مقالات وآراء

حمدوك لنظافة الخرطوم

تشهد ولاية البحر الأحمر أحداث دامية منذ سبعة أيام مطلع أغسطس الجاري، راح ضحيتها عدد من المواطنين الابرياء وتشردت مئات الاسر بعد إحتراق منازلها في وقائع حرب قبلية بين مكونات البني عامر والحباب والنوبة، اتسعت رقعة الصراع لتضم قبيلة الهدندوة وهذا ما ينذر بسوء الاوضاع هناك.
يذكر أن سبب الصراع يعود الى احداث بدأت ليلة فض اعتصام القيادة العامة بين البني عامر والنوبة وظلت تتكرر بين فترة واخرى.
الاحداث الحالية تعتبر الاكثر دموية وفقدت الولاية خلالها عدد كبير من الارواح تجاوزت وفقا لارقام غير رسمية 100 حالة وفاة خلال الفتنة الحالية و 30 حالة مسجلة رسميا حتى ظهيرة الاربعاء 12أغسطس في تصاعد مريب للحالات.
كل هذه الطامة والنكبة الكبرى التي تعيشها مدينة بورتسودان لم نشهد خلالها أي موقف أمني صارم ولا وجود عسكري لقوات الشرطة والجيش باستثناء تواجد لاعداد متواضعة من القوات الامنية المشتركة بداية الاحداث في منطقة دار النعيم والتي انسحبت بعد ساعة من تواجدها معلنة بذلك بداية للسيولة الامنية والحرائق التي تلت انسحاب القوة مباشرةً وظل الوضع يتصاعد امام أعين الدولة التي لم تحرك ساكن الا بقرار حظر التجوال الشامل الذي لم يجد أي استجابة من قبل المكونات المتصارعة وارسال تعزيزات أمنية وصلت الولاية ليلة 11 أغسطس ولم تحدث فارقا في المشهد، إذ تصاعدت الاحداث صبيحة وصول القوات المركزية وتكرر سيناريو الايام السابقة ووتيرة الاحداث في تزايد.
حمدوك والازمة:
التزم حمدوك الصمت خلال نكبة بورتسودان ولم يحرك ساكن أو يكون لجنة على عادته، أثار الامر غرابة الأوساط في الولاية، لكنهم اكتشفوا مؤخرا أن الرجل منشغل بملف هام جدا ليس أقل أهمية من ارواح المواطنين ببورتسودان إذ ان الريس منشغل وعقد إجتماع مطول استغرق كل ساعات العمل التي فقدت خلالها مدينة بورتسودان عشرات القتلى نهار 11 أغسطس متابعا ملف نظافة ولاية الخرطوم.

آدم فضيل
[email protected]

‫4 تعليقات

  1. و ما هو دور المكون العسكري في الحكومة الانتقالية أليس هذا دورهم ؟لماذا يصر كل الكتاب لتحميل حمدوك كل ما يحدث و يتجاهلون دور المكون العسكري و استتباب الأمن هو دورهم الرئيسي؟ ؟؟

  2. يا كاتب السرور ، هل حمدوك مسؤول عن الأمن ولا دي مسؤولية العسكر؟!!!
    بالمناسبة في نفس الوقت البرهان (الخيبان) كان في إجتماع و أشاد بالطرق الصوفية.

  3. الشعب أوعى من الفلول بكثير .. لذلك ما على حمدوك إلا أن يسترخي ويمد قدمية ويفكر فيما ينفع البلاد والعباد فيما يله فقط أكرر (فيما يله فقط) الحرابة والشغب ما شغل حمدوك ههههههه قلت لي شنو يا كباشي الواحد يخجل عشان الأمن مااااااافي طيب أخجل سمح يا خوي ما زول شغال بيك ….طلما وزير جكومتنا المحنك حمدوك يقوم بواجبة على اتم وجه … وان شاء البلد دي تهردب فوق رؤوسنا كلنا لكن تاني رجع للنظام القديم مافي وقع عليك يا المنطط عينيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..