مقالات وآراء

كوشيةٌ

محمد عثمان الزبير

كوشيةٌ

بل سمها سمراءُ

ونادها

يا هيكل الوهجِ المقدسِ

في قرى نبتا 

وفي القديمةِ

يا رحيقَ الزهرِ في أعلى التلالِ

وانفعالَ النهرِ 

في الموجِ المسافرِ للشمالِ

يا هبةَ الحسنِ المدوزنِ بالإباءِ

وبسالةِ الأبطال في سوح النزالِ

يا آيةَ التكوين

وبهجةَ الاوانِ

بين ضوءِ الشمسِ

و الجسدِ المروحنِ بالجمالِ

يا ملتقى النهرينِ

وبرزخَ  النجدينِ

بين الأجنةِ والكمالِ

يا طلسماً بالروحِ قد اعيى

مجاهيلَ الخيال 

فعلامَ يا سمراءُ

علامَ تحتجزينَ ذاكرتي

فأموتُ مخضراً

بين السنابلِ و الظلالِ

بين التشكلِّ و الزوالِ

وإلامَ تحتجبينَ عن قلبي

والشوقُ ينبضُ بالشعورِ

والتفاعلِ الحبورِ

ثم يهطلُ في مسامِ الروحِ

مصطحباً مداراتِ الحضورِ

يا ترانيمَ الصحارى والجبالِ

و مألاتِ الوصالِ

في خضمِ الانفعالِ

  يا جذوةَ اللهبِ المقدسِ

في سحيقِ الأزمنة

ومتونِ الأمكنة 

يا حفيفَ الأجنحة 

30/1/2020م

محمد عثمان الزبير إبراهيم

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..