أخبار السودان

الصحة بالخرطوم والجزيرة تجهز 125 مركزاً لعزل المشتبه اصابتهم بكورونا

الخرطوم : مدني – شذى الشيخ – مزمل صديق
أعلنت وزارتا الصحة بولاية الخرطوم والجزيرة عن ترتيبات لزيادة السعة السريرية لعزل المشتبه اصابتهم بفايروس كورونا المستجد الى 125سريراً بالخرطوم والجزيرة.
وشرعت وزارة الصحة بالخرطوم في في انشاء غرف للعزل في بعض المستشفيات واشتكت في الوقت ذاته من تدني امكانياتها، وأوضحت الوزارة انها تقوم بزيادة السعة السريرية للعزل بمستشفين الى 116 سريراً.
ووجه مدير عام وزارة الصحة بالخرطوم د/ الفاتح عثمان باتباع كافة التحوطات الصحية و التنسيق بين الجهات ذات الصلة محذراً من خطورة أماكن التجمعات والزحام سواء المناسبات الاجتماعية وغيرها مشيراً الى أهمية دور المحليات والعمل على زيادة الاتيام العاملة بها لتفعيل الاصحاح البيئي.
وقال د/ الفاتح في الاجتماع الذي ضم مدراء الادارات الصحية والبيئية بقاعة الوزارة أمس إن أكبر التحديات التي واجهتها الوزارة مؤخراً هي الاعلام غير الايجابي وأعلن الاستعداد التام لتقديم التصريحات الصحفية للأجهزة الاعلامية عقب الاجتماع اليومي للجنة مباشرة.
ومن جهته طالب مدير الادارة العامة للطب العلاجي د. محجوب تاج السر منوفلي بتضافر الجهود والعمل على تهيئة المواطنين وتوصيل المعلومة دون أن تتسبب في اثارة الهلع بينهم فيما دعا الى العمل بصورة متسارعة بدرجة خطورة المرض ونوه الى توزيع البروتوكول العلاجي للكورونا على كل المستشفيات فضلاً عن استمرار العمل على زيادة مراكز العزل ولفت الى ان عمليات العزل ستتم على مراحل معينة (فرز اولي وفرز ثانوي ) حسب الحالة وكشف عن اتجاه لتقليل مدة الاقامة للحالات السريرية وطالب المواطنين بالاستجابة للموجهات التي دعت اليها الوزارة ومنها منع الزيارة بالمستشفيات وتقليص المرافقين وايقاف العمليات الباردة وتقليل العيادات المحولة، مشيراً الى التنسيق مع الشركاء من المنظمات والمؤسسات الحكومية وخاصة ولجان المقاومة من أجل التصدي ومنع انتشار المرض اضافة الى تدريب 60 طبيباً بالتنسيق مع لجنة اطباء السودان المركزية على نظام السلامة ومكافحة العدوى.
وفي السياق أكد مدير إدارة الأوبئة بوزارة الصحة بالجزيرة الرشيد سيد احمد في مؤتمر صحفي أمس عدم تسجيل أية حالة اشتباه بالمرض وقطع باكتمال تجهيزات الولاية للتعامل مع أي مريض في حال ظهور اصابته بكورونا ، وأعلن عن تجهيز 9 مراكز للعزل بمحليات الولاية تحوطاً لظهور أية حالات اشتباه بكورونا .
وألمح الى تشكيل لجنة عليا للتصدي للوباء من خلال التنوير وتدريب فرق الاستجابة السريعة للتدخل في حالة ظهور أية حالة اشتباه بجانب تدريب عدد من المتطوعين، وكشف مدير إدارة الأوبئة بوزارة الصحة بالجزيرة عن اصدار الوزارة قرار قضى بمنع زيارات المرضى بالمستشفيات منعاً للتجمعات كوضع احترازي باعتبار ان التجمعات من أساسيات انتشار الفيروس وكشف عن إعداد المستشفى التأهيلي ومركز المايستوما بودمدني كغرف للعزل بجانب إعداد غرف أخرى بمحليات الولاية المختلفة.
الجريدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..