أخبار مختارة

البرهان: القوات المسلحة قادرة على حماية الأرض والمحافظة على الأمن

القضارف: الراكوبة

أكد رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، قدرة القوات المسلحة على حماية الارض والمحافظة على أمن البلاد ومكتسباتها.

وقال خلال زيارته لولاية القضارف يوم الاربعاء ومعه نائب رئيس هيئة الاركان إمداد الفريق مجدي ابراهيم، إن القوات المسلحة ستظل سندا وعضدا للشعب ودعما لتحقيق آماله وطموحاته نحو الاستقرار والسلام والتنمية.

وأشاد البرهان، بالملاحم والبطولات التي سطرتها القوات المسلحة عبر تاريخها الناصع الطويل حماية للبلاد وامنها واستقرارها.

وحيا تضحيات منسوبي القوات المسلحة الذين قدموا ارواحهم رخيصة من أجل السودان وعزته وكرامته.

من جانبها أكدت القوات المرابطة داخل الحدود السودانية التزامها بالدفاع عن أرض البلاد ومكتسبات شعبها.

وعلى صعيد متصل، تعهد البرهان خلال زيارته قرية “اللية وتقديمه” العزاء في مواطنيها الذين اغتالتهم عصابات الشفتة  الإثيوبية بمعاونة القوات الاثيوبية، بمعاملة شهداء القرية كشهداء القوات المسلحة.

‫10 تعليقات

  1. # التحية والتجلة لقوات الشعب التي ظلت ومازالت الحصن الواقي والدرع القوي لامن السودان..الخزي والعار للكيزان الذين باعوا الأرض والعرض…من أجل سلطة زائلة!!!
    # كل الشعب السوداني خلف قواته…لاستعادة الأرض.. والعرض من دنس الأحباش!!! كل القوة جوه!!!
    # اصحي يا ترس…الحصة وطن!!!

  2. من بلاد المهجر المرير اتقدم بعاطر التحايا والتجلة لقوات شعبنا المسلحة الباسلة التي ظلت دوما علي العهد تحمي كل شبر من ارض الوطن الحبيب واقول لهم انتم عزنا وفخرنا من بعد الله سبحانه وتعالي نفاخر بكم اعجز من اجد عبارات الفخر والشكر والثناء ما اوصفكم به ، تركتم اسركم وعائلاتكم لتدافعوا عنا، في كل يوم تسطرون اروع الملاحم بدماؤكم الغالية زودا ودفاعا عن الوطن الحبيب، علي الرغم من انشغالنا بالوطن ومعاناتنا بسبب الغربة واحباطنا من واقع الوطن لكن ماتقومون به يزرع الامل فينا ويرفع من معنواياتنا ويحبب الوطن الينا ،اسأل الله ان يحفظ الوطن الحبيب وشعبه وان ينصر قواتنا المسلحة ويتقبل شهدائها ويشفي جرحاها واقول لكم انكم بملاحم العزة والكرامة قد وحدتم كل الشعب السوداني فالجميع باختلاف ارائهم يتوحدون اليوم لمساندة القوات المسلحة

  3. الفشقة الكبرى والفشقة الصغرى وما تم تنويرنا عنها حديثاً، هذه الفشقات وغيرها من مواقع وما يحدث فيها الآن وجاري على أرض الواقع محمدة تُحسب للمكون العسكري ونسأل الله لجنود الوطن النصر والتوفيق والثبات.
    وكلنا جند لهذا الوطن الغالي.
    لكن؛ أليس مثلث حلايب وشلاتين جزء من هذا الوطن الغالي؟
    إذاً لماذا السكوت وغض الطرف عن هذا المثلث الذي تم احتلاله منذ عهد الاتقاذ بعد طرد وقتل بعض من القوة الهزيلة التي كانت مرابطة هناك؟
    يجب على الجيش أن يتعامل بنفس الأسلوب الذي استعاد به الفشقات وأن يستعيد المثلث؛ ولا للكلام المعسول؛ ولا الهدايا والهبات والمعونات؛ ولا المخابز الآلية؛
    كل المواقع والأجزاء المسلوبة من أرض الوطن يجب استعادتها وألا نفرط في أي جزء من أرضنا.
    والله من وراء القصد؛؛

  4. كضاب يا برهان من يقتل عزلا امام مركز قيادته في نهار رمضان لا يمكن ان يحمي ارضا او يصون عرضا

  5. حلايب سودانيه. ٣٠ سنه ما عارفين العرض والأرض.
    العروض انتهكت أمام بوابات القياده.
    كل ألموضوع للكسب السياسي الرخيص.
    كما تحدثت عن الفشقه كان الربط بين الفشقه وحلايب وشلاتين وابو رماد أولى حتى يكون في مصداقيه

  6. لو كان من البدايه القوات المسلحه حافظة علي اراضي وممتلكات الدوله والشعب ! ماكان باقي الدول المجاوره طمعت في الفشقه انتو عارفين قصدي حلايب ….

  7. وأشاد البرهان، بالملاحم والبطولات التي سطرتها القوات المسلحة عبر تاريخها الناصع الطويل حماية للبلاد وامنها واستقرارها.

    يعمينا عمرنا الان قريب الستين ما شفنا اي بطولات الا في ذبح ابناء الشعب سواء في الجنوب الانفصل او امام القيادة ، لكن حرب مع عدو او جار عدو انتهك واحتل ارضنا مما استقل السودان للان ما شفنا الجيش الا هسة بس والله يكضب الشينة ما تكون مصر وراء الشغلة والامارات هي الدافعة الكاش
    اصلكم بلا قروش ما تحاربوا ياسلالة بني كوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..