أخبار الرياضة

كلوب قبل الاحتفال: لن أفعل كما حدث قبل 30 عاما

ربما لا يوجد حاليا أسعد من يورغن كلوب مدرب ليفربول الذي يستعد بعد ساعات لرفع كأس البريميرليغ بعدما غابت سنوات طويلة عن “الريدز”.

وقاد المدير الفني الألماني ليفربول إلى اللقب الغالي للمرة الأولى في تاريخ النادي منذ عام 1990، وهو يستعد لمراسم التتويج الذي سيستضيفها ملعب “أنفيلد” على هامش مباراة ليفربول وتشلسي غدا الأربعاء.

وفي وقت لا يستطيع كلوب إخفاء سعادته باللقب تاريخي جاءت تصريحاته الأخيرة مزيجا من الفخر والسعادة والمزاح أيضا.

وقال كلوب، وفق ما نقل موقع سكاي نيوز عربية عن “آس” الإسباني إن هذا النادي يلمسك، ويستحوذ على نفسك، ولا تستطيع التغلب على تلك المشاعر الجياشة”.

واعتبر أن الفريق سيكون أمام تحديات وارتباطات عدة فور نهاية المباراة والتتويج باللقب والدخول رسميا إلى عصر “بطل الدوري الإنجليزي“.

وتذكر كلوب أيضا واقعة نادرة حدثت حين قرر مدرب الفريق وقتها كيني دالغليش أن يشارك بديلا في مباراة الديربي أمام إيفرتون في الجولة الأخيرة من الدوري الإنجليزي عام 1990.

لكن كلوب تعهد، حسب “آس” بألا يحذو حذو دالغليش في مباراة تشلسي قائلا: “لا توجد فرصة لكي أنزل بديلا في المباراة مساء الغد، هذا شيء رائع حقا”.

وسيتسلم لاعبو كلوب كأس البطولة التي نقش عليه بالفعل اسم ليفربول للمرة الأولى في 30 عاما في احتفالية صامتة بسبب غياب الجماهير، ومن المقرر أن يكون دالغيش حاضرا لتسليم الكأس بنفسه إلى قائد ليفربول ويٌعتقد أن الاحتفالية ستكلف خزانة ليفربول ملايين الجنيهات الإسترلينية، ومن المقرر أن يكون دالغليش حاضرا وسيسلم درع البطولة إلى قائد ليفربول جوردان هندرسون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..