تسريب محضر اجتماع ل س أ .. غندور: ترامب غشيم، علاقتنا استراتيجية مع الصين، رغم أطماعها في أرض السودان
تسريب محضر اجتماع ل س أ  .. غندور: ترامب غشيم، علاقتنا استراتيجية مع الصين، رغم أطماعها في أرض السودان


06-10-2018 07:23 PM | تعليقات : 9 | زيارات : 18228 | الخرطوم: الراكوبة
في الجزء الثالث من اجتماع "اللجنة السياسية والعسكرية" نتناول كلمة وزير الخارجية السابق بروفيسور ابراهيم غندور، وقد تناول زيارة البشير إلى روسيا، ومحاولات الحكومة الاستفادة من العلاقات الأوروبية.. كما تناول قضية حلايب


للأطلاع على الجزء الأول من التسريب فضلاً اضغط هنا


أما الجزء الثاني فموجود هنا..


البروفيسور إبراهيم غندور:
• زيارة روسيا كانت ناجحة على الصعيد السياسي والاقتصادي والعسكري وستنقل بالعلاقات إلى مربع جديد وكان لهذه الزيارة تأثراً كبيراً في ردود الأفعال الأمريكية، ولها تأثير مهم في الدفع نحو رفع اسم السودان من قوائم الدول الراعية للإرهاب ولاسيما أن ترامب غشيم وغير مؤسسي، والكل يعلم أن أمريكا (صديقنا اللدود) تفرض علينا حصاراً لا مبرر له على الرغم من الجهود التي بذلتها الحكومة خاصة في بسط السلام في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق .. وحوارنا معها سيستمر وسنطرق أي باب ولا نملك غير ذلك.
• كما نهتم بالموقف الروسي، ننظر إلى دور الصين التي وصلت علاقتنا معها إلى المستوى الاستراتيجي وهي السند القوي لنا في مجلس الأمن بجانب دورها الرئد في اقتصادنا مع الوضع في الاعتبار علاقاتها التي تناسب مواقفنا واستغلال القروض في تحقيق أطماعها في أرض السودان ... إضافة إلى ما يدعم بلادنا بصورة واضحة من علاقات متميزة مع دول اندونيسيا – ماليزيا – فيتنام واليابان.
• المساعي مستمر للاستعانة بالاتحاد الأوروبي في مواجهة المواقف الأمريكية، ونواصل المزيد من الانفتاح على أوروبا وقد التقينا بمفوضة الشئون الخارجية بالاتحاد الأوروبي وناقشنا معها علاقاتنا مع الاتحاد وخاصة فيما يتعلق بالديون والعقوبات المفروضة علينا، وعلاقتنا معهم جيدة، ولكن المخاوف من الألاعيب الخفية التي تقوم بها هذه الدول مراعاة لمصالحها وتحالفاتها مع الولايات المتحدة، والسياسة ليس فيها سلام دائم ولا عداوة مستمرة. ولدينا علاقات متميزة مع المانيا وإيطاليا ونسعى لتحسين علاقتنا مع بريطانيا ولنا علاقات جيدة مع استراليا وفتحنا فيها قنصلية وستتحول إلى سفارة باعتبار أكثر من 35 ألف سوداني مقيم في استراليا.
• وعندما تتكامل النجاحات مع نتائج زيارة روسيا فنقول أن النتائج كانت طيبة للغاية، لكن عكر صفوها رد الفعل الشعبي الأسفيري التشويش والضجيج والتلفت الإعلامي المواكب للزيارة ولا سيما بعد تصريحات الدكتور أحمد بلال، وكان يجب التنسيق قبل الإدلاء بأي تصريحات تتعلق بهذا الشأن. ولكن مهما اشتكينا من إعلامنا فهو أفضل من غيره، ونحن في وزارة الخارجية نتحمل لأننا وزارة تمثل مكون مهم من السياسة الخارجية في الدولة وهي البوابة التي تمثل السودان عبر وزاراته المختلفة وهي بين مؤسسات تعمل طوال 24 ساعة باعتبار أن هنالك عواصم تصحو وأخرى تنام.
• وعلى المستوى الأفريقي نحن محط أنظار الأفارقة ونتمتع بعلاقات جيدة مع جيراننا وأشقائنا الأفارقة ووقفوا معنا في كافة القضايا ونسعى لتصفير كافة الإشكالات مع الدول الأفريقية.
• جنوب السودان هي الدولة الأولى التي نحرص على تقوية العلاقات معها وقد التقيت بالعاصمة فيينا وزير خارجية جنوب السودان ووضعنا المحاذير لبناء أفضل العلاقات ويربطنا تاريخ وجغرافيا وعلاقة رحم ودم، والتعاون بيننا سيعود للبلدين بالخير الوفير، والمشكلة الواضحة في هذه العلاقة هي تآمرها مع أمريكا ومصر وبعض دول الجوار.
• أما عن المملكة العربية السعودية وتراجعها عن اتفاقية 1974 التي تؤكد سودانية حلايب فإننا سنلجأ حتماً إلى التحكيم الدولي حال عدم توافقهم معنا لأن لدينا اعتقاد جازم بأن الاتفاقية الحدودية السعودية – المصرية بشأن تيران وصنافير تمس حدودنا البحرية لأنها تضمنت تبعية الشواطيء المقابلة لمثلث حلايب على البحر الأحمر لمصر، وهذه يناقض اتفاقية 1974، وليس منطقياً أن تذهب مصر شرقاً، وتتنازل عن صنافير وتيران، لتحل قضيتها مع السعودية، وتتجاوز حل مشكلة حلايب وشواطئها السودانية، وشعبنا لن ينسى حلايب طالما نتحدث عنها ونجدد الشكاوى الدورية، وسيسلمها جيلاً لجيل.

image

image



التعليقات
#1781863 United States [محمد المكي ابراهيم]
06-12-2018 01:04 PM
على حداثة عهده بالدبلوماسية والعلاقات الخارجية لم يتردد الوزير غندور في الكلام عن غشامة الرئيس الأمريكي وجهله بقواعد الدبلوماسية وهو كلام اذا تأملت فيه تجده نوعا من البكش لرئيسه البشير الذي يلمح الى طول عهده بالعلاقات الدولية بحكم انه مارسها لثلاثين عاما بينما لم يكمل ترامب عامه الثاني ولا وجه للمقارنة ففي الولايات المتحدة أنظمة ثابتة تحكم كل شيء وهي التي تردع ترامب نفسه وتحول بينه وبين التصرفات الدكتاتورية المباحة لدينا للانقلابي الأول في البلاد وتتمثل تلك الأنظمة بتراث واسع من الحكمة واشكال التصرفات المقبولة والمنبوذة تقوم على تجارب طويلة المدى ومن امثلتها العاصفة التي هبت على أمريكا حين قام ترامب بإصدار العفو الرئاسي عن عدد من المحبوسين باحكام قضائية ففي غمضة عين اجترت الصحافة كل ممارسات العفو التي أصدرها الرؤساءالامريكيون وتبينت حدود تلك الصلاحية واحكامها ولو ان ترمب اصر على تجاوز تلك الحدو لوجد نفسه تحت طائلة العول الرئاسي.صحيح انه من الممكن المقارنة بين شيطانين من شياطين الدكتاتورية ولكن شيطان الجمقراطية مهما تنمر وبدا بصورة الاخرق البليد فانه ملاك طاهر بالمقارنة مع الشيطان الشمولي الانقلابي

[محمد المكي ابراهيم]

#1781613 European Union [دابي الليل]
06-11-2018 06:53 PM
يا راجل نظامكم اخطر وابشع من الصين اسرائيل وامريكا والشيطان نفسه

[دابي الليل]

#1781555 United States [محمد المكي ابراهيم]
06-11-2018 04:24 PM
برهنت تجاربنا المريرة ان الحكم العسكري لا ينتهي نهاية سعيدة وانه في حال النزع والاحتضار ينتهي بكارثة مرعبة فبين يديك الحكم الناصري الذي انتهى بهزيمة نكراء وحكم النميري الذي انتهى بمجاعة وتقدم لقوات جون قرنق وحكم صدام وحكم هايلي مريم باثيوبيا فالكارثة العسكرية تنتهي بكارثة اكبر منها وهؤلاء الناس ساعون بأيديهم واقدامهم لتوديع السودان بكارثة من الكوارث يسعون اليها في الخليح والسعوديةويفتشون عنها في موسكو وواشنطون وكل ذلك في ظلال شبح المجاعة الرهيب التي يزيدون كل يوم من احتمالاتها ولا يخفى على احد الافك الذي يديرون به علاقاتهم بالبشير فكل واحج من المتحدثين حاول تثبيته على طريق العداء لمصر والسعودية والخليج وكل متحدث تملقه بامتداح اكبر خطأ وقع فيه برحلته الخاسرة الى موسكو ليطلب منها حمايته من الولايات المتحدة في حين تصك مفاصل موسكو خوفا وفرقا من الهقوبات التي فرضتها عليها واشنطون بسبب سوء سلوكها في كرايميا

[محمد المكي ابراهيم]

#1781495 [همت]
06-11-2018 01:23 PM
(غندور: ترامب غشيم، علاقتنا استراتيجية مع الصين، رغم أطماعها في أرض السودان)
طمع الصين في الأراضي السودانية ليس مشكلة البتة فعملاء الحكومة الماسونية السودانية مستعدون لبيع السودان كله مقابل الدولارات
كل ما تقدمه الصين من قروض باسم الشعب يدخل جيوب البشير وبقية كبار العملاء من عصابته ثم يفرضون الضرائب المباشرة وغير المباشرة والرسوم والإتاوات على الشعب لتقوم العصابة بتنفيذ الغرض الذي أخذت من أجله القرض الصيني الذي دخل جيوبهم والتنفيذ يقوم به كيزان من عصابة البشير بثلاثة - إن لم يكن عشرة أضعاف التكلفة الحقيقة
والشعب يدفع ثمن عمالة البشير وعصابته
وثمن فشلهم
وثمن فسادهم
ويدفع القرض الصيني في نهاية المطاف

[همت]

#1781444 [جرية]
06-11-2018 11:22 AM
الرد على خالد حسن والله المستعان:
والله الدعاء هو السلاح القاتل لهؤلاء الشرذمة الكيزانيه, وعلينا جمعياً دعاء الله ليهلك الكيزان المنافقين اليوم قبل بوكره, اللهم أهلك عمر أحمدالبشير وحزبه اللعين وأجعلهم عبره للآخرين ببركة شهر رمضان العظيم, اللهم أنزع حكمهم نزعاً بيد أحد خلقك.

[جرية]

#1781432 France [طـيـفـور عـبدالكـريـم]
06-11-2018 11:02 AM
اقتباس :
ولها تأثير مهم في الدفع نحو رفع اسم السودان من قوائم الدول الراعية للإرهاب ولاسيما أن ترامب غشيم وغير مؤسسي ،
-----------------------------------
سمعتوا يا ناس السفارة الأميركية فى الخرطوم . رئيسكم غشيم هكذا يتم وصفه فى التقارير الرسمية .
ماذا انتم فاعلون ؟ ؟ المهم توصلوا الكلام دا للرئيس شخصيا وخلوه يتصرف وهو ما بيقصر .

[طـيـفـور عـبدالكـريـم]

#1781413 Saudi Arabia [احمد مختار]
06-11-2018 10:14 AM
ما عارفين عملنا شنو ربنا يبتلينا بالناس كل السنين دي ,, يا الله خفف غضبك عنا يا الله والله تعبنا واتشردنا من ارضنا واصبحنا ملطشه بين الدول ,, م اظن يجي يوم وينصلح حال السودان

[احمد مختار]

ردود على احمد مختار
[abuhamed] 06-12-2018 03:04 PM
سؤالك ده يا احمد اخوي جوابه عندي :
لقد فتلنا الاستاذ محمود بدم بارد ولم نحرك ساكنا علما انه قال لنا ( هذا او الطوفان ) ونحن الان في الطوفان .
وقال لنا ( من لم يأت بلطائف الاحسان اقتيد بسلاسل الامتحان ) والان يقودنا االله تعالى بسلاسل الذل والهوان بتسليطه الجبهة الاسلامية علينا علما انه هو ايضا من قال عنهم ( إنهم يفوقون سوء الظن العريض ).


#1781260 China [المهاجر]
06-10-2018 10:54 PM
قال ترامب غشيم اضحكتنا ياغندوره كده دوبلواسيتك تحت الصفر مع عدم الفهم ....٠ما نقول سوي ما قاله الاعرابي الطيور علي اشكالها تقع٠٠٠٠اما الصين فهو العدو رقم واحد للقاره الافريقيه برمتها٠٠٠

[المهاجر]

#1781221 United Kingdom [خالد حسن]
06-10-2018 08:04 PM
لعنك الله ياغندور وياكيزان
تبيعوا أراضى البلد عشان تغنوا إنتو؟

اللهم إن الترابى وجماعته شقوا علينا فأشقق عليهم

[خالد حسن]

ردود على خالد حسن
[والله المستعان] 06-10-2018 10:23 PM
اللهم عليك بالترابي وجماعته احياءً وميتين فإنهم اس البلاء ومصدر الشقاء والعناء لهذه البلاد لانهم يطمعون في السلطة بالقهر والتجارة بالدين..

اللهم عليك بحسبو وقطبي وعلى ونافع وامين حسن عمر وكل بقايا الترابي من هو فوق التراب ومن هو تحت التراب لقد جاءوا بالكذب واستمروا به وجاءوا بالخداع والغش واستمروا به واستمروا بالتمكين والتعذيب والقهر .. والله غالب على امره ولن تقوم للظالمين دائرة باذن الله



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.