أخبار السودان

رئيس الوزراء قضية إصلاح النظام التعليمى تحتاج لنقاش شامل

قال رئيس مجلس الوزراء الانتقالي عبد الله حمدوك ان قضية اصلاح النظام التعليمى تحتاج لنقاش ثر وعميق وشامل وانها قضية مراجعة وتطوير للمناهج التعليمية .

وقال خلال مخاطبته صباح اليوم مؤتمر ثورة ديسمبر للنهوض بالتعليم الذي عقد بجامعة الخرطوم ان الهدف الاساسى للمؤتمر ايجاد منهج تعليمى علمى وحديث.وأكد على أهمية تطوير المواهب وتصقيل القدرات وشحذ التفكير النقدى لتلبية احتياجات التنمية واحترام قيم المجتمع.وأبان ان النظام المخلوع استثمر طويلا فى خلق الاستقطاب والمعارك الجدلية غير المفيدة المرتبطة بأهداف العملية التعليمية.

واشار الى الاهمية الكبيرة التىي ينبغى ان تولي لجانب التعليم المهنى فى النظام التعليمى مضيفا ان القدرات المرتبطة بسوق العمل المهنى والتقنى ينبغى ان يكون لها نفس التقدير والاهمية التى ينالها التعليم الاكاديمى.وابان ان التقنيين والعمال المهرة والأيدى العاملة المدربة تعد ثروة بشرية ورأسمال ثمين يعتمد عليه اقتصاد التنمية والنمو الذى نعمل على تحقيقه فى السودان.

وبالمقابل تحدث فى المؤتمر وزير التربية والتعليم البروفيسور محمد الامين التوم مؤكدا على أهمية ان يخرج المؤتمر بتوصيات تصب فى مصلحة التعليم وتساهم بفعالية فى نهضة التعليم.وقال ان الجهود مبذولة لتطوير نظام التعليم بالتركيز على اصحاب المصلحة الحقيقية.

ومن جانبها تحدثت وكيل وزارة التربية والتعليم تماضر الطريفى رئيس لجنة تسيير المؤتمر مشيرة الى اهمية اصلاح التعليم وصولا لمستقبل واعد.
وتطرقت الى الخطوات والبرامج التعليمية الطموحة والمتطورة رغم محدودية الميزانية.واكدت على اهمية دعم الشركاء المعنيين بتنفيذ البرامج مبينة انها على ثقة فى الامكانيات البشرية المتراكمة فى مجال التربية والتعليم.

ويستمر المؤتمر لمدة يومين يتناول خلالها عدة اوراق عمل تركز على تحديات بناء نظام تعليم جيد للثورة السودانية والقوانين واللوائح السياسية والهيكلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..