أخبار السودان

الخطيب: مطالب تقرير المصير للشرق سببها المظالم التاريخية

الخرطوم- ابراهيم عبدالرازق

وصف سكرتير الحزب الشيوعي السوداني، محمد مختار الخطيب، مطالب منح حق تقرير المصير لشرق السودان، بالمتوقعة في ظل المظالم التي يعانيها الشرق منذ 64 عاماً وغياب الرؤية حول معالجتها.

وانعقد مؤتمر أهلي لنظارات البجا والعموديات المستقلة في مدينة سنكات على مدى ثلاثة أيام، أوصى بمنح حق تقرير المصير لشرق السودان، لجهة أن الاقليم عانى من الظلم والتهميش خلال السنوات الماضية.

ودعا الخطيب في تصريح لـ (الديمقراطي) الحكومة أن تعلن سياسات توضح الوجهة التي تسير عليها، قائلاً “ذات السياسات والتوجهات التي خلفها النظام البائد لا زالت سائدة وهي سبب ظهور مثل المطالب بحق تقرير المصير”. داعياً إلى عقد مؤتمر دستوري لحل قضايا مناطق النزاع وتهيئة الظروف في السودان لأجل التحول إلى واقع ديمقراطي حقيقي يحقق العدالة القومية والتنمية الشاملة.

وأضاف “شرق السودان يعاني من مظالم حقيقية عمرها 64 عاما رغم موقعها الجغرافي المميز، وجميع المشاريع التي أقيمت انهارت، وكل المعالجات التي أقرتها الحكومات السابقة لم تؤتي أكلها وآخرها اتفاقية الشرق في عام 2006م، رغم المنظمات الكثيرة التي عملت في المنطقة من أجل التنمية”.

وقلل الخطيب من وجود أيادي معادية للثورة تقف وراء مطلب منح تقرير المصير لشرق السودان، وتابع “الأيدي لا تكون موجودة إلا في حالة وجود مثل هذه المظالم، علينا أن نكون واقعيين ونجد حلولا عملية لهذه المظالم حتى نغلق الباب على الأيادي الخفية”.

وشدد الخطيب على أن قضايا “الشرق والنيل الأزرق وكردفان ودارفور” لن تحل إلا في الإطار القومي ولاينفع فيها التجزأة، مضيفاً “فمن طالبوا بتقرير المصير هم سودانيون شاركوا في ثورة ديسمبر ففي كل مكان هناك لجان مقاومة وثوار يتطلعون إلى تطبيق شعار حرية سلام وعدالة في مناطقهم”.

الديمقراطي

‫2 تعليقات

  1. شيوعي وهم ضيعتوا البلد بغبائكم و توجهاتكم الأيديولوجية المريضة التي قد اندثرت حتى في البلدان التي نشأت فيها وتريدون تحقيقها على حساب الوطن و المواطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..