«صفعة» تكلّف معلماً خمسة آلاف وذبيحتين

أنهى مدير مدرسة مكة المكرمة خلافا بين اثنين من معلميه وصل الى حد التهديد والوعيد وذلك بعد ان قام احد المعلمين بصفع زميله الآخر على وجهه بسبب حماس زائد أثناء لعبهم لكرة الطائرة في احدى الاستراحات.
وفي التفاصيل ان المعلمين يجتمعون كل ثلاثاء للترويح عن النفس بإحدى الاستراحات بالمغمس لتناول العشاء وبعدها ممارسة لعب كرة الطائرة إلا ان الحماس كان ذلك اليوم زائدا عن حده فبعد ان أضاع المعلم احدى الكرات توجه اليه زميله الآخر وسحبه من ملابسه، مطالبا اياه بالرجوع للخلف او الخروج من الملعب وتطور الأمر الى ملاسنة، بعدها قام الزميل والذي سحب زميله بصفعه على وجهه فحال الزملاء الباقون دون تطور الأمر او الاشتباك حيث خرج الأستاذ الآخر من الاستراحة وهو يتوعد ويهدد الى ان تدخل مدير المدرسة وبعض الزملاء للصلح للحيلولة دون تطور الأمر والذي انتهى بإلزام المعتدي بدفع خمسة آلاف ريال عشاء ذبيحتين واعتذار أمام الزملاء جميعا.

من جهته أوضح المحامي خضران الزهراني انه في حال حصول المعتدى عليه على تقرير طبي وحدد فيه مدة الشفاء فانه يتم الحكم عليه بما يتناسب مع مدة الشفاء، اما حال عدم وجود تقرير فان الأمر يعود الى العريضة المقدمة من قبل المدعي والشهود حال انكر المدعى عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم أداة تمنع ظهور الإعلانات

الرجاء تعطيل هذه الأداة، فذلك يساعدنا في الأستمرار في تقديم الخدمة ..