أخبار مختارة

“الراكوبة” تتحصل على معلومات خطيرة بشأن شركة “حماس الفلسطينية” المستردة

الشركة مولت الحركة بمليارات الدولارات وتعمل في غسل الأموال والتجارة بالعملة

الخرطوم: الراكوبة

تحصلت “الراكوبة” على معلومات خطيرة تتعلق بشركة “الرواد” للتطوير العقاري التي استردتها لجنة إزالة التمكين أمس الأحد .

وأظهرت معلومات أمنية موثوقة، إن الشركة تعد إحدى استثمارات حركة حماس الإسلامية الفلسطينية في السودان ولها أذرع في عدد كبير من الدول العربية لاسيما دول الخليج العربي.

وأشارت المعلومات، إلى أن الشركة التي تعمل في السودان منذ العام ٢٠٠٧ لها أسماء عمل عديدة وتساهم فيها عدة شركات أخرى تقوم بأنشطة إرهابية وغسيل أموال واتجار بالنقد الأجنبي وتمويل أنشطة حركة حماس بمليارات الدولارات، وتعمل دون تراخيص بالاستثمار.

وكانت الشركة قد شيدت أضخم مجمع سكني من ٥٠ عمارة في العاصمة القومية الخرطوم غرب بمنطقة الرميلة بتكلفة ٥٠ مليون دولار.

وسلمت وزارة الخزانة الأميركية حكومة السودان الانتقالية ملفاً ضخمة عن أموال وأنشطة الشركة التي لها ارتباطات بجماعة الإخوان المسلمين وحركة حماس وجماعات إرهابية وتنطلق من السودان. وكشف التقرير الأمريكي عن أن الشركة والشركات المساهمة فيها تمثل غطاء تجاري يتستر خلفه عناصر وقيادات حماس الفلسطينية للتحركات ينطلقون من الخرطوم لإجراء الصفقات المشبوهة لتمويل الأنشطة الإرهابية والتجارية.

وبناء على التقرير الأمريكي دون النائب العام السوداني بلاغ بالرقم (٨)لسنة ٢٠٢٠ تحت المادة ٣٦ تمويل الإرهاب في مواجهة خمسة شركات وهي الرواد للتطوير العقاري، وشركة الفيحاء للتحاويل المالية، وشركة حسان العابد للطرق والجسور، وشركة شافكو للتنمية المحدودة، وفندق برادايس السياحي.

كما أصدرت النيابة قراراً مستعجلاً قضى بالحجز على جميع الأرصدة المصرفية الخاصة بالشركات وأسماء الأعمال بالإضافة للأشخاص، وهم محمد هاني محمد فؤاد البغدادي، وأيمن محمود الشامة، ومحمد محمد شفيق الغرا وعماد الدين ممدوح أبو هندة ومحمد باسل أحمد خير حيدر وخالد عبدالرحمن السكياب ومحمد عامر أبو هندة.

‫14 تعليقات

  1. هذه المعلومات من المخابرات الإسرائلية. وجدي صالح يفك القومية العربية صامولة صامولة.

  2. ههههه
    الان اطلال فقد تم بيعها وتشليحها من زماان
    فلا وجود لها على ارض الواقع
    بعد سنتين
    سوق يا سواق بالخلا خلى القطعان يفرحوا

  3. بالله الكيزان ديل بشر؟ شعب تعبانن وغلبان وماعندو حق العيشة وهم يهدون خيرات بلدنا لعرب وشبابنا تموت في السمبك واطفال تعيش في الشوارع وهؤلاء العروب يصفوننا بعبيد؟ والله لو عندي سلطة لاخذتهم من كوبر بلامحاكمات وشنقطهم في ميدان ابوجنذير؟ قالو هي لله . مجوس والله اسم الله العظيم -شوكة في حلقكم ياافسد الخلق يامجوس؟؟؟

  4. انتبهوا يا وجدي و من لف حولك أنت و الحركة الصهيونية علي الخط برهان و حمدوك أوفقوا هذا العبث هذا هو من جدول التطبيع مع الكيان الصهيوني و الثبات لأهلنا فى غزة و كل فلسطين من البحر الى النهر و عاش كفاح الشعب السودانى و المجد و الخلود لشهداء الأمة

    1. الفى غزة ديل اهلك انت براك و احسن تمشى ليهم هناك
      السودان و خيرات السودان للسودانيين أولا
      ناسك ناس حماس ديل ارهابيين و فاسدين

  5. كفانا الحكم بالعاطفة ، يجب أن نبحث في مدى توافق هذه الشركات في السنوات السابقة بالالتزام بالقانون السوداني ودفع الضرائب والزكاة ومقدار مساهمتها في المسئولية المجتمعية ، وأيضا أن نحقق في مدى صحة الادعاءات بأنها تقوم بأنشطة إرهابية وغسيل أموال واتجار بالنقد الأجنبي وتمويل أنشطة حركة حماس بمليارات الدولارات، وتعمل دون تراخيص بالاستثمار ، واذا ثبت صحة هذا الادعاء يجب أن تصادر ويطبق فيها القانون دون رحمة .

  6. هل الاسماء الفوق دي تم منحها الجنسية السودانية برضو ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    يجب سحبها فوراً ،، ومصادرة كل هذه الاملاك ،،، تعويضاً عن استغلالهم لاقتصاد السودان طوال هذه المدة ،،
    دي مصيبة ،،
    عشان كدة اسعار الاراضي في الخرطوم وصلت لارقام فلكية غير مسبوقة في التاريخ؟؟؟؟
    كل العقارات دي يجب مصادرتها ،،وعمل مزاد في حدود مبلغ 30 الى 50 الف دولار للمغتربين الذين يحولون مبالغ معينة كتشجيع لهم

  7. عليكم بالبحث عن شركة الترس وهل الأموال المتداوله حول العالم من السودان والي خارج السودان والاستلام بالدولار في عهد الانغاز وحتي وقت قريب قبل تعوبم العمله والسودان اقتصاده منهار . ارجو من القايمين علي الاقاصاد السوداني التحقق من كل شركه داخل السودان وتحول أموال السودان وهنالك شركه صوماليه اسمها دهب شيلا مركزها الخرطوم الإمارات. نحنا حركة رصد نمدكم بالمعلومات

    1. الشركة الصومالية بتجول بالعملة النرويجية والناس بتتستلم بالدولار في السودان وبتفكها ويوجد سودانيين في النرويج بتخرب الاقتصاد بتحويلات للسودان ولن تذهب الدولار للسودان-تذهب لتركيا والعمارات- لانهم يسلمونهم بالعملة السودانية في السودان وربما مزورة اضبطوهم وتابعو حساباتهم وان استعتم ضبطهم عليكم تبيلغ هذه الدول لها قوانين صارمة ولاتلاعب؟ والله انا اتمني ان تصل سعر الولار لجنهين في بلدي رحمة بالمساكين والضعفاء واصحاب الحاجات ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..