الريال يوسّع الفارق مع برشلونة في ليلة الأرقام لزيدان وراموس

خرج ريال مدريد بانتصارٍ مهم أمام خيتافي في ختام الجولة الثالثة والثلاثين من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم، بعد فوزه بهدفٍ دون مقابل، عزز من خلاله صدارته لترتيب الليغا متقدماً على غريمه التقليدي برشلونة الذي بقي وصيفاً بفارق 4 نقاط.

وشهد اللقاء العديد من الأرقام المهمة، بعد مباراة صعبة لم يظهر فيها معظم اللاعبين بشكلٍ جيد، على عكس الحارس البلجيكي تيبو كورتوا الذي يُتابع تقديمه لمستوى مميز وحماية عرين النادي الملكي ليواصل التقدم نحو إحراز لقب الليغا مع المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

ووصف العديد من المشجعين على مواقع التواصل الاجتماعي كورتوا بالجدار الذي لا يُمكن اختراقه البتة، خاصة أن شباكه تلقت 21 هدفاً وهو الرقم الأفضل في الدوريات الخمس الكبرى متفوقاً على ليفربول الذي اهتزت شباكه 4 مرات أمام مانشستر سيتي ليلة الخميس ويوفنتوس الذي تلقى ذات العدد.

من جانبٍ آخر وصل راموس للهدف رقم 100 في مسيرته مع احتساب هدفيه طبعاً مع نادي إشبيلية (الفريق الثاني)، وذلك بعدما سجل هدف الريال الوحيد في اللقاء من علامة الجزاء بحسب “ميستر شيب” المتخصص بالأرقام الإسبانية.

ولم يُهدر راموس 21 ركلة جزاء متواصلة، كما أنه وصل لهدفه التاسع هذا الموسم في الليغا، والإنجاز الأخير لم يتكرر منذ موسم 2006-2007، حين نجح المدافع الأرجنتيني غاراي في ذلك مع نادي راسينغ.

أما الختام مع المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، الذي بات ثالث أكثر مدرب قاد الميرنغي في الليغا تاريخياً بـ140 مباراة متجاوزاً ليو بينهاكر (139) ولم يتبق أمامه سوى مدربين تاريخيين فيسنتي ديل بوسكي (153 في قيادة الملكي بالليغا) وميغل مونيوز (424 مباراة)، وهو الرقم الصعب في الحقيقة.

العربي الجديد

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق