واسف علي التعبير انك
انسان افتراضي بمعني لا وجود لك في واقعنا المعاش كما الفيس بوك
فقد صرحت احدي الصحف ان % 40 من مستخدمي الموقع الرجال يحملون
اسماء حريم وبنات وهم بالجد حريم وبنات مجازا يضعون صورهم علي البروفايل.
so انا لا اصدق بانك سوداني ولا حتي غير سوداني وسوف اكتفي
باقناع نفسي انك شخصية افتراضية ...عزرا فقد اصابني الغثيان
وسوف اذهب لتفريقة بالحمام ........انتهي

United States [ود الشيريا] 05-25-2013 03:26 AM
اسمح لى اقول لك كمة بسيطة يا كررى ....من جعلك وصيا على الناس ...؟؟واين هم علماء الدين الذين يقولون كلمة الحق عند السلطان الجائر ...واين موقفهم مما يحدث اليوم من فساد واختلاسات وجرائم باسم الدين وفصل للصالح العام وتشريد من الوطن وتصفيات عرقية تحدث بومبا فى السودان وضرائب باهظة واكل اموال الناس بالباطل ..و و و و و ؟؟ اين هم هؤلاء العلماء ؟؟ اكيد هم ما فاضين لانهم مشغولين بتحليل وتحريم فطع البظر ولبس الكوندوم...؟؟؟ ؟قطر يخمك انت والاسمو دفع الله.وكل علماء السلطان..


#675363 [سامي عوض]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 09:28 PM
خانوا التعبير فقال ( ريحتها عفنة ). مين العين هذا الرجل الجلف في هذا المنصب ؟!


#675362 [um ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 09:23 PM
رد على اخى الكريم او اختى الكريمه . 00 استفسار 00 حياك الله . والله صدقت فى حديثك 00 للسودانيه 00لا تفقه فى الدين ايى شيىء ورغم عن ذلك تتفلسف بالدين . البارحه اساءت لى من غير ذنب واظرف شيىء استشهدت لى بايه قرانيه سبحان الله . ودمت


ردود على um ahmed
United States [استفسار] 05-24-2013 11:43 PM
ولا يهمك يا ام احمد هذه واسماء كثيرة نساء ورجال وكاتبة المقال نفسها من الذين يريدون أن يطفئوا نور الله ويحبون أن تشيع الفاحشة،، ديل لا بعجبهم العجب ولا الصيام في رجب،، هؤلاء الذين يريدون أن يخرجون من المسجد راسا على البار،، ويخرجون من البار راساً على المسجد.. عرفتي ديل في صراع نفسي وعقائدي رهيب الله يشفيهم. يمسكوا في الحاجة الصغيرة ويجعلوا منها قضية.. فنحنا هنا لسنا مدافعين عن دفع الله ولا غيره ولكن دفاعنا عن دين الله دين الحق


#675343 [الزين]
1.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 08:56 PM
ودي قضيه المرأة في السودان يا أمل ؟؟؟؟
هناك (كوارث) كثيرة حلّت بالمرأة السودانيه في الآون الاخيرة ، وانت وغيرك من الاعلاميين أدرى .
دعِك من هذا الرجل و (سفاسف) أموره ، هذا يتحدّث عن (جزء) بسيط من جسد المرأة ، هناك (عطب) كبير اصاب عقل وكيان المرأة لدينا ، خلونا في (الفيل) في (المصيبه) .


#675313 [ناديه فضل المولي ادريس]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2013 08:06 PM
بتي العزيزه امل هباني المحترمه
بناتي واولادى قراء ورواد الراكوبه المحترمين الأفاضل
لكم كل التحايا
أما بعد

كنت قد وعدت أن اعرض عليكم ملخصا لكتاب خواطر مسلم في المسأله الجنسيه للكاتب محمد جلال كشك
قرأته منذ فتره . والكاتب المتوفي كما ذكرت سنة 1993 عن عمر بلغ 64 عاما يعتبره كثير من الاسلامويين عميدا لمدرسة التفسير الأسلامي للتاريخ والكاتب كان مروجا طوال العقدين الأخيرين من عمره
لحكام المملكه العربيه السعوديه عندما أصدر كتابه الشهير (السعوديون والحل الأسلامي) كما كان واحدا من عتاة المحرضين علي الكاتب والمفكر والفيلسوف الليبرالي الراحل د. نصر حامد أبوزيد ضمن جوقة المحرضين.

قد وجدت انه من الأفضل ان أكتب لكم رابط الكتاب فيما يلي حتي تكون انطباعاتكم وماتستخلصونه نتاج لقراءتكم لهذا الكتاب والرابط للموقع هو www.alkalema.net .


لتعرفوا الي أى مدى هؤلاء الاسلامويين مرضى ومنحرفيين وشواذ وفاسدى الرأى والفكر فلا تستغربوا لسلوكياتهم البغيضه .

والمثير للجدل في هذا الكتاب هو موقف الكاتب الأسلاموى من اللواط الذى اعتبره مكافأه الله للمسلمين
في الجنه اعتمادا علي الآيه 17من سورة الواقعه والآيه 19 من سورة الأنسان ثم ينقلنا بفساد فكره وتفكيره الي حديث الوطء في الدبر والذى نستهجنه ونستنكره.

عموما اترك لكم المجال لقراءة الكتاب برويه وفهم لتقفوا علي فساد هؤلاء المتأسلمين ولكي لاتندهشوا من افعال هؤلاء المنحرفين من أمثال المعتوه دفع الله حسب الرسول.


ردود على ناديه فضل المولي ادريس
United States [ابوشنب] 05-25-2013 10:21 AM
يا (؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟)و هل أمنت أنا أو أنت أن نموت قبلها ؟. أنا شخصيآ لا أجد فى ماتقوله الاستاذة نادية ما يخالف الدين وأن كنت ترى غير ذلك فالترينا. ثم هل ترى لدفع الله هذا حصانة خاصة تحميه من النقد بينما يجر لحمنا ولحم بناتنا فى الشوك. عظ نفسك قبل أن تعظ الآخرين.

United States [رد على من رد على الأخت نادية فضل المولى] 05-25-2013 10:06 AM
جميعنا نحتاج للتوبة والإستغفار، أما ما أتت به الأستاذة أمل هباني والأخت نادية فهو الحق، فهن لسن من الكاسيات العاريات ولن يكن بل هن من المسلمات المستنيرات التى يعرفن حقوقهن الدينية ويدافعن عنها ضد من يريدون هضم الحقوق الشرعية للنساء وإهانتهن والدين منهم براء، كذلك يا أخى الكريم فأن مثل تلك العبارات التى نعتهن بها مثل إفرازات ضلالية- وإظهار خلاف ما يبطن (سبحان الله علام الغيوب)، هى محاولة دنيئة للتشوية والتجريح وسعى غير إخلاقي لمنع صاحب الحق من أن يطالب بحقه الشرعى ، ولعلمك فأن مثل هذه الأساليب لم تعد تجدى نفعا حتى فى أرض الوهابية ومنبعها السعودية، فالرجال والنساء قد عرفوا حقوقهم الشرعية ولم تعد تجدى محاولات الإرهاب اللفظى والفعلي فتيلا.
أتق الله ياعبدالله فيما تقول وتكتب وأعرف دينك ودعك من تخرصات الجهلاء بالدين والمرضى وأنبذ من يدعون العلم والفقه وهم أجهل الناس بها أمثال دفع الله فالواجب على الناس الناس الوقوف فى وجهوهم لما يقومون به من تشوية لدين الله وسماحته وقد تزايدوا فى الفترة الأخيرة وزاد خطرهم وجهلم على الأمة والمجتمع فالتصدى لهم هو من باب الدفاع عن الدين الحق ونحن أحوج لذلك حتى من التصدي للمفرطين والفالتين، فالجلاء هؤلاء ينفرون الشباب والمؤلفة قلوبهم عن سبيل الرشاد فحسبي الله ونعم الوكيل.
لا تقل لى أن التصدى للجهلاء هو تصدي للعلماء ذوى اللحم المسموم (فشتان بين هؤلاء وأولئك)
حفظ الله الدين من الجهل والجهلاء ووفق المستنيرين والساعين لإزلة تخاريف المخرفين والإبقاء على أصل الدين وشرعه الحنيف كما جاء به أفضل خلق الله سيدنا محمد عليه أفضل الصلوات والتسليم.
يجب أن لا نرضى أن يتحاجج الجهلاء والمجرمين أو يحاولون إفحامنا بالدين الذي هو منهم براء لإخفاء جهلهم وعنصريتهم وحقدهم على الناس وقبليتهم وجهويتهم وكراهيتهم للأخرين، فالدين الحنيف منهم براء.
أكتبي يا أمل هباني ونافحي ياأختي نادية فأنتن مأجورات بإذن الله، فسعيكن لإسترداد وتثبيت حقوق النساء الشرعية هو من باب الجهاد.ألا هل بلغت اللهم فأشهد.

United States [؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟] 05-24-2013 11:37 PM
ياأختنا أن أراك انت وكاتبة المقال ومن شابهكن في الفكر والفكرة وجميع من ينادين بحقوق المرأة وما شابه،، لكن مواجع وافرازات ضلالية.تظهرن خلاف ما تبطن،، انت وكاتبة المقال وغيركن كثر ابواق يستعلمها الغرب والمنظمات للنيل من المرأة المسلمة.. المراة المتحررة العارية الكاسية الكاشفة والحاسية لرأسها.. المرأة الذليلة فتاة الاعلانات بداعي الحرية والديمقراطية.

ذكرت في تعليق لك مخاطبة المعلقين بابنائي وبناتي.. فاراك قد بلغت من العمر عتية.. فراجعي نفسكي وراجعي عمرك وراجعي سر وجودك في الحياة.. فانت لك رسالة مطالبة بها يوم الحق عز وجل..

الزمي مصلايتك وامسكي في سبحتك واستغفري ربك.. لا تكوني من الذين يريدون أن يطفئوا نار الله.. المراة المسلمة كرمها الله سبحانه وتعالى وغير محتاجة لتلك الحملة التي تقودينها انت في التعليق وتقودها امثال هذه الكاتبة التي سخرت قلمها وفكرها وفكرتها للنيل من العلماء والمشايخ..

اتقي الله يا آمة الله يجعل لك مخرجا وتوبي إلى ربك واستغقري وأياك واياك ثم اياك من محاربة دين الله لا إلا لشيء في نفسك.. انصحك وانت ام لبنات لا تريديهن أن يعيشن حياة البهائم والغرائز من باب أنك أم فقط وما بالك وانت مسلمة.. فدفع الله قد يكون اجتهد ولكنه لم يصب.. فصراحة لا يتسحق كل هذه الهجمة.. اتقي الله


#675312 [أبو وعد]
5.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 08:06 PM
تيّارات الإسلام الحركيّ ما زالت تفضّل الدّعاية والتّعبئة الجماهيريّة وتجييش العواطف على الحوار والتّفاعل، وما زالت تؤمن بالجسد الواحد للأمّة الواحدة المكوّنة من الأشباه ولا تؤمن بالتّعدّديّة، وتـُخضع حقوق الإنسان إلى أحكام الفقه بدل أن تطوّر أحكام الفقه لكي تلائم مبادئ حقوق الإنسان، وتعتمد فكرة المرشد والزّعيم الأوحد، وتحكّم الدّين في كلّ مظاهر الحياة الفرديّة. وإذا كان بعض ممثّلي هذا التّيّار يعمد إلى الآن إلى التّكفير الصّريح في استراتيجيته الخطابيّة، فإنّ البعض الآخر يعتمد أساليب أكثر حذرا ولكنّها لا تختلف عن التّكفير إلاّ في درجة العنف. ومن هذه الأساليب مطالبة الخصم بالاعتذار عن رأيه، ومنها الدّعاء بالهداية للمخالف في الرّأي، وهي أساليب وصاية أبويّة من البديهيّ أنّ ما يفصلها عن أخلاقيّات الحوار الدّيمقراطيّ سنوات من النّضج النّفسيّ الضّروريّ لقيام حياة مدنيّة وسياسيّة. ولذلك، فرغم كلّ الاختلافات في درجة العنف، يبقى مفهوم الفاشيّة الإسلامويّة ذا وجاهة، بحيث لا يمكن أن نتخلّى عنه لمجرّد أنّ الرّئيس الأمريكيّ الحاليّ نطق بالعبارة، وإلاّ تملّصنا أيضا من الدّيمقراطيّة لأنّها أحد الشّعارات التي يستخدمها هذا الرّجل في خطابه السّياسيّ. وما قضيّة الحجاب اليوم، وما منع الإسلاميّين إبداء الرّأي الشّخصيّ فيه في بعض البلدان العربيّة سوى دليل ساطع على الطّبيعة الشّموليّة للإيديولوجيا الإسلاميّة، مهما اختلفت تعبيراتها، ومهما اختلف حاملوها.
وهناك مظهر آخر خفيّ من مظاهر الفاشيّة الإسلامويّة يتمثّل في منع المعرفة غير الدّينيّة عن الدّين، واعتبار رجال الدّين وحدهم مؤهّلين للخوض فيه، مع أنّ رجال الدّين يؤهّلون أنفسهم للخوض في كلّ صغيرة وكبيرة تخصّ حياة كلّ مسلم ومسلمة على وجه الأرض، ومن ذلك أيضا مواجهتهم المعارف الحديثة بالمعارف العتيقة التي كان عليها أن تدخل باب تاريخ المعرفة، لولا تضخّم الظّاهرة الدّينيّة في حياتنا ومؤسّساتنا التّعليميّة. فعندما تحدّثهم مثلا عن الأسطورة بالمفهوم الأنتروبولوجيّ يواجهونك بالجرح والتّعديل، وكأنّ ابن خلدون نفسه لم يبيّن في مقدّمته ومنذ مئات السّنين بطلان المقاييس الشّكليّة المعتمدة في نقد الرّجال دون نقد المتون، وهذا أوّل درس في التّاريخ وفي العلوم الدّينيّة تعلّمه طلبة الجامعة التّونسيّة من الجيل الذي أنتمي إليه، وهو جيل مدين بمعرفته إلى أساتذة حرصوا على أن يكون تدريسهم للدّين غير دينيّ، سواء كانوا مؤمنين أو غير مؤمنين، وحرصوا على أن يبتدئ كلّ كلامه باسمه الشّخصيّ لا بادّعاء الكلام باسم اللّه.
هناك مجال للحديث عن الدّين غير مجال الحلال والحرام، وهناك تحليلات مهمّة لظاهرة الحجاب كتبت بلغات أخرى، ولا نجد لها أثرا في الكمّ الهائل ممّا ينشر عن الحجاب في ديارنا، وهناك في مجال التّحليل النّفسيّ محاولات جدّيّة لربط المطالبة الحاليّة به بالتّعبيرات الهستيريّة، بالمعنى الدّقيق للكلمة الدّالّة أوّلا وقبل كلّ على بنية للذّات البشريّة، وعلى علاقة معيّنة بالجسد ونوع معيّن من التّماهيات. فليس شيء يبرز الجسد ويمسرحه ويجعله علامة مرضيّة ومصدرا للشّكوى أكثر من حجاب اليوم وعبادة الحجاب والصّراخ بأنّه حرّيّة في نوع من الإنكار للواقع. وهذا المظهر الهستيريّ للحجاب ممّا لا يتّسع المجال لتحليله في مقال بسيط التزمنا فيه بالحديث عن الحجاب في علاقته بالختان.

من المعلوم في الدّراسات الحديثة أنّ كلّ المجتمعات تنظّم المتعة الجنسيّة للأفراد عبر ما يسمّى بالخصاء الرّمزيّ، أي عبر اللّغة وعبر تحريم الأمّ ونكاح الأقارب، وهي مؤسّسات لا تستقيم الثّقافة إلاّ بها حسب ما بيّنه كلود لفي ستروس وغيره منذ خمسينات القرن المنصرم، ولا تكون الذّات البشريّة سويّة إلاّ بها.
إلاّ أنّ بعض المجتمعات التي وصفها فرويد بالبدائيّة لا تكتفي بالخصاء الرّمزيّ، بل تلجأ إلى وضع علامات على الأجساد، منها الجروح التي تسمّى ختانا. هذه الجروح تزيد في تنظيم المتعة وتؤكّد الفصل بين الجنسين، بقطع ما يذكّر بالعضو الأنثويّ لدى الرّجل (القلفة)، وما يذكّر بالعضو الذّكوريّ لدى المرأة (البظر). وقد تبيّن أنّ الختان الممارس على الأجساد الأنثويّة أخطر بكثير من ختان الذّكور لأنّ البظر منطقة حسّاسة تتوقّف عليها اللّذّة. فحظّ الإناث من هذه الجروح أهمّ بكثير من حظّ الذّكور، ومعاناتهنّ أطول وأبعد أثرا. ويمكن أن يتنزّل حجاب النّساء في هذا الإطار، فهو يهدف عموما إلى تنظيم المتعة الجنسيّة والحدّ منها، إضافة إلى كونه يهدف إلى الحفاظ على نظام الاختلاف الجنسيّ بجعل لباس المرأة مختلفا تماما عن لباس الرّجل، وتأكيد نظام تبادل النّساء، بحيث أنّ المرأة تكون محجوبة إلاّ عن المحارم، ويكون لزوجها حقّ النّظر إليها لأنّه هو الذي يملكها بما دفعه إلى أسرتها من مهر.
فما يجمع بين الختان والحجاب هو أنّهما شارة توضع على الجسد الأنثويّ لإخضاعه إلى التّنظيم الاجتماعيّ للمتعة وتنظيم الاختلاف الجنسيّ وتبادل النّساء. وضع الشّارة على ما هو جسديّ هو أحد تعريفات الخصاء حسب المحلّل النّفسانيّ جاك لاكان، ولكنّ هذه الشّارة يمكن أن تكون رمزيّة بدل أن تكون واقعيّة، أي يمكن أن يكون لها حضور في الواقع النّفسيّ فحسب. يمكن أن تنتظم المجتمعات بمجرّد وجود تهديد بالقطع والعقاب لا بالقطع نفسه، وبمجرّد وجود حجاب نفسيّ لا بالحجاب نفسه، ومجرّد الشّعور بالإثم النّاتج عن عقدة أوديب القائمة أوّلا على تحريم نكاح الأمّ والأب.
وبعبارة أخرى، يمكن للمجتمعات البشريّة أن تنظّم المتعة بالكلام وبالمسارات النّفسيّة التي تجعل الذّات البشريّة تستبطن المحرّم، وتضع الحواجز والحجب لنفسها بنفسها. فهي في غنى عن الجروح والشّارات الإضافيّة. فقطع بظر المرأة ليس ضروريّا لكي تكون المرأة إنسانا سويّا يضع الحدود لنفسه، ووضع حاجز الحجاب أمام نظر الرّجل ليس ضروريّا لكي يحترم الرّجل غيريّة المرأة وحرمة جسدها، ويحترم الحدود والضّوابط الاجتماعيّة. بل إنّ وجود القطع الواقعيّ والحجاب الواقعيّ يدلّ على ضعف المسارات النّفسيّة المنظّمة للمتعة، والمنظّمة للتّعايش بين الجنسين.
وممّا يدلّ على ذلك أنّ وجود الحجاب وانتشاره لا يمنعان من التّحرّش بالنّساء ومن الاغتصاب، والوقائع تشهد أمامنا بهذا، والتّجارب الشّخصيّة للنّساء. فنحن لا نرى رجالا أكثر تحرّشا بالنّساء وأكثر انفلاتا جنسيّا، وأكثر تشييئا لجسد المرأة، وأكثر استعدادا لاستغلال جسدها في مقابل ماليّ من أولئك الذين يعيشون في مجتمعات تفرض الحجاب على النّساء، لا سيّما الحجاب القمعيّ المتمثّل في النّقاب. ولا يعني ما قلته طبعا أنّ كلّ الرّجال في هذه المجتمعات هم على هذه الشّاكلة.
الحجاب والختان هما الزّيادة التي تخفي نقصا أو هشاشة، الزّيادة الدّالّة على إخفاق المسارات النّفسيّة التي تحدث الخصاء دون خصاء واقعيّ، والحجاب دون حجاب.
ولكي أزيد في توضيح هذه الفكرة، أضرب مثلا كاريكاتوريّا : تخيّلوا إنسانا يكمّم فمه يوما لكي لا يقول كلاما غير لائق، أو تخيّلوه يلفّ عضوه الجنسيّ لكي لا يرتكب المعصية، فالتّكميم واللّفّ يدلاّن على فشل هذا الإنسان في وضع الحدود النّفسيّة التي تجعله يصون لسانه ويصون جسده وأجساد الآخرين. فهو يخصي جسده على هذا النّحو لعدم ترسّخ الخصاء الرّمزيّ لديه.
ولئن كان الختان عادة بلفّها الصّمت وليست مجال دفاع ومطالبة إلاّ لدى بعض شيوخ الإفتاء، فإنّ الحجاب تحوّل اليوم إلى شعار ومطلب تحرّريّ. فهو أكثر ما يدلّ على حصول كارثة نفسيّة ما، تجعل الحجب النّفسيّة غير كافية أو مهدّدة بالخطر. إنّ الحجاب هو من باب التكميم واللّفّ المشار إليهما، ولذلك فإنّ المجتمعات التي تحجّب نساءها هي المجتمعات القلقة التي يوجد فيها انفلات ما للغرائز، ويوجد فيها عجز عن ترسيخ القيم البشريّة لدى أفرادها، وتضخّم للشّعور بالإثم، نتيجة عدم ترسّخ الخصاء الرّمزيّ.
________________________________________


#675311 [أبو وعد]
3.00/5 (3 صوت)

05-24-2013 08:04 PM
قبل أن أعود إلى توضيح العلاقة بين ختان البنات وحجاب النّساء، لما يتّسم به الموضوع من دقّة وغموض، سأعلّق على بعض آليّات الدّفاع التي يحتمي بها بعضهم أو يشهرونها كلّما تعلّق الأمر بهاتين الظّاهرتين، وهي آليّات تنبني في كثير من الأحيان على إنكار الواقع، أو على المبادرة إلى اتّهام الآخرين لتجنّب مساءلة الذّات، أو على تداخل المرجعيّات وعدم وضوحها :

1-قد تريد لخطابك أن يكون إنسانيّا كونيّا، وتحاول أن تتحدّث عن الأشكال المستمرّة والجديدة لاستعباد المرأة والإنسان في كلّ مكان من العالم، وخاصّة في البلدان العربيّة، فيحصرونك في المحلّيّة ويخرجون خطاب النّعرات الوطنيّة، ويقولون : وماذا عن تونس، وعن شواطئ العري في تونس؟ ويعتبر كلّ بلاده "أمّ الدّنيا"، ويدافع كلّ عن قبيلته وعرض قبيلته. وقد يقول لك أهل بلادك أيضا : لماذا تتحدّثين عن ختان البنات وهو لا يوجد عندنا؟ وكأنّ الفكر والالتزام يخضعان إلى نظام التّأشيرات وجوازات السّفر وأماكن الولادة.
في هذه الرّدود شيء من ضيق الأفق، وعدم القدرة على الالتزام بقضيّة الإنسان عامّة سواء كان امرأة أو رجلا، وعدم القدرة على تجاوز الشّوفينيّة والنّرجسيّات الجماعيّة في عصر فلسفة حقوق الإنسان، وعصر تضامن المجتمعات المدنيّة من أجل دعم حقوق الإنسان في كلّ مكان.
فليترك كلّ منّا شيطان عصبيّته في جيبه، إذا أردنا أن نتحاور ونتجادل دون مصادرة للنّوايا ودون أفكار مسبقة عن المجتمعات.

2-إذا تحدّثت عن جريمة ختان البنات المتواصلة إلى اليوم بدون تدخّل ناجع للدّول لحماية الأطفال الإناث أخرج لك بعضهم فزّاعة التّمويل الأجنبيّ، وذكر بعض المشاريع المناهضة للختان وذات التّمويل الأجنبيّ، وكأنّ مسألة التّمويل أهمّ من تشويه الأجساد وقصف الأعمار، أو كأنّ هذا التّشويه أمر لا يوجد إلاّ في فلم أو في رواية، ولا تفوق نسبته 90 بالمائة في بعض البلدان العربيّة، ولا يؤدّي إلى حالات موت، ولا يؤدّي إلى معاناة دائمة لدى النّساء المختونات، وإن كانت هذه المعاناة صامتة لأنّها تتّصل بالجنس وبالمتعة في مجتمعات حريصة على تأمين المتعة للرّجال أوّلا وقبل كلّ شيء.
فخطاب المحافظة على الثّوابت حريص على عدم "تشويه صورة المسلمين" لدى الغرب، وكأنّ تحسين الصّورة أهمّ من تحسين الواقع البائس، وكأنّ الغرب عين جبّارة وكتلة واحدة ليس لها من همّ سوى الشّماتة في العرب والمسلمين.

3-إذا تحدّثت عن ختان البنات في كتب التّراث الإسلاميّ، أنكر البعض ذلك وتصايحوا قائلين إنّه عادة فرعونيّة.
ختان البنات ليس عادة فرعونيّة وكفى، وإلاّ ما كان متواصلا إلى اليوم. إنّ من أسباب عدم اضمحلاله إلى اليوم وجود خطاب إسلاميّ يبرّره، متمثّل في الأحاديث النّبويّة التي تحضّ عليه، وفي الفتاوى القديمة والمعاصرة ذاتها. فالختان قد يكون عادة ذات أصل فرعونيّ، منتشرة في وادي النّيل، وهو فعلا غير مذكور في القرآن، ولكنّه في بعض البلدان تمّ ويتمّ باسم الإسلام. ألم يُـفْت شيخ من شيوخ مؤسّسة دينيّة معروفة بأنّ "الختان" واجب لا يجوز لأي بشر أن يمنعه، وأن رأي الأطباء في هذه المسألة لا يعتمد عليه أو يؤخذ به، لأن الطب علم والعلم متطور، وأن من يمنع الختان كمن يمنع الأذان ويحق للوالي محاربته»؟ ألم يفت الشّعراوي بوجوبه؟ هل هؤلاء يمثّلون الفراعنة ودين الفراعة؟ ما عدد المفتين بعدم جوازه اليوم ومن ينصت إليهم، وهل اتّخذت الهيئات الإسلاميّة المعنيّة بالدّفاع عن المسلمين موقفا واضحا منه؟

4-إذا تحدّثت عن الأسطورة فقد يواجهونك بالتّاريخ، لينكروا وجود الأسطورة.
إذا ذكرت أسطورة تطليق هاجر وطردها، قالوا لك إنّ هذه من الإسرائيليّات المدسوسة التي لم تثبت تاريخيّا، وفاتهم أنّ الأسطورة لا تخضع إلى نظام الإثبات التّاريخيّ، بل تخضع إلى ما يسمّى في العلوم الإنسانيّة الحديثة بـ"النّجاعة الرّمزيّة". لا شيء يثبت تاريخيّا الأساطير القديمة، ولكنّها كانت محلّ اعتقاد لدى الجميع أو لدى الأغلبيّة، ولذلك فقد كانت مؤثّرة ولا تزال. افتحوا كتب السّيرة النّبويّة وكتب التّفسير وكتب التّاريخ الإسلاميّ وكتب الأدب، قبل أن تبادر المؤسّسة الدّينيّة المشار إليها آنفا إلى "تطهيرها" اليائس ممّا تعدّه إسرائيليّات، فستجدون حديثا عن قصّة هاجر وغيرة سارّة منها وخروجها إلى الصّحراء صحبة طفلها إسماعيل. قد تكون هذه الأقاصيص من الإسرائيليّات، ولكن ألم يذكر القرآن نفسه قصّة سارّة وإبراهيم وإسماعيل وإسحاق؟ ما الفاصل من وجهة النّظر هذه بين ما هو إسرائيليّات، وما هو توراتيّ وما هو قرآنيّ وما هو جهاز تأويليّ أحيط به طيلة عهود طويلة؟ المهمّ بالنّسبة إلينا، وبقطع النّظر عن التّحقيق الفيلولوجيّ والتّاريخيّ، وبقطع النّظر عن اختلاف الرّوايات، هو أنّ هذه الأساطير التّأسيسيّة آمن بها المسلمون القدامى، في حين كبتها المسلمون المحدثون ولا يريدون أن يعرفوا عنها شيئا. وفزعهم وارتعاشهم عند ذكرها، وهجومهم الشّرس على من يذكرها ليس إلاّ علامة من علامات عنف المكبوت عندما يثار فلا يقابل بالتّذكّر المحمود المخلّص بل يقابل بالإنكار والجحود.

5-عندما تقدّم حججا على ارتباط حجاب النّساء بالنّظام الباطرياركيّ القائم على تبادل النّساء، وعلى مراقبة أجسادهنّ وتحرّكاتهنّ في الفضاء العموميّ، فهناك من يخرج لك حجّة ذات طبيعة ديموقراطيّة حديثة هي حرّيّة اللّباس، ولكنّهم قد يخرجون لك في الأثناء أو في أماكن أخرى حجّة مختلفة ذات طبيعة دينيّة، قائلين إنّ الحجاب فريضة وركن من أركان الإسلام.
وما أراه هو أنّ على مناصري الحجاب أن يختاروا بين الأمرين. فإمّا أن يكون الحجاب لباسا، مجرّد لباس، أو أن يكون فريضة. إمّا أن يخضع إلى منطق الحرّيّات الفرديّة الحديثة، وإمّا أن يخضع إلى منطق دينيّ. أمّا إذا كان الحجاب لباسا، فإنّ شأنه شأن اللّباس الخليع للنّساء والسّروال القصير للرّجال والجينز، ويمكن لأيّ دولة أن تمنعه في مؤسّساتها التّعليميّة والعموميّة، من باب الحرص على حياد الإدارة وهيبتها، أو من باب اشتراط المؤسّسات لبعض المعايير لدى مستخدميها كفرض ربطة العنق، أو فرض لباس الحفلات في بعض الملاهي، أو فرض لباس معيّن للتّلاميذ. وليكفّ أنصار الحجاب آنذاك عن لعب دور الضّحيّة، وليكتفوا بالدّفاع عن حقّ ارتداء الحجاب خارج مؤسّسات الدّولة وخارج المؤسّسات التي لا تريده.
أمّا إذا كان الحجاب فريضة وركنا من أركان الإسلام، فهذه الحجّة تستوجب تكفير غير المحجّبات وغير القائلين بأنّ الحجاب فريضة، وهم كثيرون، ومنهم متفقّهون في الدّين ومصلحون دينيّون. فهل يتحمّل دعاة الحجاب-الفريضة عبء تكفيرهم لغير المحجّبات ولمن يقول بأنّ الحجاب ليس فريضة؟ ما حكم مبطلي الفرائض في الدّولة الإسلاميّة التي يعدون بها؟ كيف يمكن للفريضة أن تكون لباسا وشارة، وللرّكن أن يكون خاصّا بفئة من المسلمين؟ وإذا كانوا ينعتون أنفسهم بالدّيمقراطيّة، فهل يحقّ لهم التّهجّم على من لا يقول بأنّه ليس فريضة، وأن يتملّصوا من التّعدّديّة التي هي جوهر الدّيمقراطيّة؟ أليس من باب النّزاهة أن يتنصّلوا من الدّيمقراطيّة التي يدّعونها وأن يكشفوا لنا بوضوح طبيعة مشروعهم المجتمعيّ؟ أليس الدّفاع السّياسيّ عن الحجاب حجبا للقضايا السّياسيّة التي لا يجرؤ على طرقها حماة الإسلام هؤلاء؟ ألا يتّجر هؤلاء بأجساد النّساء على نحو خاصّ ليبنوا أمجادهم السّياسيّة وسط خصومات عجيبة تغيب فيها أحيانا القواعد الدّنيا لحرّيّة الفكر والتّعبير؟
لست من أنصار الحجاب لأسباب بيّنتها منذ سنين وسأعود إلى بيانها في علاقتها بالختان، ولكنّني، وهذا من باب التّوضيح أيضا، لست من أنصار انتزاع حجاب النّساء بالقوّة في الشّوارع، وأكتب أوّلا للنّساء عسى أن ينتزعن حجابهنّ بأنفسهنّ، بشوقهنّ التّلقائيّ إلى الحرّيّة لا بحدّ عصا الشّرطي.
________________________________________


#675294 [ابو قطر]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 07:45 PM
ان بنية الوعي لدي دفع الله وامثاله من السلفيين هي بنية غرائزية جنسية قريبة لاشكال الوعي التي توجد في القرود فهي لا تستطيع ان تنظر الى المراة ككيان انساني ذو رسالة اخلاقية يسعى الى تحقيق واثبات الذات بعيدا عن الادوار الذكورية الملقاة عليه... المراة عند هؤلاء لاتعدو كونها قنبلة جنسية قابلة للانفجار في اي لحظة... وليس للمراة ذنب في ذلك بل تصور ملقاه عليها من الخارج كما اسلفت... ولذلك لابد من تحرير المراة من هذه الافكار اولا ... وبعدها يمكن معالجة قضية الختان بكل سهولة


#675273 [الماصع]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 07:04 PM
سلمت امك وسلم قلمك *** يا امل الامة*** هذا رجل متخلف ومعتوه


#675262 [ابوالبنات]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 06:49 PM
مرتى متعلمة ومختونة نزلت السودان اجازة مع البنات حبوبة البنات ختنتن بدون علمى سالت المراة ردها ان كل البنات مختونات


ردود على ابوالبنات
European Union [كرري] 05-24-2013 09:08 PM
يا ابو البنات ما فاهمين اي حاجة ممكن ترجع الشريط لانو موضوعك
دا عامل زي حرب العصابات كدي وحدة وحدة انت عايز تقول شنو

United States [dew drop] 05-24-2013 08:05 PM
احسن الله عزائكم ...


#675261 [طالبة علم]
3.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 06:48 PM
كل هزا الهرج والمرج يا زوار الراكوبة من اجل صور دعاية انا شخصيا لا ارضي لنفسي ان اكون لوحة دعاية للفرجة بالله عليكم لمازا عندما يتحدث هؤلاء عن حقوق المرأة لا يتحدثون الا بالامور التافه حرية اللبس ويقصدون القصير منه فاول شئ عندما يتحدثون عن المرأة لحقوقها يريدوننا ان نتعري.
والي الشباب هل ترضي بالتزوج من امراة متعرية او في لوحة دعاية يتفرجها القاصي والداني وبعدها تاتي لكل برجل اخر في فراشك


ردود على طالبة علم
United States [عاصم] 05-24-2013 10:32 PM
اولا يا طالبة العلم لم يطلب منك التعري و لا نشر صورتك للتعري ولكن ولكن تحجر الفكر. هل عندما اراك او ارى اي فتاة في الشارع تتحرك عندي الغرائز الجنسية بالطبع لا و اذا كان نعم مثل دفع الله حسب الرسول اكيد مريض مثله و يجب العلاج في حالته وليس الحرب على المرأة اما تكوني مغطاة الوجه ولابسة كامل السواد هذا ليس شرع ولا حجاب هذا لباس للفتنة هل انتي امرأة ام رجل متخبي وسط النساء ام مجرم هارب من العدالة من تكوني وهل انتي يا طالبة العلم خلقتي للجنس فقط ام عقلك يرى حقوق المرأة’ يعنى ان تمارس الجنس كيفما تريد لاتكوني سطحية و متخلفة حقوق المرأة تعني مناهضة هذه الافكار تجاه المرأة .اختي رجاء ابتعدي عن السلفيين الوهابيين قمة التخلف الديني .دعونا نبني وطنا الجريح و نبني اجيالنا بطريقة سليمة ونزرع فيهم الثقة ليقودوا هذا الوطن بعيدا من الافكار المتخلفة و السوداوية

European Union [كرري] 05-24-2013 10:30 PM
يا [ود الشيريا] عندي لبك رسالة بسيطة مفادها واسف علي التعبير انك
انسان افتراضي بمعني لا وجود لك في واقعنا المعاش كما الفيس بوك
فقد صرحت احدي الصحف ان % 10 من مستخدمي الموقع يحملون
اسماء كلاب وهي بالجد كلاب يضعون صورها علي البروفايل.
so انا لا اصدق بانك سوداني ولا حتي غير سوداني وسوف اكتفي
باقناع نفسي انك شخصية افتراضية ...عزرا فقد اصابني الغثيان
وسوف اذهب لتفريقة بالحمام ........انتهي

United States [dew drop] 05-24-2013 08:07 PM
باين عليك انت من جيل الانقاذ ... ( اخطاء املائية واجد ) بعدين وييييييين النساء السودانيات البيزينوا بيهن واجهات المحلات التجارية ؟ ( شكلك طالعة من طبيب انسان والبنج مؤثر عليك )..

United States [ود الشيريا] 05-24-2013 07:39 PM
نعم ارضى اذا كانت بالجد سمحة وعليها القيمة زى مذيعات قناة الجزيرة (( عسل أكل انا منو وياكل غيرى معاى أفضل من براز أكله لوحدى ما دمت حيا ))...!!!


#675223 [الشايله هم البلد]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 05:56 PM
الاستاذه امل لك التحيه والتقدير هؤلاء الجهله عديمى البصيره مشوهون من الداخل ويرون كل ماحولهم مشوه. لدى ملاحظه وهى ان الكتيرين من هؤلاء المتأسلمين لا يعون ان المرأه مكرمه ان شاؤا او ابوا مثلا حجاب المرأه هو دليل على ان المرأه عقل وروح لا جسد وشهوه فان غطي جمالها الخارجي الزائل فإن جمال عقلها وروحها باق


#675186 [dew drop]
5.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 05:15 PM
هل حذفت المادة 13 من قانون الاسرة والطفل بامر من الرئيس مباشرة ؟ ان كان هذا ما حدث فسوف يسأل الرئيس من هذه الاخطاء ... عندما سمع سيدنا عمر بن الخطاب ابيات الشعر من داخل دار فى المدينة وقبل ان يفعل اىّ شئ ذهب لابنتة حفصة رضى الله عنهما وسألها ما مقدار صبر المرأة على فراق زوجها فردت عليه وحدد على هذا الرد فترة بقاء الرجال على جبهات القتال ... فهل سأل الرئيس السودانى ولاياه عن حقيقة ادعاءات فتوى شيخ الدهماء والرجرجة دفع الله من اين استقاها وماهو دليلة عليها؟
مع العلم ان الاية القرانية تقول :( ولقد خلقنا الانسان فى احسن تقويم )... حقيقة اذا اصبحت فتاوى مثل هذه يعمل بها فالسلام على جيل الانقاذ بل والسلام على ما تبقى من السودان .. ( اليس فيهم رجل رشيد؟).. لاحول ولا قوة الابالله العلى العظيم .


#675173 [ابوشنب]
5.00/5 (3 صوت)

05-24-2013 04:48 PM
.اذا كان قطع جزء من العضو التناسلى للمرأة هو من أجل العفة فلماذا لا يتم قطع جزء من عضو الذكورة لدى الرجل لذات السبب ؟.


ردود على ابوشنب
United States [ابوشنب] 05-25-2013 10:34 AM
ما تبقى خفيف يا dew drop أنا أقصد قطع جزأ من الذكر نفسه وبالتحديد من رأس الذكر (الحشفة).......(حشفة القضيب هي جزء من أجزاء القضيب عند الذكور وهي تقابل حشفة البظر لدى الإناث، وهي انتفاخ مخروطي الشكل يقع عند قمة القضيب،)....

أها يا بتاع (فلسفة عدم الادراك)......رد (بضم الراء وتسكين الدال).

United States [dew drop] 05-24-2013 08:09 PM
والله يا ابو شنب بالغت فيها ... ( يعنى انت اسى ما.... هر ؟)... فلسفة عدم الادراك دى مششينة ..


#675161 [عبد الله عبد الله]
5.00/5 (3 صوت)

05-24-2013 04:31 PM
يا دفع الله ما جننتنا ...!!!!


#675147 [سوداني جد]
5.00/5 (6 صوت)

05-24-2013 04:10 PM
يا أولي الالباب ويا أولي النهى هكذا يخاطبنا الإســلام
فالأنسان هو الأساس فبدونه لا يكون للاديان وجود، فكل ما شرعه الإسلام إنما هو فالأساس لصون الإنسانية لكي نرتقي إلى قيم العدل والاخلاق الكريمة حتى يصير العالم مكاناً يمكن العيش فيه.

فالإنسان في بلدي يموت في كل مكان (جسدياً ونفسياً) بالجوع والجهل والمرض والفقر والحروب و...

هل اصبحنا أمة مترفة لهذا الحد حتى تكون الإختلافات الفقهية هي الشغل الشاغل للراعي والرعية؟
أم اننا نهرب لهوامش الأشياء مثل الختان والحيض والنفاس عن ما استعصى علينا مثل الابتكار وتعمير الارض؟
وهل للدولة وجود لو لم يكن بها إنسان؟

نجد تسلسل ماسلو لاحتياجات الإنسان حتى وإن لم تسمع به ستعرف انه شيء بديهي في الإسلام فهو كالآتي:
1- الحاجات الفسلوجية: التنفس، الطعام، الماء، النوم، الجنس ...الخ
2- حاجات الأمان: السلامة الجسدية، الأمن الوظيفي الأسري والصحي، أمن الممتلكات... الخ
3- الحاجات الإجتماعية: الصداقة، الحب، الأسرة، الإنتماء لجماعة ... الخ
4- الحاجة للتقدير: تقدير الذات، الثقة، احترام الأخرين ... الخ
5- الحاجة لتحقيق الذات: الإبتكار، حل المشاكل، تقبل الحقائق ... الخ


ردود على سوداني جد
European Union [كرري] 05-25-2013 03:34 AM
ربنا يديك العافية يا راجل يا راقي علي تعليقك الرصين وربنا يزيدك
بسطة في العلم وكما تعلم يا اخي نحن اصبحنا نعيش في مرحلة
الغثائية .تحياتي


#675134 [كتكات]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2013 03:31 PM
الرسول صلى الله عليه وسلم قال ما معناه ما اكرمهن اﻻ كريم وما اهانهن الا لئيم .


#675133 [MHA]
4.63/5 (4 صوت)

05-24-2013 03:29 PM
السيدة امل السلام عليكم ورحمة اللة

ردا على ما مقالتك فالحديث هنا ذو شقين
الشق الاول :
لاينكر احدا ان المراة ابتزلت فى المتجارة بها واظهار مفاتنها من اجل الكسب المادى وهذا لا ينكره الا متطاول واصبحت المراة ليست هى المراة التى نعرفها من قبل وكذلك الرجل لم يعد هو نفس الرجل الكريم المهذب المتدين المشكلة ليست مشكلة المراة وحدها بل المشكلة مشكلة مجتمع باكمله اذا لم يتم تداركها سوف يكون السودان فى الحضيض هذا اذا لم يكن قد وصل الى الحضيض فعلا .

اما الشق الثانى
ان الاسلام حرم التبرج للمراة وان تخرج كاسية عارية تجعل كل من تسول له نفسه ان ينتهك حرماتها لان المظهر الذى تظهر بها هو ما تكن به نفسها حيث ان مظهر المراة اصبح يظهر ادق تفاصيل جسدها فلماذا لا تبحث الاسر فيما ترتدى بناتهم وكذلك اولادهم


ردود على MHA
United States [لا حول ولا قوة الا بالله] 05-24-2013 07:24 PM
MHA
الموضوع مش بالسطحية الرديت عليها .. البنات والما بعرفوا داك
البيعمل فيه حسب الله وتنقاد ليه حكومة وهمية مسيطرة على العباد والبلاد دي هي المشكلة
البيعمل فيهو دفع الله ولا في القرن السابع ما بيحصل عديل كدة ..
يعني الختان موجود في القرن السابع في كل بنات المسلمين ؟؟؟ وطيب ايش معنى ما بنات الرسول والصحابة ..

الحديث الوحيد الوردت فيه كلمة ختان هو حديث يشتمل على ((((( إذا)))))))

يعني واضح انو الختان ماشي اصيل في التشريع ولي في العادات .. انما عادة عربية بحتة لحقها الاسلام وكان حديث (اذا)..... يا ناس يا فهم

المفروض الختان بعد الاتعرف عنو .. لو كان فرض على الناس بآية قرءانية المفروض الناس ما تسويه
ارجعوا للحكمة من مشروعيات التشريع ذاتو ... ما ممكن ربنا يحرم الخمر عن الناس وما يتحرم الختان ... قيسوا على كدة الحكمة من مشروعيات التشريعات


#675132 [إبن السودان البار ***]
5.00/5 (3 صوت)

05-24-2013 03:28 PM
(المادة 13 في قانون الطفل والتي تجرم ختان الاناث بمختلف الوانه سحبت من القانون وبامر مباشر من الرئيس بسبب حملة دفع الله وامثاله،) يقال أن رؤساء الدول لا يستطيعوا إيقاف عجلة التاريخ وأنما يعجلون أو يبطأؤون عجلة التاريخ ؟؟؟ وللأسف الشديد سوداننا الحبيب لم يحظي برئيس وطني مستنير له رؤية ثاقبة وطموح لتطويره ؟؟؟ يا إما عسكر سذج لا يعرفون غير القتل والدمار أو أفندية طيبين منكسرين وخنوعين وليست لهم رؤيا أو برنامج أو وطنية وإعتداد بالنفس ؟؟؟ أو الكهنة أسياد الطوائف الدينية الذين لهم مصلحة حقيقية في تخلف السودان وشعوبها حتي يسوموهم كالأنعام ويركعوا ليبوسوا أيديهم طائعين وخانعين ؟؟؟
كيف لرئيس دولة متعلم ويدعي التدين والوطنية أن يوافق علي إصدار قرار بإلغاء مثل هذه المادة التي تحمي الأطفال الإناث من هذه الجريمة البشعة ومتخلفة والتي كان يمارسها الفراعنة قبل الاف السنين وليس له صلة بديننا الأسلامي الحنيف دين العقل والرحمة الذي يمنع حتي تعذيب أو تشويه الحيوان ؟؟؟ ومن أبلغ وأوضح الآيات بكتاب الله الكريم ( وخلقنا الإنسان في أحسن تقويم ) وهي تعني بكل وضوح بأنك يا إبن آدم لا تستيع أن تعدل أو تحسن في خلقي ؟؟؟ سبحانه العلي العظيم الذي خلق فسوي ؟؟؟ رئيسنا الذي لا يدري ولا يدري أنه لا يدري متمسك بالدين والعروبة وهو لا يعرف أن كل البلاد الإسلامية والعربية وخاصةً السعودية مهبط الوحي والنبوة لا تمارس هذه الجريمة الوقحة التي تشوه وتبتر فيها أعضاء الطفلة التناسلية بأدوات بدائية وقذرة لتعرضها للموت وإن نجت منه تعرضها لمتاعب صحية طيلة حياتها ؟؟؟ فالموضوع ليس في دفع الله الجاهل وإنما في رئسه الذي ليس له رأي سديد في أي منحي بل أنه يشجع ويسكت علي الفساد وتدمير السودان وتفتيته الي دويلات وقتل وتهجير وإغتصاب كل شعوبه بدم بارد وهو يرقص طرباً ؟؟؟ فلا تلومي دفع الله بل لومي من يفتح الباب لمثل هذه العقول المتعفنة؟؟؟ والثورة في الطريق لكنس الرئيس الراقص وزمرته الفاسدة المتعفة تجار الدين الجدد مغتصبي الرجال والإناث والأطفال وحلفائهم الكهنة الأسياد تجار الدين القدامي قاتلهم الله جميعاً ؟؟


#675100 [ناديه فضل المولي ادريس]
4.25/5 (3 صوت)

05-24-2013 02:30 PM
ياأمل ياراقيه وياكل المعلقين الراقيين المتحضرين الآن فقط أستطيع أن أقول أن هؤلاء الشواذ والمنحرفين أمثال دفع الله سينبحون نبيح الكلاب الضاله والمسعوره ولن يجدوا لهم آذانا صاغيه فالمجتمع السوداني الأصيل لازال وسيظل سليما معافي بأذن الله غير أني أود هنا ان اؤكد وألفت نظر أولادى وبناتي من المعلقات والمعلقين أن هؤلاء الشواذ يستخدمهم الكيزان اولاد الأبالسه كفزاعه يخيفون بهم الناس في بلادنا حتي اذا ماتجاوزوا حدا معينا يقوم الكيزان بالتصدى لهم ليظهروا للناس وليستقر في أذهانهم بأنهم هم الاسلام الوسطي السمح المتسامح ثم يطلقون أياديهم كرة أخرى وهكذا دواليك .

والشىء المحير هو لماذا يتهافت المتأسلمون من كيزان وسلفيون وسائحين ومجاهدين ودعاة الدفاع عن الشريعه في كل عصر علي أحاديث الجنس وفقه الفراش وأحاديث المداعبه واوضاع النكاح واللذه ؟ ولماذا تصبح شتائمهم وسفالتهم لمعارضيهم لاتخرج عن اتهامات بالشذوذ واللواط والسحاق وممارسة الجنس غير الشرعي ولا زالت نقاشات تنابلة السلطان في برلمان الغفله عن موانع الحمل واللوالب والواقي الذكرى لازالت هذه النقاشات المبكيه المضحكه ماثله في أذهاننا ولازالت صدمة جريمة اغتصاب طفله بريئة في خلوه لتحفيظ القرآن علي يد شيخ الخلوه السلفي تناولتها صحف الخرطوم وكذلك في راكوبتنا هي الأخرى ماثله في أذهاننا والا نسيتوا ياخوانا؟

واضح جليا أنهم مرضي نفسيين يعانون من الهوس الجنسي المرضي فهم لايفكرون سوى بنصفهم الأسفل ولا ينظرون الا الي النصف الأسفل من الآخرين ومرضهم النفسي هذا يسمونه الأطباء النفسيين
Sexsual Obsession وهو مايستدعي ضرورة ادخالهم المصحات العقليه واخضاعهم الي علاج نفسي مكثف .

وهوس المتأسلمين بالجنس مسأله قديمة قدم التاريخ الأسلامي خصوصا في الجانب المسكوت عنه قصدا لتضلييل الناس وحجب الحقائق عنهم فكثير من كتب التراث الأسلامي تحفل بالعديد من الأبواب التي تصف فنون الجنس واللذه بل أن بعض تلك الكتب قد خصص لهذا الغرض وحده مثل الأغاني وزاد المعاد وغيرها الكثير غير أن المثير والمدهش أن هذه الكتب كتبت في عصور الأجتهاد وحرية التفكير وكلها كانت لفقهاء وأئمه معتبرين لايكفرون الناس ولا يدعون أنهم المؤمنين وحدهم ومادونهم كفره وملاحده وزناة ومحرومون من رحمة الله ولم يقم هؤلاء الفقهاء والأئمه بالتطاول علي الناس ببذاءاتهم وسفالتهم ووقاحتهم ولم يحرمون ماأحل الله معتبرين أنفسهم أوصياء علي المسلمين .

وسوف اعرض لكم اذا سمحتم لي بذلك ملخصا بعد قليل لكتاب لواحد من اشهر الكتاب الأسلامويين في العصر الحديث وهو كتاب (خواطر مسلم في المسأله الجنسيه) لمحمد جلال كشك المولود في صعيد مصر عام والمتوفي عام 1993 عن عمر ناهز 64 عاما والذى يعتبره الكثير من الاسلامويين عميدا لمدرسة التفسير الاسلامي للتاريخ.


#675090 [MG]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2013 02:12 PM
أنا متأكد ان الشيخ أبو عفنة بجسمه المترهل هذا فإن صناحه يرمي الصقر من عنان السماء فلا تعيروه نظرا فان أمامنا قضايا أحق بالنظر فيها


#675036 [المتغرب الأبدي]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2013 01:03 PM
الرجل باحث عن الشهرة والأضواء وقد وجدها في مقالاتكم المتكررة عن خطرفاته..


#675034 [um ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 01:01 PM
يكفى المراه شرفا تقييمها فى ديننا الحنيف ويكفيها فخرا حينما قال الحبيب المصطفى صلوات ربى وسلامه عليه فى خطبة الوداع 00 واستوصوا بالنساء خيرا 00 وكفى


#675026 [حيدر الغيور]
1.07/5 (6 صوت)

05-24-2013 12:53 PM
نعم للختان لا للانحلال.


ردود على حيدر الغيور
United States [المتعلمن السني] 05-24-2013 09:35 PM
الختان الذي عرفت ..
"لو كان من أركان الإسلام لما التزمت به في من يهمنى أمرها"
يا اخواننا ما تطعونا من طورنا نؤمن بالله ونشكره على العقل
الذي وهبنا له لذا لا بد أن نكون ضد الختان ... فما لكم كيف تحكمون ..
دا الكلام اليخلي الواحد يعمل هناي من أي هناي ذاتو.. ايه دة
ماممكن نبقى حدود كلامنا هو ما بين الفخذبن .. ما خلقنا والله لهذا

United States [ابو قطر] 05-24-2013 03:59 PM
ما هذه المقاربة والمقابلة الغريبة ..... الختان ضده الانحلال ... كيف يصل هؤلاء إلى هذه الاستنتاجات التي لا تحترم العقل ... هؤلاء الرجعيين يستلفون مقاولاتهم وأفكارهم من القرن السابع !!!!!! ضاربين بكل ما توصلت اليه البشرية في المجالات العلمية كافة والصحية خاصة فيرهنون قضايانا الصحية الي روايات مجهولة منسوبة الي ذلك العصر السحيق .... أقول له ولهم احترمو عقولنا ونحن ادري بقضايا عصرنا ولسنا في حاجة إلى روايات... فالختان جريمة في حق المرأة من ضمن مجمل الجرائم التي ترتكب

European Union [Lonely Guy] 05-24-2013 02:40 PM
الله يهديك اخي الكريم !!!! ختان الاناث اذية لهم !!!! لا يوجد ختان في الإسلام ... أحاديث الختان كلها ضعيفه جدا حتى من أقر بها من المذاهب الاربعه قال انه مكرمه للنساء ولكن ليس واجب !!!

اخي الكريم راجع موقع الدرر السنيه وستجد خلاصة ابحاث علماء الحديث في أحاديث الختان وصحه نسبها .

الختان في السودان عادة متوارثه من عهد الفراعنه , وحتى في الدول الغير مسلمه بعض القبايل في افريقيا تجريها كجزء من طقوس اله الخصوبة , وقديما كانت تمارس للعبيد لمنعهم من التزاوج , وفي بعض الحضارات كانت تمارس للمرأه عندما يسافر زوجها أو يخرج للحرب , فماذا يخبرك ذلك؟ كلها تهدف لمنع المرأه من التزاوج !!!


#675018 [ناديه فضل المولي ادريس]
4.47/5 (7 صوت)

05-24-2013 12:39 PM
النزعة الذكورية التسلّطية: الخطاب الديني بوجه عام، خطاب ذكوري، يحتكره الرجال وحدهم، بل حتى في أخص خصوصيات المرأة أو أسرارها.

المرأة في الخطاب الديني كائن مغيّب باستمرار، على الرغم من أن الحديث عنها دائما في الفتاوى والوعظ، إما أن يحذّر منها ومن فتنتها وغوايتها أو شرورها، أو يخشى عليها فيفرض عليها حبساً اجتماعياً يعزلها عن تيار الحياة والمناشط المجتمعية.
هناك حساسية مرضية تجاه المرأة وتجاه أي ظهور لها في الحياة العامة، بل وتجاه حقوقها الأولية، فهي كائن غير مرئي في السياسة والتعليم والصحافة والقضاء، وكل مجالات الحياة العامة والمجتمع يعيش في ظل جدران عالية من الفصل العنصري

والمرأة في الخطاب الديني، كائن مُدان - دائماً - حتى لو كانت الضحية، ففي حالات الاغتصاب والتحرش الجنسي، تكون المرأة هي الملومة، أما المعتدي الرجل فمعذور، لأنه لم يستطع مقاومة الإغراء والفتنة، وقد شبه مفتي أستراليا المعزول تاج الدين الهلاى المرأة باللحم المكشوف الذي يغري القطط بالتهامه وقال «هل نلوم القطط؟!

المرأة في الخطاب الديني، كائن عاطفي لا يحسن التصرف والتدبير، فهي بحاجة إلى وصاية الرجل (الولي) الذي يضبط كل تصرفاتها وسلوكياتها وقراراتها بحكم كونه «العاقل» المتبصر الذي يكبح جماحها وانقيادها إلى عاطفتها، ولايزال الخطاب الديني، يمارس ويدعو إلى التمييز ضد المرأة في حقها كمواطنة وكأنسانه بالدرجة الأولي.

كما أن الخطاب الديني في دول الخليج ضد منح المواطنة - المتزوجة من غير المواطن - حق نقل جنسيتها إلى أطفالها وزوجها، ولا يزال الخطاب الديني في بعض المجتمعات الخليجية ضد تدريس «التربية الوطنية» للطالبات، وضد قيادة المرأة للسيارة على الرغم من إنفاق أكثر من ملياري ريال سنويا على السائقين الأجانب!! ولايزال الخطاب الديني السائد متمسكاً بأن «ديّة» المرأة نصف دية الرجل بحجة «إجماع» الفقهاء، وهو يخوض معركة «ختان الأنثى» ضد الدولة التي منعته ويحرض ضدها!! والخطاب الديني مع الرجل في أن يخدع زوجته ويكذب عليها إذا تزوج «بأخرى» بحجة أن الكذب مباح في هذه الحالة!! ترى من يخدع زوجته هل يؤتمن إذا تولى منصباً قيادياً؟! فمن يخدع زوجته يخدع الناس أيضاً، والمرأة المخدوعة تنشئ عائلة تعيسة وفي النهاية أمة تعيسة!!

بصفة عامة، الخطاب الديني السائد يتوّجس من أي أمر يتعلق بالمرأة من يوم مجيئها إلى هذه الحياة حتى مماتها، وهو يتمثل القول المأثور

«للمرأة عشر عورات، فإذا تزوجت ستر الزوج عورة واحدة وبقيت العورات التسع حتى إذا ماتت ستر القبر عوراتها الباقية».

2 - النهج التكفيري - التخويني: الخطاب الديني بحكم كونه خطاباً مذهبياً تعصبياً يرى أنه يملك الحقيقة «المطلقة» سواء في ما يتعلق بـ «العقيدة» أو بـ «الرأي» الفقهي والسياسي، ولذلك يشكك في عقيدة الآخر ونواياه، لأن العقيدة الصحيحة واحدة والفرقة الناجية واحدة، والآخرون «عقيدتهم» فيها انحراف أو ضلال أو ابتداع، ولايزال جانب كبير من الخطاب السلفي، خطاباً تعصبياً تكفيرياً ضد النساء لأنهن في نظرهم أس الفساد والبلاوى في الأرض وبالأمس القريب، قامت قيامة السلفيين في الكويت ضد الدكتور محمد عبدالغفار الشريف، لأنه لم يقل بشرك من طاف بالقبر، ومن نتائج الخطاب الديني المنحرف والمتعصب وقام انتحاري بتفجير نفسه في كراتشي وسط آلاف يحتفلون بالمولد النبوي الشريف فقتل وأصاب المئات وهذا السلوك المرضي المنحرف ينوى متعصبي ومنحرفي السودان من امثال هذا الشاذ دفع الله حسب الرسول انتهاجه الآن لترويع وتخويف النساء قبل المجتمع ككل لفرض سيطرتهم وافكارهم المريضه والويل كل الويل لمن ينوى التصدى لهم اذ سينعتونهم بالعلمانيين الليبراليين الشيوعيين وسيكفرونهم ويتهمونهم بالخروج من المله وسيخونونهم وسيتهمونهم بالعماله لأمريكا واسرائيل.

«التخوين» إفراز لعقلية مريضة يحتكر صاحبها «الدين» و«الوطنية» وينفيهما عن الآخرين في ادعاء شمولي تسلطي وأناني يعبر عن مدى الإفلاس والعجز الفكري لصاحبها، وقد تخلصت منها كل شعوب المعمورة ما عدانا، وتلك هي مأساة الخطاب السائد ويبدو أن «ماكينة»... «التخوين» والمخونين لن تتوقف إلا بصاعقة تدويها على رؤوسهم. والخطاب الديني عامة، مسكون بأوهام وهواجس التآمر العالمي، يرى أن «الغرب» عدو متربص لا يأتي منه «خير» وهو المسؤول الأكبر عما يعانيه المسلمون من أوضاع مزرية وتخلف ومآس ٍوفشل في التنمية والإنتاج والتعليم، ولذلك يشحن شبابنا ويملأ نفوسهم كراهية ويزين لهم أن يصبحوا مشروعات انتحارية عدمية بحجة «إذا كان الغرب يملك قنابل نووية فنحن نملك قنابل بشرية»!! هذا الفكر الإقصائي الذي يحكم الخطاب الديني المعاصر هو الذي لايزال يعوق المسلمين من تقديم خطاب صحي ناضج وعقلاني، متصالح مع الذات ومع العالم أيضاً وهو السبب الرئيسي الذى مكن عصابة الترابي وابجاعوره الرقاص من احتلال بلدنا ثم تقسيمها فيما بعد ولازال مسلسل التقسيم مستمرا فضلا عن اشعال الحروب والفتن وبث روح الفرقه والبغضاء والعنصريه الكريهه بين ابناء وبنات الوطن.


ردود على ناديه فضل المولي ادريس
United States [استفسار] 05-24-2013 05:14 PM
يا سودانية حتى الاسماء التي تحمل الطابع الديني ليس لك فيها نصيب.. لعملك اسم فضل المولى واحد فكيف يكون اسمها هذه رباعياً.
حاولي اجتهدي شوية

United States [كلام صاح للمرأة 10 عورات] 05-24-2013 04:53 PM
نعم وهذا صحيح.. يا آمة الله [للمرأة عشر عورات، فإذا تزوجت ستر الزوج عورة واحدة وبقيت العورات التسع حتى إذا ماتت ستر القبر عوراتها الباقية]

[السودانية] 05-24-2013 03:25 PM
اها شوفو الرجالة دى كبف 000بشبش الرقاص ابوجاعورة وخاتها اسمها رباعى

تقول لى دفع الله والدفاع بالنظر

United States [دصلاح الشايقي] 05-24-2013 02:54 PM
لكي التحيه اختي تريدالحكومه الانصرافيه وان تبعدالشعب المغلوب علي امره عن اهم الاموروتجعل امثال دفع الله ان يصرفونافي امورتجعل الخلاغ والفتن فنجحوا فيه من هي المراءه هي امي واختي وزوجتي وبنتي ان تفوهت عليهابكلمه سببت نفسي وخدشت مرؤتي

European Union [ali alfred] 05-24-2013 02:32 PM
ناديه لقد كفيتي ووفيتي بالمختصرالمفيد, يقوم الرجال بالطبع بالتفكير والتقرير بدلاً عن المرأة. لماذا لاتدعوا المرأة تقرر؟ وهذا هو اساس الثقافة الذكورية للمجتمع الذي يلزم المرأة ان تخضع للضرب والاهانة والدونية والتحرش والاستغلال الجنسي داخل البيت وخارجه بدون تذمر لانه عيب ! وهكذا الزموا المرأة ان تضع الحجاب والنقاب وهذا منتهى التخلف.


#675016 [محمد هلا]
3.75/5 (3 صوت)

05-24-2013 12:36 PM
أختي العزيز بت بلدي ليك التحية والتجلة .



أرجو ألا تأخذك النقمة إلى بعد ثلاثي يميل بالموضوعية عن صورتها الحقيقية، إلى أبعاد تكون أقرب للتصفيات الشخصية ، أنا لم أجد فيما كتبتيه ( مع أحترامي لك ) غير السب والشتم والتنقيص ،وكذلك أكثر المعلقين كأننا فعلا أمام مبارة ( هلال / مريخ ) في ملعب سوداني ، وهذا مما أفرغ الموضوع من محتواه العلمي الذي كان يحب أن يتحاور فيه العلماء لإحقاق الحق وإبطال الباطل . وحتى نستخرج الحقائق التاريخية في نصرة المرأة وإخراجها من إضهاد اللآدنية وقهر إنسانتيها وحقوقها البشرية والإنسانية التي أبرزها ودافع عنها الفكر السلفي ( لا مشاحة في الأسماء ) بل أعني بالفكر السلفي الإسلام بشموله لجميع نواحي الحياة . وليس كما تصفين سبا وشتما من غير دليل علمي أو حتى عقلي ناهيك عن منهج ديني له مراجعه المعلومة .

وأقول أختي وربما تعلمين ذلك ، جاء الإسلام فأخرج المرأة من رق الرقيق (الأبيض ) وحرقها مع زوجها الميت كما كان عند ثقافة الرومان ، وجرها من شعرها بالخيل كما في أوربا، دفنها حية كما في جاهلية العرب ، فجاء الإسلام حررها وأعطائها حقوقها المساوية لحق الرجل ، بل هناك في بعض المواريث تنال المرأة مثل الرجل وفي أخرى مثلي ما يأخذ الرجل ، عدى أربعة حالات فقط وأيضا بترجحات المحافظ على ما ترث . هذا مثال والأمثلة كثيرة تبرهنها لك الشريعة أن المرأة مساوية للرجل في الشهادة ( وليس الإشهاد للوظيفة الفسليوجية والبيولوجيةالمختبرية للمرأة ) ، ولكن إذا جهل الأمر قيلت الأقاويل الهاوية الضعيفة التي تتناقل من أفواه العامة والرجرجة والدهماء وأنصاف المثقفاتية كمثل السيارات والطيارات وإدخلها في معاني فكرية مثل الحضارة والبدعة مما يتخيل أنها مقصودها من الشرع وأن الوظيفة المعدة في تكوين المرأة يستحيل على الرجل أن يقوم بها وهذا ليس نقصا على جنس الرجال وكذلك الوظيفة المعدة للرجل يستحيل تقوم بها المرأة وهذا ليس نقصا لجنس النساء فليفهم ذلك من أدلته العلمية .

عزيزتي ليطرح الموضوع للحوار والحراك الفكري لكي يعلم الغث من الثمين وليس ملء الشدق بفزلكة كلمات كما عارضات الأزياء في الصالات مثل ( المأزومة ) ، ( الإندياح ) ، ( والإنكفائية ) وهذه الكلمات التي نتناقلها ببغبغائية لكي نري غيرنا أننا على ثقافة عالية المنطق واللغة المفحمة .
وكنت أود لو تحاور في معاني الإسلام في ذات الموضوع من مصادره الأساسية .
ومعاني مصطلح كلمة ( السلفية ) أو الفكر السلفي
والثقافة الذكورية ، اين هي فكرا وعملا وعقلا .
هل المرأة حقوقها مهضومة كيف وممن عبر الثقافات وتاريخها حتى اليوم .
وهل الإنضباط الإنساني بالخلق الكريم والمثل الإخلاقية تخلف ورجعية ؟؟
وهل الختان ليس فيه علمية شرعية دينية ، هل الإسلام أهمل ذلك ؟؟
يجب أن يكون الطرح علمي ومن مصادره وعليه دليل وبرهان علمي ديني ... الخ ؟

نحن كفانا هري سب وشتم وتنقيص وهي لغة العاجز والمتطاول وهو مثل الذر في قزميته .


ردود على محمد هلا
United States [؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟] 05-24-2013 05:49 PM
تعليقك هذا المفروض يكون في مكان المقال أو بالأصح الطراش (أعزكم الله) اللي فوق دا.. الغريب أن هذه الكاتبة ومن كثرة صدامها ومصادمتها مع صحفي الانقاذ اصبحت تعتقد جازمة أن الدين ليس من عند الله.. فالدين من الحكومات.. فهي محتاج لمراجعة افكارها وفكرتها وايدولوجاتها وقناعاتها ومن قبل إيمانها ودينها وتدينها وعلى فكرة هؤلاء هي الأبواق التي تستعملها المنظمات وهي المدخل لتنفيذ اجتدتها وافكارهاالهدامة.. أنا لا أقول إلا كما قال أخانا جازم [ شفاها الله]


*ملحوظة: علماً بأننا لا نتمني لأي تيار ديني أو حزبي.. فقط[القرآن العظيم وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم]

European Union [hazim] 05-24-2013 02:20 PM
الاخ محمد,كل الامر هو مجرد بحث رخيص عن الشهرة,كل من اراد ان يشتهر هذه الايام ما عليه ان يشهر قلمه او لسانة للنيل من الاسلام و رموز الاسلام ..يبدو ان الكاتبة من هؤلاء المتسلقين على اكتاف التطاول على الرموز ,شفاها الله


#675015 [طارق عويضه]
1.75/5 (3 صوت)

05-24-2013 12:35 PM
اقسم بالله العظيم انكم يا معشر الرجال تميلون ميلا عظيما من دين الله فهذه امل لا تفيدكم نفعا بل تلحق بكم الضرر وسوف تجعلم ديوثين قريبا انشاءالله واؤكد انكم سوف تفشون العدوي فينا كشعب محافظ فعليكم لعنة الله والملائكه والمسلمين جميعا ان لم تقولون الصواب بأن المرأه عوره ولا مكان لها في ميادين القتال ولا الصحف ولا البرلمانات ولا الوظائف التي تخص الرجال بل ان المرأه مكانها الاساسي والطبيعي بيتها ولا مكان لوجودها غير بيتها وهذا هو الصواب


ردود على طارق عويضه
[غربة] 05-24-2013 03:17 PM
الله يديك العافية. ده جيل المسلسلات التركية وعرب أيدل


#674997 [طارق عويضه]
2.38/5 (5 صوت)

05-24-2013 11:53 AM
قال الله عز وجل في محكم تنزيله ) وقل للمؤمنات يغضضن من ابصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن الا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن علي جيوبهن ولا يبدين زينتهن الا لبعولتهن او ابائهن ،،،،، الخ ( استاذتي الفاضله هذا كلام الله سبحانه وتعالي وليس كلام الشيخ دفع الله فالمرأه مكانها بيتها وليس الشارع والتصوير في الاعلانات فحرام علينا ان نسمح للمرأه ان تتبرج وتتصور لكسب لقمة عيش من اعلان فاسد فكل التعليقات السابقه قالت انه كلامك صحيح وكلام الشيخ خاطئ وانا اقول انت وهؤلاء لا تدركون خطورة وتبرج المرأه وهي في الشارع وانظرو الي المملكه العربيه السوديه وهي تعتبر قبلة ومناره للدين والعلماء لا توجد بها امرأه متبرجه او عارضة ازياء او مذيعة اعلانات فهذا هو التطبيق السليم وفي الحديث كلكم راعي وكلكم مسؤل عن رعيته فنحن كشعب سوداني لا نرعي حد ولا نرعي من حد واكررها ثانيا والف ان المرأه صوتها عوره فلتلزم بيتها مرضاة لله وللمسلمين


ردود على طارق عويضه
United States [الجواب باين من عنوانو] 05-24-2013 10:22 PM
فعلا مغتربة بلا محرم!!!! الجواب يكفيك عنوانه

United States [زول هناك] 05-24-2013 09:26 PM
المملكة دي ما بتلزم الوليد يحجب مرتو مالها اماني الطويل .. كبير عبى الدين ؟؟؟
المهم ما بنتشرف نقتدي بالسعودية العاجباك دي .. ول وريناك البيحصل في السوعدية مافي داعي... المهم اهم مافي الموضوع انو في ناش ما بيستحقوا النظر اليهم والجهل مكنهم من كرامة الانسان فمرمطوها دي هي القصة لو شريعة مقبولة والله ... بعد ما الحاكم يؤمننا من جوع وخوف ممكن يطبق قينا شريعة جوع ( اكل شراب وكفاية من ما يحتاحه الحسم الخ) الخوف هو كل خوف من موت او مرض او اصابة او او او او نففتفت النعاني لامن تكون شاملة ..

كرهتونا ال اي شي ذااااااااااااتو

[مغتربة و بلا محرم] 05-24-2013 03:11 PM
يا من تبحث عن مرضاة الله كيف تطلب من المراة ان تترك العلم والعمل وتجلس حبيسة سجينة فى بيتها وتستدل باية ليس لها علاقة بما تقول

الرسول (ص) يقول للمسلمين (ولاحظ المسلمين دى تشمل الرجال ايضا) خذو نصف دينكم من هذه الحميراء 00اليست ام المؤمنين امراة وصوتها عورة ؟؟؟لماذا يطلب الرسول من الرجال ان يذهبو ليطلبو العلم من امرأة فى وجود الرجال

يجب ان تخرج المراة للعلم حتى تعلم امثالك من الجهلاء العلوم الدينية والدنيوية

ام تريد من المراة ا ن تمكث فى بيتها وتترك العمل حتى تموت من الجوع او تأكل بثديها فى هذا الزمن الذى تهرب فيه معظم الرجال من مسؤولية الانفاق على نسائهم بل صار العكس المراة هى التى صارت تتحمل مسؤولية الانفاق على اولادها اواخوتها بعد هروب الرجل للجرى وراء ملذاته

الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما انفقوا

ارى فى الآية الكريمة تكليفا وليس تشريفا كما يظن بعض الجهلاء من الرجال 000ثم ان كلمة (بعض) فى الآية الكريمة تفيد التبعيض وذلك ان بعض الرجال افضل من بعض النساء والعكس صحيح


#674989 [فاروق بشير]
3.50/5 (2 صوت)

05-24-2013 11:39 AM
(والمرأة اللخناء عند العرب هي التي تصدر منها الرائحة الكريه و هي عندهم التي لم تختتن.(راجع لسان العرب الجزء (13) -مادة لخن )لذلك اصبح عندهم القول (يا بن اللخناء) من اشد أنواع السب و أقبحها.)
هذا من بيان هيئة علماء السودان
قدوتنا هم عرب الجاهلية.اضافة لهذالاحظ, قطع اليد ورجم الزانية كلها تشريعات عرب الجاهلية
لم تسمى اذن بالجاهلية؟
شوف كمان : راجع لسان العرب(حريق فى العلم وفى المراجع)

هؤلاء العلماء حق عليهم قول طفل انظروا ملكنا العريان.
بوسع طالب فى السنة الاولى كلية القران الكريم ان يفهم ان الدين من ناحية التشريع لم يكن ليسنطيع تجاوز مرحلة قومه فى جزيرة العرب الا قليلا.نعم حقق ثورة لكن فى حدود الممكن.
تندثر الشريعة ويبقى التوحيد مر الدهور اما التشريع فكل زمن بيزمنه.


ردود على فاروق بشير
United States [كرري] 05-25-2013 06:19 PM
انا في اعقادي ان عدم الرد او التعليق علي ما كتبة [فاروق بشير]
هو ابلغ رد .....اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك

European Union [الحوت] 05-24-2013 10:46 PM
يا سيد لا تشرع في الدين من عندك ما فيش في القرآن آية وردت عن الرجم وإقرأ القرآن جيداً قبل أن تفتي ومن قال لا أعرف فقد أفتي

United States [ahmed] 05-24-2013 01:07 PM
يا فاروق كيف بتقول ان قطع اليد ورجم الزانية من تشريعات عرب الجاهلية ودي تشريعات نزلت في القرآن..؟؟


هل انت جادي..؟؟!!!

وكيف تقول الدين من ناحية التشريع لم يكن ليتسطيع تجاوز مرحلة قومه..؟؟بالجد كلامك ما مفهوم ويدل سواء علي جهل(من دون إهانة) الجهل الذي يجب ان يتم إصلاحه بالعلم.!!!!

ممكن تجاوبني.؟؟؟


#674951 [دلال النادر]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 10:50 AM
ونحن هنا لا يخيفنا وعيه بل يخيفنا اندياح جهله على كل مفاصل دولتنا الانكفائية،فالكرسى الذى يشغله وجد فيه من اجل المطالبة بحقوق مواطنى دائرته المهضومة يمثل شرىحة اضعف من انها تدرك مطالبها .فاذا به أجهل منه بواجبه تجاههم ودوره .فغلبت عليه عاهته غير السوية للاهتمام بسفاسف الامور ..نسأل الله له الشفاء


#674948 [الكنداكة]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 10:46 AM
اها ياالكيزان اتحملو ياوهم0000فتحتو على رقبتكم جبهة قتال جديدة من حفيدات مهيرة والكنداكات 000والكنداكات حافظن على وحدة وقومية السودان اكتر من رجال الزمن ده وحمن البلد من كل محاولات غزو السودان وتمزيقة ويكفيهن شرفا انهن انتصرن على اكبر قوة فى العالم فى عصرهن وهى الرومان واوقفن زحفهم نحو الجنوب عند اسوان ولم يستطع اى بلد غزاه الروم الصمود امام قوة الروم حينها 0000

الكنداكات الماقدرو عليهن الرومان مابتقدرو عليهن انتو يالكيزان ولا امثال المعتوة دفع الله

وياها رجالتكم فى الحريم وضرب وقتل المساكين

والحريم الحاقرنبهم ديل هن البجيبن خيطكم وح تشوفو000 مش كل الطير بتاكل لحم

اتعلمو من التاريخ يا وهم 000مافى نظام حكم على مر العصورعادى المرأة الا وسقط فى مزبلة التاريخ


#674946 [ود صالح]
5.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 10:44 AM
لك التحية يا امل السودان ونصر الله قلمك وكان من باب اولي ان يتحدث الشيخ المفتي عن عفانة الحكومة شئ عجييييييييييييييييب والله


#674935 [سالمة حامد]
5.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 10:36 AM
اابنتى أمل حياك الله وأضاء فكرك النير كقيتى واوفيتى بقلم الذى ارجو ان لا يجف ابدا

هذا هوس كيف نطلق على هؤلاء علماء

اولا هذا الدين الحنيف حرم عمليه االختان وكما ذكرت ابنتى الكاتبه ان الماده 13 تحرم ختان الاطفال الاناث وما يطرأ عليها من خطوره فى حياه الاطفال
هؤلاء العلماء الذين يتبوؤنا المنابر ويقولون ما يحلو اليهم فى طل هذه العريشه المهتكه يجب
نقول لهم لا لا كفوا من هذا الذيف ايها المنافقون نحن جيل نساء وقفنا نصد هذا التخلف
حياك الله


#674930 [ود الجزيره]
3.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 10:30 AM
دفع الله دا بقول كلام درر كلاموا كلو صاح حتي الدين بقول كدا
وملاحظ في التعليقات في سخريه من حاجات كثيره امر الدين بها واضح انو الكتابات بتاعات سودانيون لادينيون اثرت عليكم
لكن نحن بنقول سير سير يادفع الله ونحن خلفك ضد اعداء الدين


ردود على ود الجزيره
United States [هوي يا] 05-24-2013 09:17 PM
والله كنت داير ارد عليك لكن استبعد تماما انك تكون جادي
سودانيون لا دينيون حقيقة هم غير سودانيين دي عملية وهمية عملتها الصفحة الام عرب لا دينيون عشان ما يلقونا نقول نحن ما عرب فاموا فبركوا الصفحة .. وبعدين خلي دين او لادين .. رايك في الهتان شنو ... طبعا اجابتك مقبولة بعد تكون عرفت حميع عواقب الختان .. الاجابة ليك انت مالينا ولا لي امل ولا غيرها ..

ياخ حد السرقة القراءاني عطلوه لما مثل خطر على كرامة وحياة الانسان ولم اتحلت الازمة رجعوه تاني تقول لي اذا التقى الختانين؟؟؟..

اوروبا ساعية تمنع ختان الرجل نفسو تخيل نحن وين والناس وين ..


#674922 [Kambalawi]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 10:15 AM
التحية والإنحناءة والتقدير لشخصيتك وقلمك الشجاع ,


#674910 [ود النوبه]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 10:01 AM
امل هباني صحفيه مقاتله ومناضله شرسه وملتزمه بقضايا شعبها بإخلاص وتفاني وشجاعه،تدافع عن حقوق المراه والإنسان بقلمها واختارت الطرق السلمية لاقت ما لاقت من اعتقال وتشريد من العمل ومنع من السفر،لم توجد فعاليه أو وفقه لم تشارك فيها،أنها إنسانه عظيمه ونموذج للمراه المتصالحة مع قناعاتها ولو كانت تنتمي لاحد التنظيمات الآي تلمع كوادرها لخلقو من أندير غاندي أو بنازير بوتر السودان ولكنه السودان لا بمجد إلا الخاوين ويقدمهم للقياده،،،،،نحبك العظيمة امل هباني


#674909 [علي مسند علي]
4.35/5 (7 صوت)

05-24-2013 10:00 AM
( يرضع الطفل من أمه حتى يشبع، ويقرأ على ضوء عينيها حتى يتعلم القراءة والكتابة، ويأخذ من نقودها ليشتري أي شيء يحتاجه، ويسبب لها القلق والخوف حتى يتخرج من الجامعة، وعندما يصبح رجلاً يضع ساقاً فوق ساق في أحد مقاهي المثقفين ويعقد مؤتمراً صحفياً يقول فيه: إن المرأة بنصف عقل. - وليم شكسبير )


ردود على علي مسند علي
[كوكو] 05-24-2013 12:49 PM
احييك اجمل تعليق


#674899 [انصاري]
5.00/5 (3 صوت)

05-24-2013 09:49 AM
الاستاذة أمل هباني شكراً لمقالك عالي الكعب ورفيع المقام، يراعك المضيء يحمل مشاعل الفكر الوضي
أنثي ولا قنطار رجال،(الام الحنان، الاخت المزيان، الزوجه المصان، الحبيبة القريبة، والصديقة الاديبة، الزميلةالسارة، والجارة البارة المراة الانسان النصف المكمل لعمارة المكان والزمان فكرا وعلماوتمني، بصدق امثال هؤلاء، الذين أتوا من أزماتنا، ومأساتنا، وتخلفنا وتكلسنا، ونقصان وعينا، ومن خلال وقائع اقوال الاشياخ، امثال دفع الله والتي تعكس دلالات متعددة، أخطرها قناعة الجماعة بأن النساء مجرد سبايا، وان المرأة عورة وعار، في المجتمع السوداني، ومستباحه أو أشبه بالجارية أومستودع متعة، مبتسرين عقولهم، وهم معبئين بالعقد المخبئه في زوايا أدمغتهم الباطنه وبنفسية مريضةومشوهة ينظرون للمرأة نظرة حيوانية، وأنها أداء لإشباع رغباتهم الدفينة العصية، وعجزهم من العيش السوي نتيجة لإسقاطات سابقة، رسبت عقد لدي الكثير من الاشياخ المنفصمين بالتدين الشكلاني، ولضعفهم صبوا جام غضبهم علي المراة، مستغلين عاطفة البسطاء من الناس الدينية، الذين يرى فيهم رمزا للعفة والطهارة ولكن مع ظاهرة التدين الظاهري والهوس الديني والجنسي اختلفت النظرة تماما.
حياك الغمام،،،


#674895 [ala]
5.00/5 (3 صوت)

05-24-2013 09:41 AM
سلمتي وسلمت يداك وبارك الله فيكي


#674870 [masood abdlwhab]
5.00/5 (3 صوت)

05-24-2013 09:08 AM
شكرا امل وعفوا لجبن الرجال الذين يسكتون علي مثل المريض اشباه الرجال ولا رجال


#674867 [كاكا]
5.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 09:05 AM
الرجل لا يبدو طبيعيا حتي وسط علماء فقه المراة والنكاح من امثاله! ولا اغالي ان قلت ان الرجل يعاني من علة جنسية مزمنة وغير قليل من الرجال لديهم مثل هذه العلل والناس الذين يعرفونهم يرثون لهم ويتجنبونهم ولكن حظ دفع الله ان صنعته رجل دين فاثر - بدل ان يعيش محنتحه في الخفاء- ان يطوع الاسلام كله لخدمة غرضه!!!!! وان يقهر نساء السودان اجمعين ليجد راحة نفسه!!! ولكن هيهات !


#674854 [حليم - براغ]
4.95/5 (8 صوت)

05-24-2013 08:40 AM
الأستاذة أمل هباني .تقبلي التحية..
هذا القذر الذي يدعي دفع الله إنسان معتوه مريض ... لديه عقدة من المرأة ولا يملك شيئاً ( يعني أنسان جاهل مخه فاضي ) و هذا حال كل أخوان الشيطان ليس لديهم مواضيع غير فقه المرأة وختان المرأة .. بعدين دفع الله وغير دفع الله هم في الأصل لابفقهون في الدين ولا يفقهون في أي شي إنهم مجرد حمير مرضي يحتاجون ألي علاج مكثف لعنة الله عليهم ...


#674850 [ملكة الدخان]
4.75/5 (5 صوت)

05-24-2013 08:35 AM
من هذا الرجل الهلامى الذى تثار حوله كل هذه الاقاويل كيف نشاء وتربى ومامدى عقليتة والبلد دى بتاعت ابو منو حتى شفل الشوارع والضللة والصعلقة بقوا بينافسوا فيها سبحان الله .
انت رايح ليك.....رائحتة حلوة طوالى فكرت وقدرت وخرجت عارىء فى وسط الشارع وذهبت الى البرلمان وانت لاتدرى وصحت وجدتها وجدتها وجدتها مثل (ارشميدس)وجدتها اح اح ح عفانة ال.....من الطهارة وقام البرلمان هلل وكبر الله اكبر الله الله اكبر هى لله لالسلطة ولالجاه.صدقونى ولم اسمع بهذا الرجل من قبل واتمنى من الله العزيز القدير ان يلهموا الله بعمر الزهور حتى يجد ضالتةويشتم العطور والبخور ويثقل جيبو لان الروائح غالية نار والله يامولانا مطهر وغير مطهر النظافة سلوك شخصى ال....عفن اصلوا......عفن


#674849 [mohammad saad]
4.13/5 (4 صوت)

05-24-2013 08:35 AM
تحياتي
آمل ن يستمع هذا الشيخ حاديث الدكتور العلامة الشيخ عدنان ابرهيم على اليوتيوب من اي موقع وهومتاح للكل ليعرف تقييم الدين للمراة ويسمع تحديدا القول الفصل ي ختان النساء


#674848 [أسامة الكردي]
5.00/5 (2 صوت)

05-24-2013 08:33 AM
يا سلام يا أستاذة أمل الغد وعماد المستقبل والله كفيت وأفيت ، تسلم البطن الجابتك وربنا يديك الصحه والعافية .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


صفحة 1 من 212>
مساحة اعلانية
تقييم
9.86/10 (12 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة