أهم الأخبار والمقالات

لقاء مفاجئ بين حميدتي و موسي هلال يطوي صفحة الخلافات

افادت مصادر خاصة لدارفور24 ان لقاء جمع بين نائب رئيس مجلس السيادة الفريق اول محمد حمدان ورئيس مجلس الصحوة الثوري الشيخ موسى هلال بمبادرة من ناظر الرزيقات وتم الإتفاق علي تجاوز الخلافات.

ونقلت المصادر ان اللقاء تم في منزل حميدتي وحضر ايضا قائد ثاني الدعم السريع الفريق عبدالرحيم دقلو وعدد من زعماء الادارات الاهلية، وذكرت ان اللقاء سادته روح التسامح والصفح، واستمر لاكثر من ثلاث ساعات.

واشارت المصادر ان الطرفين اتقفا علي تجاوز الكثير من النقاط الخلافية واتفقا علي طيء الخلاف الذي استمر لاكثر من اربع سنوات.
وتوقعت المصادر اطلاق الشيخ موسى هلال ورفاقه قريباً، وظل هلال وعدد من انصاره رهن الاعتقال منذ العام 2017م وخضع لمحاكمة عسكرية ولم المحكمة في قضيته بعد عدة جلسات.
دارفور24

محتوى إعلاني

‫7 تعليقات

  1. لقاء مرتب و مظبط كيف يكون مفاجىء؟ بعد احداث الجنينة العالم صحت و أدركت مدى الخطر لازم تصالح و الا سيحرق الجنجويد دار فور!!!

  2. صدق عندما قال الدولة دي ماسكنا انحن نسوي الدايرنو . نقول اسجنو الصادق المهدي يسجنوه . نقول فكو الصادق يفكوه. الحكومة لمن تعمل ليها جيش تجي تتكلم معانا . أي مجمجة ديك النقعة!!!

  3. الوضع الراهن في دارفور اقوى من الخلافات التي بينهما لذلك فقد قرر حميدتي الاستعانة به او على الاقل تفاديه او تحييده…؟!!!

  4. ماهذا هل البلد تحت هؤلاء فقط .ماذا نقول للبشير غير لعنة الله عليك في والارض والسماء.

  5. للجنجويد اجندة سياسة هى تكوين ما يسمى بالدولة الصحراوية العربية بالاتفاق مع دول الخليج وبعض الدول العربية لتكوين حزام عربى جنوب الصحراء يمتد من السودان عبرتشاد الى افريقيا الغربية و متضمنا النيجر ومالى ومجاورا لموريتانيا ، والان يتم السيطرة والاحلال الديموغرافى للسكان بتجميع العرب البدو الجنجويد المقاتلين المسلحين من تشاد و مالى والنيجر وافريقيا الوسطى (المستوطنون الجدد ) فى اقليم دارفور ومنه يزحفون الى الخرطوم للاستيلاء على السلطة واقامة حكم الجنجويد وعندما يقوى شوكتهم اكثر بسيطرتهم التامة على موارد الدولة السودانية سيقومون باسقاط نظام الحكم فى تشاد ويشيدون حكم الجنجويد وبعدها يستولون على السلطة فى النيجر ومالى بذا يكون قد اكتمل قيام امبراطورية الجنجويد المشؤمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..