الإندبندنت: استفتاء السودان اختبار فريد للديمقراطية

اهتمت صحيفة "الإندبندنت" ببدء الاستفتاء على انفصال جنوب السودان يوم، الأحد، والذى من المتوقع أن يستمر أسبوعاً كاملاً، وتوقعت أن يسفر هذا الاستفتاء عن إنشاء دولة جديدة.

ويقول الكاتب دايفيد راندال إن أحد اختبارات الديمقراطية الفريدة فى العالم سيبدأ اليوم فى جنوب السودان مع تصويت ملايين من الناس الذين عانوا لعقود من العرب على الانفصال عن الشمال وتكوين دولة جديدة. وإذا نجحوا فى ذلك كما هو متوقع فإن أكبر الدول الأفريقية التى تساوى فى مساحتها ألمانيا وإيطاليا وفرنسا وبولندا وأسبانيا واليونان والمملكة المتحدة مجتمعة، سيتم تقسيمها.

واعتبر الكاتب أن هذا الاستفتاء يعد تطوراً مشجعاً فى هذا الجزء من العالم الذى عادة ما تكون فيه مصادر التفاؤل شحيحة. غير أنه لفت إلى عدم وجود ملامح جديدة للدولة الوليدة، فلم يُحدد لها اسم أو اتفاق على حدودها المستقبلية.

وتحدث الكاتب كذلك عن سعادة الجنوبيين بهذا الاستفتاء، وقال إن السودانيين فى جوبا لم يكونوا فقط سعداء بل كانوا "منتشين" فى الأيام الأخيرة، وعبروا عن ذلك بالأجواء الاحتفالية والرقص فى شوارع جوبا التى ستكون عاصمة الدولة الجديدة.

وينتهى راندال إلى القول بأن التساؤل الأكبر يظل متحوراً حول ما إذا كانت هذه العملية ستحدث بشكل سلمى.

اليوم السابع

محتوى إعلاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..