أخبار السياسة الدولية والأقتصاد

الدولار يرتفع من قاع 4 أسابيع وتراجع الأسهم الأمريكية

ارتفع الدولار من أدنى مستوى في أربعة أسابيع يوم الخميس، حيث عزز تراجع الأسهم الأمريكية جاذبية العملة كملاذ آمن للمستثمرين عقب زيادة كبيرة في حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا وحكم للمحكمة العليا الأمريكية بخصوص سجلات المعاملات المالية للرئيس دونالد ترامب.

ونزل اليورو عن أعلى مستوى في شهر مقابل الدولار، في حين تراجعت أيضا أمام الدولار عملات السلع الأولية، التي تميل للصعود عندما تزيد الشهية للمخاطرة.

تزامن صعودالدولار مع حكم للمحكمة العليا يوم الخميس يسمح لممثل إدعاء في نيويورك بالحصول على السجلات المالية لترامب. لكن المحكمة مازالت تمنع، حتى الآن على الأقل، مجلس النواب الذي يقوده الديمقراطيون من الحصول على نفس السجلات.

وقال رونالد سيمبسون، العضو المنتدب لتحليلات سوق الصرف العالمية لدى أكشن إيكونوميكس في فلوريدا، ”الدولار على مدى الأسابيع القليلة الماضية متداول على أساس مستويات ركوب المخاطرة ومضطلع بدوره كملاذ آمن“.

وأضاف ”حكم المحكمة العليا كان له أثر كبير على كل شيء: الدولار ارتفع وعوائد (الخزانة) تراجعت والأسهم تلقت الصفعات. إنه مبعث خطر بالنسبة لترامب من أن أمرا سيئا قد يقع“.

وفي أوائل معاملات ما بعد الظهر، ارتفع مؤشر الدولار 0.3 بالمئة إلى 96.741، بعد تراجعه إلى أدنى مستوى في أربعة أسابيع عند 96.233.

ونزل اليورو 0.3 بالمئة إلى 1.1291، غير بعيد عن أعلى مستوى في شهر عند حوالي 1.1371 دولار الذي سجله في وقت سابق من يوم الخميس حتى بعد بيانات دون توقعات المحللين للصادرات الألمانية.

وصعد اليوان الصيني إلى ذروة أربعة أشهر عند 6.9808 في السوق الخارجية واستقر دون تغير يذكر مقابل الدولار عند 6.9950.

واستقر الدولار أمام الين عند 107.25 ين وارتفع 0.3 بالمئة أمام الفرنك السويسري إلى 0.9402 فرنك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق