أخبار السودان

آخر رسالة خطها المهدي بيده نعى فيها نفسه

انتشرت على نطاق واسع على وسائط التواصل الاجتماعي رسالة بخط اليد لرئيس حزب الأمة وإمام الأنصار الراحل الإمام الصادق المهدي. وتقول تفاصيل الرسالة التي نعى فيها نفسه: (وأفضل الناس في هذا الوجود شخص يترحم مشيعوه قائلين: و قد شيعنا حقاني إلى الحق
إن إلى ربك الرجعى).

‫4 تعليقات

  1. الديناصور الهالك الصادق المهدى كان في اخر ٤ شهور من السنة الفاتت ٢٠١٩م بيحاول ان يشق صف الثورة ويثبط همم السودانيين ويعمل انقلاب علي الثورة حتى يوقف المد الثورى ويحمي الكيزان الارهابيين لانه كان اخ مسلم زيهم. طاف الديناصور النافق كل السودان داعيا ومهددا بالانتخابات المبكرة وقطع الطريق علي الثورة وهدد في الجزيرة ابا بقولته الشهيرة (اى كانى مانى انتخابات مبكرة طوالى) الان هو مقبور تحت التراب والثورة ماضية. اللهم انتقم منه فلقد كان نصيرا للكيزان الارهابيين وللرجعية وللطائفية

  2. “قد شيعنا حقاني إلى الحق” دي بلغه الدناقله …يالرسوالله ؟ من زمان تارى السودان ماشى الى الوراء لان ينفذون خطط بلغه غير مفهومه ….. الله يسر الانصار كما عملوها حجاب من السحر او عملوها باب ملحق في الراتب ….. واحد ظريف قال دا خط نسوان بيكون كتبوها بعد الوفاء ولكن دا طلس ” المشايخ لقياده الدهماء”

    رحمه الله

  3. الشيء غير مفهوم!!…
    لماذا تعمد حزب الامة طوال الاسابيع الماضية تكذيب تدهور صحة الصادق المهدي، ونشرت تصريحات ان الوضع الصحي للامام الصادق المهدي مستقر، وافاد الحزب في خبر نشر في يوم 2020-11-25، جاء فيه: ونود أن نؤكد لكل أهلنا في كل ربوع الوطن الحبيب وفي المهجر أن لاصحة لما يتداول من شائعات حول صحة الحبيب رئيس الحزب، وأن لمؤسسات الحزب وهيئة شؤون الأنصار والأسرة غرفة متابعة تتلقى التقارير عن الحالة الصحية للحبيب الإمام علي مدار الساعة؟!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..