مقالات سياسية

.. وإخلاص النوراني

شكري عبدالقيوم

في بداية الألفينات ، أثناء ما أنا قاعد قدام التلفزيون أطلَّت في الشاشة مذيعة لقطْتَ اسمها من الشريط ..إخلاص النوراني .. ما اتذكّر البرنامج كان شنو ، ولّا هي بتقول في شنو ، لأنو تركيزي كان على شكلها، . قامتها وقوامها ولونها وطريقة لبسها و كلامها وايماءاتها ونظرتها وتفاصيلها وإيحاءاتها، كُلُّو على بعض كده حاجة خَطَرة خلاس .

إضافة إلى إنو واضح أنها من بنات الشعب، ومع ذلك، بينما الشعب يعاني، يظهر عليها أنها لا تعاني، ولم تعاني شيئاً في حياتها إلا مشقة أن وُلِدَت .

بعداك بزمن، وأثناء ما بقرأ في جريدة لقيت صورتها في الجريدة. ف قصيتها ومشيت لبتاع تغليف البطاقات غلَّفها لي، وختيتها في الجزلان .الكلام ده في حدود 2004م وكل ما أغيّر جزلان بنقلها في الجزلان الجديد. لأنّها بقت لي برشام بستمد منو وبيهو القوة والروح والجمال والشباب والمدد وحب الحياة والخمر .. ف تصوَّر إلهاً في جزلان .ولكن لم آكُلُه كما فعلَ عمر ، فإلهُ عمر كان من عجوة وإلهي من ورق.

في انتفاضة 2013 م ، ابتدرنا مظاهرة في السوق العربي ..فقاموا قمعونا قمع شديد ، وفرَّقوا المظاهرة .. لقيت نفسي جنب البوابة الجنوبية لمجلس الوزراء ، وجاعاااان وعطشان وجنيه واحد ما عندي .ف اتفرَّستَ في الأمنجية الفي البوابة وحدَّدتَ واحد أب شنب كده، ومشيت عليهو طوالي وطلّعتَ الجزلان، ومدَّيت ليهو بطاقة النوراني ..ف عاين فيها كدااا، وعاين لي من فوق لى تحت، وقال لي ماشي وين .؟ .. قلتَ ليهو ; ماشي البوفيه جوّة لرفعت صاحبي آكُل. فقال ; واللهِ انتو يا الشيوعيين حيرتونا ذاتو .. اتفضَّل أمشي ليهو . أتاري أنا كنتَ لابس الكمامة وما انتبهتَ أشيلها، فهو عرف إنو أنا كنتَ في المظاهرة.

مرّة قاعد في جنبة كده في أم الحمام بالرياض مع شباب سعوديين، ف جات الشرطة داهمت المكان. ما قاصدننا بالذات لكن ساقونا معاهم بالمرَّة لأنو كنا سكارى. ودونا شرطة المعذر .أثناء التفتيش.. العسكري طلَّع بطاقة النوراني من الجزلان ، ومسكها عاين فيها كداا ، وقال لي; مَنْ هَذِه .؟. قلتَ ليهو ; إخلاص النوراني ، طال عمرك .
– زوجْتَك.? .
= لا أبداً . دي مذيعة في التلفزيون ، طال عمرك.
– ويش اسمها قلتَ لي.؟
= إخلاص النوراني . طال عمرك .
فهزَّ رأسه .ورجَّعها في الجزلان ، وختَّ الجزلان في الأمانات. ودخلني الحراسة. وبقى كل بعد شوية يجي الحراسة ويقول ; آ زول ،ايش اسمها المذيعة .؟. وأنا أقول ليهو ; إخلاص النوراني .طال عمرك .فيهز رأسه ويمشي الكاونتر .قريب الفجر كده ، واحد من الشباب المعانا -بندر عتيبي ..هو ذاتو عسكري .ف عمل مفاهمات كده ، وفكونا .

بعداك تقريباً بسنة ، وأثناء ما أنا واقف في الشارع العام في مخرج 5 ، واحد سعودي بثوبه وعقاله وقف لي، وقال ; آ زول .. ايش اسمها المذيعة قُلتَ لي.؟ . قلتَ ليهو ; إخلاص النوراني .. طال عُمْرَك .فهزهز رأسه ودوَّر فات .

بطاقة النوراني ظلَّت معاي 15 سنة ملتصقة بالذاكِرة والجزلان ، وحافِرة لنفسها عميقاً في الوجدان ، وما فقدتها إلا في فجر 3 / 6 / 2019م ، في مجزرة فض اعتصام القيادة العامَّة .
“شُكْرِي”

[email protected]

‫2 تعليقات

  1. إلى شكرى عبد القيوم ،
    لا تتعب فى البحث عن صورة إخلاص النورانى ،
    فقد إستولى عليها الفريق جنجويد عبدالرحيم دقلو ،
    أثناء قيامه بمجزرة فض الإعتصام .
    والجاتك فى صورة إخلاص النورانى سامحتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..